بن عبد الرحمان يعرض مخطط عمل الحكومة على أعضاء مجلس الأمة يوم الثلاثاء    الاطباء سينتقلون إلى المؤسسات التعليمية لتلقيح منتسبي قطاع التربية ابتداءا من الثلاثاء القادم    في جلسة مغلقة.. هذا ما دار بين الأحزاب وسلطة الانتخابات    40 تعاونية للحبوب والبقول توفر العدس والحمص بأسعار معقولة    الجزائر تسجل أقل حصيلة اصابات كورونا منذ أشهر    جمعية الخروب يستقدم 17 لاعبا ويحدث ثورة في الفريق    الحرائق على بعد أمتار من أكبر شجرة بالعالم..والسلطات تتحرك    "الإعلام بين الحرية والمسؤولية" موضوع الطبعة 7 لجائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف    أستراليا تكشف عن سبب فسخ عقد الغواصات مع فرنسا    تفشى كورونا في جزيرة برمودا..يلغي بطولة العالم    أوابك تؤكد حرص الدول العربية المصدرة على توفير الإمدادات لزبائنها    قبول 146 ملف إضافي لتعويض ديون المؤسسات المتعثرة    مجلس قضاء الجزائر يؤجل محاكمة رجل الأعمال طحكوت محي الدين    الحكومة المؤقتة نقلة نوعية في مسار الثورة    قضية الغواصات ستؤثر على مستقبل حلف الناتو    هذه تفاصيل ليلة القبض على آخر أسرى نفق الحرية    لعمامرة في الدورة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة    مبعوثان من الفاف منذ اليوم بنيامي لتحضير اقامة "الخضر "    المغرب يُهدّد استقرار المنطقة بتواطؤ قوى أجنبية    محطة بوسماعيل تدخل حيّز الخدمة نهاية أكتوبر    مصالح الفلاحة لبومرداس تدعو المنتجين لإنشاء تعاونيات    قسنطينة 25 مشروعا تنمويا لفائدة مناطق ظل    16 جريحا في 4 حوادث مرور بالمدية    قالمة تتعزّز بثانوية و4 ابتدائيات    زعماء دول غرب إفريقيا يتباحثون مع المجلس العسكري بغينيا    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    جثمان رئيس الجمهورية السابق، عبد العزيز بوتفليقة يوارى الثرى بمقبرة العالية    بوطالبي..نجاح مخطط الحكومة مرهون بالجرأة و سرعة الأداء    جلسات جهوية للصحة في أكتوبر    نحو تهيئة القاعة متعدّدة الرّياضات لأرزيو    إطلاق الطبعة العاشرة لمسابقة الجائزة الوطنية للمؤسسة الصغيرة والمتوسطة المبتكرة    الاحتفاظ ب 3 لاعبين من تشكيلة الموسم الفارط    «الحكواتي"..فن يعاني التّهميش    مباريات الخضر دون جمهور    جمعيات الصّداقة بمدريد تشدّد على تقرير المصير    المنفي في نيويورك للمشاركة في الجمعية الأممية    هذه هي القطعة النقدية الجديدة    فيلم "ربع يوم خميس في الجزائر العاصمة" لصوفيا جاما ينافس على جوائز منصة الجونة السينمائي    حجز أزيد من قنطار من اللحوم الفاسدة    إل جي ثينكيو: تكنولوجيا في خدمةالمنزل الذكي    رابطة أبطال إفريقيا: شباب بلوزداد و وفاق سطيف من أجل انتزاع تأشيرة التأهل الى الدور 16    قسنطينة: إيقاف محتال سلب مبلغ مالي هام من والد الطفل المريض    وفد من الفاف اليوم في نيامي: بلماضي يضاعف ساعات العمل    أمين بابيلون يطرح «باي باي»    شهادة على الثقة    عرض لوحة "القروي المنهك" لفان غوغ    نقمة الأنصار قد تعجّل برحيل آيت جودي    أزمة النص في الحركة المسرحية الجزائرية مفتعلة    السردين ب 200 دج للكلغ    نعي ...الزمان    أدعية للتحصين من الأمراض الوبائية    5 آلاف هكتار من البساتين بإمكانيات محدودة    بختي بن عودة : طائر حُر يتوَارَى    الدكتور السعيد بوطاجين ..قلم يقاوم ولا يساوم    «لا بد من تطبيق بروتوكول صحي صارم لقطع الطريق على المتحور "مو"»    تركيب مولد أوكسجين هذا الأسبوع    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ترك لوحات تحاكي التراث و تاريخ تبسة: الفنان التشكيلي بدري زغلول في ذمة الله
نشر في النصر يوم 05 - 08 - 2021

توفي، مساء أول أمس، بمدينة تبسة، الفنان التشكيلي القدير و البيطري بدري زغلول، عن عمر ناهز 75 سنة، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، تاركا وراءه رصيدا كبيرا من اللوحات التشكيلية التي تحاكي تاريخ ولاية تبسة، و عادات و تقاليد سكانها، بالإضافة إلى عشرات المنمنمات و اللوحات الفسيفسائية.
كان الفقيد مولعا بالتراث والتاريخ و واعيا بمتغيّرات الظرف والمكان، فله بصمة حضور في خطاب فني أبعد ما يكون عن المحاججة و المباشراتية، مبني على متلازمة الحوار والجمال.
الدكتور بدري زغلول هو ابن الشاعر و العلاّمة و عضو جمعية العلماء المسلمين المجاهد المرحوم بدري عبد الحفيظ، متحصّل على شهادة الدكتوراه من جامعة المجر، وحصل على التوجيه في الفن من طرف عدّة فنانين كبار، منهم محمد إسياخم، و باية، و فارس بوحاتم، و الهادي سلمي، و كان يعرض أعماله الفنية منذ سنة 1984، كما سبق له أن أصدر قصصا للأطفال، و شغل منصب مدير المصالح البيطرية بوزارة الفلاحة، بالموازاة مع إبداعاته كفنان تشكيلي ورائد في المنمنمات و تشكيل الفيسفساء، رغم أنهما من الفنون الصعبة و القليل من يمارسهما، وللفقيد العشرات من اللوحات المتنوعة، وشارك في العديد من المعارض المحلية و الوطنية، ضمن قطاع الثقافة بالولاية، ومديرية السياحة، و غرفة الصناعات التقليدية.
المتأمل للوحات الفقيد، يجد أنه كان يحرص على التركيز على مضمون اللوحة من خلال رسائل متعدّدة المواضيع، تتناول شتى قضايا الراهن العربي، و تتناول التراث الجزائري الأصيل، الثري بالمعالم و الجمال، وتبدو لوحاته كأنها في حوار مفتوح مع الجمهور، تلتقطه رغما عنه، ليثبت في مكانه قبالة اللوحة مباشرة، ينتظر ما تقوله في وشوشة تنبعث منها المعاني و الألوان، وغالبا ما تغيب فيها الأنوار الكاشفة، مما يضفي على العين نوعا من الهدوء والسكينة.
ينتقل الفنان إلى مسقط رأسه مدينة تبسة العريقة، من خلال لوحة "تبسة عبر العصور"، يتوسطها منعرج عريض تنتصب على حوافه المعالم الأثرية و الثقافية التي طبعت عمر هذه المدينة، ابتداء من بوابة كركلا الشهيرة، و الآثار الرومانية إلى المساجد وغيرها، بينما بسطت على سقف اللوحة الزرابي المطرّزة بالرموز والأشكال الهندسية ذات الدلالات الثقافية التراثية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.