توقيف 3 تجار مخدرات وحجز 47 كلغ من الكيف    قايد صالح يشيد بحرص أفراد الجيش "الشديد" على حماية "كل شبر من أرض الجزائر"    الشرطة توقف شخصا وتحجز أقراصا مهلوسة    الأمن يسخر أزيد من 62 ألف شرطي    والي بشار يشرف على توزيع 12 عقد امتياز    على الشباب الاستعداد لحمل المشعل وتسيير مؤسسات الدولة    تفجير يستهدف حافلة سياحية قرب الأهرامات في مصر    قوى الحرية والتّغيير تتمسّك برئاسة مدنية وتمثيل محدود للعسكر    مسيرة سلمية لطلبة الجامعات في يوم الطالب تدعيما للحراك    اجتماع وزاري مشترك تحضيرا للدخول المدرسي والجامعي والتكوين المهني    كافل اليتيم تجمع الأيتام والمحسنين    ندوات تاريخية وتدشين مرافق رياضية وعمومية    يوم الطالب: رئيس الدولة يثني على الدور الريادي للطلبة و نضجهم خلال المسيرات السلمية    أسعار النفط استقرت بفضل "أوبك"    حجز 10 آلاف طن من الواردات بالحدود خلال 3 أشهر    الهلال الأحمر الجزائري يدعو لإعداد بطاقية وطنية    فيغولي مطلوب في إشبيلية وفولفسبورج الألماني    دعوة إلى الاقتداء بالتربية الروحية للصحابة    خبر سحب وثائق سفر لمسؤولي بنوك غير صحيح    وزير الصحة يشارك في أشغال الدورة ال 72 للجمعية العالمية للصحة بسويسرا    بن ناصر يتألق و إمبولي ينعش آماله في البقاء برباعية على تورينو    ما الترتيب الأمثل لوجبة إفطار رمضان؟    هذه شروط الاستفادة من القرض المصغر    كومباني يغادر مانشيستر سيتي..ويعود إلى أندرلخت    دعوة غير مسبوقة من نائب جمهوري لعزل ترامب    "الأففاس" يدعو إلى الحوار في أجال معقولة    رحابي يدعو قيادة الجيش الى فتح مشاورات مع الطبقة السياسية    بسبب ارتفاع الرطوبة و التقلبات المناخية في الطارف    سيدي بلعباس مواصلة ترحيل عائلات مزرعة خير الدين    1500 دينار لكيس 25 كلغ: زيادات غير قانونية في أسعار السميد المدعم    ماندي اساسي ويقود ريال بيتيس للفوز على ريال مدريد في “سانتياجو برنابيو”    لاعبو اتحاد بلعباس يشنون إضرابا    الشعب الجزائري الأكثر نفوذا في إفريقيا    موقع قاديوفالا معلم تاريخي عريق    حنانيك يا رمضان    أدعية رمضانية مختارة    أول متحف بالمدينة المنورة يجسد السيرة النبوية    بالصور.. مصر تكشف عن تميمة كان 2019    السعودية تقرر عقد قمتين خليجية وعربية في مكة    تخص المتابعين بالجريمة الجمركية.. نحو إنشاء لجان مصالحة على مستوى الجمارك    بالفيديو.. “سامسونغ” تصلح هاتفها القابل للطي وتطرحه قريبا بالأسواق    ورشات الترميم تؤجل الصلاة فيها مرة أخرى    بطولة إفريقيا للملاكمة: المنتخب الوطني يتوج باللقب الإفريقي    حجز 16قنطار من الكيف بالنعامة    خليفاتي يترشح لرئاسة الأفسيو ويصرح:” سأغير منتدى رؤساء المؤسسات جذريا وأُرسم قطيعته مع السياسة”    وزير الخارجية الفلسطيني : "صفقة القرن" الأمريكية بمثابة تكريس للمأساة الفلسطينية    نقابة الصيادلة تطالب المحكمة العليا بانصاف الصيدلانية في ميلة    مجلس علمي لشبه الطبيين في بارني!    تهدف لاكتشاف المواهب مستقبلاً    حول اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي    قريباً‮ ‬بمعسكر‮ ‬    تعيين أربعة إطارات    عمار تو‮ ‬يؤكد بعد استدعائه للتحقيق‮:‬    بن مهدي‮ ‬ينهي‮ ‬مهام مونية سليم    استشراف لمستقبل رهيب بعد نضوب البترول    تكريم الزاهي في السهرة الأولى    هديُه صلى الله عليه وسلم في رمضان    أرنب ثمنه أكثر من 90 مليون دولار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دربال: "البزنسة" وشراء التوقيعات جريمة
نشر في الاتحاد يوم 06 - 02 - 2019


كشف رئيس الهيئة المستقلة لمراقبة الإنتخابات، عبد الوهاب دربال، أمس، أن "البزنسة" في استمارات الترشح للرئاسيات موجودة وترهق الجميع ولكن لا يوجد أي دليل حولها، وقال إنه يحتاج إلى تظافر جميع أطراف العملية الانتخابية وليس الهيئة لوحدها. وأوضح عبد الوهاب دربال خلال استضافته بمنتدى "الحوار" بالعاصمة بالقول:" وصولنا إلى انتخابات مطمئنة يحتاج إلى قرار سياسي حتى تكون شفافة و نظيفة، وهذا هو الهدف النبيل لتنظيم العمل الانتخابي والسياسي"، مؤكدا أن الانتخابات النزيهة هي مهمة الإدارة أولا ،وكذا الهيئة العليا لمراقبة الانتخابات التي تلعب هي الأخرى دورا أساسيا من خلال جملة من الصلاحيات بالرغم من أن القانون العضوي للانتخابات لم يرق للمستوى المطلوب بعد ويحتاج إلى تحسين ، مستطردا:" أعلى مؤسسة قانونية هي الدستور الذي يخضع له الحاكم والمحكوم على سواء"، مشيرا أن" الانتخابات عمل متعدد الأطراف وهي نتاج ثقافة في مجتمع ودولة تستدعي المنافسة وصرامة الالتزام في القانون ". وأعرب دربال عن أسفه مما حدث في التشريعيات الماضية"، قائلا إن "تجربتنا السابقة محليات وحتى التشريعيات صدمنا كثير بأن الذين يتعاطون مع العملية الانتخابية لا يعرفون كيفية الترشيح" ، مبرزا أنه "من غير المعقول أن نصل إلى حد أن من يحسن السب والشتم أصدق ، ومن يكسب دون أن يعمل اصلح و من يتحايل على القانون دون أن يحاسبه شخصية مهمة"، مؤكدا أن "دور الهيئة يتمثل في مراقبة الانتخابات نحن في الهيئة فالقانون يمنحها القانون جملة من الوسائل المراقبة والإشعار والإخطار نستعملها مع سلطة الضبط والأحزاب والقضاء مهمتنا تنتهي هنا، اما التنظيم فهو من مهام المجلس الدستوري بكل فروعه من جمع توقيعات ونتائج وغيرها". وقال دربال إن "العملية الانتخابية مسؤولية الجميع والرقابة عمل نضالي ومن لم يعش مناضل لا يعرف هذا العمل"، معتبرا أنه "لا يمكن لأي أحد يعطينا درس خاصة وأن الناس لا يخافون من التزوير يخافون من النظافة التي تكشف الجميع أما التزوير فالعكس"، مؤكدا أنه "يتوجب أن نوظف كيفية التحسين والمعالجة والنضال في إطار تطوير الوضع فذلك هو الأصعب، ومع ذلك سأخدم هذه الانتخابات بكل ما أستطيع وعاهدت نفسي أن أخدمها مع كل الصادقين والمناضلين والمخلصين " ، مستبعدا:"قضية نفاذ الاستمارات المخصصة لجمع التوقيعات تحسبا للرئاسيات القادمة من وزارة الداخلية"، كاشفا أن "الوزارة اتخذت كل الإجراءات في هذا الخصوص ولا يمكن أن تغفل على كذا إجراءات". وحذر دربال من ظاهرة "البزنسة" وشراء التوقيعات، معتبرا أن" شراء التوقيعات جريمة انتخابية"، وأضاف:" ..من يملك دليلا يقدمه وسنتخذ الإجراءات اللازمة، القانون واضح ولا غبار عليه بيع حركنا من قبل دعاوى لما يكون لنا دليل لكن مجرد الكلام لا نسمع إليه".

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.