توقيف مهربين بتمنراست وعين قزام    نحو تأجيل إنتخابات 4 جويلية    عدل 1 : توزيع 4759 سكن    عطال يتفوق على نيمار في هذا التصنيف    النجمة سامية رحيم تتحدث عن “مشاعر” عبر قناة “النهار”    الحكومة تقرر العمل بالبطاقة الوطنية للممنوعين من دخول الملاعب    بالفيديو...عسلة يصد 3 ركلات جزاء وينقذ الحزم السعودي من السقوط للدرجة الثانية    براهيمي على بعد 90 دقيقة من كأس البرتغال    تسخير 39 ألف عون حماية مدنية لتأمين الامتحانات الرسمية    بن ناصر: "في الوقت الراهن أفكر فقط في....."    الحديقة النباتية بالجلفة مقصد العائلات خلال السهرات الرمضانية    زطشي يعتزم القيام بثورة في التحكيم: إنهاء مهام أمالو و غوتي يستعيد الصلاحيات    المجمع الأمريكي "كا. بي. أر" يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل "رود الخروف"    فيما تم ضبط الترتيبات تحسبا للامتحانات في الأطوار الثلاثة: هيئة رقابة البناء تحصي أقساما مهددة بالانهيار عبر 12 مدرسة بباتنة    حوادث المرور: وفاة 14 شخصا خلال 48 ساعة الأخيرة    توقيف مهربين اثنين و ضبط عدة معدات بتمنراست وعين قزام    التجاوزات في بعض البرامج الرمضانية تعتبر سقطة اعلامية وتمس بحرمة الشهر الفضيل    توقيف عصابة لسرقة المنازل و المحلات بأم البواقي    تدعيم الورشات لتدارك التأخر بمشروع القطب الجامعي    أمطار مصحوبة برعود بولايات شرق الوطن بدءا من اليوم السبت    الوضع السياسي أثر سلبا على النشاط الفندقي والسياحي    فتح مكة.. الثورة الشاملة التي انتصرت سلميا    منظمة الصحة العالمية تعلن الجزائر بلدا خاليا من الملاريا    الجزائر تتسلم شهادة بجنيف تثبت قضاءها على الملاريا    ورقلة.. سكان تقرت يحتجون ويطالبون بالصحة الغائبة    جهود الجيش مكنت من الحفاظ على كيان الدولة الوطنية    في تصعيد جديد بالمجلس الشعبي الوطني    الجزائر لا ترى بديلا عن الحل السياسي للأزمة في ليبيا    في الجمعة 14 من الحراك: إصرار على رفض انتخابات 4 جويلية    أكدت حرصها على عدم المساس بالقدرة الشرائية للمواطن    بلغت قيمتها الإجمالية أزيد من 99 مليون دج: تسجيل 31 مخالفة تتعلق بالصرف منذ بداية السنة    الجزائر تأسف كثيرا لاستقالة هورست كوهلر    اسم "الحراك الشعبي الجزائري" سيكون حاضرا على سطح المريخ !    قال إن الجزائر بأشد الحاجة لتأطير الشباب وتوجيههم: وزير الشؤون الدينية يدعو الأئمة لتبني خطاب يحث على توحيد الصفوف    قوى الحرية والتغيير السودانية تعلن “الإضراب وبداية العصيان المدني “    فرنسا: 13 جريحاً في انفجار طرد مفخّخ في ليون والبحث جار عن مشتبه به    المجمع البترولي أول متأهل للدور النهائي    سعيدي لإدارة القمة بين شباب قسنطينة وإتحاد العاصمة    تأخر تسليم مشاريع "الألبيا" يثير مخاوف المكتتبين ببرج بوعريريج    لا يمكنني الاستمرار في بيتٍ شعار أهله انتهاك حرمة رمضان    ميهوبي في زيارة إنسانية للأطفال المصابين بأمراض مستعصية في مصطفى باشا    هل تعدم السعودية شيوخها؟    بسب تداعيات أزمة‮ ‬بريكست‮ ‬    كوسوب توقع على مذكرة تعاون متعددة الأطراف    خلال موسم الحصاد الجاري    بغية حشد التأييد والعلاقات العامة    مصدر مسؤول: الترخيص ل”فلاي ناس” بنقل الحجاج الجزائريين موسم 2019    مصانع تركيب السيارات التهمت‮ ‬2‮ ‬مليار دولار في‮ ‬4‮ ‬أشهر    بعزيز‮ ‬يطرب العاصميين    الساحة الفنية ببشار تفقد بادريس أبو المساكين    « تجربة « بوبالطو» كانت رائعة و النقد أساسي لنجاح العمل »    تقديم النسخة الجديدة لمونولوغ «ستوب»    هموم المواطن في قالب فكاهي    قال الله تعالى: «وافعلوا الخير.. لعلكم تفلحون..»    نصرٌ من الله وفتح قريب    بونة تتذكر شيخ المالوف حسن العنابي    الحجر يرسم جمال بلاده الجزائر    الخطاب الديني في برامج الإعلام الجزائري خلال رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أنا مع الحراك الشعبي قلبا و قالبا و على الفنانين دعم المظاهرات السلمية
الممثل علاوة زرماني :
نشر في الجمهورية يوم 16 - 04 - 2019

لم يفوت الفنان علاوة زرماني فرصة المشاركة ضمن مسيرات الحراك الشعبي فكان من بين المشاركين الأوائل سواء ضمن مظاهرات الجمعة أو الوقفات الاحتجاجية التي جمعت فناني قسنطينة أمام المسرح الجهوي محمد الطاهر الفرقاني ، و التي جاءت دعما للمطالب الشعبية و المظاهرات المليونية بكل أنحاء الوطن.
و لأن الأهداف واحدة و المطالب واحدة ، فكان لا بد من الفنانين الوقوف جنبا إلى جنب رفقة أبناء الوطن، وهو ما كشفه الفنان المسرحي علاوة زرماني الذي أكد أنه مع الحراك قلبا و قالبا من أجل مستقبل الشباب و هذا الوطن الغالي، و لأنها فرصة التغيير فمن واجب الجميع حسبه أن يبقوا صامدين ، خاصة و أن هذه الفرصة و إن ضاعت فمن المستحيل أن نستطيع بعدها رفع رؤوسنا وإن تطلب أن نموت من الأفضل أن نموت ولا نرجع للوراء، فهذا الحراك يتطلب حسب زرماني مواقف ومشاركة واسعة لكلّ الفنانين والمثقفين الذين لهم وزن بالمجتمع، ما يزيد من حدة الضغط، إلى جانب الفئات الشعبية.
وعن مطالبهم كفنانين أوضح علاوة زرماني أن حال الفنان مثل حال أي مواطن جزائري يتطلع إلى غد أفضل و جزائر قوية يسودها العدل و الديمقراطية بعيدا عن كل أشكال الفساد الذي بات مرضا خطيرا ينهش خيرات البلاد و العباد، أما بالنسبة له كفنان فهو بدأ النضال في السبعينات من القرن الماضي على ركح مسرح قسنطينة من خلال تناوله رفقة زملائه من الفنانين للمشاكل آنذاك، والتاريخ يشهد على طرده رفقة عدد منهم أمثال جمال دكار، عنتر هلال حسان بوبريوة ، عبد الحميد حباطي، عمار محسن،عيسى رداف و فاطمة حليلو على خلفية تناولهم لعمل ينتقد ممارسات داخل تعاونية الخدمات الفلاحية والديوان الوطني لتسويق الخضر والفواكه التي أضرت بالمستهلكين في عهد النظام الاشتراكي، وبعد عودتهم للمسرح سنة 1976 واصلوا رفع مطالبهم على الرغم من أن أغلبية الفنانين الجزائريين تجرعوا مرارة القهر و عانوا كثيرا من أوضاع متعفنة تحكمها "المعريفة " و الرشوة من أجل العمل.
هذا و قد عبر علاوة عن دهشته من الحراك الشعبي السلمي الذي أعطى درسا للعالم بأسره ، من خلال مظاهر التنظيم والشعارات، التي جعلت من العالم يتحدث عن الجزائريين و مستواهم العالي الذي سد كل الذرائع أمام الفاسدين و المشككين في هذا الشعب الذي سيحقق النصر لا محالة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.