بلحيمر يعد بتطهير قطاع الاشهار ووضعه في مسار يتميز بالشفافية    أبو الغيط يحذر من خطورة أوضاع الأسرى الفلسطينيين في ظل تفشي كورونا    سيكولوجية النزاعات الداخلية في المجتمعات العربية    الرئيس غالي يشيد بالعلاقات "الممتازة" بين جبهة البوليساريو وحزب العمال البريطاني    رئيس الدولة السابق بن صالح يتبرع براتب شهر لمكافحة "كورونا"    بأمن ولاية الأغواط :توقيف كهل سرق مدرسة قرآنية والإطاحة بمروج للمؤثرات العقلية    محكمة القليعة بتيبازة: تأجيل محاكمة كريم طابو الى 27 أبريل    307 عملية تحسيسية و450 عملية تعقيم خلال 24 ساعة الأخيرة    الناقد المسرحي العراقي محمد حسين حبيب: “الرقمية مستثمرة من أجل تفعيل الدراما بصريا وسمعيا وليس العكس”    اليوم الأول من تمديد ساعات الحجر في سطيف.. نجاح اختبار المواطنة    كورونا: رئيس الدولة السابق عبد القادر بن صالح يتبرع بشهر من راتبه للمساهمة في مواجهة خطر الفيروس    جونسون: معنوياتي عالية وأنا أخضع لفحوصات عادية    عرقاب يُنصف البليديين    للوقاية من فيروس كورونا.. إجراءات صارمة في دور العجزة والمسنين    غليزان: حجز كمية معتبرة من مواد التعقيم    شطب التجار المضاربين ومحتكري السلع    تأخر تعيين مبعوث أممي للصحراء الغربية "يدفع بالأمور نحو المنزلق"    ابن عين الحجل إلياس درفلو.. موهبة ترسم طريقا للإبداع والخيال    خلاف بين موسكو والرياض خلال مناقشة تفاصيل تخفيضات إنتاج النفط    شيتور:تسخير 6 جامعات لإنجاز شرائط تحاليل كورونا    الألغام المضادة للأفراد بسوق أهراس..آثار جسدية ونفسية جلية    "ليستر سيتي" يُريد التخلص من سليماني    استحداث أول ورشة لمراجعة و تحيين القوانين المنظمة للأنشطة التجارية    سفارة إسبانيا تفتح مسابقة للجزائريين    وزير النقل يتطرق لإشكالية المداخل المؤدية لحظيرة التكنولوجية بسيدي عبد الله    الوزير الأسبق رحابي يساهم بشهر من راتبه للقضاء على إنتشار "كورونا"    منظمة المرأة العربية تطلق حملة اعلامية حول النساء و كورونا    سونلغاز:لن نقطع التزويد بالكهرباء و الغاز في حالة عدم تسديد الفواتير    انخفاض أسعار النفط مع تأجيل اجتماع "أوبك+"    صدور الحكم ضد عبد الوهاب فرساوي    ترامب يعلن حالة الطوارئ في 50ولاية امريكية    الصين: إرتفاع عدد الإصابات الجديدة بكورونا من جديد    سلطة ضبط البريد والاتصالات الإلكترونية تعلق مؤقتا الالتزام بوقف تنشيط شرائح SIM / USIM    الحكومة: تأطير التبرعات..وتحويل جميع المساعدات الطبية للصيدلية المركزية    الأمم المتحدة تسجل طفرة عالمية مروعة في تعنيف النساء بسبب الحجر المنزلي    شعب متضامن لا يهزمه كورونا..؟!    «الجزائر ستتخلص من الوباء طال الزمن أو قصر»    الشّائعات وأثرها السَّيِّئ على المجتمع    من هدي سيّد ولد عدنان في شهر شعبان    حسب مرسوم تنفيذي جديد    نفطال تطمئن بتوفر المنتجات النفطية    «الكوليرا» للراحلة نازك الملائكة    وباء في مدينة الورود    أطلبوا العلم و لو عن بعد    ممرض بمؤسسة عقابية مهدد بالحبس لإخلاله بوظيفته    مدينة الورود    أنت الأمل إلى الأطباء والممرضين وكلّ رجال المصالح الصحية    الوريدة    مذنب "أطلس" يقترب من الكرة الأرضية    «التزام الحجر الصحي واجب علينا جميعا»    كورونا يفرض على لوف أقصر موسم    الإدارة تتستر على 1.5 مليار تدعمت بها الخزينة    الأدب و الوباء في زمن الكورونا    نجاة ثلاثيني من الموت اختناقا بالغاز بالبويرة    تحويل صالون البيت إلى ورشة، وتحية للجمهور الوفيّ    مشروع إنشاء أكاديمية لكرة القدم    تفادي أخطاء الموسم الفارط في مجال تدعيم الفريق بعناصر جديدة    عدم تطبيق البرنامج الخاص يضع العوفي في ورطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جهود تبذل لحمياتها من فقدان خصائصها الطبيعية
نشر في الشعب يوم 02 - 02 - 2020

نظمت، صباح أمس، محافظة الغابات، بولاية سعيدة، بدار البيئة يوما تحسيسيا وإعلاميا حول المناطق الرطبة والجهود المبذولة بشأنها، حيث عرف مداخلات عديدة من مختلف الفاعلين في المجال البيئي للتعريف بالمناطق الرطبة الموجودة بالولاية، ومن بينها منطقة عين السخونة التي تتربع على مساحات معتبرة والمقدرة ب 16 ألف هكتار والمصّنفة ضمن اتفاقية «رامسار» الدولية.
في هذا الصدد، أشار مبروكي حمزة، محافظ الغابات لولاية سعيدة، خلال تدخله أن البرنامج يهدف إلى تعريف المنطقة الرطبة المتواجدة على مستوى ولاية سعيدة، منها منطقة عين السخونة التي تسخر بأنواع كثيرة وهامة جدا من الطيور المهاجرة، لذا وجب القيام بالتوعية والتحسيس لحمايتها، إضافة إلى منطقة مشتت ماه أوما يعرف بمنطقة «شلالات تيفريت»، وهي منطقة سياحية بامتياز، وقال: «نحن نعمل جاهدين لزرع ثقافة الحفاظ على هذه المناطق من خلال التوعية والتحسيس، وكذلك رمي النفايات أثناء عملية التجوال والاستحمام، خلال العطلة الأسبوعية، إضافة إلى نشاطات تشمل عملية إحصاء الطيور سنويا، تقوم بها محافظة الغابات لمتابعة حركة الطيور، وكذلك التنوّع البيولوجي في هذه المنطقة».
أضاف أن المناطق الرطبة، بولاية سعيدة، سواء مصنفة أوغير مصنفة باتت اليوم مهددة بفقدانها لخصائصها الطبيعية، وهوما له آثارا سلبية عديدة وأبرز مثال هوتراجع عدد الطيور المهاجرة، بمنطقة عين السخونة، وهوما ذهب إليه عبد القادر لاغا، رئيس جمعية المناطق المعدنية للبيئة والسياحة في تدخله خلال هذا اليوم التحسيسي، قائلا: إنه يأتي تأثر هذه المناطق التي بدأت تفقد مكانتها خاصة مع انعدام الشروط التي تنص عليها اتفاقية رامسار، فيما يخص إنشاء هذه المناطق وملاحظة عدة تجاوزات، منها الرعي العشوائي وتدهور المياه خاصة الشط الشرقي، كما تدهورت بعض النباتات الطبية الموجودة في هذه المناطق، والتي لها خصوصيات نظرا لموقع المنطقة.
من جهته، أرجع محافظ الغابات المشكل إلى تراجع منسوب مياه المنطقة الجوفية وقلة التساقط وقال: «نسعى جاهدين لوضع مخطط لهذه المنطقة للاستفادة من عمليات حمايتها وتهيئتها ومراقبتها»، ولهذا كان اليوم التحسيسي فرصة للتأكيد على وجوب تكاثف الجميع لحماية المناطق الرطبة من خلال تواصل النشاطات التحسيسية لترسيخ ثقافة الحفاظ على البيئة ومختلف مكوناتها الطبيعية التي تعود دائما بالفائدة على المجتمع الإنساني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.