السودان تدعو لفتح خط جوي لنقل البضائع مع الجزائر    هذه توقعات أحوال الطقس لنهار اليوم    الاتفاق على توظيف البحث العلمي في قطاع الأشغال العمومية    معرض الإنتاج الجزائري في طبعته ال 29 من 16 إلى 25 ديسمبر المقبل    تصنيف "الفيفا" الشهري للمنتخبات    لعمامرة يحل بطربلس للمشاركة في مؤتمر دعم الاستقرار في ليبيا    المغرب الدولة الوحيدة التي لم تصادق على الميثاق الإفريقي لحقوق الإنسان والشعوب    رفع السعر الأقصى لمادة الزيت الغذائي إلى 650 دج    لعمامرة يتحادث مع كبار المسؤولين الليبيين    الجزائر تعمل على صنع طائرة بدون طيار    أعوان الحماية المدنية ينقذون 05 أطفال محاصرين بالواد في ايليزي    الإحصائيات اليومية لكورونا تستمر في التراجع    نفط: أسعار خام برنت تقارب 86 دولار للبرميل    سحب قرعة النهائيات يوم 31 مارس بالدوحة    وزير الصحة: إنجاز المستشفيات من صلاحيات وزارة السكن    الجزائر تستلم أكثر من مليون جرعة لقاح سينوفاك    البرلمان الأوروبي مطالب بعدم الاعتراف بالضم غير القانوني من قبل المغرب للصحراء الغربية    حكم الغربلة قبل أسبوعين من الحملة    إدانة تصريحات الرئيس الفرنسي ضد الجزائر وتاريخها الثوري    حان الوقت لأن تأخذ المعلومة حقها باعتبارها ملكا عاما    مذكرة تفاهم في مجال التعليم العالي والبحث العلمي    نقابة ناشري الإعلام تثمّن دعوة رئيس الجمهورية للحوار مع نقابات الصحفيين    «أول رحلة إلى إسبانيا على متن شركة «فويلنج» الشهر المقبل»    هلاك شخصين وإصابة سبعة آخرين في حادث سير بتيزي وزو    غوتيريس يؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    إدانة سياسة المواجهة والهروب إلى الأمام التي ينتهجها المغرب    البرلمان العربي يدين تصريحات الرئيس الفرنسي    1000 قرض مصغر لبعث نشاطات الصيد البحري وتربية المائيات    وزير الاتصال يُكرَّم في تونس    الكونغرس يمنع إقامة قنصلية أمريكية في الأراضي المحتلة    بداية رهان "الحمراوة" من بوابة "السنافر"    محرز يحطم الرقم التاريخي لماجر    السباق سينطلق لخلافة شباب بلوزداد على "البوديوم"    يوسف بن عبد الرحمان وأيمن قليل يفتكّان الجائزة الأولى    دعوة إلى التماسك، وعرفانٌ بأهل الإبداع    انطلاق حفر 20 بئرا ببومرداس من أصل 63 مبرمجة    توفير كل الإمكانيات ببرج بوعريريج    الدكتور بوطاجين يتضامن مع أطفال السرطان    إجلاء شاب مشنوق    المطالبة بتشديد العقوبة ضد شقيقين    مدرسة الغرب تعيش فقرًا مدقعًا    شنين سفيرا للجزائر بليبيا وسليمة عبد الحق بهولندا    البطاطا تنخفض إلى 50 دج بغليزان    محاضرات تاريخية وشهادات حول جرائم الاستعمار    المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون يكرّم السيد بلحيمر    قطاف من بساتين الشعر العربي    يخافون يوما تتقلب فيه القلوب والأبصار    قواعد السعادة في القرآن الكريم    الجزائر شريك تجاري واستثماري هام لبريطانيا    إدارة عاجزة وتشكيلة غير جاهزة    لا تربص ولا انتدابات ولا تشكيلة واضحة المعالم    حجز قرابة القنطار ونصف من الدجاج و«العصبان» الفاسد    التخطيط للحياة...ذلك الواجب المنسي    لدينا 10 ملايين جرعة من اللقاح و إنتاجنا الوطني متوفر    شرم الشيخ يحتفي ب"سيدة المسرح"    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    من واجب الأسرة تلقين خصال النبي لأبنائها    في قلوبهم مرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نحو الانضمام إلى تكتّل تجاري عبر المحيط الهادئ
نشر في الشعب يوم 28 - 09 - 2021

بدأت بريطانيا، أمس الثلاثاء، جولتها الأولى من المحادثات الرسمية المتعلقة بالانضمام إلى التكتل التجاري ل "اتّفاق الشراكة الشاملة والتقدمية عبر المحيط الهادئ".
ووفقا لوكالة "بي إيه ميديا" البريطانية، سيتم عقد اجتماع افتراضي بين بريطانيا والدول ال 11 الأعضاء في الاتفاق.
ووصفت وزيرة التجارة الدولية آن ماري تريفيليان المحادثات، بأنّها "معلم كبير على مسار انضمام بريطانيا للاتفاق".
تجدر الإشارة إلى أن "اتفاق الشراكة الشاملة والتقدمية عبر المحيط الهادئ" هو اتفاق للتجارة الحرة بين أستراليا وبروناي وكندا وشيلي واليابان وماليزيا والمكسيك ونيوزيلندا وبيرو وسنغافورة وفيتنام، بحسب "الألمانية".
وتقدّمت بريطانيا بطلب للانضمام إليه في فيفري، وأعلن التكتل في جوان أن عملية الانضمام ستبدأ. وأعلنت وزارة التجارة الدولية أن أول اجتماع تحضره بريطانيا لمجموعة العمل الخاصة بانضمام المملكة للاتفاق انطلقعن بُعد، مضيفة أن أعضاء آخرين اجتمعوا في السابق لمناقشة طلب بريطانيا.
نفاد الوقود في 90 % من المحطّات الرّئيسة
نفد الوقود في نحو 90 في المائة من المحطات في مدن رئيسة في إنجلترا بعد أن عمّقت عمليات شراء بدافع الذعر أزمة في سلسلة الإمدادات.
وبحسب "رويترز"، نجمت الأزمة عن نقص أعداد سائقي الشاحنات، ما دفع منافذ تجارة التجزئة للتحذير من أن ذلك قد يوجه ضربة كبرى لخامس أكبر اقتصاد في العالم.
وتسبّب نقص حاد في عدد سائقي الشاحنات بعد انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وإثر جائحة كوفيد-19 في نشر الفوضى عبر سلاسل الإمداد البريطانية في كل المجالات من الغذاء إلى الوقود، ما زاد احتمالات الاضطراب في وصول السلع وارتفاع الأسعار في الفترة، التي تسبق احتفالات رأس العام الميلادي.
وبعد أيام فحسب من إنفاق حكومة رئيس الوزراء بوريس جونسون ملايين الجنيهات الاسترلينية لتفادي نقص في الغذاء بسبب ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي، الذي يمثل أكبر تكلفة في إنتاج الأسمدة، طلب الوزراء من المواطنين التوقف عن الشراء بدافع الذعر.
لكن طوابير طويلة من السيارات امتدت عند محطات الوقود في أنحاء البلاد، ما أدى لنفاد الإمدادات وأجبر عديدا من المحطات على الإغلاق، وأغلب مضخات ومحطات الوقود في أنحاء المدن البريطانية، أمس، إما مغلقة وإما تعلق لافتات تقول إن الوقود غير متاح.
وقالت رابطة تمثل موزعي الوقود المستقلين، الذين يشكلون حاليا نحو 65 في المائة من كل الموزعين البريطانيين إن أعضاءها أبلغوا عن نفاد الكميات المتاحة لديهم بنسب تراوح بين 50 و90 في المائة في بعض المناطق.
وقال جوردون بالمر، المدير التنفيذي للرابطة "للأسف نحن نشهد عمليات شراء بدافع الذعر للوقود في كثير من مناطق البلاد..نحتاج إلى بعض الهدوء..أرجوكم لا تشتروا بدافع الذعر".
وقال وزير البيئة البريطاني جورج إيوستس، إنّه ليس هناك أي نقص في الوقود، وحث الناس على التوقف عن الشراء المحموم، خوفا من نفاده، وأضاف أنه لا توجد أي خطط للاستعانة بالجيش لقيادة الشاحنات على الرغم من أن وزارة الدفاع ستساعد على اختبار سائقي الشاحنات.
وأصر وزراء بريطانيون على أن خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي ليس له علاقة بالأزمة الحالية في السائقين رغم أنّ 25 ألفا منهم عادوا لأوروبا قبل تطبيق الانسحاب من التكتل، ولم تتمكّن بريطانيا من اختبار 40 ألف سائق بسبب الإجراءات، التي فرضت لمكافحة كوفيد-19.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.