تعاونية الحبوب و البقول الجافة لوهران    خلال الإحتفال باليوم العالمي‮ ‬للأغذية‮ ‬    عين الدفلى    خلال السنتين الأخيرتين    منع 56 عنوان كتاب "مشبوه" من الصالون الدولي للكتاب    البويرة: ثلاثة قتلى في حادث مرور بالطريق السيار    سقطة مدوية لمحليي المنتخب الوطني في المغرب    الرئيس التركي يتوعد ب "سحق رؤوس" المقاتلين الأكراد    وزارة التربية تحدّد رزنامة العطل المدرسية    بدوي: الألعاب المتوسطية 2021 بوهران فرصة للترويج لوجهة الجزائر السياحية    الحكومة تدرس إمكانية إنشاء مدارس لضمان تمدرس الجالية الجزائرية بالخارج    توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية وحجز أموال بالعملتين    ملفات فساد ثقيلة تلاحق النائب طليبة    خيارات محدودة لمواجهة خطر الاستدانة الخارجية    47 شاعرة من الجزائر ودول عربية في مهرجان الشّعر النّسوي بقسنطينة    وزارة الصحة تستلم أزيد من 800 ألف جرعة لقاح    الريال يعتزم الاكتفاء بتشكيلة الفريق الحالية    المترشحون لم يودع أي ملف قبل أسبوع عن انقضاء الآجال    الخبير الاقتصادي روباين ل الشعب : المشكل ليس في قانون المالية بل في طريقة التسيير    بوديبة: «كناباست» لا علاقة لها بإضرابات الأساتذة    «نوفو نورديسك» يعرض مستجدات علاج السكري    ربط 46 بلدية بالمسيلة بشبكة الألياف البصرية    السياسة الاستعمارية القمعية فرضت الهجرة على الجزائريين    مجلس العموم البريطاني يرجئ التّصويت على اتّفاق بريكسيت    آلاف اللّبنانيّين في الشّارع لليوم الثّالث    بلعيد : إذا أصبحت رئيسا سأجعل تمنراست عاصمة لإفريقيا    أسعار النفط أقل من 60 دولارا للبرميل    أربعة أفلام جزائرية ضمن مسابقات مهرجان قرطاج السينمائي بتونس    مسيرة لجماهير اتحاد الجزائر احتجاجا على وضعه الكارثي    السودان: إرجاء محاكمة البشير ليوم السبت المقبل    رئيس البلدية يلتزم بالشروع في الأشغال قريبًا    هدام : الجزائر "ملتزمة" بشكل "كامل" بضمان الحماية الاجتماعية لأكبر عدد من المواطنين    أمطار رعدية مرتقبة ابتداء من ظهيرة السبت على منطقة الهقار والطاسيلي    هازارد يضيع لقاء مايوركا    اختتام الخيمة الوطنية التاسعة للشعر الشعبي بأدرار    المحامون يقاطعون أعمال التحقيق بعدد من محاكم العاصمة    الأحداث في كاتالونيا .. تهدد بنسف الكلاسيكو    نصر الله يعلق على احتجاجات لبنان    بعد تعديل الأجزاء الموجهة لتركيب السيارات‮ ‬    قال أن الجالية في‮ ‬الخارج ساهمت في‮ ‬استرجاع السيادة الوطنية‮.. ‬بوقادوم‮:‬    خلال مشاركته في‮ ‬منتدى التعاون العربي‮ ‬‭-‬‮ ‬الصيني‮ ‬الإعلامي‮ ‬    الجمعية لمراقبة السباق والوداد لتولي الريادة    توقيف مجرمين يستغلون قبو عمارة لترويج المهلوسات بمعسكر    إصابة شخصين إثر انقلاب شاحنة بعين الحجر    «فقدان الآسرة للشروط الاجتماعية والنفسية وراء تنشئة الأفراد غير السوية»    المدينة.. الوجه المشوّه    حجز 573 قرصا من المؤثرات العقلية    "مرسيدس بنز" تعرض مركباتها النفعية المحلية    مخبر مراقبة الأدوية يتأخر عن التسليم لمدة سنتين    المسرح الجزائري أكثر خبرة ومتفوق بالأشكال الجديدة في المغرب الكبير    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    بعوضة النمر لسعت 21 ألف شخص بالعاصمة    بحث ضائع عن الهوية    تكوين الشباب للحفاظ عليها وترقيتها    دعاء اليوم    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





والي وهران يكرم الداعية الإسلامي الدكتور عمر عبد الكافي
ضيف الجزائر ألقى درس وخطبة الجمعة بالجامع القطب عبد الحميد بن باديس
نشر في الجمهورية يوم 02 - 02 - 2019

- الحضارة الشرقية ستعود إلى سالف أيامها المشرقة وعلى المسلمين عدم فقدان الأمل
كرم ظهيرة أمس والي وهران السيد مولود شريفي، الداعية الإسلامي د. عمر عبد الكافي، بالجامع القطب عبد الحميد بن باديس، عرفانا بجهوده في نشر الصورة السمحاء والوسطية للدين الإسلامي.
وبحضور جمع غفير من المصلين، الذين أبوا إلا أن يحضروا درس وخطبة الجمعة اللتان ألقاهما هذا المفكر الإسلامي، أثنى الداعية عبد الكافي على هذه الالتفاتة، التي خصته إياها السلطات المحلية بالولاية، معبرا عن اعتزازه وافتخاره بالشعب الجزائري، الذي قال إنه شعب متمسك بدينه وبوطنه ومحب للسلام ويشدو دائما الرقي والتطور الحضاري، الذي تسعى إليه جميع شعوب بلدان العالم الإسلامي. وقد ارتأت مديرية الشؤون الدينية لوهران، أن يقوم الشيخ عمر عبد الكافي، تنشيط درس وإلقاء خطبة الجمعة، لما يملكه هذا الداعية من علم واسع ورؤية فكرية سديدة، لاسيما وأنه يملك قاعدة جماهيرية كبيرة في الوطن العربي والإسلامي، بالنظر إلى الحصص الدينية الكثيرة، التي كان يلقيها في مختلف الفضائيات، لاسيما تلك المتعلقة بالإعجاز العلمي في القرآن وسيرة وقصص الانبياء والصحابة الأجلاء، وقد أمتع الداعية عبد الكافي المصلين، بكلماته الراقية وتحليله الرائع للواقع العربي المعاش، وتفسيره العلمي والأكاديمي لآيات القرآن الكريم، حيث تحدث عن الأمل والتمسك بالله عزّ وجل في الحياة، وأن الفرج قادم مهما كثرت المصائب وطال أمد المشاكل، مقدما أمثلة عن ذلك لما عايشه الأنبياء على غرار النبي موسى ونوح وداود، مبرزا أن الرسول صلى الله عليه وسلم هو رئيس وعميد مدرسة الأمل، حيث أنه تحدى جميع الصعاب وصبر على أذى قريش، حتى جاء الفرج وانتصرت كلمة الحق وزهق الباطل في الأخير. مشيرا في الأخير إلى أنه على الشعوب الإسلامية، عدم فقدان الأمل والتشبث بمفاتيح الفرج، حيث وبالرغم من تأخرنا عن ركب الأمم، إلا أن الحضارة الشرقية ستعود إلى سالف أيامها وعصرها الذهبي والمشرق.
هذا ومن المنتظر أن يلقي صباح اليوم الدكتور عمر عبد الكافي محاضرة، بقاعة المؤتمرات بفندق الميريديان، ستشهد لامحالة حضور العديد من محبي ومتابعي هذا الداعية الإسلامي المعروف في الوطن العربي والإسلامي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.