كريم جودي يمثل امام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا    بونجاح يُوجّه رسالة للجمهور الجزائري    بلعابد يشرف على إنطلاق شهادة إمتحان البكالوريا من العاصمة    غول مخير بين التخلي عن الحصانة أو اتباع الإجراءات القانونية هذا الأسبوع    الهناني يؤكد أن استقالته من رئاسة مجلس الإدارة «لا رجعة فيها»    النيران تلتهم 40 محلا داخل سوق الخضر و الفواكه بيلل    هامل يتراجع عن تصريحاته حول حيازة ملفات فساد «البوشي”    وفاة جزائري بعد سقوطه من الطابق الثالث بألمانيا..!    “توزيع 4 آلاف مسكن بالعاصمة يوم 4 جويلية”    فيما تم تسجيل‮ ‬91‮ ‬ألف نازح    سيحضر كأس إفريقيا بمصر    الجزائر‮ - ‬مالي‮ ‬اليوم على الساعة‮ ‬19‭:‬00    إدارة مولودية العاصمة طلب خدماته    المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮: ‬    الوادي‮ ‬    للتكفل الأمثل بالمرضى‮ ‬    عبر مختلف المراكز الإستشفائية بالجلفة‮ ‬    خلال حفل بأوبرا الجزائر    في‮ ‬اجتماع شاركت فيه‮ ‬70‮ ‬جمعية ومنظمة ونقابة    طائرة‮ ‬إير ألجيري‮ ‬تعود أدراجها    قوري‮ ‬يطيح بعمر بن عمر    مطلع الأسبوع المقبل    أمر بالحرص على التطبيق الصارم لقوانين الجمهورية    أكد أن العدالة تحارب الفساد ضمن الإطار القانوني‮.. ‬براهمي‮:‬    إلى مستويات أعلى وأكبر    لوكال يبرز التزام الجزائر بالاندماج الإقليمي لإفريقيا    الشعب الفلسطيني أسقط الصفقة الأمريكية    بحث فرص الشراكة بين صربيا وإفريقيا    هزة أرضية بقوة 3,5 درجات عين تموشنت    على اللجنة المختلطة الجزائرية - الصربية وضع تصور لمشاريع ملموسة    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    كيف تدخل الجنة؟    انطباعات رؤساء غرف التجارة والصناعة الولائية    بصمات حذاء تقود سارق جاره بكنستال إلى السجن    إبادة في حق الإنسانية    تتويج مدرسة سيدي محمد الشريف بالمركز الأول    « الفنان الجزائري دعم الحراك وخرج إلى الشارع منددا ب «الحقرة» والتهميش    عودة الطوابير أمام التعاونيات الحبوب والبقول الجافة    المكتتبون تائهون و يطالبون بتدخل الوالي    توقيف اللاعب بن تيبة    «الآبار" ستتفاوض مع اللاعبين وعبيد باق    صور وسير ذاتية لفناني الأندلسي    الوالي ينصب "دريكتوار" لتسيير الفريق    السودان وإريتريا يتفقان على فتح الحدود بينهما    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    يفتح باب الطوارئ في طائرة ظناً أنه مرحاض    الجراد يغزو مزارع سردينيا    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    الباحثون يثمّنون الموروث ويدعون إلى إعادة إحيائه    قتل ملايين الكتاكيت الذكور يثير جدلاً واسعاً    فتاة تصدم الأطباء    أمشي من دون حذاء… هي معاناتك مع التقاعد    أتبّع خطى سيد الخلق… تسير على نهج رسول الله    الحجاج بالزغاريد بعد سجن أويحيى    حكم من توفي خلال أداء مناسك الحج أو العمرة    اللهم ابسط علينا رحماتك وفضلك ورزقك وبركاتك    200 دواء ضروري مفقود بصيادلة تيارت    مجلس نقابة شبه الطبي بمستغانم يُعلق الوقفة الاحتجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاستعجالات بالصبحة في الشلف في مواجهة أخطار تقع على الطريق السيار شرق غرب
نشر في الشعب يوم 15 - 05 - 2019

توسّع نشاط مصلحة الاستعجالات بالمؤسسة الإستشفائية العمومية بالصبحة بولاية الشلف من خلال عملية التكفل بالحالات الإستعجالية الناجمة عن مخلفات حوادث بالطريق السيار شرق غرب، ناهيك عن تقديم نشاطها المكثف لصالح الحالات العادية الخاصة بإقليم تغطيتها، مما يتطلّب دعما وتحسيسا بخصوص التقليل من الحوادث التي تتكفل بها الإطارات الطبية بذات المؤسسة.
المصلحة التي وضعت كل إمكانياتها في خدمة المرضى والتعامل مع الحالات بصفة إستعجالية وآنية لإنقاذ المصابين، لم يثن تأطيرها الطبي والإداري النشيط في العمل بإحترافية وإخلاص اتجاه المرضى والمتردّدين عليها خاصة بهذا الشهر الكريم، حسب أقوال أولياء أولياء المرضى والمصابين أنفسهم الذين كشفوا عن الطابع العملي والمعاملة الإنسانية من طرف الفرق الطبية والممرضين والمصالح الإدارية الذين يلقون ثناء المتردّدين على المؤسسة الإستشفائية بحكم موقعها القريب من الطرق الوطنية والولائية والطريق السيار شرق غرب، الذي يشهد حوادث مؤلمة من حين إلى آخر يشير محدثونا من السكان والعارفين بخبايا نشاط هذه المؤسسة الإستشفائية ببلدية الصبحة التي استفادت من عمليات ترميم واسعة لمزاولة نشاطها والتكفل الكامل بالمصابين الذين يتراوح بين 250 و300 مصاب، فيما يصل المعدل للطبيب لواحد 100مريض بين جنس الذكور والإناث من مختلف الأعمار يقول مدير المؤسسة الإستشقائية العمومية سيد أحمد دكوكة.
وبخصوص التأطير الطبي أوضح محدثنا، أن المصلحة ومن خلال نشاط المؤسسة اليومي والليلي الخاص بتنفيذ البرنامج الصحي للمديرية والوزارة على وجه العموم بالولاية تعمل بفريق طبي محدد ب 15طبيبا بكل حراسة 3 أطباء من بينهم طبيب منسق يتكفل بالمراقبة والمتابعة للذين تمّ إيداعهم ووضعهم تحت تصرف التأطير الطبي ضمن الأجنحة الطبية المتواجدة عبر المؤسسة يقول ذات المسؤول الذي وجدناه في كامل النشاط والحيونية خاصة في التعاطي مع الحالات الأكثر خطورة وحجما لما يتعلق بحوادث المرور على محور الطريق السيار شرق غرب، الذي صار مرعبا بالنظر لأقوال السكان والفريق الطبي والممرضين الذين لم يثنهم رمضان على أداء واجبهم الصحي باقتدار وكفاءة يقول المتردّدون على المؤسسة الإستشفائية، خاصة بين فترتي المغرب والسحور والطهر والعصر، أين تغشى حالة النعاس والعياء والإرهاق المسجلة بين صفوف مستعملي الطريق وخاصة الشاحنات الذين تطول بهم المسافات على مسلك الطريق السيار شرق غرب، يقول ذات المدير الذي ناشد الجميع بتكثيف عمليات التوعية والتحسيس للتقليل من خطورة هذه الحوادث الأليمة على مستوى ذات الطريق. ومن جانب آخر حرص ذات المسؤول الأول عن إدارة المؤسسة سيد أحمد دكوكة توجيه عملية التحسيس والتوعية بشأن حوداث الغرق الناجمة عن السباحة والعوم في البرك المائية والأودية المعزولة والتي عادة ما تتسبّب في حوادث مؤلمة والتي عادة ما يصل ضحايا متوفين أو في حالات متقدمة من الخطورة يشير محدثنا.
هذا، ويبقى نشاط هذه المؤسسة الحيومية في يوميات السكان والضحايا في غاية الأهمية، لذا ينبغي تكاتف الجهود والتحسيس المتواصل للتقليل من الحوادث وتفهم عمل التأطير الطبي بكل أصنافه الذي يواجه من حين إلى آخر ضغطا كبيرا، خاصة في أوقات هذا الشهر الكريم الذي يعد دافعا قويا للمهمة النبيلة حسب قول مدير المؤسسة سيد أحمد دكوكة الذي أثنى على جهود ودعم الوالي والمدير الولائي للصحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.