الاستحقاقات المقبلة فرصة لتكريس الشفافية    الإصلاحات لن تكتمل إلا بزيادة عضوية مجلس الأمن    وزير الخارجية بوقدوم يُستقبل من طرف رئيس جمهورية الكونغو    ضرورة التنسيق مع القطاعات لإنجاح الانتقال الطاقوي والانعاش الاقتصادي    الرقمنة النواة الأساسية لمحاربة التهريب والفساد    توقيف سارقي محل تجاري في حالة تلبس..    ليس غريبا أن يتصدّر الإعلامي الصفوف الأولى    نبراس التاريخ والذاكرة الوطنية    الشلف: 5 جرحى في إصطدام تسلسلي بين 3 سيارات بأولاد بن عبد القادر    إطلاق الشباك الموحد للجمارك قريبا    تقرير "أسود" يهدّد السياحة والاستثمارات في المغرب!    التلقيح الوسيلة الأنجع للحد من خطر "كوفيد 19"    5 وفيات.. 243 إصابة جديدة وشفاء 193 مريض    أول خسارة للمولودية والمكرة والوات يسقطان اما الشلف تنتفض    بلماضي في زيارة لملعب "تشاكر"    جراد يدعو سلك الجمارك إلى المشاركة ب"شكل أكبر" في جهود مكافحة الفساد    المجلس لا ينتج المعلومة الاقتصادية بل يعالجها بذكاء    تسوية 15 ألف ملف منذ 2018    رفض واستهجان ليبي لمخرجات حوار بوزنيقة المغربية    عملية الكركرات أسقطت أكذوبة المغرب حول عدم وجود الحرب    رفض فرنسا الرسمية الاعتراف بجرائمها «تملّص مشين تاريخيا وسياسيا»    سفير فلسطين يستبعد إمكانية عقد مؤتمر دولي للسلام    معهد باستور الفرنسي يعلن فشله في تطوير لقاح لكورونا    تعاون مقاولاتي    الانتقال الطاقوي تأخر كثيرا في الجزائر    تعادل أمام التلاغمة وودية أمام "الكاب"    كابري وموقور ينتظران القرار النهائي    الفاف تستحدث منافسة جديدة "كأس الرابطة"    بطاقتان حمراوان و أول هزيمة للمولودية    الوداد يعود من بعيد ويطيح بالعميد    «سياربي» تُعقّد من مأمورية «المكرة»    51 ألف مسافر استعملوا القطارات منذ استئناف الرحلات    الدولة ماضية في مكافحة الفساد    نقاط على كلّ الحروف    سدود لا تسدّ...؟!    حملة وطنية للحد من تسممات الغاز    غرس 300 ألف شجيرة بالعاصمة    توقيف 5 أشخاص واسترجاع مجوهرات مسروقة    6 مواد لامتحان الأئمة    تكفّل بالمطالب المشروعة    جديدنا مجلة تكون الصيغة المكتوبة لندواتنا    برنامجنا المتنوع كان عامل جذب مهم    مسابقة شهرية في الأفق    بن دودة تتوعد بمتابعة القضائية للمتسببين في تشويه المواقع الاثرية بباتنة وخنشلة    مسار إصلاح الجمارك بلغ مراحل متقدمة    محاكمة ترامب: مجلس الشيوخ الأمريكي يبدأ خطوات رسمية تمهيدا لمحاكمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب    في الاتجاه الصحيح    الواجب الإنساني كان دافعنا لتحدي الموت    فيروس كورونا .. تسجيل 243 إصابة و5 وفيات جديدة في آخر 24 ساعة    عين الدفلى.. حجز 110 قارورة خمر وتوقيف 3 اشخاص في العطاف    اتفاق سوداني صهيوني على تبادل فتح السفارات في أقرب وقت    هذه شهادة بهية راشدي في الفنان عثمان عريوات!    «آثار العابرين» يستحدث جائزة أم سهام الأدبية    إبنة الراحلة عبلة الكحلاوي تكشف عن وصيتها الأخيرة    وفاة الداعية عبلة الكحلاوي متأثرة بكورونا    كورونا تفتك بالداعية عبلة الكحلاوي    وفاة الداعية الدكتورة عبلة الكحلاوي    هكذا تم الاحتفاء بابنة البيرين التي حفظت القرآن الكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البيان الكامل لإجتماع الوزير الأول بولاة الجمهورية
نشر في الاتحاد يوم 24 - 11 - 2020

إجتمع الوزير الأول عبد العزيز جراد اليوم بولاة الجمهورية عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد لتقييم الإجراءات المتخذة في مكافحة فيروس كورونا.
وخلال الإجتماع الذي حضره وزراء الداخلية والتربية الوطنية والصحة وكذا الفلاحة والموارد المائية أصدر جراد عدة اوامر وتوصيات هامة.
أين تطرق جراد إلى تعزيز قدرات الإستيعاب بالمستشفيات من حيث أسرة الاستشفاء والإنعاش.
كما تطرق الوزير الأول إلى الوضع الصحي بالمؤسسات التربوية وقيّم احتياجاتها من وسائل الوقاية والحماية والتطهير.
الوزير الاول بحث مع الولاة الترتيبات الخاصة والعملياتية لتأمين تزويد السكان بمياه الشرب لتعويض نقص الأمطار.
وجاء النص الكامل لإجتماع الوزير الاول مع الولاة كمايلي:
ترأس الوزير الأول، السيد عبد العزيز جراد، هذا الثلاثاء 24 نوفمبر 2020، اجتماعًا مع الولاة جرى بتقنية التحاضر المرئي عن بعد، بحضور كل من وزراء الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، والتربية الوطنية، والصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، والفلاحة والتنمية الريفية، والموارد المائية.
وقد خصّص هذا الاجتماع بالدرجة الأولى لتقييم الإجراءات المتخذة في إطار مكافحة وباء فيروس كورونا {كوفيد 19}، وكذا الترتيبات التي يتعين اتخاذها، لاسيما لتعزيز القدرات على مستوى المؤسسات الإستشفائية من حيث أسرة الاستشفاء والإنعاش.
وفي السياق ذاته، تمت دراسة الوضع الصحي على مستوى المؤسسات المدرسية من خلال عرض جهاز المتابعة الخاص الذي وضعه قطاع التربية الوطنية على المستويين المركزي والمحلي، فضلا عن تقييم الاحتياجات من حيث الوسائل الإضافية للوقاية والحماية والتطهير.
وفي المقام الثاني، بحث الاجتماع الترتيبات الخاصة والعملياتية التي يتعين على الولاة تنفيذها بالتنسيق مع القطاعات المعنية من أجل تأمين تزويد السكان بمياه الشرب لتعويض نقص الأمطار تبعًا لموجة الجفاف التي تشهدها بلادنا.
أما بالنسبة للجانب الخاص بنظام الوقاية من الفيضانات، فقد تم تقديم عرض تقييمي للوضعية الحالية، وكذا الإجراءات التي يجب اتخاذها على الفور خلال فصلي الخريف والشتاء.
وفي ختام الاجتماع، أصدر الوزير الأول تعليماته إلى الولاة بهدف تكثيف درجة اليقظة في مواجهة التصاعد الأخير لوباء {كوفيد 19}، مع تركيز الجهود على تحسين التكفل باستشفاء المرضى.
كما كلّفهم بالسهر على تعبئة فرق الرقابة المتكونة بشكل خاص من مفتشين من سلك التربية الوطنية ومستخدمي الصحة المدرسية للقيام بمراقبة دائمة وصارمة لتطبيق البروتوكول الصحي في كل مؤسسة تعليمية، وضمان التوزيع العادل والمستمر لوسائل الوقاية والحماية على مستوى هذه المؤسسات.
فضلا عن ذلك، طلب الوزير الأول من الولاة إشراك جمعيات أولياء التلاميذ في جهاز متابعة الوضع الصحي في المدارس والإكماليات والثانويات من أجل تعبئتهم بشكل أكبر في جهود التوعية والتواصل حول أهمية احترام الإجراءات الوقائية ضد انتشار الوباء.
وعلى صعيد آخر، كلف الولاة باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتحسين تزويد المواطنين بمياه الشرب في المدن ومناطق الظل. كما كلفهم بالتعجيل بدراسة الطلبات المقدّمة لحفر الآبار، ولاسيما بالنسبة للفلاحة.
من جهة أخرى، شدّد الوزير الأول على ضرورة تعزيز الأعمال الجوارية والتواصل من قبل السلطات المحلية، وكذا المسؤولين عن مصالح الدولة اللامركزية تجاه المواطنين بهدف الإصغاء إليهم والتكفل بانشغالاتهم. كما طالب بضمان تنسيق أفضل بين مختلف مصالح الدولة على المستويين المركزي والمحلي في تسيير الملفات التي لها تأثير مباشر على حياة المواطنين.
وأخيراً، حرص الوزير الأول على التأكيد على أهمية استمرار إجراءات التواصل والتوعية التي تستهدف المواطنين، لاسيما فيما يتعلق بالامتثال للبروتوكولات الصحية وإجراءات الوقاية والحماية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.