طفلة أحبها العالم ويكرهها ترامب    زوجة البشير خلف القضبان    قبل نهاية السنة الجارية بسيدي‮ ‬بلعباس‮ ‬    يهدف لتحقيق التنويع والتنمية الاقتصاديين‮ ‬    تبون رئيسا بأكثر من 58 بالمائة من الأصوات    لا تهميش ولا إقصاء ومحاربة الفساد ستتواصل    البيان الختامي‮ ‬لاجتماع البوليساريو‮ ‬يكشف‮:‬    في‮ ‬محاولة للإلتفاف على المساءلة الدولية    في‮ ‬الضفة الغربية للقدس    ستقام في‮ ‬العاصمة المصرية القاهرة    الاتحادية الجزائرية لكرة القدم    في‮ ‬إطار الإحتفالات بالذكرى أ‮ ‬11‮ ‬ديسمبر‮ ‬1960    غليزان    من اللغة الفرنسية إلى العربية    منظمة‮ ‬اليونيسكو‮ ‬الأممية    تعرضت لإصابة وفوزنا مستحق أمام الشباب    وكالة الأنباء الألمانية تكشف‮:‬    تبون الأجدر لتولي رئاسة البلاد    تحديات المرحلة المقبلة    «فوزنا على العميد لم يأت صدفة وسنذهب بعيدا في الكأس»    «الشركة الاقتصادية ستكون على رأس النادي مطلع السنة الجديدة»    يوسف بلايلي...قصة تألق من رحم المعاناة    التسليم مرهون بتدخل الوصاية    3314 عامل في جهاز «دياايبي» معنيون بالإدماج    6 مروّجي مخدرات وراء القضبان    محرضا قاصر على سرقة مجوهرات جدته وراء القضبان    أشغال تجديد القنوات تُخلف حفرا عميقة بالطرقات    22 مشروع معصرة زيتون متوقفة بسعيدة    تسليم 2200 وحدة في 20 مارس و13 الف اخرى قبل اوت    تقرير أممي يفضح دولا وشركات    الفيلم الجزائري «نايس فري نايس» في المنافسة الرسمية    رحيل الأستاذ بوشيبة الطيّب ...صديق المسرح    تبون‮ ‬يؤكد بعد فوزه بالرئاسيات‮:‬    فيما ضبط كميات معتبرة من الكيف المعالج‮ ‬    أعلن عن دعمه للرئيس المنتخب    إدراج الاقتصاد الدائري في الاستراتيجية التنموية    السراج يدعو والليبيين للدفاع عن العاصمة أمام أيّ هجوم لقوات حفتر    اجتماع موسع تحضيرا للدخول المدرسي المقبل    زوجتي ظلمتني والقوانين لم تنصفني    روسيا تعبّر عن أملها في أن يؤدي انتخاب تبون إلى تعزيز علاقاتها مع الجزائر    مؤتمر حول "سؤال الحرية اليوم"    إدانة "مجرم بريطانيا الأول" ب37 تهمة    ضرورة تقبل المراهقة واحتضانها    قامة متعددة المواهب وسفيرة لمنطقة الأوراس    إحصاء أزيد من 7290 مستفيدا    الوعي بالحرية لا يعني امتلاك الحرية    الأديبة الجزائرية ندى مهري تكشف جمال الحضارات التي صنعها الإنسان في روايتها “مملكة الأمنيات”    الوثائقي”نايس فري نايس” في منافسة مهرجان الفيلم الوثائقي لسان لويس بالسينغال    أقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم    صلاة المسافر بالطائرة أو القطار    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"منح تنظيم 'الكان' لمصر سياسي"
نشر في الخبر يوم 09 - 01 - 2019

حمّلت جنوب إفريقيا "السياسة" مسؤولية خسارتها السباق لاستضافة بطولة الأمم الإفريقية 2019 في كرة القدم لصالح مصر.
وتلقت جنوب إفريقيا خسارة قاسية في التصويت، إذ نالت مصر 16 صوتا من 17 عضوا في اللجنة أدلوا بأصواتهم، بينما امتنع العضو الثامن عشر الحاضر في الاجتماع عن التصويت. ونالت مصر استضافة البطولة المقررة بين 15 جوان و13 جويلية، بدلا من الكاميرون التي قرر الاتحاد القاري في نوفمبر سحب التنظيم منها على خلفية التأخر في إنجاز أعمال البنى التحتية والملاعب ومخاوف أمنية.
وقبل إعلان نتيجة التصويت، كان رئيس الاتحاد الجنوب إفريقي داني جوردان واثقا من قدرة بلاده على الفوز باستضافة الحدث القاري للمرة الثالثة بعد 1996 و2013، لكن النتيجة جاءت بمثابة مفاجأة للدولة الإفريقية الوحيدة التي استضافت نهائيات كأس العالم عام 2010.
وفي تصريحات نقلتها وسائل إعلام جنوب إفريقية الأربعاء، اعتبر جوردان "إذا ما قارنا بين جنوب إفريقيا ومصر، فنحن بوضوح نتمتع بالأفضلية، لأننا نملك البنى التحتية، الخبرة... كل شيء في مكانه". وأضاف "أما السياسة، فشأن آخر. الدول العربية متجذرة (بالشق السياسي)، والمقر الرسمي للاتحاد القاري هو القاهرة".
وعندما سئل عما إذا كان الاتحاد المحلي حصل على دعم الحكومة في سعيه للحلول بدلا من الكاميرون، رد جوردان "إجراءات الترشح كانت متأخرة. لقد راسلنا الاتحاد الإفريقي بأنه يتعين عليه أن يعطينا تفاصيل عما يتوقع من الحكومة". وتابع "عموما المتطلبات (التي يجب توفير ميزانية لها) هي البنى التحتية. لن يكون هناك تكاليف للبنى التحتية" نظرا لجاهزية البلاد في هذا المجال.
في المقابل، اعتبر الرئيس التنفيذي بالإنابة للاتحاد الجنوب إفريقي راسل بول أن بلاده في وضع أفضل من مصر للاستضافة. وقال بعد التصويت "لا توجد دولة أفضل من جنوب إفريقيا مؤهلة للاستضافة في القارة من الناحية الفنية". وأضاف "بعثنا برسالة إلى الاتحاد الإفريقي عن ماهية الشروط في ملف الترشيح لكي نتبعها. كان من المفترض أن تكون ثمة زيارة تفقدية، لكن أحدا لم يأت إلى البلاد. كما أن الاتحاد القاري قال بأنه سيتخذ قراره في التاسع من يناير، وإذ بنا نفاجأ بالوفد المصري كان قد وصل قبل فترة مع ممثلين عن حكومته وجاهزا لتقديم ملفه".
وكان رئيس الاتحاد القاري أحمد أحمد قد قال منذ أسابيع أن القرار سيعلن في التاسع من الشهر الحالي إثر اجتماع للجنة التنفيذية في العاصمة السنغالية دكار. لكن الاتحاد أعلن بشكل غير متوقع ليل الإثنين، تقديم موعد الاجتماع والقرار إلى صباح الثلاثاء.
إلى ذلك، رأى مصدر قريب من الاتحاد أن نتيجة التصويت الكبيرة لصالح مصر وضد جنوب إفريقيا، ترتبط بموقف جوهانسبرغ بالتصويت لصالح الملف المشترك للولايات المتحدة والمكسيك وكندا لاستضافة مونديال 2026، وذلك خلافا لرغبة الاتحاد الإفريقي بدعم الترشيح المغربي. وأوضح المصدر لوكالة فرانس برس أن هذا الأمر أثار غضب أحمد، معتبرا أن "تصويت جنوب إفريقيا للولايات المتحدة لا سيما بعد قيام الرئيس دونالد ترامب بانتقاد سكان القارة الإفريقية، اعتبر ضد مصالح إفريقيا". وتابع "الشعور قبل عملية التصويت في دكار، بأن مصر كانت مرشحة لحسم الأمر في صالحها لكن أحدا لم يتوقع فوزا بهذا الفارق".
وأكد رئيس الاتحاد الإفريقي أحمد أن الدعم الحكومي لعب دورا بارزا في ترجيح كفة مصر، قائلا "كان التقرير في ما يتعلق بالبنى التحتية متساويا، ثم اعتمدنا على الدعم الحكومي وتبين لنا أن مصر تتفوق في ذلك". وأضاف "ثمة أعضاء في اللجنة التنفيذية للاتحاد الإفريقي لم يلمسوا دعم حكومة جنوب إفريقيا للمضي بهذا المشروع (الاستضافة)".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.