الوكالة الوطنية لتطوير الاستثمار: رفع التجميد عن 890 ملف    موارد مائية: تخفيف اجراءات حفر الآبار ذات الاستخدام الفلاحي    تمديد تعليق الدراسة لمدة 7 أيام    الجزائر تتبرع بمليون جرعة لقاح لتونس    تمديد تعليق الدراسة لسبعة ايام إضافية اعتبارا من الأحد    كورونا: 2130 إصابة جديدة, 1152 حالة شفاء و13 حالة وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة في الجزائر    المؤسسة المينائية لسكيكدة: ارتفاع بنسبة 5 بالمائة في حجم النشاط المينائي خلال 2021    للإذاعة الوطنية مسؤولية كبيرة في التصدي للمخططات العدائية    بعد اجتماع أعضاء الخلية المحليّة لمتابعة سير السّنة الجامعية مساء الاربعاء    وجود إرادة سياسية لتعزيز أواصر التواصل الثقافي بين الشعبين الجزائري والمصري    شركة نفطال تعتزم إنجاز أنبوب لنقل غازي البوتان والبروبان من ارزيو إلى العاصمة    كاس الكونفدرالية: ش.القبائل/ روايال ليوبارد: عقد الاجتماع الفني في غياب ممثل الفريق الايسواتيني    كوفيد-19 : البروفيسور رشيد بلحاج يدعو إلى الإسراع في تلقي التلقيح    تأجيل محاكمة جميلة تمازيرت الى 10 فيفري    البرلمان الاندلسي: ندوة حول تورط الشركات الأوروبية في نهب ثروات الصحراء الغربية    الرئيس الصحراوي يحمل دولة الاحتلال مسؤولية التطورات الخطيرة التي تهدد السلم والأمن في المنطقة    المغرب : جماعة العدل و الاحسان ترسم صورة قاتمة عن الانحدار الحقوقي بالمملكة    البودرة تهزم حليب البقر والندرة تستمر !    مجلس قضاء الجزائر: انطلاق جلسة الاستئناف في قضية اللواء المتقاعد علي غديري    الدرك يدعو من سحبت منه رخصة السياقة لاسترجاعها    يدا في يد لمواجهة مختلف التحديات عربيا وإفريقيا    بوسليماني يدعو الصحافة الوطنية إلى مضاعفة جهودها    افتتاح الطبعة 53 من معرض القاهرة الدولي للكتاب    حقق نصرا لجبهة التحرير الوطني على الصعيد السياسي    الحكومة تدرس مشاريع مراسيم تخص عدة قطاعات منها الصناعة    بلماضي يشرع في البحث عن حلول في فترة وجيزة    البحث في سمات الوعي الوطني وتفكيك الاستعمار    المشهد الدولي المعاصر بين الغرائزية والعقلانية    من واجبنا إحياء تراثنا القديم وتثمينه    تحصيل أزيد من 53 مليون دج من جمع الزكاة    ارتفاع سعر البرنت إلى قرابة 88 دولارا    حجز 50 قطعة أثرية تعود للفترة الرومانية    نقاش في ثنائية اقتصاد المعرفة والجامعة    باريس تمضي في استفزاز الجزائر    لا نتائج مشرفة ولا إدارة واقفة    جاهزون لإنجاح دورة وهران    روايتا "زنقة الطليان" و "الهنغاري" ضمن القائمة الطويلة لجائزة "البوكر 2022"    الردع...الحلقة الضائعة    توّحل سد فرقوق ينتظر حلولا استعجالية لإنقاذ حمضيات معسكر    انطلاق التجارب التقنية ب 11 ورشة منذ أسبوعين    الغرب على أعتاب موسم كارثي    توفر الأدوية الموصوفة في البروتوكول العلاجي    «قرار تمديد تعليق الدراسة بيد اللجنة العلمية»    المطلوب رؤية واضحة بالتنسيق مع مصادر الإنتاج    توقيف 5 داعمين للجماعات الإرهابية وكشف 7 مخابئ    السنغال تتأهل للدور ربع النهائي    حرب استنزاف دعائية بين الغرب وروسيا    الطبعة الأولى في ماي المقبل    الرائد يعمق الفارق وقمة "الوصافة" بدون فائز    توقيف مجرم خطير    الإطاحة بشخصين بتهمة سرقة محل تجاري    تأجيل تربص منتخب كيك بوكسينغ إلى موعد لاحق    استمرار تبنّي المواهب الشابة    صدور الجزء الثالث    اليتيم في حياة النبي صلى الله عليه وسلم    الكويت تفرض 6 شروط لالتحاق النساء بالجيش    هذه قواعد التربية الصحيحة    لغتي في يومك العالمي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



منظومة السلامة المرورية في قسنطينة بحاجة لإعادة نظر
غياب الإشارات والممهلات عقد الوضعية
نشر في المساء يوم 28 - 11 - 2021

جدد أعضاء الجمعية الوطنية للوقاية من حوادث المرور "مكتب قسنطينة"، مطلبهم بضرورة إعادة النظر في منظومة السلامة المرورية، عبر تحيين وتشديد إجراءات وشروط الحصول على رخصة السياقة، مع تجسيد اقتراح إدراج التربية المرورية في المقررات الدراسية للأطوار التعليمية الثلاثة.
شدد الأمين العام والمستشار الولائي للجمعية الوطنية للوقاية من حوادث المرور، محمد العربي زيتوني، على ضرورة إعادة مراجعة القوانين المتعلقة بمنح رخص القيادة، خاصة بحافلات النقل الجماعي، والتي ينبغي أن تكون ممنوحة من قبل لجان مختصة وفق معايير صارمة، بالنظر إلى تنامي حوادث المرور في السنوات الأخيرة، لاسيما بالنسبة لحافلات النقل الجماعي التي يقودها شباب، يتمتع أغلبهم بمستوى ثقافي محدود، لا يخولهم حسبه- دراسة كل ما يحمله قانون المرور، معتبرا أن قيادة أي مركبة، وفي مقدمتها مركبات النقل العمومي، يتطلب الكثير من الحيطة والحذر والرزانة للحفاظ على أمن وسلامة الركاب ومستعملي الطرقات.
من جهته، طالب رئيس المكتب الولائي للجمعية، بودوخة محمد، على هامش فعاليات افتتاح الحملة الولائية للوقاية من حوادث المرور، والتي احتضنتها متوسطة "براهمية حسين" بالمدينة الجديدة علي منجلي، بوضع ممهلات بجوار المدارس الابتدائية، وفضاءات لعب الأطفال، على أن يكون وضع هذه الممهلات وفق قرار لجنة مختصة وبمعايير مضبوطة، بسبب تسجيل وقوع عدة حوادث مرور عبر شوارع أكبر التجمعات السكانية في العديد من الوحدات الجوارية عبر مختلف المدارس، لوجود خطر حقيقي يهدد التلاميذ عبر عدة مؤسسات تربوية، علما أن جل المدارس الابتدائية تقع بجوار طرقات، تعرف حركة سير كبيرة للمركبة.
أكد السيد بودوخة، وقوع عدة حوادث مرور مؤسفة بالقرب من المؤسسة التي احتضنت التظاهرة، بسبب مرور السيارات بسرعة المفرطة، مع غياب الممهلات، وكذا إشارات المرور التي تبين وجود مؤسسات تربوية، في ظل انعدام ممرات للراجلين.
تساءل رئيس المكتب الولائي للجمعية الوطنية للوقاية من حوادث المرور، عن سبب لامبالاة المسؤولين، خاصة على مستوى المقاطعة الإدارية للمدينة الجديدة علي منجلي، في وضع إشارات المرور، حيث أكد أن مصالحه أحصت انعداما شبه تام لهذه الأخيرة عبر كامل وحدات المدينة الجديدة علي منجلي، التي لا يزيد عددها عن 20 إشارة مرورية منتشرة عبر كامل الوحدات الجوارية، مؤكدا أن المسؤولين يرجعون سبب غياب الإشارات إلى كون المدينة لاتزال ورشة مفتوحة.
الجدير بالذكر، أن الجمعية وحسب القائمين عليها، سطرت برنامجا على مدار السنة للتحسيس والتوعية من حوادث المرور، حيث ينتظر أن تشمل الحملة جل المؤسسات التربوية للأطوار الثلاثة، لتوعيتهم وتحسيسهم بخطر هذه الحوادث التي أودت بأرواح المئات من الأبرياء.
من جهتها، أحصت مصالح الحماية المدنية، خلال 10 أشهر من السنة الفارطة، 1535 حادث مرور، خلف 1845 جريح ووفاة 30 شخصا، وهو نفس الحال بالنسبة لحصيلة نفس الفترة، خلال السنة الجارية، حيث سجلت المصالح 1646 حادث مرور، خلف 2061 جريح، منهم 39 قتيلا، 19 منهم في يوم واحد، في الحادث الأليم الذي وقع على مستوى الطريق الوطني رقم 27 بوادي ورزق، حيث تم سجيل زيادة في حوادث المرور بنسبة 6 بالمائة، مقارنة بالسنة الفارطة، وبنسبة لا تقل عن 11 بالمائة بالنسبة لحصيلة عدد الجرحى، أما بخصوص عدد الوفيات مقارنة ب10 أشهر من السنة الفارطة، فقد سجل بخصوصها زيادة بنسبة 30 بالمائة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.