بالصور.. “الخضر” يُجرون آخر حصة تدريبية قبل مواجهة زامبيا    مراسيم حول مجلس الوقاية، أمن الطرق والحسابات البريدية    البراءة ل5 موقوفين بتهمة المساس بالوحدة الوطنية    ميراوي يلتقي بعدة وزراء ومسؤولين أجانب    تخرج 12 مستشارا في التنمية الإقليمية بتلمسان    93.6٪ مع تدريس الإنجليزية في جميع المستويات    الجزائر - زامبيا / بوتسوانا - الجزائر موبيليس معاك يا الخضراء    13869 شاب سيستفيدون من الإدماج بالبويرة    فتاوى    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    مواضع سجود النّبيّ الكريم    قرعة ترتيب الحصص الزمنية لتدخلات المترشحين اليوم    حملة تحسيسية حول داء السكري    شبيبة القبائل يحرم مولودية الجزائر من الإنفراد بالصدارة    وزارة الرياضة تُقرر غلق 6 ملاعب لهذا السبب !!    وسم "مستعمرات": لقد حان الآوان لتطبيق قرار محكمة العدل الأوروبية على المنتوجات الصحراوية    التقلبات الجوية تخلف قتلى وجرحى ومفقودين    وزير الطاقة : سوناطراك غير قادرة على الاستكشاف بسبب قلة إمكانياتها    الجيش الوطني الشعبي يطلق حملات التكفل الصحي بالمواطنين بالمناطق النائية لجنوب الوطن    نواب البرلمان أمام اختبار المصادقة على مشروع قانون المحروقات    تونس: انتخاب راشد الغنوشي رئيسا لمجلس النواب    تمنراست: إطلاق مناقصة لمنح 13 رخصة منجمية لاستكشاف الغرانيت والرخام    62 بالمائة نسبة امتلاء سدود بلادنا    نسيمة صايفي تنال الميدالية الفضية في نهائي رمي الجلّة    حجز أكثر من قنطار من الكيف حاول بارونات تهريبها داخل “بورت شار” في النعامة    عبد المجيد تبون: سأعتمد على الكفاءة وسأقضي على مظاهر “الشيتة والولاء”    عشرات الشهداء والمصابين في قصف إسرائيلي على غزة    عائلات مهدّدة بانهيار بناياتها القديمة    البيض: هلاك شخص اختناقا بغاز أحادي أكسيد الكربون    حجز مسدس أوتوماتيكي بمطار هواري بومدين كان بحوزة جزائري قادم من باريس    سقوط طالبة من الطابق الثالث بجامعة بسكرة    مخطط أمني كبير لتأمين لقاء الخضر ضد زامبيا    مديرية جهوية للديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة ببشار    كفاح الشعب الصحراوي محور محاضرة بالنرويج    نحو إعداد جهاز معلوماتي لمكافحة الغش في الإمتحانات    انتخاب راشد الغنوشي رئيسا للبرلمان التونسي    عنابة: عمال مركب سيدار الحجار ينظمون مسيرة مساندة لتنظيم الانتخابات الرئاسية    إرساء آليات جديدة لتكثيف المبادلات التجارية    بن ناصر يتفوق على الجميع ويصبح أحسن مراوغ في أوروبا    مركز جهوي لتخزين الحبوب يدخل حيز الخدمة بتيبازة    ديوان الحج والعمرة يحذر من التعامل مع وكالات السياحة والأسفار الوهمية    مواصلة الاحتجاجات ومقتل أحد كوادر الحزب التقدمي الاشتراكي في لبنان    كرة السلة - البطولة العربية للأندية اناث: "مرتبتنا الثالثة هي ثمرة لمجهودات اللاعبات "    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    العرض الشرفي الأول للفيلم الروائي الطويل "مناظر الخريف" لمرزاق علواش    "مجهول" يشتري أغلى ساعة يد في التاريخ    جماهير “ليستر سيتي” تحت الصدمة بسبب تصريحات “محرز” !    ترامب: نعلم مكان الرجل الثالث في "داعش"    إعادة تأسيس نظام التكوين المهني بالجنوب لترقية الشغل    دعوة لتعويض مضخة الأنسولين الخاصة بالأطفال    صورة وتعليق:    «الوعدات الشعبية» ..أصالة وتراث    الأميار خارج المشهد    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    أين الخلل .. !    تعديل المحتوى والتركيز على الصورة التعبيرية    الإنشاد فن راق ورسالة نبيلة تساهم في تغيير المجتمعات    مناقصة لاختيار مكتب دراسات جديد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عودة "بيت" الثقافية الفصلية العراقية
بعد توقف اضطراري
نشر في المساء يوم 22 - 09 - 2019


* email
* facebook
* a href="https://twitter.com/home?status=عودة "بيت" الثقافية الفصلية العراقيةhttps://www.el-massa.com/dz/index.php/component/k2/item/70073" class="popup" twitter
* a href="https://www.linkedin.com/shareArticle?mini=true&url=https://www.el-massa.com/dz/index.php/component/k2/item/70073&title=عودة "بيت" الثقافية الفصلية العراقية" class="popup" linkedin
عن "بيت الشعر العراقي"، صدر العدد الخامس من مجلته الثقافية الفصلية "بيت"، بعد توقف اضطراري لأسباب مادية. تضمن العدد الجديد 16 بابا في 280 صفحة، شارك فيها العديد من الشعراء والكتاب.
في باب "عتبة" نقرأ افتتاحية كتبها رئيس التحرير الشاعر حسام السراي، تطرق فيها إلى الصعوبات التي واجهت المنظمة ككل منذ أكثر من عام ونصف العام، إذ أشار إلى الاستعدادات الجارية حاليا لإقامة مؤتمر انتخابي جديد للبيت، مذكرة مما أتمه البيت في مشروع "مقاطع للمارة"، ومتوقفة عند معنى رحيل شاعر مثل أكرم الأمير في البصرة.
في باب "نصوص"، نطالع قصائد للشعراء: أمجد ناصر وهاشم شفيق وإبراهيم البهرزي وطالب عبد العزيز وكريم جخيور وعبود الجابري، ودلاور قرداغي وآمال إبراهيم، وأحمد هاشم وخالد عبد الزهرة وعمار النجار. في حين ضم باب "إبداع جديد" احتفاء بقصائد: علي الحمزة، حسين البندر، وائل السلطان وآلاء عادل، وهو باب جديد يخصص للاحتفاء في كل عدد بمجموعة من تجارب شعراء ما بعد أفريل 2003.
باب "إصغاء" خصص لحوار مع الفنان الرائد ضياء العزاوي، بوصفه أحد أهم التجارب التشكيلية العربية لمحاورته عن شغله في "دفاتر الشعر"، وتقديم نماذج مما أنتجه عبر مسيرته الفنية الطويلة.
اشتمل باب "آخر" على ثلاثة إسهامات في الترجمة هي "تشارلز بوكوفسكي: قصائد النُزل المفروش" (ترجمة د.صادق رحمة)، و«بيلي كولينز: وحدهم الشعراء يتحرون النوافذ" (ترجمة قيس قاسم العجرش وأماني العبدلي)، و«ليلى فرجامي: العالم يدخّن سيجارة كأي رجل" (ترجمة مريم العطار).
يبحث باب "نظر" في عنوان من راهن عراق اليوم: "إذا السلاح تغول ما بعد 2014... هل من نجاة للقصيدة العراقية؟"، بمشاركة الناقد صادق ناصر الصكَر والشاعر صفاء خلف والناقد أحمد معن الزيادي، في ملف هو أحد أهم مواد هذا العدد وأكثرها إثارة للسجال والنقاش.
«تحقيق" هذا العدد: "شاعر ما قبل (فيسبوك) وما بعده"، أسهم فيه الشعراء: فاضل العزاوي، عيسى مخلوف، فارس حرام، محمد خضر، علي محمود خضير، وحامد رحمتي.
ضم "تخوم" ملفا عن الشعر في السرد والشاعر روائيا، "ينشر في المجلة اليوم وقد خسرنا اثنين من المشاركين فيه، هما الكاتبان حميد العقابي وسعد محمد رحيم"، وشهادة ثالثة للروائي محمد حياوي. تحت عنوان "جميل الجميل.. (صليب) القصيدة على خط النار"، تقدم "بيت" في باب "وثائق" قصائد كتبها هذا الشاعر بخط يده أيام مشاركته في قتال "داعش"، في كل من محور الخازر في معركة الموصل وبلدته بغديدا.
في المجلة أبواب جديدة، منها "ديوان أول"، إذ تضيّف شاعرا من شعراء العراق لإضاءة تجربة ديوانه الأول؛ حيث كتب الشاعر الستيني المعروف ياسين طه حافظ عن مجموعته الأولى: "الوحش والذاكرة".
أما "حصاد"، ففيه اضاءات لمجموعة أخرى من الكتب: "خريف مكتمل" لسعدي يوسف، و«سيرة ناقصة" لسركون بولص، و«بسام حجار.. الأعمال الكاملة"، و«ما الشعر إلا زلة اللسان" لفوزي كريم، و«قصائد دون سن الرشد" لحسين بن حمزة، و«رصيف (سيرة ذاتية)" لعلي سالم صخي، و«ما يضيئه الظلام ويطفئه الضوء" لحمدان طاهر المالكي، و«أريدك بخير كي أعبر الشارع مطمئنا" لصادق مجبل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.