احتساب سنوات الدراسة لطلبة المدارس العليا في سنوات الخدمة    سلطات ولاية تيارت تقرر إعادة فتح 16 مسجدا آخر    المجموعة البرلمانية للحركة الشعبية الجزائرية تعتبر لائحة الاتحاد الأوربي "تدخلا سافرا" في الشؤون الداخلية للجزائر    خمس سنوات سجنا في حق أويحيى وسلال    إرهابي يسلم نفسه إلى السلطات العسكرية بتين زاواتين    عطار: دول أوبك مجمِعة على تمديد تخفيض الإنتاج    طاقات متجددة: محافظة الطاقات المتجددة و النجاعة الطاقوية تحلل أسباب فشل البرامج السابقة    جعبوب يطالب بتسوية وضعية أصحاب عقود ما قبل التشغيل    الجوية الجزائرية تستأنف رحلات الاجلاء يوم 6 ديسمبر    الجزائر تدين بشدة الإعتداء الإرهابي في نيجيريا    لجنة الإنضباط. تعاقب المدرب سيكوليني بالإيقاف لمدة عامين    الفاف: كل فريق يتغّيب بِحجّة شبح "كورونا" ينهزم بِثنائية نظيفة    الرئيس تبون سيعود إلى الجزائر في الأيام المقبلة    إبراهيم مراد: 50 مليار دينار للتكفل بمناطق الظل في 2021    التماس 3 سنوات سجنا نافذا في حق كريم طابو    أوضاع نفسية واجتماعية مُعقّدة لجزائريين عالقين بالخارج    غلق المطارات التي لا يحترم فيها البروتوكول الصحي    الحكومة تقرر استيراد ما بين 10 و13 مليون جرعة من لقاح "كورونا" على دفعات    الوزير فروخي ورزيق يتباحثان سبل ضبط سوق المنتجات الصيدية    مشروع الطاقة الشمسية بالجزائر جسد بنسبة 1.8 بالمائة فقط    رفع التجميد عن خدمات "الامتياز" الاجتماعية بقطاع التربية    آخر المستجدات في الصحراء الغربية    بن دودة تدعو الجمعيات والتعاونيات إلى النشاط الافتراضي    الأمازيغيّة بين العقلاء والمتعصّبين    بداية نهاية شعار "الكومونة"؟    وزارة الشؤون الدينية تصدر بيانا بخصوص إعادة فتح المساجد التي تتسع لأكثر من 500 مصلٍ    48 ألف مليار سنتيم لتجسيد أكثر من 38 ألف مشروع بمناطق الظل    رئيس بورصة طوكيو يستقيل بسبب تعطّل النظام في أكتوبر    غليزان:حبس حاملي الأسلحة البيضاء    تأجيل النظر في استئناف قضية "مايا" إلى 7 ديسمبر    انطلاق المنافسة بمشاركة 10 فرق    وزارة الصحة: 15 ولاية لم تسجل أية حالة جديدة بكورونا    المنتخب الوطني لأقل من 20 عاما: يواجهون تونس في افتتاح الدورة التأهيلية لكان 2021    حوادث الطرقات: وفاة 4 أشخاص و جرح 8 آخرين خلال اليومين الماضيين    الجزائر تحصد 5 ميداليات منها ذهبيتان في دورة "غولدن غلو" للملاكمة    الموت يغيب الجزائري مهدي خلفوني    شركة النقل بالسكك الحديدية: قرار استئناف حركة سير القطارات يخضع لقرار السلطات العمومية    لهذا السبب مُنع المغني رضا الطلياني من دخول تونس    وهران: الشروع قريبا في تجهيز الملعب الجديد بمضمار ألعاب القوى    تفاصيل جديدة لعملية اغتيال عالم إيران النووي فخري زادة    ليبيا: انقضاء المهلة الأممية لتقديم مقترحات آليات ترشيح السلطة التنفيذية    العربي الجديد: المشهد السينمائي الجزائري الحالي: مشاريع مُعطّلة وأفلام تُشارك في مهرجانات    وزير الطاقة : أسعار النفط ستنتعش بعد الأخبار المتداولة بتوفر اللقاح    بركاني: توزيع لقاح كورونا مجانا    قنصلية الجزائر بمونتريال تحدد المستفيدين من الإجلاء    "السيتي": "محرز هو معادلة السهل الممتنع"    وفاة الكاتب نذير عصاري بعد اصابته بفيروس كورونا    تيارت.. أساتذة ثانوية شبايكي يحتجون بسبب تقليص المناصب    الفلسطينيون يطالبون في اليوم العالمي للتضامن معهم بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي    إصابة بايدن بكسر في قدمه وترامب يتمنى له الشفاء    رحيل الأحبّة    ضاع القمر    تأصيل لإبداع تحكمه هواجس المدن    الرجل الكفيف الذي كان مبصرا    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    مساع لتصنيف 7 مواقع ومعالم أثرية وطنيا    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عيسى بلخضر: إيلاء الجمعيات الدينية المكانة التي تستحقها في المجتمع المدني
نشر في الاتحاد يوم 24 - 10 - 2020

دعا مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالزوايا والجمعيات الدينية عيسى بلخضر اليوم السبت بالجزائر العاصمة إلى ايلاء الجمعيات و الهيئات الدينية المكانة التي تستحقها داخل المجتمع المدني سيما كونها تمثل مرجعا في مجال تعزيز الوحدة الوطنية.

وخلال افتتاح لقاء لهذه الجمعيات الدينية بالجزائر تمحور مضمونه حول الوظائف الاجتماعية لهذه الجمعيات و مستقبلها في المؤسسات الجديدة، صرح السيد بلخضر أن " هذه المدارس و الجمعيات الدينية و الزوايا يجب أن تكون مرجعية في مجال تعليم القرآن و تعزيز الوحدة الوطنية و الروح الوطنية".
ولدى تذكيره بالأهمية التي يوليها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون للمجتمع المدني لاسيما الجمعيات الدينية أكد ذات المستشار أن "الجزائر تستمد قوتها من ثوابتها و تاريخها و قيمها و من ثمة ضرورة استرجاع هذه الجمعيات الدينية لمكانتها داخل المجتمع المدني.
كما أضاف أن رئيس الجمهورية يعتمد على الجمعيات الدينية من أجل تحسيس و تعزيز الروح الوطنية لدى الشباب و تمسكهم بالدين و بقيم الدولة الجزائرية التي بنت حضارتها عبر الأجيال و الأزمان مذكرا في نفس الوقت أن الرئيس تبون وضع هيئة مكلفة بالذاكرة و قناة تلفزيونية مخصصة للتاريخ كما كرس يوما وطنيا للذاكرة.
من جهة أخرى، أوضح مستشار رئيس الجمهورية أن المجتمع المدني الجزائري كان ممثلا عبر التاريخ من خلال المدارس القرآنية و الزوايا و المفكرين و العلماء على غرار الأمير عبد القادر و سيدي عبد الرحمان الثعالبي مضيفا أن المجتمع المدني احتوى أيضا أمثالا في مجال التربية و التضحية قادوا المقاومات الشعبية مثل الشيخ الحداد و بوبغلة و لالا فاطمة نسومر…الخ.
وبخصوص الظرف الحالي المتميز بحملة الاستفتاء حول مراجعة الدستور، شجع نفس المتدخل النقاش الذي يفضي الى اثراء الدستور مضيفا أنه "من غير المقبول أن تكون هناك تأويلات من طرف بعض الأطراف التي تزرع الشك حول ثوابت البلد".
و ذكر بهذا الصدد "الإسلام دين الدولة" و كذا مواضيع تتعلق بالذاكرة الوطنية ، مؤكداً على ضرورة "البقاء مخلصين لرسالة الشهداء الذين دفعوا ثمناً باهظاً في سبيل ان تحيا الجزائر ".
واكد السيد بلخضر من جهة أخرى ان دسترة بيان أول نوفمبر 1954 أزعج بعض الأطراف لأن هذا البيان جاء ثمرة جهود الثورات الشعبية وكل من ضحوا بأنفسهم من أجل وحدة الجزائر واستقلالها".
وفي ذات السياق، أكد أن "مسار بناء جزائر جديدة سيستمر بعد الاستفتاء على الدستور مثلما أراده الشهداء وليس المغامرين".
من جهته ، أعرب المدير العام للأرشيف الوطني ، مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالأرشيف وملف الذاكرة، عبد المجيد الشيخي ، عن أسفه "لغياب" الجانب الديني في كتابة التاريخ الجزائري ، داعيا الى "منهجية جديدة يتبناها المؤرخون وعلماء الاجتماع في الكتابة العلمية للتاريخ".
وقال "إن الجزائر بحاجة إلى علم اجتماع ديناميكي وفعال وليس جامدا، حتى ترسم مستقبلها" ، مشيرا إلى أن علماء الاجتماع الفرنسيين الذين درسوا المجتمع الجزائري ركزوا على مبدأ "فرق تسود" ، مع التأكيد على "التفاهات" داخل المجتمع.
من جهته، أشار رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان ، بوزيد لزهاري ، إلى أن الجمعيات الدينية لعبت دورًا رائدًا خلال تاريخ الجزائر من خلال خدمة المجتمع المدني في مجال التعليم واحترام حقوق الإنسان.
ونفس الخطاب تطرق اليه رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من الفساد ومحاربته ، طارق كور ، الذي سلط الضوء على دور الجمعيات الدينية في مكافحة الفساد ، مؤكدا في هذا الصدد أنه لديها القدرة على استعادة الثقة مع المواطنين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.