نجم روما ضمن رادار ريال مدريد    مصر تمنع المدخلي محمد سعيد رسلان من اعتلاء المنابر    حليلوزيتش: "رئيس الفاف السابق استهزأ بي لما استدعيت سليماني"    تسجيل ثاني حالة وفاة بداء البوحمرون بششار في خنشلة                    فيغولي يقترب من اللعب في الخليج    طرد رونالدو يخلط أوراق “اليويفا”    جامعيون مقصون من الترشح لمسابقة توظيف بسوناطراك يحتجون بالأغواط    “الخضر” يتراجعون بثلاثة مراكز في تصنيف الفيفا الجديد    الجولة الأولى من دوري ابطال اوروبا : بن طالب الاكثر قطع للكرات    غياب الرقابة والاستعجال في إنجاز المشاريع وراء هذه الكوارث    إحباط محاولة للهجرة غير الشرعية ل 18 شخصا بعين تموشنت    والد نجم أرسنال يعين مدربا لمنتخب إفريقي    كتابة الدولة الأمريكية : الجزائر تواصل جهودها المعتبرة للوقاية من النشاط الإرهابي داخل حدودها    الديبلوماسي السابق محمد سحنون في ذمة الله    الإسماعيلي يمنح مضوي فرصة أخيرة    نتائج مرضية لمكافحة الاستغلال العشوائي للشواطئ    توقيف 6 تجار مخدرات وحجز مهلوسات متنوعة    ترامب يطالب إسبانيا والأوروبيين بجدار عازل جنوب المغرب العربي لمنع تسلل المهاجرين نحو أوروبا    64 شركة جزائرية تطلب المشاركة في الصالون الدولي للأغذية بباريس    عائلات تحجز على رواتب بناتها بعد الزواج    تلاميذ يمارسون طقوسا شيعية بالمسيلة !    الفن في زمن الكوليرا    كتيبة عسكرية موريتانية مدججة بالسلاح تنتشر في منطقة كيدال شمال مالي    وزيرالسياحة الجزائري يطور محداثات الاستثمار السياحي الجزائري الفلندي    رئيس الوزراء الياباني يفوز بولاية جديدة على رأس حزبه ليحظى الآن بفرصة لتحطيم الرقم القياسي لأطول مدة حكم في البلاد    وهران: الحكم بالإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل و شريكه    روسيا تقيّد الحركة الجوية والبحرية قبالة السواحل السورية    بحضور الوزيرين ميهوبي وحطاب    أويحيى ببماكو لتمثيل الرئيس بوتفليقة في حفل تنصيب الرئيس المالي    الشرطة الماليزية توجه 21 تهمة غسيل أموال لرئيس الوزراء السابق    واشنطن: إيران الراعي الأكبر للإرهاب    رواية “أمطار من الذهب” لمحمد ساري تترجم إلى الأمازيغية    تركيا تمنح الجنسية بشروط مخففة    تعقد وضعية طفلين مصابين ب”البوحمرون” في خنشلة    رحيل الفنان المصري جميل راتب عن عمر يناهز 92 عاماً    جائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف: تأجيل الموعد النهائي لتقديم الترشحات إلى غاية 30 سبتمبر الجاري    افتتاح أول مركز للتكفل بالرضع المعاقين بالجزائر نهاية سبتمبر    أموال الزكاة لكراء وشراء مساكن وعلاج المرضى بالخارج    يتبع: الرئيس المدير العام لمجمّع كوندور في فوروم النصر: نحوز على 50 بالمئة من سوق النقال في الجزائر    الرئيس المدير العام لمجمّع كوندور في فوروم النصر: نحوز على 50 بالمئة من سوق النقال في الجزائر    الظروف الصعبة فرضت تأسيس الحكومة المؤقتة    أربع اتفاقيات تعاون في ختام أشغال اللجنة المشتركة    مفاتيح التوبة    جائزة الأمير عبد القادر تُمنح في 16 ماي    ألا يكفيكِ أنسُكِ بحبِّ الله    اختتام صالون الفنون المطبعية بتيزي وزو    رسالة في صيام عاشوراء    .*بدع لا أصل لها تتعلق بيوم عاشوراء    «على السلطات العليا بفرنسا، القيام بالكثير حتى توصف جرائمها الاستعمارية كما يتطلبه الأمر»    المجمع يضم سيترام وايطو والناقلون الخواص    السردين ب 100 دج للكلغ    * حان الوقت لفرض الرقابة على الأغاني الهابطة *    3 سنوات سجنا ضد الجاني    توزيع 5 آلاف بطاقة "شفاء" على الطلبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عيسى: خطبة "عرفات" ستتناول جهاد الجزائريين
نشر في الاتحاد يوم 19 - 08 - 2018


كشف وزير الشّؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، أمس، بمكة المكرمة بأن خطبة يوم عرفة بمخيمات الجزائريين، والتي تتزامن هذا الموسم مع إحياء الجزائر ليوم المجاهد الذكرى المزدوجة لانعقاد مؤتمر الصومام وهجمات الشّمال القسنطيني 20 أوت 1955-1956). وستتناول جهاد الجزائريين والشهداء من أجل استرجاع السيادة الوطنية، وأوضح الوزير بأن “أئمة الجزائر سيتقاسمون خطبة واحدة ستكون مليئة بما جاءت به السنة النبوية الشريفة، ومن تذكير الناس بقدسية المقام وبأعمال الحج الواجبة والتي ستكون في الأيام الموالية.” “وستربط خطبة يوم عرفة الجهاد الذي يعيشه الحجاج حاليا والذي قال عنه الرسول (صلى الله عليه وسلم) أنه “جهاد بدون قتال” بجهاد القتال. الذي خاضه آباؤنا وأجدادنا من أجل الاستقلال الوطني واسترجاع سيادة الجزائر المسلوبة من طرف الاستعمار الفرنسي”، مؤكدة أن "أئمة الجزائر سيتقاسمون خطبة واحدة ستكون مليئة بما جاءت به السنة النبوية الشريفة من تذكير الناس بقدسية المقام وبأعمال الحج الواجبة والتي ستكون في الأيام الموالية"، وأضاف:" وستربط خطبة يوم عرفة الجهاد الذي يعيشه الحجاج حاليا والذي قال عنه الرسول (صلى الله عليه وسلم) أنه "جهاد بدون قتال" بجهاد القتال الذي خاضه آباؤنا وأجدادنا من أجل الاستقلال الوطني واسترجاع سيادة الجزائر المسلوبة من طرف الاستعمار الفرنسي". وأكد محمد عيسى بأن "جميع الظروف مهيأة لنعيش هذه الأجواء ويخرج الحجاج من يوم عرفة وقد استجيب دعاؤهم وذلك تحت قيادة الأئمة والمرشدين الذين سيوجهونهم وليخرجوا كذلك بشحنة إضافية من العاطفة الوطنية والإيمانية" التي ستسمح لهم -كما قال- بمواصلة باقي المناسك في مزدلفة ومنى . وبالموازاة مع ذلك ذكر عيسى أن حصة الجزائر من الحجاج ارتفعت هذا الموسم ب2000 حاج 1000 منهم متكفل بهم من طرف رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة, إضافة إلى استفادة الباقين (1000 حاج آخر) من تأشيرة المجاملة, حيث أصبح لهم الحق بقرار من المجلس الوزاري بأن يدفعوا مستحقاتهم في البنك الجزائري ويستفيدوا من خدمات الديوان الوطني للحج والعمرة. وبلغ إجمالي الحجاج لهذا الموسم 38 ألف حاج "ولكن بالتجربة سيرتفع إلى 42 ألف حاج وحاجة لأن كثير من الجزائريين سيحجون انطلاقا من أرض المهجر حيث صادفنا في شوارع مكة المكرمة حجاج قدموا من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وأوروبا ودول المشرق العربي",استنادا للوزير الذي أضاف بأن التكفل بهذا العدد الهائل من الحجاج يتقاسمه كل من الديوان الوطني للحج والعمرة و42 وكالة سياحية عمومية وخاصة. وقال الوزير: "لقد لمست نجاح خطة التكفل بالحجاج سواء في المجال الصحي أو النقل والإطعام والإسكان", مضيفا بأنه "تنفيذا لالتزام الوزارة مع رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة بتجسيد برنامج ما يسمى ب"حج الكرامة" الذي سينتهي إلى "حج الرفاه" في آفاق 2019 "عملنا طيلة هذا الموسم من أجل تحسين الأداء والبحث عن الآليات التي توفر تكفلا حقيقيا بالحاج الجزائري". وأضاف أيضا بأن البعثة الطبية الجزائرية وصلت هذه السنة إلى مستوى تكفل صحي "مرموق", حيث أن عدد الفحوصات تراجع ب31 بالمائة مقارنة بالموسم الماضي جراء الثقافة الصحية التي أصبحت نامية وسط الحجاج الذين يأتون من الجزائر مزودين بأدويتهم وبتوجيهات صحية تسمح لهم -كما قال- بأن لا يتعرضوا لوعكات صحية وكذا إلى توفر وجبات غذائية صحية أصبحت تحفظ صحتهم وقواهم من أجل أداء المناسك. ولضمان مراقبة أنجع لمستوى الخدمات تم هذا الموسم تنصيب مراقب عام بمساعدة 9 مفتشين رئيسيين من الوزارة الوصية يقومون بالتحقيق و رصد المعلومة وتصميم المحاضر وأخذ الصور وجمع الأدلة لإدانة هذا الطرف أو ذاك من الوكالات السياحية التي وصف عملها بالعمل التجاري.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.