حسب رئيس الفاف زطشي    افتتاح مهرجان أسبوع‮ ‬    ألمع نجوم هوليوود‮ ‬يشاركون فيه    من المائدة المستديرة الثانية حول النزاع في‮ ‬الصحراء‮ ‬الغربية    القرارات الأممية تؤكد بالدليل القاطع    الأستاذ إبراهيم موحوش‮ ‬يؤكد‭:‬    الجزائريون يواصلون الحراك للجمعة الخامسة على التوالي    مع كمية معتبرة من الذخيرة بتمنراست    شهادة الزور تورط ماكرون‮!‬    «إسرائيل أولا» .. الشعار كان خاطئا ؟ !    البرلمان الجزائري‮ ‬في‮ ‬ببولندا    ‘'الكاف" تضبط تاريخ لقاء الترجي و''سي.أس.سي"    عنتر‮ ‬يحيى‮ ‬ينفي‮ ‬تلقيه عرضا من بدوي‮ ‬    تسببت في‮ ‬غلق الطرقات الولائية والوطنية    تفكيك جمعية أشرار‮ ‬تزور الوصفات الطبية‮ ‬    قبل نهاية‮ ‬2019    غرس 600 شجيرة بسد بوغرارة بتلمسان    وفاة امرأة حامل وإصابة ابنيها بجروح خطيرة    رئيس مجلس المنافسة،‮ ‬عمارة زيتوني‮ ‬يؤكد‮:‬    في‮ ‬طبعته‮ ‬ال22    مديرية الصحة بباتنة تكشف‮:‬    بداية من الأحد القادم    المجلس الإسلامي ونقابة الصحفيين يدعوان إلى الحوار    الجزائر قدوة في مجال مكافحة الإرهاب وحماية الحدود    الكرملين: الجزائر لم تطلب مساعدة موسكو    نجاحها مرهون باستعداد المغرب للامتثال للشرعية الدولية    "أقرأ طيف دربي، من كتابي"    عقوق الوالدين وسيلة لدخول جهنم    الغاء مباراة سعيدة بسبب الغيابات    غياب مكاوي اليوم وهريات وناجي ومعزوزي في حصة الاستئناف    دعوة الفلاحين إلى التقيد بالمسار التقني    طلبات « أل أل بي « شاهدة إثبات    خبر بلا تحقق و لا تدقيق    السيادة العقلية    الأخبار الكاذبة لا يمكن السيطرة عليها إلا بالمعلومات الرسمية السريعة    توقيف 5 مجرمين سلبوا 510 مليون سنتيم من منزل بالسانية    عام حبسا نافذا لشاب عذّب رفقة أشقائه أختهم التلميذة لحيازتها هاتفا ببن فريحة    التموين من الشبكة القديمة لحين إتمام الاشغال    الحراك كرة ثلج تكبر جمعة بعد جمعة    تخرج 68 معلما للتمهين بالشلف لتأطير المتربصين    بن دعماش مديرا لوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي    الحب الذي جابه التاريخ وأصبح خالدا    فرحة في عرض « نحتافلوا قاع « بمسرح علولة    مشروع تأسيس نادي أدبي يحمل اسم الراحل «عمار بلحسن»    « غنيت لأبرز الشعراء و رفضت تسليم لباس خالي « الشيخ حمادة « للمتحف»    أمطار مارس تنقذ الموسم الفلاحي    نيوزيلندا تشيّع جثامين هجوم "كرايستشيرش" الإرهابي    بوعلي يشرع اليوم في تصحيح الأخطاء    لعوايل انلوراس امقران اتحتفالنت سموقي نلبراج ذالرفيس    وما قدروا الله حق قدره !    كيف تصبح داعية ناجحا؟    حرمة المقدسات    المدير الجهوي يكشف من باتنة: 80 بالمائة من مؤمني صندوق التعاون الفلاحي من خارج النشاط    في إطار استثمار جزائري سعودي بقيمة 330 مليارا: مركز تجاري عالمي يدخل الاستغلال في 2020 بقسنطينة    فيما تم تسجيل 25 حالة مؤكدة في الثلاثي الأول بثلاث بلديات: لجنة صحية تؤكد انتشار التهاب الكبد الفيروسي بين تلاميذ بالقصبات    فيما تم تسجيل 25 حالة مؤكدة في الثلاثي الأول بثلاث بلديات    حج 2019: الشروع في إيداع الملفات على مستوى المصالح الإدارية بداية من الأحد القادم    تعزيز نظام تدفق الأخبار بسرعة وآنية وثقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الوزارة لا تحترم آجال اجتماعاتنا ومطالبنا عالقة منذ أعوام
دورة استثنائية للمجلس الوطني في 25 فيفري.. ممارسو الصحة العمومية:
نشر في الشروق اليومي يوم 21 - 02 - 2019

تلتقي النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية مع ممثلي وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات اليوم، لمناقشة جملة من القضايا المرفوعة في إطار اللجنة المشتركة.
وأكد رئيس نقابة ممارسي الصحة العمومية، إلياس مرابط في اتصال مع "الشروق" أنهم سيعقدون دورة استثنائية للمجلس الوطني بتاريخ 25 فيفري الجاري، لمناقشة جملة من المشاكل والمطالب العالقة، والتي "لم تحرك إزاءها وزارة الصحة ساكنا" على حد قوله، وأثناءها سيتقرر كيفية الاحتجاج في حال لم تلقى النقابة استجابة لمطالبها من طرف وزارة الصحة.
وتأسّف مرابط، للتماطل الذي تبديه الوصاية تجاه اجتماعاتهم الدورية مع الشريك الاجتماعي والتي ينص عليها القانون، حيث قال "بدل اجتماعنا كل شهرين أو أقل حسبما تنص عليه محاضر الاجتماع، صرنا نجتمع كل 6 أشهر غالبا"، والأمر جعل مُحدثنا، يدعو الوصاية لاحترام ما اعتبره "حق الشريك الاجتماعي في اللقاء بالوصاية"، معتبرا أن الاجتماع خلال فترات زمنية متباعدة "لا يعتبر اجتماعا"، كما أن الوزارة تسارع للقائنا بمجرد إعلاننا عقد دورة المجلس الوطني، على حد قوله.
وتتمسك النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية، بجملة مطالب لا تزال عالقة منذ سنوات، وأهمها تعديل القانون الأساسي لممارسي الصحة العموميين والخواص المطروح منذ 2008، مع إدراج تعديلات، في ظل تدني القدرة الشرائية وغلاء المعيشة، ويبرر وزير الصحة عدم فتح ملف الأجور، حسب محدثنا، بأن الملف من اختصاص الحكومة.
كما تطالب النقابة، بالمعالجة النهائية للملف الخاص بشهادة دكتوراه طب الأسنان والصيدلة، فالمتخرجون منذ 2012 بشهادة دكتوراه عوض شهادة جراح أسنان وصيدلي مع تمديد مدة دراستهم، "لا يزالون يتوظفون عن طريق الترخيص وبشهاداتهم القديمة، وهو ما يطرح مشكل التصنيف والتكوين الجامعي" حسب مرابط.
وتطرح النقابة، مشكلة الترقيات في الرتب والتي لم يستفد منها السلك منذ سنوات، رغم أن القانون ينص على تنظيم المسابقات كل سنة، والإشكال سببه عدم تنصيب مناصب مالية بأغلب المؤسسات الاستشفائية، فيما تبقى مشكلة ظروف العمل الصعبة، وغياب وسائل وتجهيزات العمل والاعتداءات المتكررة على الطواقم الطبية، والتضييق على العمل النقابي أهم ما يؤرق ممارسي الصحة العمومية خلال مزاولة مهامهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.