مباشر: جمعة التأكيد على خيار الشعب    الجمعة العاشرة من الحراك (تغطية مباشرة)    عمراني: “شتال نحيتو من راسي”    مزيان في طريقه إلى الإمارات    مقتل زعيم الجماعة المسلحة المتورطة في هجمات سريلانكا    فيغولي يصنع الحدث في تركيا    وفاة شخص وإصابة 6 آخرين في حادث مرور بزاوية كنتة بأدرار    عملا فرنسي يدخل سباق التعاقد مع بن ناصر    دعوات لمساهمة العقيد بودماغ    احذروا البلطجية!    السودان.. طوفان بشري في الخرطوم مطلبه "السلطة المدنية"    “سليماني” ينسى مشاكله رفقة إبنه    المشكل القديم الجديد!    "مير" برهوم يتعدى حدوده    مصالح البيئة تتفرج    هذه هي توقعات الطقس اليوم الجمعة    أمن وهران يحجز 2200 خرطوشة من الذخيرة الحية و مبلغ 130 مليون    أويحيى يمثل أمام محكمة سيدي امحمد يوم الثلاثاء المقبل    ماكرون: الإسلام السياسي تهديد للجمهورية الفرنسية    أسعار النفط تتراجع عن أعلى مستوى منذ 6 أشهر    فيغولي: “الحمد الله.. إلى نهائي الكأس”    دخول خط السكة الحديدية الجديد محطة أغا- مطار الجزائر الدولي حيز الخدمة الاثنين المقبل    آخر أجل لدفع تكاليف واستكمال ملف الحج يوم 5 ماي المقبل    السيسي يمدّد حالة الطوارئ في مصر ل3 أشهر إضافية    عدل 2: حوالي 54 ألف مكتتب مدعو لاختيار الموقع    مسيرة مليونية بالسودان للمطالبة بحكم مدني    شبيبة بجاية إلى نهائي كأس الجزائر    أكدت حرصها على استقلاليتها و القيام بواجبها في مكافحة الفساد    إتفاق لتجديد عقد لتموين ايطاليا بالغاز الجزائري    إصابة شخص بجروح طفيفة في حادث تحطم طائرة صغيرة بالمنيعة    الأربعاء المقبل عطلة مدفوعة الأجر    دوخة يتحدث عن أهداف الخضر في كأس أمم إفريقيا 2019    مجلس الامة يؤكد:    الحماية المدنية تجند 200 عون لمرافقة الحجاج    الجزائريون “يشتكون” من إرتفاع أسعار الخضر والفواكه عشية شهر رمضان    الشيخ شمس الدين”والدي النبي هما من أهل الفترة”    المحكمة العليا تُخرج الملفات الثقيلة من الأدراج    وزير الصحة: تخصيص 25 مركزا لتقديم الأدوية الخاصة بالأمراض الإستوائية    تعيين ياسين صلاحي رئيسا مديرا عاما جديدا لاتصالات الجزائر الفضائية    وزير الصحة يؤكد أن الجزائر أول دولة في المنطقة الإفريقية مؤهلة للحصول على شهادة القضاء على الملاريا    محاولات انتحار وحرق وغلق للطرقات بالمسيلة    الشرطة توقف المكنى «الوهراني» وبحوزته 2281 قرصا مهلوسا بالطارف    الجيش يعد الجزائريين باسترجاع أموالهم المنهوبة    سفارة فرنسا تؤكد احترامها سيادة الجزائر وسيادة شعبها    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    وزير التربية خارج الوطن    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    أسباب نجاح الشاب المسلم    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اتهموه بانعدام الكفاءة في التسيير و "المير" ينفي
نشر في النصر يوم 20 - 02 - 2019


منتخبون يسحبون الثقة من رئيس بلدية مسعود بوجريو
سحب منتخبون ببلدية مسعود بوجريو بقسنطينة، الثقة من رئيس المجلس الشعبي البلدي، حيث اتهموه في عريضة موجهة للوالي ورئيس الدائرة ب"عدم الاهتمام بالتنمية والانشغالات اليومية للمواطنين" و"عدم الكفاءة في التسيير"، فيما ينفي «المير» جميع المشاكل المطروحة من طرفهم.
وقع العريضة، التي تحوز النصر على نسخة منها، 11 منتخبا من الأعضاء ونواب «المير» من أصل 13 منتخبا يتكون منهم المجلس الشعبي البلدي لبلدية مسعود بوجريو، حيث يمثل الموقعون كلا من حزب جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديمقراطي وحزب العمال، في حين تم تحرير العريضة بتاريخ 17 فيفري الجاري ووجهت إلى والي قسنطينة ورئيس الدائرة، الذي استدعى الموقعين واستمع إليهم، في حين أكد لنا منتخبون أنهم طالبوا بفتح تحقيق في النقاط المدرجة في العريضة، فضلا عن اقتناعهم ب»عجز رئيس البلدية الحالي المنتخب عن حزب جبهة التحرير الوطني، أحمد زعطوط، عن تسيير المجلس»، موضحين لنا أن قرارهم «لا رجعة فيه».
واستهل المنتخبون المذكورون عريضة سحب الثقة بتعليل ما قاموا بما سمّوه «الوضعية الكارثية التي آلت إليها البلدية بسبب تصرفات رئيس المجلس»، حيث اتهموه بتغيير قوائم المستفيدين من إعانات السكن الريفي بعد التداول عليها بحذف أسماء وإضافة أخرى، فضلا عن «إدراج أسماء مغتربين في قوائم البناء الريفي، لم يتم التداول عليها وتحصلهم على البناء الريفي»، بحسب ما جاء في العريضة، التي أوردت أيضا «معاناة التلاميذ والأساتذة والمدراء في المدارس إلى أن وصل الأمر إلى حد غياب الخبز عن المطاعم لمدة 10 أيام».
واشتكى المنتخبون أيضا من عدم إشراك أعضاء المجلس الشعبي البلدي في اقتراح مشاريع برامج التنمية البلدية والتصرف المنفرد لرئيس المجلس، و»عدم تقديم المداولات للإمضاء من طرف أعضاء المجلس أثناء الجلسة». وجاء في العريضة أن عدم التكفل بالحياة اليومية للمواطنين من الأسباب التي دفعت بالمنتخبين إلى سحب الثقة حيث ذكروا أن سكان قرية مسيدة يتكفلون بدفع الراتب الشهري للعامل المكلف بجلب الماء، مشيرين إلى «امتناع رئيس البلدية عن تلبية دعوات وسائل الإعلام لإبراز جهود الدّولة في ميادين المشاريع التنموية والرد على انشغالات المواطنين».
واتهم المنتخبون رئيس البلدية بعدم الكفاءة في التسيير، حيث ضربوا المثال على هذا الأمر بمنحه إجازة سنوية لسائق شاحنة واستخلافه بموظفة في مصلحة المحاسبة، في حين أدرجوا جملة تقول إنه «لا يوجه الدعوة للهيئات الرسمية من أجل حضور مراسم الاحتفالات». وشدد المنتخبون الذين تحدثنا إليهم أن المجلس البلدي لبلدية مسعود بوجريو يعرف حاليا حالة انسداد، فقد قرروا «مقاطعة الدورات إلى غاية حل الإشكال القائم».
ونفى رئيس البلدية أحمد زعطوط، في اتصال بالنصر، أن يكون قد غيّر أي اسم في قوائم البناء الريفي، مشيرا إلى أن الأسماء عرضت على جميع الأعضاء وتمت المصادقة عليها من طرف من حضروا الجلسات دون أن يدرج عليها أي تغيير، في حين قال إنه «يفضّل عدم الإجابة على نقطة إدراج أسماء مغتربين». أما بخصوص غياب الخبز عن المدارس لعشرة أيام، فصرح أن المشكلة لم تتعد مجرد خلل «بسيط» مع الممون ترتب عنه «غياب الخبز لمدة يوم واحد فقط»، مشيرا إلى أن مسعود بوجريو من بين البلديات المثالية في توزيع الوجبات المدرسية الساخنة ولم تتوقف عن توزيعها على مستوى جميع المدارس التابعة لها بتاتا.
وأضاف محدثنا أنه لم يسبق تمرير أي من مشاريع البرامج البلدية للتنمية دون اطلاع الأعضاء عليها وأخذ رأيهم فيها، مشيرا إلى أنه يفتح أبوابه لهم دائما ويشاركهم جميع المعلومات الخاصة بتسيير البلدية، في حين اعتبر أن الإمضاء على المداولات في الجلسة قضية إدارية.
ونبه رئيس البلدية بأن سكان مسيدة لا يدفعون أجرة شهرية لشخص مكلف بجلب المياه، في حين قال إن مصالحه لم تكلف عاملا موظفا بإحدى صيغ ما قبل التشغيل، للقيام بذلك، بسبب نفاد حصة المناصب الخاصة بها، مضيفا بأن من واجباته كرئيس بلدية إيصال الماء إلى جميع السكان. وتمسك رئيس المجلس بحريته في التصريح لوسائل الإعلام من عدمه، لكنه شدد على أنه «من المستحيل أن يغفل عن توجيه الدعوات الرسمية للمشاركة في مراسم الاحتفالات إلا سهوا».
وعبر محدثنا عما سماه «تأسفه من النقاط المدرجة في العريضة»، حيث أوضح أن استخلافه سائق شاحنة خرج في عطلة بموظفة في مصلحة المحاسبة، قد يكون وقع سهوا بسبب الوثائق الكثيرة التي يوقعها يوميا، لكن ذلك ليس مؤشرا بحسبه، على انعدام الكفاءة في تسيير المجلس. وشدد «المير» على أن أبواب البلدية مفتوحة دائما، منبها إلى أن النّواب مارسوا عملهم يوم أمس بشكل عادي، كما أثنى على التزامهم بواجباتهم في الفترة الماضية، التي قال إنها لم تشهد أي خلافات مع المنتخبين إلى غاية حوالي أسبوع فقط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.