في قرار اتخذه الوزير الأول بدوي    كان رفقة اثنين من شركائه على متن مركبة سياحية    تواصل تنصيب رؤساء الأمن    تجديد الدعم اللامتناهي لإيجاد حل سياسي للأزمة    قانونا الانتخابات والسلطة المستقلة خطوة أولى لإخراج البلاد من الأزمة    هل يستدعي رئيس الدولة الهيئة الناخبة؟    عرقاب‮ ‬يلتقي‭ ‬رئيس منظمة‮ ‬أوبك‮ ‬    إعفاء المؤسسات الناشئة من كل الضرائب والرسوم    إلغاء قاعدة 49/51 جيد لكنه غير كاف    الخضر أحسن منتخب في‮ ‬العالم؟    قاسي‮ ‬السعيد وغريب في‮ ‬عين الإعصار    الهبّة التضامنية للمواطنين ساعدت على تفادي الكارثة    التحرك في‮ ‬الوقت بدل الضائع؟        الرئيس الصحراوي يحذّر من سياسة الأمر الواقع المغربية    تونس على موعد مع تكريس تجربتها الديمقراطية    مكتتبو "عدل" يغلقون الطريق الوطني رقم 27    7 ملايين تونسي يصوّتون اليوم لاختيار رئيس للبلاد    جون ماري لوبان متّهم باختلاس أموال عامّة    غليزان قصرت في حقي وبوقيراط فتحت لي الأبواب    بوغرارة مدربا جديدا للنسور    فتح 5 مسارات مهنية جديدة بجامعة مستغانم    الاكتظاظ بوابة الفشل التربوي    جمعية عامة استثنائية يوم 17 سبتمبر    10 عائلات تقطن بنايات هشة بغليزان تستعجل الترحيل    اجترار المهازل    ابتدائية قصر نعمة بأدرار مهملة    ملتقى وطني حول قصائد بن خلوف ابتداء من 25 سبتمبر الجاري    مغامرات ممتعة على البساط السحري !    تقديم العرض أمام الأطفال نهاية أكتوبر المقبل    فلنهتم بأنفسنا    إطلاق مكتب خدمات متنقل ببسكرة    62 بالمائة نسبة تحصيل "كاسنوس" قالمة    نقابة "الساب" تطالب الوالي بالتدخل العاجل    عرض 22 فيلما جزائريا    إطلاق مهرجان أيام فلسطين الثقافية في المسرح الوطني اللبناني    معرض حول المشوار الفنّي لجمال علام بتيزي وزو    تلمسان تحتضن الصالون الولائي للكتاب    السودان: إرجاء محاكمة عمر البشير    توزيع 200 محفظة على أطفال معوزين    تخلص من الكرش    الحكومة تعفي المؤسسات الناشئة من الضرائب    ضربة قوية لمانشستر سيتي    البرايجية يغيرون الأهداف و''إيسلا" يعود للتدرب    عن عمر ناهز‮ ‬76‮ ‬عاما‮ ‬    ثغرة خطيرة في نظام تشغيل “أيفون” المرتقب    اختتام أشغال الورشة ال10‮ ‬لرابطة أئمة وعلماء الساحل    الجزائر تدين بقوة‮ ‬قرار الكيان الصهيوني    بغية بلوغ‮ ‬هدف ضمان استقرار سوق النفط‮ .‬    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    يور نتمنزوث يوفذ فثمورث أنغ س النوّث نالخير    المملكة العربية السعودية تُوحد رسوم تأشيرات الحج والعمرة    السعودية توحد رسوم تأشيرات الحج والعمرة        خلية متابعة تدرس أسباب ندرة الأدوية    السعودية تلغي رسوم تكرار العمرة    كاد المعلّم أن يكون رسولًا!    *رد على الرد// الاحمدية و الاتجاه المعاكس//    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفريق قايد صالح يؤكد من قسنطينة على مكانة الصناعات العسكرية في مسار تحديث القوات المسلحة
نشر في الشعب يوم 13 - 02 - 2019

شدد الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي, يوم الأربعاء بقسنطينة, على المكانة التي تحتلها الصناعات العسكرية ضمن مسار تطوير وتحديث قدرات القوات المسلحة الجزائرية, حسب ما نقله بيان لوزارة الدفاع الوطني.
و في ثاني يوم من زيارة العمل و التفتيش التي يقوم بها للناحية العسكرية الخامسة, قام الفريق قايد صالح بمعية اللواء عمار عثامنية قائد الناحية العسكرية الخامسة، واللواء رشيد شواقي مدير الصناعات العسكرية لوزارة الدفاع الوطني، بتفقد مركب العربات المدرعة المدولبة بعين سمارة "راينمتال الجزائر", أين التقى بإطاراتها وعمالها الذين توجه إليهم بكلمة أكد فيها على الاهتمام الذي توليه القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي لمثل هذه المشاريع الصناعية الاستراتيجية والهامة التي تقوم أساسا على نقل وتحويل التكنولوجيا عالية الدقة، والتي تساهم في ترقية وتطوير الصناعات العسكرية خصوصا والصناعة الوطنية بشكل عام.
و قال بهذا الخصوص "إن رؤية القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي لمسألة تطوير وتحديث مقدرات قواتنا المسلحة، هي رؤية شاملة ومتكاملة الحلقات، تحتل فيها الصناعات العسكرية بمختلف قطاعاتها وفروعها حيزها المستحق ومكانتها الضرورية، وهذا بحكم أن ذلك يمثل جهدا حثيثا يبذل بخطوات ثابتة على درب إرساء صناعة عسكرية متطورة، بفضل ما يحظى به هذا القطاع الحيوي من دعم ورعاية من لدن فخامة السيد رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني".
و من هذا المنطلق, تأخذ الشراكة وتبادل التجارب مع الآخرين "منحى جديا من مناحي استيعاب التكنولوجيا الحديثة المؤدية إلى التجسيد الميداني والفعلي وبصفة تدريجية لمبدأ الاكتفاء الذاتي" و كل ذلك "إسهاما وتعزيزا لمشوار الجهد العام المبذول في تطوير وترقية النسيج الصناعي الوطني".
يذكر أن ورشات الشركة "راينمتال الجزائر" التي تتولى تصنيع عربات مدولبة سداسية الدفع "فوكس 2" (FUCHS 2)، ستشغل عند بلوغها طاقتها الإنتاجية القصوى حوالي (1000) عامل من شباب المنطقة والمناطق المجاورة من مهندسين وتقنيين، وهو ما يساهم في التقليص من حدة البطالة ويزيد بذلك من مساهمة الجيش الوطني الشعبي في ترقية الصناعة الوطنية وتنمية الاقتصاد الوطني، من خلال تنويع مصادر الدخل للبلاد والحد من التبعية للخارج.
و في وقت سابق من نهار اليوم, قام الفريق بتدشين معهد التكوين في تقنيات السيارات والمحركات التابع لمجمع ترقية الصناعات الميكانيكية، وهو المعهد الذي يتولى تكوين تقنيين ومهنيين لفائدة جميع وحدات الصناعات الميكانيكية التابعة لهذا المجمع. إثر ذلك تابع عرضا قدّمه المدير العام للمجمع، ليطوف بعدها بمختلف المرافق البيداغوجية للمعهد واطلع على مسار التكوين المعتمد به.
و كان الفريق قايد صالح قد ترأس مساء أمس الأحد بالناحية العسكرية الخامسة اجتماعا ضم قيادة وأركان الناحية وقادة القطاعات العملياتية وأركاناتهم وكذا قادة الوحدات وهياكل التكوين، استمع خلاله إلى عرض شامل قدمه اللواء نائب قائد الناحية، تضمن الوضع العام والحالة الأمنية بإقليم الاختصاص.
و ألقى الفريق كلمة توجيهية، ذكّر خلالها بالإنجازات التي حققتها الجزائر على أكثر من صعيد، مؤكدا أن "الشعب الجزائري الذي قهر الاستعمار البغيض وتصدى بقوة للإرهاب الأعمى، سيعرف كيف يواجه مختلف التحديات".
و شدد في هذا الصدد على أنه "لا يمكن حجب" الإنجازات و المكتسبات التي حققتها الجزائر و التي "لا ينكرها إلا جاحد من ذوي النوايا السيئة والخطابات الحاقدة، الذين لا يقيمون وزنا لجزائر آمنة ومستقرة، ولا يقيمون وزنا أيضا لمصير الشعب الجزائري المجاهد، الذي استطاع أن يفشل حيل ودسائس ومراوغات، بل وحقد بعض الأعداء في الداخل والخارج (...) الذين يريدون أن يجعلوا من الجزائر وشعبها، الذي لا يزال وسيبقى يعتبر روح نوفمبر بمثابة المصدر الملهم فكرا وعقيدة، رهينة لمصالحهم الضيقة وطموحاتهم الزائفة".
كما تابع يقول "إن الشعب الذي استطاع أن يفشل ألاعيب الاستعمار الفرنسي البغيض، على الرغم مما عاناه من ويلات وما كابده من سلوكيات وممارسات خبيثة، وما عايشه من أساليب دعائية ماكرة، واستطاع أيضا، بفعل حسه الوطني العالي، وإدراكه الرفيع لمعاني ودلالات المصلحة العليا للجزائر، أن يفشل المشروع الإرهابي الذي استعمل ذات الأساليب وذات السلوكيات التي استعملها من قبله الاستعمار الفرنسي، هو شعب جدير بحمل رسالة أسلافه، وتحمل مسؤولية حفظ أمانتهم من بعدهم".
و ختم الفريق قايد صالح كلمته بالجزم بأنه "شعب بهذا الوعي وبهذا الإدراك، لم ولن يكون مطية طيعة بين أيدي من يعيشون على أحلام اليقظة ويتبعون الأوهام، ومن هم مستعدون للتضحية بأمن بلادهم واستقرار وطنهم في سبيل بلوغ أهدافهم، ولو كان ذلك على حساب الجزائر ومستقبل شعبها".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.