13 شخصية مقترحة لإدارة الحوار    رئيس الدولة يتطرق مع وزير الخارجية المالي إلى الدور المحوري للجزائر في مسار التسوية بمالي    الريع .. نقمة قبل نعمة ؟    التمويه .. لغة الخشب الجديدة    المديرية العامة للأمن الوطني تضع مخططا أمنيا بمناسبة مقابلة نهائي «الكان»    إيداع وزير الصناعة الأسبق بدة محجوب الحبس المؤقت في قضية «كيا»    عمار غول وزوخ أمام القاضي المحقق بالمحكمة العليا اليوم    طائرة خاصة من آخر طراز «بوينغ737» لجلب الخضر من القاهرة ظهيرة يوم السبت    تاريخ كأس إفريقيا .. الفائز في مباراة الدور الأول هو نفسه الفائز في المباراة النهائية    هل يحضر زيدان نهائي كأس الأمم الأفريقية    أنفانتينو: «الجزائر منتخب كبير وحظ موفق للجميع وخصوصا للحكم»    تقارير عن استبدال حكم المباراة النهائية لكأس الأمم الإفريقية    50 شاحنة لنقل محصول الحبوب عبر 6 ولايات شرقية    مواصلة تطهير شعبة الحبوب وترقية التكوين المتواصل    مزايا جديدة بتطبيق"غوغل ترانسليت"    البعثة الطبية على أتم الاستعداد لمرافقة الحجاج    جراء المعارك المتواصلة منذ ثلاثة أشهر    الأئمة‮ ‬يحتجون‮ ‬    وزير التعليم العالي‮ ‬يكشف‮: ‬    يتضمن تقييماً‮ ‬للسياسات العمومية في‮ ‬الجزائر‮ ‬    فيما تحدثت عن بلوغ‮ ‬ذروة تاريخية في‮ ‬إستهلاك الكهرباء‮ ‬    في‮ ‬إطار مواصلة التحقيقات في‮ ‬قضايا الفساد    Petrofac‭ ‬يدشن مركزه بالجنوب    "الكاف" تفرض على الفاف غرامة ب 10 آلاف دولار مع وقف التنفيذ    شاشات عملاقة عبر الولايات    بن صالح‮ ‬يحضر لقاء‮ ‬الخضر‮ ‬    الجيش‮ ‬يوقف ثلاثة عناصر لدعم الإرهابيين‮ ‬    أصبحت تسيطر عليها في‮ ‬ظل‮ ‬غياب الرقابة‮ ‬    عملية القرعة تتم في الأيام المقبلة وعدد كبير من المقصيين    ينحدرون من المناطق الداخلية بعين الدفلى‮ ‬    تحت شعار‮ ‬الفن الصخري‮: ‬هوية وإنتماء‮ ‬    في‮ ‬كتابه‮ ‬النشيد المغتال‮ ‬    نافياً‮ ‬شائعات وفاته    بين المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬وتحالف المعارضة‮ ‬    استنفار في أوساط أجهزة الأمن    عشاق الفن السابع يكتشفون السينما الانتقالية في إسبانيا    هدايا من الشعر، وتوقيعات بلغة النثر    الإطاحة بعصابة تبتز رجال المال والأعمال    توقيف 9 متورطين بينهم موظف بمصلحة البطاقات الرمادية و استرجاع 16 مركبة    تخصيص 350 مليار سنتيم لإعادة التهيئة وتلبيس الطرقات ببلعباس    عين على البكالوريا و أخرى على كأس الأفريقية    « التظاهرة تحولت إلى مهرجان وطني ونحتاج إلى مقر تلتئم فيه العائلة الفنية »    « التحضير ل4 عروض جديدة خاصة بالأطفال »    27 هكتارا من الحصيدة و الأدغال تتحول إلى رماد بسعيدة    تمديد موسم العمرة يرفع من عدد الحراقة المعتمرين    «فوز الفريق الوطني أمنية الحجاج»    المحكمة العليا تأمر بإعادة فتح قضيتي "سوناطراك" و"الخليفة"    رعب واستنفار بسبب بعوض النمر في تيبازة    الأئمة يحتجون تنديدا بما آلت إليه الأوضاع في قطاع الشؤون الدينية    الامم المتحدة : حوالي 820 مليون شخصي يعانون من نقص التغذية خلال عام 2018    مجلس وزاري مشترك يدرس آخر التحضيرات الخاصة بظروف اقامة الحجاج بالبقاع المقدسة    خسوف جزئي للقمر بالجزائر البارحة    القائدة والموبَوِّئة والقاضية على الذلِّ والهوان    الوحدة مطلب الإنسانية وهدفٌ تسعى إليه كل المجتمعات البشرية    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بطولات من أغوار التاريخ    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    الرفق أن نتعامل في أي مكانٍ مع أصحاب الحاجات بالعدل والإحسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بسبب المحرقة الجهوية للنفايات الطبية
كارثة بيئية وصحية تهدد سكان عين مليلة

يواجه سكان عين مليلة بأم البواقي‮ ‬كارثة إنسانية حقيقية،‮ ‬وذلك بسبب النفايات الطبية التي‮ ‬يتم حرقها بوسط المنطقة الصناعية،‮ ‬أين تهدد هذه الأخيرة الأشخاص والبيئة على حد سواء،‮ ‬خصوصا مع حلول موسم الصيف أين تكثر الأوبئة‮.‬ تهدد المحرقة الجهوية للنفايات الطبية المتواجدة بعين مليلة بأم البواقي‮ ‬السكان،‮ ‬أين‮ ‬يتم التخلص من النفايات الطبية والشبه الطبية عن طريق حرقها ما‮ ‬يصدر عنها دخان كثيف‮ ‬ينتشر عبر الأرجاء،‮ ‬مثيرا بذلك روائح نفاثة وقوية تمتد إلى داخل المنازل والمنطقة الصناعية بوقرن التي‮ ‬تتواجد بقلبها المحرقة،‮ ‬إذ طالب السكان المحيطين بهذه المحرقة في‮ ‬عديد المرات الجهات المعنية بإيجاد حل سريع وجذري،‮ ‬غير أن مطالبهم لم تلقى صدى ولا آذان صاغية باستمرار الظاهرة وتهديدها للسكان والمحيط بحيث لا تزال النفايات تحرق‮ ‬يوميا بوسط هذا المجمع السكني،‮ ‬مثيرا بذلك‮ ‬غيوما كثيفة من الدخان المهددة لصحة الإنسان والبيئة على حد سواء‮.‬ وتقوم المستشفيات بالتخلص من النفايات الطبية والشبه الطبية بهذه المنطقة وحرقها وإثارة الفوضى المتمثلة في‮ ‬الدخان والروائح الكريهة والتي‮ ‬بلغت ذروتها مع حلول فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة والتي‮ ‬زادت من حدة الوضع،‮ ‬وينتظر السكان نقل المحرقة من هذه المنطقة المسماة بوقرن نحو مكان آخر لتقليل الأضرار على الأشخاص والبيئة والمحيط‮.‬
تميم‮: ‬يجب نقل المحرقة نحو مكان آخر‮ ‬
وفي‮ ‬خضم هذا الواقع الذي‮ ‬يفرض نفسه بتواجد محرقة للنفايات الطبية بالمنطقة الصناعية بوقرن بعين مليلة بأم البواقي‮ ‬وتهديديها لصحة الأشخاص،‮ ‬أوضح فادي‮ ‬تميم،‮ ‬رئيس المنظمة الوطنية لحماية المستهلك بمكتب الشرق،‮ ‬في‮ ‬اتصال ل السياسي‮ ‬،‮ ‬بأن هذه محرقة جهوية لمواد طبية تتواجد بمنطقة نشاط صناعي‮ ‬يصدر عنها دخان كثيف أثناء حرق النفايات وهو ما‮ ‬يهدد المنطقة وسكانها،‮ ‬بحيث تقوم الهيئات الاستشفائية بحرق دائم ومتواصل للنفايات الطبية والشبه الطبية بوسط هذه الأخيرة،‮ ‬مهددين صحة الأشخاص العاملين بالمنطقة الصناعية والسكان المحيطين بالمكان‮.‬ وأضاف محدثنا،‮ ‬بأن هناك مطالب لنقل المحرقة نحو مكان أخر خارج المنطقة إذ طالما كان هذا مطلبا ملحا من طرف المواطنين،‮ ‬غير أن الجهات المختصة لم تحرك ساكنا في‮ ‬انتظار أن تقوم بتحركات للنظر في‮ ‬أمر المحرقة التي‮ ‬تهدد المنطقة‮.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.