عملاق إسبانيا يدخل سباق التعاقد مع ماندي    12 مشروعا لصناعة السيارات في الجزائر    وزارة الدفاع: توقيف 5 عناصر دعم واسناد للجماعات الارهابية بخنشلة وتبسة    إصابة نايمار تحبس أنفاس الجميغ في باريس سان جرمان    الثلوج تتسبب في غلق الطرق ب 14 ولاية    العديد من الطرق الوطنية والولائية مقطوعة عبر 14 ولاية بسبب تراكم الثلوج    رقم “مميز” ل “محرز” مع “مانشستر سيتي” !    سرار: ” نفس التشكيلة لم تحقق أي لقب خلال السنوات الثلاث الأخيرة”    تنصيب خلية لمتابعة تطورات الأحوال الجوية بمطار هواري بومدي    هذه تفاصيل ما يحدث في فنزويلا    جلاب: قضية المكمل الغذائي “رحمة ربي” أمام مجلس الدولة ولم يتم الفصل فيها    المديرية العامة للأمن تستقبل وفدا عن الاتحاد الأوروبي    سرار يحسم مصير “فروجي” !    «50 ألف منصب جديد في لاداس.. والملف بطاقة تعريف»    الأغراض الشخصية للمغني‮ ‬والشاعر إرث للمجتمع    الجولة ال19‮ ‬من الرابطة المحترفة الثانية    مواطنون مستاؤون من تحايل التجار    من أجل محاربة العنف في‮ ‬الملاعب    سالفيني‮ ‬يأمل بأن‮ ‬يتخلص الفرنسيون من ماكرون    رياح قوية تجتاح‮ ‬24‭ ‬ولاية‮ ‬    بنسبة‮ ‬21‮ ‬في‮ ‬المائة    ميلة    الخبير الاقتصادي‮ ‬آيت شريف‮ ‬يحذر‮: ‬    تسجيل‮ ‬62‭ ‬مترشحاً‮ ‬في‮ ‬ظرف أربعة أيام    تستمر إلى‮ ‬غاية ال6‮ ‬فيفري‮ ‬القادم‮ ‬    إجراءات جديدة لمحاربة التحايل ببطاقة الشفاء    هذا آخر أجل لإيداع ملفات الترشح للرئاسيات    إحصاء 111 عاملا أجنبيا غير مصرح بهم بغليزان    الصندوق الوطني للتقاعد يتنفس    إرهابيان يسلمان نفسيهما للسلطات العسكرية    مقري سلطاني وجهاً لوجه    النتن ياهو عند جارنا الملك ؟    معرض حول سجون الاستعمار    فلوسي عميداً لكلية العلوم الإسلامية    مالك بن نبي: وصراع الأفكار الإيديولوجية المحنطة- الحلقة العاشرة-    في رحاب قوله تعالى: (واحذرهم أن يفتنوك)    أحب العمل إلى الله بر الوالدين    إذا كان الشغل مجهدة فان الفراغ مفسدة !    جرائم الاستعمار بالجزائر ضمن النقاش الوطني بفرنسا    هذه حقيقة احتراق طائرة جزائرية في كندا    التطعيم ضد الحصبة: حسبلاوي يلح على بلوغ 95 بالمائة على الأقل    حصة إضافية بأزيد من 13 ألف جرعة لقاح بتلمسان    الأوبئة تحاصر اليمنيين    الفريق قايد صالح يؤكد في الذكرى السادسة لحادثة تقنتورين :    الشاهد وأمين الاتحاد العام للشغل يفشلان في نزع الفتيل    تفسير: (الذين اتخذوا دينهم لهوا ولعبا وغرتهم الحياة الدنيا فاليوم ننساهم ):    « العمل التلفزيوني مُتعِب والأشرطة العلمية تحتاج إلى فرق مختصة »    تراجع عدد المشاركين إلى 100    تصنيف 5 معالم إسبانية قديمة بوهران    «أديت مباراة في القمة وشتمت من قبل أنصارنا»    الجليد يُؤخر زراعة البطاطا بمستغانم    نفوق "ألطف" كلب    إنشاء أول مؤسسة خاصة بباتنة    سكيكدة تكرّم بوتران    خمس فوائد للعناق وتبادل الأحضان    قطط تتسبب في إصابة فتاتين بالعمى    طفلة العامين تسلم نفسها للشرطة    المنشد جلول يرد على مهاجمي الراحل هواري المنار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غفلة ... ودهر من الألم ...
ارتفاع الإصابات بالحوادث المنزلية يزيد العبء على الخزينة و الأطفال أغلب الضحايا
نشر في الجمهورية يوم 19 - 12 - 2018


موضوع ملف هذا الأسبوع مسّ كثيرا الأسرة الجزائرية فلا يخلو بيت من حادث منزلي أصاب الصغار قبل الكبار و كلّف الخزينة أموالا طائلة و لهذا نتطرق في مواضيعنا إلى الحوادث المنزلية التي كثرت في الآونة الأخيرة خاصة مع حلول فصل الشتاء الذي ازدادت فيه حالات الاختناقات بالغاز سواء بسبب أجهزة التدفئة المغشوشة أو نقص التهوية أو استعمال الحطب و الشموع و غيرها . و لم تقتصر الحوادث المنزلية على الاختناقات بل هناك حوادث أخرى مست بالدرجة الأولى الأطفال منها السقوط من المرتفعات و ابتلاع مواد سامة و خطيرة أو صلبة أو التكهرب و قد تبيّن أن 50 % من الحوادث متعلقة بالحروق في حين كشف الأطباء أن الإهمال و قلة الوعي و تهاون الأولياء من الأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى هذه الحوادث كما ذكروا أن هذه الإصابات قد تكون لها مضاعفات خطيرة داخل جسم الإنسان و منها ما يتسبب في موته كابتلاع الأطفال لأدوية الأعصاب و القلب و التي تؤدي حسب المختصين غالبا إلى موته و قد أشارت تقارير الحماية المدنية و المؤسسات الصحية أن هذه الحوادث باتت تخلف الكثير من الضحايا الذين أصبحوا عبئا كبيرا على الخزينة العمومية فعلاج شخص مصاب بحروق يحتاج إلى أكثر من 3 أشهر للاستشفاء و هذا لأنه يتطلب عمليات جراحية متكررة و متابعة طبية مستمرة . و تبين بولاية مستغانم أن 70 %من الحوادث المنزلية تصيب الأطفال و هم أكثر عرضة للحروق وعلاجهم يستدعي مدة طويلة خاصة و أن علاج الحروق يكلّف المستشفى 50 مليون سنتيم و الكسور 10 ملايين . أما بتيارت فغياب مصلحة متخصصة في الحروق تطلب نقل المصابين إلى وهران و اضطر المرضى للجوء إلى الخواص ما كلفهم 10 آلاف دج من أجل الإسعافات الأولية فقط . غير أن المختصين كشفوا أن 70 % من الإصابات غير مصرّح بها إذ يستعين المصابون بالطب البديل .و في الشلف الأطفال في السنوات الأولى أكثر عرضة للحوادث و يعتبر المطبخ المسرح الرئيسي لها . و أكدت البروفيسور بن علال خديجة ببلعباس أن الإهمال و جهل الأولياء لكيفية حماية أطفالهم و طرق الوقاية من أهم أسباب الحوادث حيث سجلت الولاية 13 ألف حادث خلال 2018.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.