عولمي والمدير السابق لبنك CPA في سجن الحراش    «الرئاسيات ضرورة وليست خيارا.. ومكافحة الفساد لن تستثني أحدا»    رسالة في حق الدكتور الرئيس الشهيد محمد مرسي رحمة الله عليه    5 سنوات أمام مسيّري البنايات للتكيّف مع تدابير السلامة    المسيلة    تقوم على عقد ملتقى وطني‮ ‬وتنظيم إنتخابات عامة    رغم إطلاق عملية نوعية ضد فلول التنظيم    مع انتهاء مهلة الستين‮ ‬يوماً    إنتصار معنوي‮ ‬مهم للخضر    لمدة موسمين    خلال حفل أقيم بالدوحة    منذ مطلع السنة الجارية بتيسمسيلت‮ ‬    بسبب توقيف عملية ضخ المياه من سد كدية اسردون    عين تيموشنت    التكفل العاجل بتعويض المتضررين    البيض‮ ‬    بحضور أزيد من‮ ‬30‮ ‬برعماً‮ ‬بمكتبة المطالعة‮ ‬    تخص توحيد طرق إدارة الشرطة العلمية والتقنية    سينظم شهر سبتمبر المقبل بالعاصمة    وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي    مضيفو الجوية الجزائرية‮ ‬يعلقون الإضراب    النيران تتلف أزيد من 12 هكتارا    كشف مخبأين للأسلحة والذخيرة    تقييم مجريات اليومين الأولين لامتحان البكالوريا    تومي‮ ‬في‮ ‬عين الإعصار    نحو بناء قصور جهوية للمعارض ب 12 ولاية    نجل مرسي: لا نعلم مكان الجثمان والسلطات ترفض دفن والدي بمقابر العائلة    حجز 61 كلغ من الدجاج الفاسد    تسليم شهادات التكوين ل 75 مستفيدا    لا رئيس ولا مدرب ولا أموال ولا مستقدمين جدد    20 ضحية إضافية بتيارت في قائمة المرقي العقاري الفار    التماس 10 سنوات سجنا ضد المنتمي لعصابة مخدرات بحي الصباح    مجموعة من الجمعيات الرياضية تشتكي تأخر مساعدات البلدية    العمال وإدارة «هيونداي» بتيارت يتفقان على مواصلة الإنتاج إلى غاية نوفمبر    مكتتبو البيا يطالبون بالتحقيق في تجاوزات المرقين الخواص    «انطلقت من المسرح الصامت وحبي للكاميرا جعلني ألج عالم السينما»    المسرح والنقد الصحفي    ما تبقى من «أنيمون»    العلامة الكاملة ل 45 نجيبا    ممثلو المجتمع المدني يطالبون بالكشف عن نتائج الدراسة    الجزائر تمكنت من القضاء على أمراض فتاكة بفضل التلقيح    صعوبة الولوج إلى الموقع يحرم الحجاج من الحجز الالكتروني لتذاكر السفر    مستوطنون يخطون شعارات عنصرية على جدران مسجد    مرتبة ثانية للجزائر مؤقتا    احتفاء باليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية    الجنة تعرف على صفة أهلها في سنّهم وخَلقهم وخُلقهم    بشرى الله للمتقين في الدنيا والآخرة    توفير 200 منصب في قطاع الصناعة وتركيب الشاحنات    الوالي يهدد بسحب العقار من المستثمرين    الحفاظ الصغار    خلاف حاد سببه الغربان!    ‘'يفعل المستحيل" من أجل الحلوى    ‘'عصور الجديدة" بالبوابة الجزائرية للمجلات العلمية    ثعابين "الزومبي" تثير قلقاً    انهيار برج قلعة أثرية بأفغانستان    يواجهون جملة من العراقيل‮ ‬    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حجار يدعو إلى تفعيل مخططات الأمن بالأحياء الجامعية
حذر من الاستغلال السيئ لبعض الأحداث لتشويه صورة الجامعة
نشر في المساء يوم 19 - 02 - 2019

حث وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الطاهر حجار، أمس، مديري الخدمات الجامعية، على تفعيل مخططات الأمن الداخلي على مستوى الأحياء الجامعية، وتزويدها بكل الوسائل البشرية والتقنية لضمان أمن الطلبة.
شدد السيد حجار خلال اجتماعه بمديري الخدمات والإقامات الجامعية، على ضرورة تأمين الأحياء الجامعية من خلال تفعيل مخططات الأمن الموجودة، والسهر على احترام التعليمات من طرف الجميع، مع تزويد كل هذه الهيئات بالوسائل التي من شأنها توفير أمن الطلبة المقيمين، بما في ذلك التأكد من جاهزية وسائل وعتاد الوقاية.
بعد أن ذكر بأن الأحياء الجامعية ليست عبارة عن داخليات، ذكر بإبرام اتفاق سنة 1998 بين مديريات الخدمات الجامعية والمنظمات الطلابية، لتنظيم العلاقة بين الطلبة المقيمين بالأحياء والتعامل مع الزوار، حيث منح بموجبه الحق لكل طالب مقيم في استقبال أشخاص (أفراد من عائلته أو آخرون) في الحي الجامعي الذي يقطن فيه، معتبرا في سياق متصل ما حدث مؤخرا من أحداث، على غرار مقتل الطالب في كلية الطب أصيل بلالطة في غرفته، بالحي الجامعي "طالب عبد الرحمن 2"، أمور ليست وليدة اليوم، حيث اعتبر في هذا الصدد، أن "ما تغير اليوم؛ سرعة انتشار الأخبار، لا سيما عبر مواقع التواصل الاجتماعي"، منتقدا في هذا الإطار بعض وسائل الإعلام التي "تضخم بعض الأحداث وتتناولها دون التأكد من المعلومة".
لفت الوزير في سياق متصل، إلى أن إقبال الجزائر على الانتخابات، يدفع بعض الأطراف إلى محاولة "الاصطياد في المياه العكرة ورعطاء صورة مشوهة وبعيدة عن الواقع"، سواء تعلق الأمر، حسبه، بقطاع التعليم العالي أو القطاعات الأخرى.
في هذا الخصوص، شدد حجار على أهمية الاحترام الصارم من طرف المكلفين بأمن وحراسة الإقامات بتسجيل كل الوافدين على الأحياء الجامعية من الغرباء، كما هو معمول في كل الإدارات، الهيئات والمؤسسات وتزويد المؤسسات التابعة للتعليم العالي بكاميرات مراقبة، مجددا بالمناسبة، التأكيد على ضرورة فتح قنوات الحوار مع مختلف التنظيمات الطلابية، حيث اعتبر الأسلوب المنتهج حاليا "يبقى غير كاف"، مما يؤدي، في رأيه، إلى تراكم المشاكل وتصعيدها إلى مستويات أعلى، ويتطلب تعزيز التشاور بين مديري الخدمات الجامعية والشركاء الاجتماعيين، وإدراج مسألة الأمن كنقطة أساسية في هذه اللقاءات.
كما جدد الوزير في نفس السياق التعليمات التي أسداها لمديري الأحياء الجامعية خلال شهر جويلية الأخير، والمتعلقة بالسهر على نظافة الأحياء والقيام بكل أعمال الترميم وترقية الخدمات، وتنشيط الحياة الطلابية من خلال إنشاء النوادي، داعيا القائمين على هذه الأحياء إلى محاربة مختلف الآفات الاجتماعية الغريبة عن الحرم الجامعي، مع إنشاء خلايا استماع، متكونة من أطباء ونفسانيين للتكفل بمشاكل الطلبة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.