رئاسة الجمهورية تعلن إجراء الرئيس تبون لعملية جراحية ناجحة على قدمه بألمانيا    تنظيم زيارات عمل وتفتيش لوهران للتأكد من جودة الإنجازات    اللجنة المكلفة بدراسة ملفات إستيراد السيارات لديها الاستقلالية الكاملة    ابرام اتفاقية اطار بين سوناطراك والمعهد الجزائري للتقييس    مصر تستأنف علاقاتها الدبلوماسية مع قطر    فرنسا تضع شروط عاجزة لطي ملف الذاكرة    الرئيس تبون يجري بنجاح عملية جراحية على قدمه    بيننا أنهار من الدّماء.. الاعتذار لا يكفي!    انزلاق للتربة يعزل قرية شرفة    4555 جريمة اقتصادية بغرب البلاد    الفريق شنڤريحة يشرف على تنصيب اللواء مقري مديرا عاما للوثائق والأمن الخارجي    وصول الجرعات الأولى للقاح "أوكسفورد-أسترا-زينيكا" في فيفري    500 عامل مسرّح من مصنع «فولسفاقن» يطالبون بالعودة للمناصب    فرقاء الأزمة الليبية يتوافقون على إجراء استفتاء حول الدستور    وزير الدفاع الأمريكي المقبل يعد ب"النظر عن قرب" في مسألة الصحراء الغربية    الجيش الصحراوي يواصل دك تحصينات جيش الاحتلال المغربي لليوم 69 على التوالي    تنصيب جو بايدن: ما الذي سيفعله الرئيس الأمريكي الجديد في يومه الأول في البيت الأبيض؟    أداء متباين ل «الخضر» بسبب نقص التحضير    ملال يُفند الشائعات ويؤكد استمراره على رأس الشبيبة    «التعيين العشوائي وراء عودة ظاهرة استهلاك المدربين»    بطولة بلا خطة ... في ورطة    داربي لا يقبل القسمة على أتنين    خلية لمرافقة المستثمرين ومساعدتهم على التخلص من العراقيل البيروقراطية    تعليق قطع الكهرباء والغاز ظرفيا    زيادات تصل إلى 90دج في المنتجات الاستهلاكية بمستغانم    الاطاحة بمحتال و احباط محاولة هجرة غير شرعية    5 سنوات لمروجي 300 قرص مهلوس    العثور على جثة الصياد الغريق المفقود بالبحر في سكيكدة    مقاربة جديدة لتعزيز المؤسسات المصغرة    والي مستغانم يزور الفنان المسرحي جمال بن صابر    فراشة النادي الأدبي الشاعرة الراحلة « أم سهام »    رئيس الجمهورية يجسّد التزامه بمساعدة الشباب لولوج المناصب السياسية    6 وفيات.. 265 إصابة جديدة وشفاء 194 مريض    ميناء مستغانم يقتني أجهزة إنذار متطورة    إحباط تسويق لحوم بيضاء فاسدة    تحذير روسي نرويجي من تبعات القرار الأمريكي    أرضية رقمية لحاملي المشاريع    جون بولتن يصنّف ترامب كأسوأ رئيس للولايات المتحدة    مشوار فريد لشاهد على القرن    تقديم الخريطة الأثرية الجديدة للجزائر    تحقيق الانتقال الديمقراطي والتعايش معا خلاصنا الأكيد    نذير بوزناد أمين عام جديد للنادي    دزيري بلال في أول اختبار ضد نجم مقرة    "داربي" مفتوح على كل الاحتمالات    بحث مستجدات القطاع الصيدلاني في ظل الأزمة الصحية    علاقات قوية بين الجزائر وألمانيا    5 وزراء أمام مجلس الأمة    ثمرة وساطة شاقة    منتدى إعلامي لترسيخ المرجعية الوطنية    هذا ما تقترحه فرنسا لطي ملف الذاكرة    51 ألف محل رئيس الجمهورية و632 سوقا غير مستغل    التعبير والبيان في دعوة آدم (عليه السلام)    الأزهر يرد على تصريحات رئيس أساقفة أثينا عن الإسلام    شيتور: إنشاء مؤسسة لإنتاج وتوزيع الطاقات المتجددة قريبا    «أمّ سهام ...ارقدي بسلام»    استعداد طبي و إداري لتطعيم أنجع    صرخة واستشارة..هل سأتعافى من كل هذه الصدمات وأتجاوز ما عشته من أزمات؟!    هوالنسيان يتنكر لك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر تحيي هذا الأربعاء اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة
نشر في الاتحاد يوم 25 - 11 - 2020

تحيي الجزائر, هذا الاربعاء, اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة الذي دعت منظمة الامم المتحدة كل دول العالم والمنظمات الى احيائه يوم 25 نوفمبر من كل سنة للرفع من وعي المجتمع بمخاطر جميع اشكال وممارسات العنف ضد المرأة.

وبهذه المناسبة, تنظم وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة ندوة وطنية حول "المرأة والتكافل الاسري في ظل التغيرات التكنولوجية" تحت إشراف وزيرة القطاع, كوثر كريكو, بهدف دراسة "مدى تأثير وسائل الإعلام على الأفراد والأسرة وأشكال العنف الجديدة المرتبطة بوسائل التواصل الاجتماعي, لاسيما أثناء الحجر المنزلي بسبب جائحة كورونا (كوفيد-19) وأثرها على الأسرة والمجتمع وكيفية القضاء عليها".
كما تهدف الندوة –حسب ما أفاد به الثلاثاء بيان لذات الوزارة– الى "الإعلام والتحسيس بآثار ظاهرة العنف بمختلف أشكاله على المجتمع, لاسيما العنف المرتبط بوسائل التواصل الاجتماعي بهدف الوقاية منها من خلال حملات توعوية وكذا إبراز دور الجهات المعنية والتعريف بالخدمات المقدمة في مجال مناهضة العنف ضد المرأة وتعزيز التكفل بفئة النساء في وضع صعب, بالإضافة الى التنسيق بين القطاعات المعنية بهذه المسألة قصد تحسين نوعية الخدمات المقدمة للنساء والفتيات في وضع صعب, سيما ضحايا العنف".
ومن بين ما يسعى اليه هذا اللقاء أيضا "تجديد التزام الجزائر بالعمل على تعزيز حقوق المرأة وحمايتها من كافة أشكال العنف وفق ما دعت إليه الاتفاقيات الدولية وكرسته التشريعات الوطنية في كل الأوقات, لاسيما في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد جراء تفشي فيروس كورونا".
وتشارك في هذه الندوة ممثلة صندوق الأمم المتحدة للسكان بالجزائر والمجلس الوطني لحقوق الإنسان والمجلس الوطني للأسرة والمرأة وعدد من القطاعات الوزارية والهيئات المعنية, اضافة الى ممثل عن المجتمع المدني ووسائل الإعلام.
ويأتي احياء اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة هذه السنة في ظل ظرف صحي استثنائي يعيشه العالم أجمع, والذي يقتضي اتخاذ تدابير احترازيه للحد من انتشار فيروس كوفيد-19.
المجلس الوطني لحقوق الانسان يدعو إلى القيام بدور أكبر في مجال الوقاية من العنف ضد المرأة
دعا المجلس الوطني لحقوق الإنسان, كل الفواعل المؤسساتية وغير المؤسساتية إلى القيام بدور أكبر في مجال الوقاية من العنف ضد المرأة, وذلك عبر تنظيم حملات تحسيسية وتكوينية حول هذا الموضوع, حسب ما أفاد به اليوم الثلاثاء بيان للمجلس.
وأكد المجلس في بيان أصدره عشية إحياء اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة, على أهمية أن تقوم "كل الفواعل المؤسساتية وغير المؤسساتية بدور أكبر في مجال رصد ومراقبة والوقاية من العنف ضد المرأة بتنظيم حملات تحسيسية وتكوينية في الموضوع, مستغلة ما جاء في المادة 40 من التعديل الدستوري".
كما دعا إلى إنشاء "مراكز مرجعية تجمع جميع الجهات الفاعلة لاستقبال وتوجيه والتكفل بالنساء والفتيات ضحايا العنف".
وبهذا الخصوص, نوه المجلس بما تضمنه التعديل الدستوري فيما يخص مكافحة العنف ضد المرأة, مذكرا بمحتوى المادة 40 التي تنص على أن الدولة "تحمي المرأة من كل أشكال العنف في كل الأماكن والظروف, في القضاء العمومي والمجالين المهني والخاص, ويضمن القانون استفادة الضحايا من هياكل الاستقبال ومن أنظمة التكفل ومن المساعدة القضائية".
كما اعتبر أن هذه المادة تعد "مكسبا مهما في مجال محاربة العنف ضد المرأة وسلاحا جديدا وقويا للقضاء على العنف ضد المرأة في الجزائر", داعيا إلى ضرورة "تجسيد الأفكار الموجودة في تلك المادة في المنظومة التشريعية التي تحكم العنف ضد المرأة, وهذا بمراجعة عميقة للنصوص السارية المفعول لجعلها تتماشى مع ما جاء في المادة 40 من التعديل الدستوري من حقوق وضمانات للمرأة ضحية العنف".
وفي ذات السياق, اعتبر المجلس الوطني لحقوق الإنسان أن المرأة الجزائرية التي "شاركت في الثورة التحريرية وفي مقاومة الإرهاب وخرجت في الصفوف الأولى للحراك السلمي الأصيل للمطالبة بجزائر جديدة, لا يمكن أن تكون عرضة لأي شكل من أشكال العنف ويجب التنديد ومعاقبة كل من تسول له نفسه الاعتداء عليها".
كما دعا إلى جعل الفترة الممتدة من 25 نوفمبر إلى 10 ديسمبر "فرصة لتنظيم حملات من أجل رفع الوعي ونشره بخصوص كل ما يتعلق بجوانب موضوع العنف ضد المرأة وهذا لتسريع وتيرة نبذ وإنهاء هذه الظاهرة, إلى جانب تشجيع النساء المعنفات على التبليغ أمام الجهات الرسمية بما يتعرضن له من أعمال وتصرفات عنيفة وعدم السكوت والتستر عن ذلك بهدف القضاء على اللاعقاب في هذا المجال".
المجلس الشعبي الوطني يشارك في اجتماع افتراضي حول "العنف ضد المرأة في السياسة"
يشارك المجلس الشعبي الوطني, الأربعاء, في اجتماع افتراضي موضوعه "العنف ضد المرأة في السياسة", حسب ما افاد به بيان للمجلس.
وأوضح ذات المصدر ان هذا الاجتماع ينظم بالشراكة بين الاتحاد البرلماني الدولي ومؤسسة كوفي عنان حول العنف ضد المرأة في السياسة وذلك بمناسبة اليوم الدولي لمناهضة العنف ضد المرأة المصادف ل25 نوفمبر من كل سنة.
وسيكون المجلس الشعبي الوطني ممثلا في هذا الاجتماع بالنائب نادية لعبيدي بصفتها عضوا دائما في الوفد البرلماني الجزائري لدى الاتحاد البرلماني الدولي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.