رئاسيات 12 ديسمبر: اتخاذ كافة التدابير الأمنية والتنظيمية لضمان السير الحسن للعملية الانتخابية    بسكرة: تنظيم مسيرة سلمية مؤيدة للانتخابات الرئاسية    تسليم 2.400 عقد ملكية للمستفيدين من السكنات من مختلف الصيغ بالجزائر العاصمة    هذا هو رأي رئيس برشلونة في عودة غوارديولا    خبير قانوني: أويحيى وسلال وبوشوارب سيقضون عقوبة "السجن المؤبد"!    العاهل السعودي يستقبل ممثل أمير قطر في الرياض    شنين: رئاسيات 12 ديسمبر"محطة تاريخية" وجب إنجاحها للحفاظ على أمن واستقرار البلاد    تيسمسيلت: افتتاح الأيام التاريخية الأولى حول المسيرة البطولية للأمير عبد القادر    ضبط رزنامة منافسة كأس الجزائر    كازوني باق في العميد رغم أنف صخري    ماكسيم لوبيز... هل حان الوقت لالتحاق موهبة "لوام" ب"الخضر"؟!    حج: سحب دفتر الشروط للوكالات غدا الأربعاء    ولاية وهران تتزود ب 510 ألف متر مكعب يوميا    إدماج 455 عاملا في المؤسسة العمومية “نظيف كوم” بسيدي بلعباس    نشاطات مكثفة لإبراز قيمة الذكرى بعين تموشنت    غابات بينام ، بوزريعة وزرالدة في العاصمة تتعرض للنهب    رئاسيات 12 ديسمبر: المجلس الدستوري يذكر بالأحكام المتعلقة بممارسة حق الطعن في صحة عمليات التصويت    انتشال جثة "حراڨ" وأنقاد 3 آخرين    هبوب رياح قوية على العديد من ولايات شرق الوطن    ضرورة تعزيز مراقبة النجاعة الطاقوية للتجهيزات الكهرومنزلية    للمسرح الجهوي‮ ‬لمستغانم    تعقد فعالياتها من‮ ‬10‮ ‬إلى‮ ‬16‮ ‬جانفي‮ ‬المقبل بالأردن‮ ‬    ناسا تعلن عن كشف الجانب المظلم من القمر وحل لغز سطوعه    أمن قسنطينة : حجز 2276 كبسولة أدوية تم تحويلها لاستغلالها كمؤثرات عقلية    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    وزير السياحة يستعرض مع ممثلة برنامج الأمم المتحدة للتنمية في الجزائر آفاق تطوير التعاون الثنائي    النطق بالحكم في حقّ المتهمين بالفساد في ملفي تركيب السيارات والتمويل الخفي لحملة بوتفليقة    بن فليس يرد على نيابة محكمة بئر مراد رايس    معرض الإنتاج الوطني: أكثر من 500 شركة وطنية وحضور قوي للصناعة العسكرية    تتويج جديد للخضر ومحرز بمصر    الرئاسيات سترسم معالم الدولة الجديدة    12 ديسمبر الممر الحتمي نحو الحل    ضمن جهازي‮ ‬أونساج‮ ‬و كناك‮ ‬    بشان وثائقي‮ ‬دعائي‮ ‬للإحتلال المغربي‮ ‬للصحراء الغربية    وسط أجواء من الحذر والتفاؤل    وسط مخاوف من حرب تجارية بين الصين وأمريكا‮ ‬    نجم الخضر سيغيب حتى نهاية الموسم    إلياس محمودي‮ ‬بعد الفوز التاريخي‮ ‬ضد لارد سيلا‮:‬    بعد تأكيد نجاعتها‮.. ‬مختصون‮ ‬يؤكدون‮:‬    التخطيط لإزالة النفايات من الفضاء    انخفاض ب9 بالمائة لواردات مجموعات "أس كا دي"    مصادرة ألف قرص مهلوس    إنهاء مهام مدير قناة‮ ‬القرآن الكريم‮ ‬    الأسترالية إزابيل بيشوب مبعوثة أممية إلى الصحراء الغربية    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    «نفتقر إلى إعلام يُروّج وينتقد ويشيد بأعمالنا وإلى منابر ثقافية تحتضن إبداعاتنا»    مغامرة انتحارية لدعم الثورة الجزائرية    4 و 8 سنوات حبسا لسمسار وشريكيه ببوتليليس    المنتخب الوطني في تربص مغلق ببني هارون    أدباء ومترجمون جزائريون ينعون صالح علماني    برنامج جزائري على فضائية عربية    مقترحات علمية للنهوض بقطاع الشغل في الجزائر    "طلامس" يفوز بجائزة أفضل إخراج في المهرجان الدولي للفيلم بمراكش    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    بدوي‮ ‬يقرر خلال اجتماع وزاري‮ ‬مشترك‮: ‬    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملاكم سابق يحتجز نجل موظّف ببلدية الحراش في «برّاكة» ثم يعذبه ويهدد بنشر صوره عاريا على «الفايسبوك»
نشر في النهار الجديد يوم 08 - 12 - 2018

سهرة «ماجنة» بمناسبة مغادرة الضحية سجن الحرّاش تتحول إلى جريمة
تعرّض نجل موظّف ببلدية الحراش، المسمى «ز.ك»، إلى الاحتجاز داخل «برّاكة»، تحت طائلة التعذيب والتهديد بنشر صوره وفيديوهات مخلة بالحياء على موقع التواصل الاجتماعي «فايسبوك»، على يد مسبوق قضائيا يدعى «ب.ن»، وهو ملاكم سابق، والذي تعرّف عليه بالمؤسسة العقابية في الحراش.
فبعد مغادرة الضحية السّجن عزمه المتهم لقضاء ليلة معه بمنزله الكائن بالحي الفوضوي «دهاليز» بضواحي بوروبة، غير أنه حدث ما لم يكن في حسبان الضحية، إذ وجد نفسه رهينة بين أيدي المتهم الذي منعه من مغادرة «البراكة»، بعد 3 ساعات قضاها معه.
مهدّدا إيّاه بسيف طوله 50 سم، ليتعرّض للضرب بواسطة مقبضه الخشبي على مستوى وجهه، مما تسبب في إغمائه، ولم يكتف المتهم عند هذا الحد، بل قام بإرغام «رهينته» على تناول قرص مهلوس، ثم جرّده من ثيابه وراح ينهال عليه بالضرب المبرح، وهو يلتقط له صورا وفيديوهات مخلّة بالحياء، بواسطته هاتفه النقال، مهدّدا إياه بنشرها في حال التبليغ عنه.
تفاصيل قضية الحال، التي تمّ التحقيق في حيثياتها على مستوى محكمة الحراش، جاءت عقب شكوى قيّدها الضحية نجل رئيس مصلحة ببلدية الحراش المدعو «ز.ك»، أمام الأمن الحضري الثالث بمقاطعة الحراش مرفوقا بشهادة طبيّة بها عجز يقدّر ب45 يوما، بتاريخ 11 ديسمبر 2017.
مفادها أنه تعرّض إلى الاحتجاز من قبل المدعو «ب.ن» داخل منزله الفوضوي بحي «بيلام» بالحراش، من ليلة 10 إلى 11 ديسمبر 2017، تحت طائلة التعذيب والتهديد بنشر صوره وفيديوهات خاصة به يظهر فيها عاريا، يتخلّلها كلام خادش للحياء.
مضيفا أنّ خلفيات الحادثة تزامنت ومغادرته سجن الحراش، أين كان المتهم برفقته يقضي عقوبته، إذ وفي أمسية إطلاق سراحه، التقاه بالحراش، وهنّأه بالمناسبة، عارضا عليه قضاء ليلة برفقته بمنزله الذي هو عبارة عن «براكة» متواجدة بالحي الفوضوي «الدهاليز» بالحراش.
ويقول الضحية إنه عندما كانت عقارب الساعة تشير إلى حوالي 11 ليلا، حضر المتهم برفقة فتاة في حوالي 25 سنة من العمر، وشخص آخر كان يقود سيارة من نوع «رونو»، ليتوجّه معهم إلى غاية «حي الفداء» الفوضوي، وهناك تناولا مشروبات كحولية إلى غاية 3 صباحا، وبعدما أبدى رغبته في مغادرة المكان، رفض المتهم «ب.ن» ذلك.
وقام باحتجازه تحت طائلة التهديد بسلاح أبيض من نوع سيف بطول 50 سم، قبل أن يوّجه له لكمات قوية على مستوى الوجه وضربه بالمقبض الخشبي للسيف، أسقطته أرضا، وخلالها استغلّ المتهم الفرصة وقام بإرغام ضحيّته على تناول قرص مهلوس لا يتذكّر نوعه، ثم طلب منه نزع ثيابه بالكامل، وهو الطلب الذي رفضه، ليقوم الضحية بنزعها بالقوّة، ثم تناول هاتفه الخاص به «الضحية».
وراح يصوّره ويلتقط فيديوهات له تتخلّلها عبارات خادشة للحياء، وبقي على تلك الحالة إلى أن وجدته زوجته ملقى أمام باب منزله في حالة يرثى لها، فتكفّلت بنقله إلى مستشفى «سليم زميرلي» بالحراش، أين تمّ إسعافه ومعاينته من قبل فريق طبّي، ليستفيد من عجز طبّي قدره 45 يوما.
وورد في الشهادة الطبية، حسب المعاينة التي خضع لها الضحية على يد 3 أطباء، أن المعني تعرّض إلى إصابة بليغة على مستوى وجهه، منها رضوض وكسور على مستوى الأنف والفكين والعينين، ونزيف دموي تحت البشرة وتمزق في غشاء الأذن وكسر لعضد الذراع.
كما أثبتت الخبرة العلمية في خضم التحريات، التي جرت على هاتف نقال الضحية بمخبر «شاطوناف»، أن الصّوت الذي ورد في الفيديو الملتقط له وهو عاري الجسد، يتخلّله كلام فاحش ينطبق بنسبة عالية مع صوت المتهم الحقيقي.
كلّ هذه الوقائع السّابق ذكرها، تمّ مواجهة المتهم الموقوف بها «ب،ن» أمام محكمة الجنايات أول أمس الخميس، إلا أن المعني اعترف بجزء فقط منها، مصرّحا بأنه حقيقة تعدّى على الضحية «ز.ك»بليلة الوقائع بعدما ألح عليه المبيت عنده برفقة فتاة.
وهو ما رفضه رفضا قاطعا احتراما لحرمة الحي، وخلالها تمادى الضحية في تصرّفاته وراح يسمعه كلاما فاحشا بأعلى صوته، ممّا أيقظ الجيران في ساعة متأخرة من الليل، الأمر الذي أثار غضبه، فوجّه له لكمات قويّة على مستوى وجهه.
قبل أن يتدخّل الجيران ويقوموا بتفرقتهما وإبعاد الضحية عن الحي، نافيا المتهم احتجازه لضحيته أو تعذيبه وتهديده حسب ادعاءاته، لتقرّر المحكمة بعد المداولة بإدانة المتهم «ب.ن» بالسجن النافذ 4 سنوات، مع الحجر عليه ومنعه من ممارسة حقوقه المدنية لمدة أقصاها 5 سنوات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.