البينين يرافقون “الخضر” نحو “الكان”    ضبط برنامج المباريات الثلاث الأخيرة    توقيف 6 متورطين في أعمال الشغب    المنتخب الجزائري يلعب مباراتين وديتين قبل الكان    ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها الرحيم    آداب اللباس والزينة    سفينة مولى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)    الخناق يضيق على أويحيى    مليونية البقاء الشارع البريطاني ينتفض ضد الطلاق الأوروبي    تلمسان توزيع 1284 مسكن بصيغة عدل    ندرة جديدة في الدواء وقائمة بأكثر من 370 دواء مفقود    ربط 982 مسكنا بالكهرباء والغاز: عاصمة الأوراس تحيي الذكرى 63 لاستشهاد مصطفى بن بولعيد    لم‮ ‬يكشف عن تفاصيل إتفاق الطرفين    في‮ ‬نسخته الخامسة    للعروض المسرحية والترفيهية للأطفال    المنصب شاغر لأكثر من أربع سنوات‮ ‬    القسم الأول لكرة اليد    خلال ال24‮ ‬ساعة الأخيرة    لضمان الأمن والسكينة بمناسبة العطلة الربيعية‭ ‬    بالقرب من بلدية قلتة سيدي‮ ‬سعد    تنطلق بولاية بومرداس الأربعاء المقبل: 8 ولايات تتنافس في الأيام الوطنية الأولى لمسرح و إبداع الطفل    في عمل للمخرج سلطان جبايلي بالتعاون مع ديوان السياحة لنقرين في تبسة: انطلاق تصوير شريط حول سيرة الشخصية العالمية الأب دونا النقريني    خنشلة: تدعيم مستشفى الأم و الطفل بطاقم طبي صيني    برنامج السكن الترقوي العمومي بقسنطينة: نزاع حول الأرضية يعرقل تسليم 620 وحدة و مكتتبون يطالبون بالمفاتيح    تدابير الفاف الجديدة وإغراءات المنافسة حفزت الملاك: شباب قسنطينة يفضل الكأس العربية على المسابقة القارية    توقيف تاجري مخدرات وحجز 54 كلغ من الكيف المعالج بغرداية    رباعين يدعو إلى تشكيل حكومة ائتلاف وطني تحضر للانتخابات    سجل انخفاضا طفيفا مقارنة بالعام المنصرم: نسبة التضخم بلغت 4.1 من المائة خلال فبراير من العام الجاري    627 مؤسسة وطنية و412 شركة أجنبية في الموعد    «الدفاع يريد رحيل الفاسدين»    «الأفلان أصبح عنوانا لمظاهر الفساد»    آن الأوان للحراك أن يرسم خارطة طريقه    إنتاج أكثر من 10 آلاف وحدة من نهائيات الدفع الإلكتروني    من شأنها تحسين خدمات النقل للمسافرين    أثنى على بعض العناصر    من أجل معاينته‮ ‬    لتسيير المرحلة الصعبة للبلاد‮ ‬    مذيعات نيوزيلندا‮ ‬يتضامنون بالحجاب    حفاظاً‮ ‬على دماء وأعراض الجزائريين    مهاتير‮ ‬يدافع على الجولان‮ ‬    تحقيقات مولر حول ترامب تشد أنفاس الأمريكيين    الملبات ترفض استلام 40 ألف لتر من الحليب    توزيع 1000 طقم وقائي مجانا لحماية الفلاحين من المبيدات    جاب الله يدعو لحل سياسي لاحتواء الأزمة    5 سنوات سجنا نافذا للمعتدي على معلمة بحي السلام    ورشات في التعبير الكتابي و رحلات ترفيهية إلى غابة العقبان    سلمية، حضارية ومطلبية    التغيير والتطوير    ....سلمية، حضارية ومطلبية    المحتجون يصرون على رحيل مدير وكالة «أنام»    سلمية الحراك تتألق على شغب السترات الصفراء    3 سنوات سجنا نافذا لمروج المهلوسات قرب ثانوية قاصدي مرباح بالبدر    نفوق 14 رأسا من الماشية في سقوط مستودع    هذا آخر أجل لإيداع ملفات الحج    المرأة أول من سيخطو على المريخ    مديرية الصحة بباتنة تكشف‮:‬    عقوق الوالدين وسيلة لدخول جهنم    فيما تم تسجيل 25 حالة مؤكدة في الثلاثي الأول بثلاث بلديات: لجنة صحية تؤكد انتشار التهاب الكبد الفيروسي بين تلاميذ بالقصبات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إعجاب بالثروة السياحية للجزائر
الوزير الأول لجمهورية كوريا يختتم زيارته
نشر في المساء يوم 19 - 12 - 2018

اختتم الوزير الأول لجمهورية كوريا الجنوبية لي ناك-يون أمس، زيارته الرسمية إلى الجزائر التي دامت ثلاثة أيام، وذلك بعد قيامه بجولة سياحية إلى المتحف الوطني للفنون الجميلة وحديقة التجارب الحامة بالجزائر العاصمة، أعرب من خلالها عن إعجابه بالثروة والقيمة اللتين يزخر بهما هذين الموقعين المتميزين للتراث الثقافي والنباتي ذا البعد العالمي.
وبدأ لي ناك يون الذي كان مرفوقا بوزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي وأعضاء من الوفد المرافق له زيارته، بالمتحف الوطني للفنون الجميلة بحي محمد بلوزداد.
وفي سياق اكتشافه للقطع الثمينة التي يزخر بها هذا المتحف، تلقى المسؤول الكوري من مسؤولة المتحف دليلة أورفالي شروحات بناءة حول هذه القطع الخاصة المتواجدة بالمتحف، حيث تكونت لديه فكرة حول مختلف جوانب تاريخ الجزائر العاصمة، قبل أن يتجول عبر القاعات العديدة المخصصة لمختلف القطع الفنية من حقب وأصول متنوعة.
بعدها توجه الوزير الأول الكوري إلى مكتبة الفن المختص لهذا المتحف، للاطلاع على الأعمال التي عرضتها "باية" أحد الوجوه النسوية الأكثر صيتا في مجال الرسم الجزائري.
ويضم متحف الفنون الجميلة الذي يعتبر أحد أكبر المتاحف الفنية في إفريقيا (4200 متر مربع) والمفتوح أمام الجمهور منذ 1930، ما لا يقل عن 8000 قطعة معروضة على الجمهور، منها 1500 قطعة في مكتب الرسم المنسوخ و 800 قطعة نحتية.
ومن شرفة متحف الفنون الجميلة، دعي الوزير الأول الكوري ووفد بلده إلى التمتع بالإطلالة الرائعة على حديقة التجارب الحامة التي تعد المحطة الثانية لجولته بالعاصمة، حيث قدمت له معلومات حول مختلف خصوصيات هذا الموقع لضيوف الجزائر. ليكتشف الوفد الكوري الحديقتين الفرنسية والانجليزية اللتين تشكلان إحدى أجنحته الرئيسية والممرات العديدة المزينة بالأزهار المتنوعة أغلبيتها نادرة.
كوريا الجنوبية تتشرف بالمساهمة في تنمية الاقتصاد الجزائري
من جهة أخرى، أكد السيد لي ناك خلال مرافقته وزير الطاقة والمناجم، يوسف يوسفي لوضع حيز الخدمة الشطر الثاني من الوحدة الثانية لإنتاج الكهرباء بمحطة إنتاج الكهرباء ببلدية رأس جنات شرق ولاية بومرداس، أن بلاده تتشرف بالمساهمة في تنمية الاقتصاد الجزائري.
وقد أشرف الوزير الأول الكوري الجنوبي الذي كان مرفوقا كذلك بالرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز محمد عرقاب، رمزيا على وضع في الخدمة هذا الشطر من المشروع بسعة 1200 ميغاوات في الساعة، والذي تشرف على إنجازه مؤسسة "دايوو" الكورية الجنوبية بالشراكة مع مجمع سونلغاز.
وفي تصريحه للصحافة على هامش معاينته لورشات ومختلف وحدات الإنتاج والمراقبة ووحدات الصيانة بهذا المشروع الضخم، الذي يرتقب أن يدخل حيز الخدمة منتصف شهر جانفي القادم، أعرب الوزير الأول الكوري الجنوبي عن افتخاره الكبير لكون مؤسسة "دايوو" الكورية تساهم من خلال هذا المشروع في تطوير الاقتصاد والتصنيع بالجزائر.
واعتبر في هذا الإطار بأن لدى المؤسسات الكورية الجنوبية "الثقة الكاملة" في تكملة إنجاز المشاريع في وقتها المحدد وعدم تجاوز الأغلفة المالية المرصودة لذلك، "وأنا متأكد - يضيف الوزير الأول الكوري الجنوبي - بأن مؤسسة "دايوو تتميز بنفس هذه الخصائص الجيدة".
واستطرد في هذا الصدد "لاحظت خلال زيارتي إلى الجزائر ذلك الاستقرار في النمو الاقتصادي ونفس الأمر الملاحظ كذلك في الجوانب الاجتماعية والسياسية، مضيفا أن الجزائر حققت هذا الاستقرار "رغم الآلام التي عاشتها".
من جانبه، أعرب الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز عن افتخاره الكبير بالنجاح الذي تم تحقيقه من خلال إنجاز هذه المحطة الحيوية بالتعاون مع الشركاء الكوريين عبر مؤسسة "دايوو"، واصفا التعاون الثنائي بالنموذجي والمثال الناجح في المجال.
ونوه السيد عرقاب بموافقة مؤسسة "دايوو" على المرافقة وتحويل معارفها وخبرتها التكنولوجية للإعانة في إنجاز هذه المحطة بآخر وأحدث التقنيات وبجودة عالمية وبمساهمة فعّالة من يد عاملة وإطارات وخبراء جزائريين يشرفون حاليا وفي المستقبل على التسيير الكامل لهذه المحطة الحيوية.
يذكر أن الوزير الأول لجمهورية كوريا شرع يوم الأحد الماضي في زيارة رسمية إلى الجزائر، ترأس خلالها مع الوزير الأول، أحمد أويحيى أشغال الدورة الخامسة لمنتدى الأعمال الجزائري - الكوري.
وكان في توديع لي ناك يون بالمطار الدولي هواري بومدين، السيد أويحيى وأعضاء من الحكومة.
وخلال هذه الزيارة، تحادث الوزير الأول الكوري مع رئيس مجلس الأمة، عبد القادر بن صالح وكذا نظيره أويحيى.
وتوجت زيارة لي ناك-يون للجزائر بالتوقيع على 5 مذكرات تفاهم بين البلدين تخص قطاعات البيئة والجمارك والاستثمار ومجال الاعتماد والمطابقة، فضلا عن التعاون في مجال الطاقات المتجددة.
وسمحت زيارة الوزير الأول الكوري إلى الجزائر للبلدين بتأكيد سعيهما إلى تعزيز تعاونهما الاقتصادي وإعطائه دفعا جديدا بهدف الارتقاء به إلى مستوى شراكتهما الإستراتيجية. كما تميزت باتفاق الطرفين على ضرورة دعم التوجه الجديد في مجال الشراكة الصناعية والرفع من حجم المبادلات التجارية وكذا البحث عن سبل جديدة لدعم التعاون الثنائي في مجال التصنيع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.