توقيف عنصري دعم للإرهاب بوهران ومعسكر    الشبيبة لمواصلة المفاجأة والوفاق لإنقاذ الموسم    ماندي يدعو زملائه لنسيان فضيحة ليفانتي    تحديد موعد تسليم ملعب تيزي وزو    مقراني: فتح 530 سوق جواري "باريسي" الأسبوع المقبل    وزير الصحة: تخصيص 25 مركزا لتقديم الأدوية الخاصة بالأمراض الإستوائية    السيسي يفرض “حالة الطوارئ” لمدة 3 أشهر “قابلة للتمديد”    تعيين ياسين صلاحي رئيسا مديرا عاما جديدا لاتصالات الجزائر الفضائية    وزير الصحة يؤكد أن الجزائر أول دولة في المنطقة الإفريقية مؤهلة للحصول على شهادة القضاء على الملاريا    لا صلاح ولا محرز.. الكشف عن تشكيلة الموسم في الدوري الإنجليزي !    الشرطة توقف المكنى «الوهراني» وبحوزته 2281 قرصا مهلوسا بالطارف    أسعار النفط ترتفع وتتجاوز عتبة 75 دولار للبرميل    محاولات انتحار وحرق وغلق للطرقات بالمسيلة    المجاهد مسعود لعروسي أحد أبطال ليلة 1 نوفمبر1954 في ذمة الله    الجيش يعد الجزائريين باسترجاع أموالهم المنهوبة    المتظاهرون يطالبون بإجراء محاكمة علنية للمتورطين في قضايا الفساد    سفارة فرنسا تؤكد احترامها سيادة الجزائر وسيادة شعبها    مستخدموا الإدارة العمومية في إضراب وطني    إحالة ملف شكيب خليل على المحكمة العليا    اقتناء 6 سكانير ذكية للكشف عن المتفجرات بقيمة 10 ملايين أورو    «العدالة فوق الجميع»    البطولة الإفريقية للجيدو    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    بين التثمين والتحذير    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    رئيس المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮:‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    بن مسعود يعرض مقترح تمديد آجال تسديد القروض    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    لا تغيير في‮ ‬تواريخ‮ ‬الباك‮ ‬و البيام‮ ‬    وزير التربية خارج الوطن    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    اتهام أمريكا بإعادة بعث سباق التسلّح    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    "القرعة في صالح الجزائر لكن الحذر مطلوب"    "متفائلون كثيرا بالذهاب بعيدا"    لجنة وزارية تحل بوحدة معسكر للوقوف على حالة الانسداد    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    مشاريع هامة في الطاقة المتجدّدة    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لاعب السنافر سيد علي العمري للنصر
نشر في النصر يوم 16 - 03 - 2019


الضغط بعش الغربان لا يحتمل وهكذا سننتزع التأهل
أزور لوبومباتشي لثالث مرة وسأكون دليل زملائي
يرى القائد سيد علي العمري، بأنهم قادرون على انتزاع تأشيرة التأهل من عش الغربان، رغم إقراره بصعوبة المأمورية، في ظل معرفته الجيدة بالأجواء الصعبة بلوبومباتشي، التي قال بأنه يزورها لثالث مرة في مشواره، مضيفا في حواره مع النصر، بأن نتيجة اللقاء الثاني بين الإفريقي والإسماعيلي لا تهمهم، بقدر ما هم مطالبون بحصد نتيجة ايجابية، ترشحهم دون انتظار أي هدية قادمة من تونس.
سفرية شاقة تلك التي تنتظركم اليوم (الحوار أجري قبل التنقل) نحو لوبومباتشي، ألا تخشون من عامل الإرهاق، قبيل مباراتكم المصرية أمام نادي تي بي مازيمبي؟
صحيح أننا نتنقل قبل يوم واحد عن موعد المباراة، ولكن لا تنسوا بأن ذلك عبر رحلة خاصة، وبالتالي سنربح عديد الأشياء، ولو أن الرحلات الجوية الطويلة لديها سلبياتها، خاصة وأن الأمر يتعلق بسفرية تستغرق أزيد من سبع ساعات كاملة، علينا أن لا نهتم بكل هذا، بقدر ما يتوجب علينا أن نركز حول المباراة، التي يجب أن نعود فيها بنتيجة ايجابية، تمكن من مواصلة المغامرة في المسابقة الإفريقية، التي تعني الكثير لكافة أسرة الشباب، خاصة وأن الأمر يتعلق بأول مشاركة في هذه الأدوار.
بصراحة، هل تجاوزتم تعثر مولودية وهران في الكأس ؟
المعطيات الحالية تجبرنا على طي تلك الصفحة، والتطلع للقاء مازيمبي، لتفادي خسارة كل شيء في ظرف وجيز، نحن لم نقص بعد في منافسة كأس الجمهورية، وبعد العودة بالتأهل من الكونغو بحول الله سنتفرغ للقاء الإياب بوهران، وسنعود ببطاقة العبور للمربع الذهبي، كل ما يهمنا الآن لقاء مازيمبي، خاصة وأننا ندرك بأنه ليس سهلا، باعتبار أن الفريق المنافس مهدد هو الآخر بالمغادرة، ولن تخدمه أي نتيجة من غير الفوز، باعتبار أن النادي الإفريقي مرشح بقوة لتخطي عقبة الإسماعيلي المقصى في وقت سابق، ستكون مباراة قوية جدا، ونتعهد بأننا لن نبخل بشيء فوق أرضية الميدان، في سبيل إهداء السنافر التأهل إلى الدور ربع النهائي للمسابقة الأغلى على مستوى القارة.
تعرف الأجواء الإفريقية جيدا بحكم تنقلاتك الكثيرة مع الوفاق، كما لديك فكرة شاملة حول الظروف في لوبومباتشي، أليس كذلك؟
بطبيعة الحال، تجربتي مع وفاق سطيف في وقت سابق سمحت لي بزيارة العديد من البلدان الإفريقية، وفي مقدمتها الكونغو ومدينة لوبومباتشي التي ستكون زيارتي لها هذه المرة الثالثة، وأبحث مع السنافر على الفوز أو التعادل على أقصى تقدير من أجل ضمان مكانة في الدور المقبل، أنا ملم بكل شيء، وسأحاول تزويد زملائي بالمعلومات الكافية التي تمكننا من اختطاف نتيجة ايجابية، لحسن حظنا أننا نمتلك العديد من العناصر التي تتمتع بالخبرة، على غرار عروسي وزعلاني ويطو وبلخير، وكلها أسماء ستصنع الفارق في لقاء اليوم.
ما هي أكثر الأشياء التي تقلقكم في لقاء اليوم ؟
كما قلت لكم، لعبت في لوبومباتشي، وأعرف ملعبهم بشكل جيد، فهو تحفة معمارية، ولكن هناك إشكال واحد هو أن أرضية لم تعد كسابق عهدها، وهو ما سجلته في لقائهم أمام الإسماعلي، علينا الحذر منها لأنها تبدو صلبة للغاية، وهو ما قد يعرضنا للإصابات، دون نسيان الضغط الجماهيري الرهيب بعش الغربان، فهم يمتلكون «ألتراس» عنيدة جدا، ولا تتوقف عن التشجيع طيلة اللقاء، وكلها أمور يتوجب علينا أن نأخذها بعين الاعتبار، إذا ما أردنا الظفر بالتعادل على أقل تقدير.
ألا تخشون من تلاعب في النتيجة، في اللقاء الثاني بين الإفريقي والإسماعيلي ؟
لا أعتقد بأن مثل هذه الأشياء تحدث في هذا المستوى، ولكن للأمانة نحن لا يجب أن نهتم بنتيجة اللقاء الثاني، بقدر ما يتوجب علينا أن ننتزع نتيجة ايجابية ترشحنا، دون انتظار أي هدايا أخرى، لقد فزنا على مازيمبي بنتيجة عريضة في حملاوي، ووقفت آنذاك على حقيقة مستواهم، إذ لم يعد هذا الفريق بالمرعب كما كان، ولو أنه دك شباك الإفريقي بثمانية أهداف كاملة في لقاء لوبومباتشي، قبل عدة أسابيع من الآن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.