الرئيس تبون يلتقي مدراء مؤسسات اعلامية عمومية وخاصة هذا الثلاثاء    إتفاق على تكثيف الجهود ومضاعفة التنسيق والتشاور بين الجزائروإيطاليا    تفاصيل جديدة عن باخرة قسنطينة المحجوزة منذ 22 ديسمبر في ميناء انفيرس ببلجيكا    البترول الجزائري خسر حوالي 7 دولارات سنة 2019    مجمع سونلغاز يعلن: الجزائر تتولى نيابة رئاسة مرصد البحر الأبيض المتوسط للطاقة    مؤتمر برلين حول ليبيا .. بين آمال حل الأزمة ومخاوف استغلالها    توقيف 11 شخصا متورطا في قضية فساد مالي بأحد البنوك العمومية بقسنطينة    وصول أزيد من 94 ألف معتمر جزائري إلى السعودية لآداء مناسك العمرة    تصدير 3050 طنا من حديد البناء إلى بريطانيا    استقالة رئيس بلدية البيضاء بالأغواط    الاتحادية الجزائرية تعترض على إقامة دورة كأس إفريقيا لكرة القدم داخل القاعة بمدينة العيون المحتلة    غوارديولا يتراجع عن موقفه وينصف محرز من جديد!    بيراكي:وضع رؤية استشرافية لمؤسسة “الجزائرية للمياه” بحلول جوان المقبل    توزيع مساعدات إنسانية لفائدة أكثر من 300 عائلة معوزة بتين زواتين    126 مريضا يستفيدون من فحوصات طبية متخصصة بأدرار    هاوية دراجات السباق النارية توارى الثرى بمثواها الأخير في مقبرة تيبازة    المسرح العربي2020 : "جي بي أس" للمسرح الوطني الجزائري تفوز بجائزة أحسن عرض    مهرجان وطني للشاب الفكاهي بسوق أهراس    نحو إنتاج فيلم سينمائي قصير بعنوان “ردة فعل” بتيارت    ملتقى وطني حول إجراء التبليغ وإثرائه يومي 19 و 20 جانفي بالعاصمة    ظهور سمك الأرنب السام والخطير بسواحل الداموس في تيبازة    تعليمات وزير الصحة لمدراء قطاعه: “عليكم إحداث تغيير نوعي وفوري وفعلي يلمسه المواطن”    انتشال جثة طفل غرق في بركة مائية بالشلف    كرة السلة:الجزائر تتأهل للمرحلة الثانية على حساب الرأس الأخضر    رغم الهزيمة.. مبولحي يخطف الأنظار في لقاء الهلال والاتفاق    إضراب وغلق طرقات في “أسبوع الغضب”في لبنان. .    حل “هيئة العمليات” في جهاز المخابرات السودانية    ما وراء لقاء الرئيس تبون بمدراء ومسؤولي وسائل الإعلام؟    بالصور.. المجاهد الراحل “محمد كشود” يوارى الثرى بمقبرة سيدي فرج    10 أيام تحسم ملف مدرب مولودية الجزائر الجديد    مرموري يطلق جلسات حوار لإعادة بعث السياحة    الدرك يحبط تهريب 3700 وحدة خمر قي عمليتين بوهران    عماد عبد اللطيف يحلل أبعاده في كتاب جديد:الخطاب السياسي… النظرية والواقع    «صبي سعيد» بالعربية… رواية ترصد الريف النرويجي في القرن الثامن عشر    شبابنا.. احذروا من الطريق إلى الموت    الجزائر تحتل المرتبة الأولى من حيث الدول المستوردة للنحاس المصري    وزير السياحة يلتقي ممثلين عن القطاع    ألماس: تخفيض رواتب اللاعبين بداية من الميركاتو الصيفي    اجاووت: للاساتذة حق رفع التظلم … والخصم اجراء قانوني.    دزيري متخوف من شبح الإصابات ويُشيد بعزيمة “لاعبيه”    بلماضي يكشف تفاصيل مثيرة وجديدة عن "الخضر" ومحرز    رئيس وزراء اوكرانيا يستقيل    خامنئي يلقي خطبة الجمعة لأول مرة منذ 8 سنوات    ضباب وجليد على المرتفعات الداخلية    5 دول تطالب إيران بدفع تعويضات لعائلات ضحايا الطائرة الأوكرانية    بغية القضاء على قنوات الأمينوت والتسرب    على وقع هتافات‮ ‬العمل والحرية والكرامة‮ ‬    بفعل انتشار فيروس جديد    رفضاً‮ ‬للضرائب الجديدة المفروضة على المحامين‮ ‬    شدد على أهمية الإستثمار في‮ ‬العنصر البشري    وزير‮ ‬يشرف على تكوين إطارته    شدّد على أهميته في حماية السيادة الوطنية وزير الاتصال: مخطط وطني للانتقال التام إلى الاتصال الرقمي منتصف العام    أما آن لهم أن يمسكوا ألسنتهم..!؟    ندرة حادة في لقاحات الرضع بمستغانم وسيدي بلعباس    غياب التطعيم ضد التهاب الكبد الفيروسي بمؤسسات الصحة الجوارية    مثل نقض العهود    يا أيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر    سفير ألمانيا المسلم السابق بالجزائر‮ ‬يرحل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إدراج الاقتصاد الدائري في الاستراتيجية التنموية
نشر في المساء يوم 14 - 12 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
دعا المشاركون في أشغال الملتقى الدولي حول "المقاولاتية الخضراء والاقتصاد الدائري"، الذي احتضنته جامعة تامدة بتيزي وزو، لثلاثة أيام، إلى ضرورة الانتقال إلى نموذج طاقوي متنوع، يسمح بتطوير وتحرير المقاولاتية الخضراء، من خلال إعادة النظر في الميكانيزمات، وإدراج الاقتصاد الدائري في الاستراتيجية الوطنية الجديدة للتنمية المستدامة، مؤكدين أن تدوير أو تحويل النفايات يشكل وديعة لا نهاية لها.
أكد الخبير في اقتصاد الطاقة كمال آيت شريف، في مداخلة تحمل عنوان "أهمية اقتصاد الطاقة، الفعالية الطاقوية، طاقات متجددة في الانتقال الطاقوي نحو تنمية مستدامة"، على ضرورة تحضير الجزائر للانتقال الطاقوي في آفاق 2030، المرتكز على الاقتصاد الطاقوي، الفعالية الطاقوية والطاقات المتجددة في التنوع الطاقوي، مع الدعوة إلى تطوير التعاون في الانتقال الطاقوي نحو التنمية المستدامة، والتزام الجزائر ب«كوب 21" بتقليص انبعاث الغاز من 7 بالمائة إلى 22 بالمائة بين سنتي 2021 و2030، متطرقا لمسألة الانتقال الطاقوي عبر تثمين النفايات، حيث قال إن 15 مليون طن من النفايات المنزلية التي ترميها الجزائر، يتم رسكلة 10 بالمائة منها، أي طن واحد من النفايات المنزلية يمكنه إنتاج 750 كلوواتر كهرباء، أو 1500 كلوواتر من الحرارة.
أعقب الخبير أن اقتصاد الطاقة عبر رسكلة النفايات الطاقوية، يسمح من ناحية رسكلة الزيوت المستعملة بتجديد 160 ألف طن من الزيوت المستعملة سنويا، التي تنتجها الجزائر، حيث أن 70 بالمائة منها تأتي من السيارات، وواحد طن من الزيوت المستعملة تسمح بالحصول على 0.7 طن من زيت أساسي، إلى جانب رسكلة البلاستيك، حيث قال، إن الجزائر تستهلك 7 ملايين من أكياس البلاستيك سنويا، مما جعلها تحتل المرتبة الخامسة في العالم في استهلاك الأكياس البلاستيكية، حيث أن رسكلة طن واحد من البلاستيك يعادل 650 كلغ من البترول مستهلك.
أضاف الخبير أن الإشكال الكبير في الجزائر هو الاعتماد على عائدات تصدير المحروقات، موضحا أنه إذا لم نتمكن من تحقيق انتقال اقتصادي، يجب تحقيق انتقال طاقوي، خاصة أن المعدل السنوي لاستهلاك الطاقة للجزائري الواحد يعادل 1.2 طنا، داعيا إلى الإسراع في تبني اقتصاد طاقوي متنوع لتفادي سيناريو وخطر محتمل، حيث تتعادل حاجات الطاقة في الجزائر، لما تنتجه في سنة 2030، مبديا خوفه من أن تتضاعف الحاجيات لتصل في حدود 2040 إلى ثلاث مرات، حيث قال "تنويع مصادر الطاقة يسمح بتنويع التمويل، وتقليص نسبة الاستهلاك للطاقات الموجودة حاليا"، متأسفا عن انعدام الثقافة الاستهلاكية والإيكولوجية في المجتمع الجزائري.
ذكر أرزقي شنان من جامعة تيزي وزو، أن الملتقى الذي نظمته كلية العلوم الاقتصادية بجامعة "مولود معمري"، ركز في طبعته الأولى، على المقاولاتية الخضراء كديناميكية جديدة لتنمية الأقاليم، مؤكدا أن الدول اليوم مدعوة للتخلي عن دورة الاقتصاد الخطي المرتكز على استخراج الموارد، مواد مسوقة، ثم مرمية، والانتقال إلى اقتصاد دائري يمر عبر حلقة كل ما تقذفه نشاطات صناعية وغيرها، يجب إعادة استعماله وتدويره عبر الرسكلة.
بخصوص تيزي وزو، قال إن هناك أقل من 300 مؤسسة تعمل في نشاط رسكلة النفايات البلاستيك والمعادن، وغيرها بطريقة غير قانونية، بسبب البيروقراطية، مضيفا أن التحقيقات أظهرت أن هذا المجال "شعبة غير مهيكلة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.