انطلاق امتحانات شهادة التعليم المتوسط لدى المحبوسين    الدرك الوطني يدعو أولياء التلاميذ الى تفادي ركن سياراتهم بشكل عشوائي أمام مراكز إمتحانات شهادة التعليم المتوسط    الإعلان عن النتائج الاولية للانتخابات اليوم على ال15:00 زوالا    الجزائر تتسلم الباخرة العملاقة "باجي مختار3"    إسبانيا تدرس ضم سبتة ومليلية إلى منطقة شنغن الأوروبية    147 ألف طفل في سوق العمل بالمغرب!    بوقرة: "نريد تحضير جيل قادر على تدعيم المنتخب الأول"    حوادث المرور: وفاة 31 شخصا وجرح 1448 آخرين خلال أسبوع    "عدل" تفسخ عقد شركة مكلفة بأشغال موقع 1000 سكن ببراقي    انتخاب الجزائر عضوا في مجلس إدارة منظمة العمل الدولية    الوضع في مالي يتطلب اتخاذ إجراءات فورية لبدء إصلاحات حاسمة    بعد 8 سنوات من قطع العلاقات.. أمير قطر يستقبل وزير الخارجية المصري    ارتفاع أسعار الذهب عالميا    الجزائر عضوا في مجلس إدارة منظمة العمل الدولية ..    سلمى غزالي: أختي خط أحمر"    "محي الدين بشطارزي" يحتضن المهرجان الثقافي الأوروبي في دورته ال 21    توفير خيمتين لسكان برحال من أجل تسهيل عملية التلقيح ضد فيروس كورونا    تقرير عن ندوة الانعاش الاقتصادي والاجتماعي بمكتب رئيس الجمهورية    نشرية خاصة تحذر من موجة حر شديدة    الوكالة الوطنية للدم تحتفل باليوم العالمي للتبرع بالدم    المفوضية الأممية لحقوق الإنسان تنتقد "الإنتهاكات الخطيرة" للشرطة في تونس    أول تعليق من باريس بخصوص قرار سحب اعتماد قناة "فرانس 24"    المخرجة الجزائرية مونيا بن مدور في لجنة تحكيم "نظرة ما" في "كان"    شيتور: نطمح لبلوغ 5 بالمائة من أهداف النموذج الطاقوي الجديد    ملية البحث عن الغريق المفقود متواصلة لليوم الخامس في تيبازة    البوليساريو: السيادة على الصحراء الغربية حق حصري للشعب الصحراوي    ورقلة: حجز قرابة 6 آلاف قرص مهلوس ومبالغ مالية    غزال يضع النقاط على الحروف مع "بشكتاش" !    المحكمة العليا: المراحل الأولى من التشريعيات أثبتت نجاعة أسس ضمان نزاهة الانتخابات    تأجيل المحاكمة إلى جلسة 26 جوان    عجز في التسيير أم غياب لثقافة النظافة ؟!    دراسة فرص الاستثمار في الخدمات والتجهيزات    بيل غيتس: الوقت ليس في صالح العالم لمواجهة الوباء    من كان الخاسر الأكبر من المعسكر الأخير لمنتخب الجزائر؟    التربية أولا أم التعليم..؟    8 وفيات.. 354 إصابة جديدة وشفاء 242 مريض    الكونغرس يعيد المخزن إلى حجمه    انتصار للديمقراطية وفوز للجزائر الجديدة    البروفسور العراقي ثاني حسين خاجي يترجل    30 لوحة في "ما وراء المرئيّ"    عنفوان فؤاد تخطّ "أحرقُ الموت بي"    ماضوي يرحل بالتراضي والفريق في مفترق الطرق    "العميد" يستفيق وشبيبة القبائل تتعثر بميدانها    محليو "الخضر" في أول تربص    الغيابات تثير استياء شريف الوزاني    «لم أحظ بأي تكريم طوال مسيرتي الفنية»    40 طفلا وطفلة في أكبر عروض الأزياء الخاصة بالصغار    شهادة الزور.. الفتنة الكبرى    هذه أعظم 3 مواقف في حياة الرسول الكريم    أنا كيفك    نتائج تجربة زراعة السلجم فاقت كل التوقعات    سقوط حر من الطابق الخامس    الهلال السعودي يريد سليماني    انطلاق حملة التلقيح ضد كورونا بساحة الأمير عبد القادر بمعسكر    قدوم 186 مسافرا من باريس غدا إلى وهران    دفتر شروط لاستغلال الشواطئ    غزوة أحد .. عبر ودروس من رحم الهزيمة    السعودية.. روبوت ذكي لخدمة الحجاج و المعتمرين في الحرمين الشريفين (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«لا يمكننا مراقبة المرضى عن بعد و حماية عائلاتهم مسؤوليتهم»
البروفيسور طالب عبد الصمد عضو اللجنة العلمية لمتابعة الوباء ببلعباس
نشر في الجمهورية يوم 13 - 07 - 2020

أكد البروفيسور طالب عبد الصمد رئيس مصلحة الأمراض الصدرية وعضو اللجنة العلمية الولائية لمعالجة ومتابعة المصابين بوباء كورونا بالمؤسسة الاستشفائية دحماني سليمان أن الفئة المصابة بهذا الفيروس ولا تعاني من مشاكل صحية خطيرة منها مشكل في القلب يتم توجيهها لأن تلتزم الحجر الصحي في منازلها لمدة 10 أيام في الوقت الذي يتم فيه الاحتفاظ بالمصابين الذين يعانون من أمراض مزمنة على مستوى المؤسسة الاستشفائية دحماني سليمان المخصصة لهذا الغرض لأجل معالجتهم ومتابعتهم أو بالمركز الثانوي الذي استحدث منذ5 أيام بمصلحة إعادة التأهيل التابعة للمستشفى حساني عبد القادر . وفي رده على سؤال حول ما إذا كان المصابون الموجهون لالتزام الحجر الصحي يتقيدون بالتوجيهات والإرشادات المقدمة إليهم ويلزمون بيوتهم بالفعل ولا يغادرونها طيلة هذه المدة الزمنية أوضح البروفيسور . نحن نقوم بفحصهم وبعد اكتشاف الوباء نقدم لهم الدواء اللازم وننصحهم ونلح عليهم بالبقاء في منازلهم طيلة الفترة المحددة ولا يغادرونها إلا عند إجراء المراقبة الطبية بالمستوصف القريب منهم وكل هذا لأجل أن يتعافوا من هذا الوباء المستجد. والحقيقة يضيف لا يمكننا مراقبتهم من بعيد و هذه من مسؤولياتهم الكاملة , لابد من التحلي بالوعي. فإذا كانوا فعلا يريدون التعافي من الفيروس وحماية أفراد عائلاتهم ومحيطهم عليهم التقيد بالإجراءات الوقائية واحترام الإرشادات التي نقدمها لهم و إلا فان الضرر لن يزول وتصير الأمور معقدة.
هذا وأشار من جهة أخرى الى أن عدد المصابين بالوباء في تزايد, فبالأمس فقط استقبل صباحا بمصلحة الأمراض الصدرية 5 حالات مشتبه فيها أصحابها الى المؤسسة الاستشفائية دحماني سليمان معبرا عن قلقه الشديد لما يراه في الشارع وفي الساحات العمومية وفي الأسواق وأمام البنوك ومكاتب البريد : أناس كثيرون غير ابهين بالخطر المحدق بهم لايرتدون الكمامات ولا يلتزمون بالتباعد الاجتماعي منتهيا بالقول مكافحة الوباء مسؤولية الجميع وليس الأطقم الطبية وحدها أو السلطات أو الشرطي .. والوقاية ثم الوقاية وهي أفضل وسيلة للتخلص من الفيروس .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.