أجدد عهدي معكم لبناء جمهورية جديدة قوية بلا فساد ولا كراهية    نعول على إعادة فتح ملف التقاعد النسبي    تعزيز الوحدة الوطنية لمواجهة تداعيات تدهور الوضع الأمني الإقليمي    الجزائر جعلت من السياسة الطاقوية أولوية قصوى    تكريم و إحياء للذكرى ال 26 لاغتيال صحفي «الجمهورية» جمال الدين زعيتر    مانشستر سيتي يضع قدما في ربع نهائي أبطال أوروبا    "أوبك+" ستدرس الزيادة في إنتاج النفط    صدور أمر بالقبض الدولي ضدّ المدير الأسبق ل"سوناطراك" ولد قدور    مفارز للجيش تنفّذ عمليات باحترافية عالية    بناء جزائر جديدة قوية بلا فساد ولا كراهية    اللّعنة المستترة    وزير الصحة يشيد بهبات أبناء الجالية المقيمة بالخارج    مأساة إنسانية بالرغاية عمرها 53 سنة    ترسيم صالح ڤوجيل رئيسا لمجلس الأمة    مضاعفة سرعة تدفق الأنترنت لما يقارب مليوني مشترك    سنلعب كل حظوظنا للذّهاب بعيدا قاريّا    أبناء السّاقية الحمراء يستحضرون قيام الجمهورية الصحراوية    التآزر بين الجزائريين يكرّس الحس الوطني الإيجابي    مولودية الجزائر يضيّع الفوز وصدارة المجموعة    دعوات لتمكين الصحراويين من حقهم السيادي على كامل أراضيهم    الولايات المتحدة تؤكد أن "حل الدولتين" هو السبيل الوحيد    مواسة يصرّ على الفوز    منتخب كرة اليد في تربص بفرنسا    شراكة تعليمية متنامية    تفكيك شبكة وطنية لترويج المخدرات و حجز 23 كلغ من القنب الهندي بالقالة في الطارف    لا تعديلات على بطاقة "الشفاء"    10 سنوات في انتظار مناصب شغل    إيفتون.. أكثر وجه الثورة الجزائرية حزناً    نقص منسوب مياه وادي تافنة والسدود وراء تذبذبات التوزيع    إحالة 20 ملفاً على العدالة    أقفال حديدية ومسامير وأسنان الكلاب ب 50 ألف دج    اكتشاف ورشة سرية لصناعة مواد التنظيف    باتنة تستحضر العقيد المجاهد الحاج لخضر    أمل جديد في الخبرة الجزائرية    أغلب عمليات الكاستينغ غير محترفة    تقرير ستورا يعكس البنية الثقافية الفرنسية المُشبَعة بالتمركز حول الذات    والي تلمسان يوبخ مسؤولي المحافظة العقارية بمنصورة    عهدات أولمبية أم مناصب أبدية ؟    محياوي:« نخشى التحكيم أمام بارادو ونرفض أن نكون ضحية»    « العبابسة» في مهمة للتأكيد أمام أبناء روسيكادا»    "طائرة محملة بلقاح مضاد لكورونا ستحل بالجزائر اليوم"    نستحسن تطمينات الوزير لكننا نبحث عن الملموس    الصناعات التقليدية بالقصبة على وشك الاندثار    إنجاز 5 محولات جديدة قبل نهاية السنة    عيوب وتجاوزات في إنجاز مؤسسات تربوية بوهران    القضاء التونسي يطلق سراح نبيل القروي ويبقيه على ذمّة التحقيق    تصدير 8 أطنان من سمك "الحنكليس"    باتنة تنتظر الدفعة الثانية من "سبوتنيك"    وزير الفلاحة يعزي في وفاة رئيس الغرفة الفلاحية لولاية الجزائر    وزيرة الثقافة تزور قلعة الجزائر للقصبة وتكرم عمال النظافة    هذه رحلة "ماروكو" و"سالي" الجزائرية في عالم الدبلجة!    والي سطيف: تشكيل خلية أزمة.. وتسخير 50 سكنا بصالح باي في حال الضرورة    النيجر: فوز مرشح الحزب الحاكم بالانتخابات الرئاسية    إقبال كبير على ورشات التكوين بغابة المنزه    الشروع في دراسة ملفات ترميم 32 معلما تاريخيا    إنهم يستنسخون الكعبة !!    هكذا يكون الفايسبوك شاهدا لك    ضاع القمر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشركة الامنية العالمية "غاردا وورلد" تحذر الشركات الأجنبية والسياح من دخول الأراضي الصحراوية المحتلة
نشر في النهار الجديد يوم 25 - 01 - 2021

حذرت الشركة الامنية العالمية "غاردا وورلد" الشركات الأجنبية والسياح من دخول الأراضي الصحراوية المحتلة، بغرض الاستثمار أوالسياحة.
ووفق تقرير نشرته ذات الشركة أن هذا التحذير جاء بسبب التوترات بين المغرب والبوليزاريو بعد شن المخزن عملية عسكرية.
العملية العسكرية كانت في منطقة الكركرات المتنازع عليها في 13 نوفمبر ومن المرجح أن تستمر الإجراءات الأمنية المشددة.
والهدف من العملية وضع حد لحصار الشاحنات التي تسافر بين المناطق الخاضعة للسيطرة المغربية في الصحراء الغربية وموريتانيا.
وهذا من أجل ضمان حرية حركة المدنيين والنشاط التجاري.
من جهتها وصفت جبهة البوليزارية الغربية العملية العسكرية للمخزن بأنها عمل عدواني وانتهاك صارخ لوقف إطلاق النار عام 1991.
وأضافت ذات الشركة أن احتمالية التصعيد وردت أنباء عن وقوع اشتباكات متقطعة منذ بدء العملية العسكرية.
وصرحت السلطات المغربية أنها ترد على نيران جبهة البوليزاريوعلى طول المنطقة العازلة التي تخضع لدوريات الأمم المتحدة منذ 13 نوفمبر.
ولحد اليوم لا يزال تبادل إطلاق النار وقذائف الهاون وغيرها من الضربات المدفعية ممكنًا على طول 2700 كيلومتر.
وأوضحت جبهة البوليزاريو في 15 نوفمبر الماضي أنها تحشد آلاف المتطوعين للإنضمام إلى معركتها ضد المغرب.
كما أقامت سلطات المخزن طوقًا أمنيًا وأن جميع الأنشطة التجارية وحركة المرور المنتظمة قد استؤنفت في الكركرات.
فيما لا تزال المظاهرات في جميع أنحاء المدن الكبرى في الصحراء الغربية، بما في ذلك الداخلة، والقرجارات، والعيون، والمحبس.
وأشارت ذات الشركة إلى انه من الممكن حدوث اضطرابات إضافية في النقل وسلسلة التوريد في حالة حدوث تصعيد عسكري.
الأمر الذي أن يدفع جبهة البوليزاريو إلى استهداف المواقع والقوافل العسكرية المغربية في جميع أنحاء الإقليم المتنازع عليه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.