رئيس الجمعية العامة للأفريبول: تعزيز التعاون الشرطي بين الدول الإفريقية في مكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود    "رئيس الجمهورية حريص على إعطاء الرقمنة الأولوية في جميع القطاعات"    أسعار تذاكر الرحلات نحو فرنسا واسبانيا تصل إلى 8 ملايين    البرلمان العربي يدين محاولة المساس بالهوية والإرث التاريخي للجزائر    وزير الاتصال يكرم كضيف شرف في افتتاح الدورة ال21 للمهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون بتونس    بقرار من مالديني. . ميلان يكافئ بن ناصر بعقد خيالي    محرز وصلاح.. سباق متواصل نحو الأفضل في ليلة أوروبية استثنائية مُكللة بالإبداع    تيزي وزو: مقتل شخصين و إصابة سبعة آخرين بجروح في حادث مرور بأزفون    إصابة مدنيين صحراويين في هجوم بطائرة مسيرة مغربية    يوسفي: رفع الحجر الصحي لا يعني التراخي    قراءة في 50 رواية عربية… ومثلها أجنبية    هلْ أصْبحَت المُؤسَّسة النَّقدِية العَربيَة «دارَ إفْتَاء»    حديث عن انطلاق قوارب للهجرة السرية من شواطئ جيجل    مجلس قضاء الجزائر: تأجيل محاكمة عبد الغني هامل وعائلته الى 17 نوفمبر القادم    تسعة نقاط تلقيح ضد كوفيد-19 في مؤسسات التعليم العالي    تأجيل الفصل في قضية جاب الخير إلى غاية رد المجلس الدستوري في العريضة التي قدمها دفاع المتهم    تنظيم عملية الإحصاء العام السادس للسكان والإسكان خلال السداسي الأول من 2022    مشروع سد العنكوش بشطايبي سيرى النور قريبا    حوادث مرور: وفاة 40 شخصا وإصابة 1422 آخرين بجروح خلال أسبوع    إل جي وان : أداة تواصل سريعة وابتكارية للعمل بطريقة فعالة    بونجاح احسن هداف للموسم في قطر    تعزيز العلاقات الثنائية في أجندة اللقاء ...    الرئيس تبون يتقدّم بخالص التهاني إلى الشعب الجزائري    صروح عبر الوطن تنتظر التفاتة    غلام الله يحذر من مخاطر صهينة الإسلام    نهب الثروات الصحراوية يتواصل..    رفع الحجر الجزئي لمدة 21 يوما    لبنان الجريح    احتياجات بالقناطير وعرض بالأوقية    أزيد من 66 مليار سنتيم في الميزانية الأولية    التخطيط للحياة...ذلك الواجب المنسي    روحانيات وتكريمات في مولد خير الخلق    قصر الرياضة جاهز للألعاب المتوسطية بنسبة 90 بالمائة    رسميا مباراة الجزائر – بوركينا فاسو بحضور الجمهور    لدينا 10 ملايين جرعة من اللقاح و إنتاجنا الوطني متوفر    الأطباء يثمّنون القرار ويحذرون من الاستهتار    وفاتان.. 89 إصابة جديدة وشفاء 72 مريضا    12 أمرية رئاسية مطروحة أمام النواب بداية من 26 أكتوبر    الجزائر تولي اهتماما خاصا لإنجاز أنابيب الغاز العابر للصحراء    انعقاد أول مؤتمر وزاري دولي بالعاصمة طرابلس    الجزائر بالمرصاد لمحاولات التضليل الممنهج لأبنائها    لجنة خاصة تتولى تحيين القائمة الوطنية للأشخاص والكيانات الإرهابية    جولة ركحية ل"كتاب العجائب"    شرم الشيخ يحتفي ب"سيدة المسرح"    يوسف وهبي.. الهارب من أجل الفن    اتفاقية لتكوين ذوي الاحتياجات الخاصة    مشاريع تحققت وأخرى تنتظر التجسيد    دواجي يلتحق ويحي شريف يعود إلى الفريق    المنتخب الوطني في تدريبات مكثفة بالسويدانية    إعادة النظر في نظام المنافسة من أولويات بن جميل    افتتاح شباك للصيرفة الإسلامية    ترسيم 1000 شاب في مناصب قارة    70 عونا لتنظيف شبكات تصريف المياه    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    من واجب الأسرة تلقين خصال النبي لأبنائها    في قلوبهم مرض    حقوق النبي صلى الله عليه وسلم علينا    قبس من حياة النبي الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مشاريع تنموية مطلب سكان بلدية بشلول بالبويرة
نشر في الشعب يوم 10 - 08 - 2021

يطالب، العشرات من سكان بلدية بشلول، 35كلم شرق ولاية البويرة، بإنجاز مجموعة المشاريع التنموية الضرورية لرفع الغبن عنهم، والتي من شأنها أن تزيل المعاناة اليومية التي لازمهم طيلة عقود من الزمن.
وأوضح بعض من سكان البلدية في حديث لهم مع «الشعب»، أنهم راسلوا الجهات المعنية عدة مرات، للنظر في الإنشغالات اليومية التي هم بحاجة ماسة إليها، ومن ضمنها التدخل العاجل من الوادي الذي هو عبارة عن مجرى لقنوات الصرف الصحي بوسط المدينة، وكبّ للنفايات المنزلية والصلبة لبعض المواطنين، ويقول السكان أن هذا المجرى يوجد منذ عدة سنوات ولم يتم تهيئته من طرف السلطات المحلية، رغم علمها بخطورته وعواقبه الوخيمة على الساكنة، إلا أنها تولي له أي اهتمام للتخلّص منه.
وأصبح يشكل خطورة كبيرة على الصحة العمومية، جراء الروائح الكريهة المنبعثة منه، ناهيك على الانتشار الرهيب للحشرات الضارة كالناموس والذباب، كما بات يسبب عدة أمراض لاسيما خلال الفترة الصيفية كأمراض الحساسية والجلدية، ورغم النداءات المتكرّرة للسكان لإعادة تهيئة الوادي بقيت الأمور تراوح مكانها.
وفي نفس الإطار، يطرح سكان حي 32 مسكن مشكل ربط قنوات الصرف الصحي، بسبب انخفاض القناة الرئيسية على مستوى شبكة الصرف الصحي، لذلك يطالب سكان الحي بتنصيب مضخة تضخ المياه المستعملة والتخلص منها.
كما يلح الساكنة على ضرورة إنجاز مشروع خزان مائي بسعة 2000 ل متر مكعب ومحطة الضخ لتمويل النشاطات ومنطقة إشيحان وأفرديون، بسبب قلة التزود بالمياه الصالحة للشرب، خاصة في فصل الصيف أين تزداد حاجيات السكان بهذه المادة الحيوية، والتي لا يمكن الاستغناء عنها بأي حال من الأحوال.
فيما يبقى تخصيص حصة معتبرة من صيغة البناء الريفي الشغل الشاغل لسكان البلدية، الذين تقدموا بعدة طلبات في هذا الشأن ولم يتم النظر والرد عليها، بسبب أزمة السكن الخانقة التي يعاني منها مواطنو البلدية.
وعلى ضوء ذلك، يأمل سكان البلدية والقرى التابعة لها، أن تستجيب السلطات المحلية لإنشغالاتهم المطروحة منذ سنوات، وترجمتها على أرض الوقع من خلال تجسيد مشاريع تنموية تنسيهم مرارة الحياة البائس في القريب العاجل.
«شباب يتطوّع لتهيئة مركز صحي ببلدية حيزر»
بادر، مجموعة من الشباب وفعاليات المجتمع المدني ببلدية حيزر بشمال غرب ولاية البويرة، القيام بحملة تطوعية لإعادة تهيئة مركز صحي، كان عبارة عن مصلحة للأمومة خلال السنوات الفارطة وتمّ غلقه من طرف السلطات العمومية المعنية، وتحويله إلى مصلحة كوفيد 19لاستقبال المرضى الموجودين في المستشفيات وأولئك الذين يتابعون العلاج في المنازل.
وبحسب القائمين على المبادرة الخيرية، فإن الظروف الصحية الصعبة التي فرضتها تداعيات الكرونة المتحورة دلتا خلال الفترة الأخيرة، وما خلفته من إصابات خطيرة في أوساط سكان البويرة، لاسيما المواطنين القاطنين بالبلدية وضواحيها، أدت إلى وفاة عدد منهم في فترة وجيزة، كما قال أصحاب المبادرة حيث أكدوا وجود نقص كبير في الهياكل الصحية لاستقبال العدد الكبير من المرضى واو المشتبه في إصابتهم بهذا الوباء الخطير، مضيفين إن هذا الهيكل الصحي من شأنه أن يساهم في تخفيف الضغط على مصلحة الكوفيد بمستشفى محمد بوضياف بعاصمة الولاية.
هذا ويشارك في الحملة التطوعية كل فعاليات المجتمع المدني ورجال الأعمال والمحسنين، حيث تمّ اقتناء المواد اللازمة لإعادة تهيئة المركز من جديد، بعدما كان مغلقا في وجه سكان المنطقة لعدة سنوات، وحرمان من الاستفادة من هذا المرفق الصحي الهام، ويعتزم السكان على الانتهاء من العملية في غضون الأسبوع الجاري ووضعه تحت تصرف المرضى المصابين بهذا الوباء للعين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.