بيان اجتماع مجلس الوزراء    المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية التكميلي 2020    الاحتجاجات في أمريكا: العفو الدولية تهاجم الشرطة لاستعمالها العنف ضد المتظاهرين    الجيش المغربي ينفي إقامته قاعدة عسكرية قرب الحدود الجزائرية    الفاف: منافسة البطولة ستعود بعد رفع الحجر الصحي    تأجيل محاكمة الهامل وبراشدي في قضية “البوشي” إلى ال25 من جوان    هيئة حماية الطفولة تتلقى عشرة ألاف مكالمة يوميا حول التعنيف    اللجنة المركزية ل “الأفلان” تعلن تجندها لدعم برنامج رئيس الجمهورية و حكومته    199 حالة شفاء مقابل 7 وفيات و127 اصابة جديدة بفيروس كورونا    ولاية الجزائر تمنع المواطنين من الذهاب إلى الشواطئ    قاضي التحقيق يستمع للإخوة كونيناف    «تم الاتصال بي لترتيب نتيجة لقاء وفاق سطيف»    الرئيس تبون ينهي مهام النائب العام العسكري لدى مجلس الإستئناف العسكري بالبليدة    ما تناقلته الأبواق الإعلامية الفرنسية إنحراف خطير    أصحاب المحلات التجارية يطالبون بمراعاة ظروفهم    الوحدات الجوية للأمن أداة لمحاربة الجريمة    معدل استهلاك الشيشة والحشيش والسجارة الإلكترونية يثير القلق    حجز مواد غذائية مهربة ومطارق تنقيب عن الذهب    الجزائر تترأس مجلس السلم والأمن للاتحاد الأفريقي خلال شهر جوان الجاري    الشهيد محمد عبد العزيز قاد مسيرة شعب لعقود حافلة بالمكاسب والانجازات رغم التكالب الاستعماري        محمد مريجة: “الوزير مستعد لتطوير الرياضة الجزائرية بمعية اللجنة الأولمبية”    نواب يدعون إلى الوحدة والمصالحة    الديوان الوطني للإحصائيات: المعدل السنوي لنسبة التضخم في الجزائر إستقر في 1.8 بالمائة في أفريل 2020    هجمات 20 أوت 1955: تحطيم أسطورة الجيش الفرنسي الذي لا يقهر وتدويل للقضية    نتوقع انتاج 950 ألف قنطار من الحبوب    “الأقصى” بعد فتح أبوابه.. التزام المصلين يعكره اقتحام المستوطنين    أحكام القضاء والكفارة والفدية في الصوم    توقيف شخصين قاما بالسطو على مدرسة ابتدائية بالمدية    علاج مشكلة الفراغ    فضل الصدقات    إجلاء الرعايا الجزائريين بالمغرب.. “وصول 229 مسافرا”    نفط: منظمة أوبك تعقد اجتماعين عن بعد يومي 9 و10 جوان لتقييم أثرتخفيضات الإنتاج    أمن سيدي بلعباس يحجز مكملات غذائية منتهية الصلاحية    لا موسم أبيض واستئناف البطولة الوطنية بعد تلقى الضوء الأخضر من السلطات العليا    كوفيد-19: إطلاق تحقيقات وبائية بالولايات التي تسجل أعلى نسبة في الإصابة بالفيروس    وهران : الشروع في إنجاز أزيد من 640 مسكنا في صيغة الترقوي الحر    خلال المشاورة الثالثة والأخيرة: مشاركون يدعون إلى وضع آليات تحمي الفنان وأعماله الإبداعية    شريط حول الحراك.. “واشنطن تايمز توقعت ردا من وسائل الاعلام المنزعجة من مساعي الرئيس”    تونس: إخفاق ضغوط مغربية لترحيل الناشط الصحراوي محمد الديحاني    مريم شرفي: الجزائر خطت خطوات كبيرة في مجال حماية الطفولة    بن عبد السلام: نحن بصدد الخطوة الثالثة لبناء الجزائر الجديدة    البرلمان : تأجيل جلسة التصويت على مشروع قانون المالية التكميلي 2020 الى 14سا 30د    هزة ارضية بقوة 3.6 بولاية الشلف    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    بعد المستويات العالية التي قدماها    إثر أزمة قلبية مفاجئة    يعتبر صديقا للجزائر    اشادة بالوزيرة بن دودة    خلال شهر رمضان المنقضي    سوناطراك مساهما رئيسيا في شركة "ميدغاز"    "روسيكادا" تغرق في النفايات    فرصة للسينمائيّين الجزائريين للمشاركة    « القيطنة » زاوية العلماء ومشايخة الفقه    «قطار الدنيا» إنتاج جديد لمسرح علولة بوهران    راحة الزائر في مسجد «سيدي الناصر »    دعوات إلى الاعتماد على الترتيب الحالي و إلغاء السقوط    خفيف الظل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الوزارة لا تتدخل في تسيير المؤسسات الخاصة.. والرعاية مضمونة لمن يخدم السينما
ميهوبي يوضح ل"الشروق" بشأن الجدل المثار حول ورشات مؤسسة خاصة
نشر في الشروق اليومي يوم 20 - 02 - 2019

أثارت الورشات التكوينية والنجوم العرب الذين أفصحت عنهم إحدى المؤسسات الخاصة المنظمة للحدث عبر بيانات عديدة وصلت وسائل الإعلام تساؤلات كثيرة حول المشروع وعلاقة وزارة الثقافة به دون أن تكشف الأخيرة عن ذلك في بيان إلى حد الآن. "الشروق" سألت وزير الثقافة عز الدين ميهوبي الذي وضح القضية.
وقال الوزير عز الدين ميهوبي إنّ "هذه المؤسسة (ويقصد سات أون) مثلها مثل أي مؤسسة خاصة أو عامة، لا نصدر بيانات بخصوص نشاطاتها.
وأضاف ميهوبي: "نعطي الرعاية لأي مؤسسة خاصة أو عامة تنظم حدثا يدخل في إطار وأهداف النشاطات الثقافية التي تشرف عليها الوزارة".
وتابع الوزير قائلا: "وهذه المؤسسة تهتم بالتكوين في مجال السينما وبالتالي قدمت لنا المشروع وتمت دراسته".
وأكدّ المتحدث أنّ "الوزارة وجدت المشروع يصب في فائدة المشتغلين في السينما من طلبة ومخرجين شباب وغيرهم، سيستفيدون من هذه الورشات كثيرا لأن الجهة المنظمة ستحضر خبرات في مجال التكوين السينمائي وبالتالي نحن ندعمها".
وبخصوص تاريخ بداية الورشات المرجح أن يكون مطلع مارس الداخل، حسب بيانات المؤسسة، يعتقد الوزير أنه سيكون يوم 9 أو 10 مارس، مؤكدا في السياق أنّ الجهة المنظمة هي التي تكشف عن تاريخها (الورشات) المحدد والوزارة فقط منحتها الرعاية.
وأشار ميهوبي إلى أنّ الوزارة لا تتدخل في تسيير المؤسسة التي هي أدرى بما تقوم به باعتبار أنّ هذه الورشات تدخل في صميم التكوين مثل باقي الدورات التكوينية التي تقوم بها مؤسسات مختصة في مجال التكوين السينمائي. ولفت إلى أنّ بعض المؤسسات تطلب رعاية الوزارة لكون الحدث الذي تنظمه كبيرا.
من جهته، قال مسير شركة "سات أون" شريف عز الدين إنّ "المؤسسة لديها الخبرة الكافية في المشاريع السينمائية والسياحية وهدفها تسليط الضوء على الشباب والتكوين وإضفاء الحيوية على مختلف أساليب صناعة الأفلام.
وأضاف شريف في تصريح ل"الشروق": "مؤسستنا جزائرية ولدت منذ فترة بسيطة، ولكن ولدت كبيرة بفضل القاعدة الخلفية الفنية التي ترتكز عليها، وبحكم تجربة كوادرها المهنية في المنطقة العربية بصفة عامة والشرق الأوسط بصفة خاصة".
وأكدّ المتحدث أنّه لأول مرّة ينظم حدث ضخم في الجزائر ولكن سبق لهم تنظيم العديد من التظاهرات في الخارج، كما قامت بشراكات سينمائية استراتيجية مع أجانب وعرب.
وبخصوص الورشات والنجوم العرب الذين سيحلون بالجزائر أوضح أنّ هذه الورشات تتم تحت رعاية وزارة الثقافة وهدفها تكوين المواهب الجزائرية الشابة في السينما، بالاعتماد على خبرات عربية وأجنبية.
وحول اللغط الذي أثير مؤخرا بشأن ماهية هذه المؤسسة ونشاطها المفاجئ في الجزائر، ردّ المتحدث: "وجودنا من خلال استقطاب نجوم الصف الأول، وتسطير مفاجآت كبيرة، لا يشكل خطرا أبدا على المؤسسات الخاصة والعمومية الأخرى، فطريقة تفكيرنا لا تهدف إلى إزاحة أي مؤسسة إنتاجية في الجزائر، بالعكس جئنا لمنح الإضافة، وأعتقد أنا كل واحد منا يساهم في مصلحة البلاد".
وأردف: "نعتبر وزارة الثقافة شريكا مهما، ووزارة السياحة أيضا شريك مهما وحتى المؤسسات الخاصة الأخرى بطريقتها تساهم في إثراء المشهد الثقافي العام في الجزائر، ومن أهدافنا أيضا عقد اتفاقيات تعاون مع قنوات تلفزيونية جزائرية ومنتجين خواص".
وفي السياق كشف المتحدث عن سلسلة مشاريع كبيرة منها مسلسل درامي جزائري سوري ضخم من تأليف وسيناريو الكاتبة السورية نور شيشكلي يحمل عنوان "فرح ذات السبع"، أبطاله جزائريون، إضافة إلى "سيت كوم" كوميدي عربي مشترك جاهز ينتظر التجسيد فقط من تأليف نور شيشكلي وإشراف السوري مازن طه. وكذا برنامج منوع غنائي حواري من تأليف وإشراف مازن طه وتنشيط جزائري. إلى جانب إقامة مهرجان سات أون للجوائز (الطبعة الأولى الجزائر 2019) أو Set On Awards – Algiers 2019 First Edition


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.