الأمن الولائي    طلبة الماجستر والماستر يتخوفون من نقص المناصب المفتوحة    أشرف على تخرج 453 قاضٍ طالب    الجزائر ترافع بقوة لصالح الحوار والمصالحة في معالجة ملفات ليبيا، سوريا واليمن    قال أن قانون المحروقات 2006 حقق للجزائر 1200 مليار دينار    بوشافة يدعو لتوسيع قاعدة الأفافاس بغرب الوطن    مهنة أستاذ ضمن الأعمال الشاقة في الجزائر    تضاعف الطلبات على خدمة الأنترنت بمعسكر    رفع إنتاج الجبس في الجزائر ب 450 ألف طن سنويا    تونس تحقق أرباحا بنسبة 134 بالمائة من عائدات أنبوب الغاز الجزائري    10 آلاف سائح جزائري يغادرون يوميا باتجاه المروك وتونس وإسبانيا    بعد العثور على سيارة مشبوهة    اعتراضا على حالة الطوارىء    "تجربة الجزائر في مكافحة الإرهاب حاضرة بقوة في القمة العربية بنواكشوط"    رئيس الوزراء التركي: "سنلجأ إلى تمديد حالة الطوارئ إذا اقتضى الأمر ذلك"    الجزائر تدعو الأطراف اليمنية إلى تغليب المصلحة العليا للبلاد    استعدادا لتصفيات "كان" 2017    ش. قسنطينة: الشباب يستأنف التحضيرات بقسنطينة اليوم وغوميز يحذر من الغيابات    اتحاد العاصمة يسعى لخطف بن شاعة    في حادث مرور بفلاوسن    منشآت جديدة لجامعتي باتنة 1 و2    الصالون الوطني التاسع للفرس ينطلق شهر سبتمبر    شباب يلجؤون الى المغارات و شواطئ المعزولة لقضاء عطلة الصيف    شواطئ تلمسان قبلة مفضلة لملايين المصطافين    تونس حاضرة بفيلم "الأمير عبد القادر" الوثائقي    "غنيلي" :(العراق)    محمد عيسى يؤكد أن بعثة الحج تسير وفق نظرة جزائرية ويشدد :    و.سطيف : كتيبة الكحلة مند أمس في سطيف وإجماع على نجاح التربص    إدارة الشباب تؤجل تحديد أهداف الفريق الموسم المقبل    معتمر من أولاد جلال في بسكرة مفقود منذ بداية رمضان في البقاع المقدسة    نحو توجيه المواطنين والمرضى إلى مرافق الصحة الجوارية    نشاط رائج يخضع لقانون العرض والطلب    دعوة إلى تركيز الجهود على التنمية المحلية    بيسط يشكّك في نية المغرب الانضمام للاتحاد الإفريقي    «أناب» تنظم جائزة آسيا جبار للرواية    نقص تكوين الطاقم وراء تحطّم الطائرة    نمو الناتج المحلي الخام ب6ر3 بالمائة    الكشف عن قميص محرز بألوان تشيلسي    السوار الإلكتروني "بالسلامة" للحاج ب9 آلاف دينار فقط    40 مؤسسة فندقية عمومية تغلق أبوابها    فوضى وصفقات خارج القانون في غياب المرافق السياحية    الخزينة تخسر الملايير كل موسم اصطياف    من تخلّفوا عن المصالحة يستسلمون تباعا    طبوع جزائرية ترافق الموّشح اللّبناني وتصنعان اللّحمة العربية    تشرّد ومعاناة متواصلة    المتأهلون يضعون الروتوشات الأخيرة على تحضيراتهم    بيان الخارجية الفرنسية: خطأ في العنوان    2400 كاميرا لمراقبة شوارع وهران    جسار يمتع، والتيقر يلهب    الأغنية الشاوية تدهورت وسنعيدها إلى مكانتها    كيفية جمع الصلاة وقصرها في السفر    الإسراء والمعراج وحقيقة البراق    هذه فوائد صيام الإثنين والخميس    "اللغة في مجال السينما محل قيود وضغوط أدت إلى تراجع نوعي للأعمال الفنية في الجزائر"    فيلم "نوارة" رسالة واضحة عن فشل الثورة في مصر:    التأكيد على ضرورة تجسيد مبدأ تقريب الصحة من المواطن    فتاوى    في استغلال الإجازة الصّيفية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشكل العقار يعيق إنجاز مشاريع هامة في بلدية بوقرة
نشر في أخبار اليوم يوم 26 - 01 - 2012

تعتبر بلدية بوقرة الواقعة على بعد 25 كلم شرق ولاية البليدة أحد البلديات الإستراتيجية لوقوعها بين جبال الأطلس البليدي وسهل متيجة الخصيب إضافة إلى كونها مركز عبور لباقي بلديات الولاية وقريبة من بلديات الجزائر ب30 كلم فقط إضافة إلى قربها من منطقة حمام ملوان السياحية، وهو الأمر الذي يخولها أن تكون من بين المناطق السياحية الهامة بالبليدة، لكن أزمة العقار بالبلدية تحول دون إنجاز ما يتطلع إليه المواطن·
كشف رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية بوقرة في حوار له مع (أخبار اليوم) أن مشكل العقار الذي تعاني منه البلدية يرهن عجلة التنمية بها، وخاصة مشروع السكنات الاجتماعية إذ لم تستفد البلدية من أي مشاريع من هذا النوع إلا حصة 100 سكن اجتماعي التي استفادت منه سنة 2009 والتي سيستلم خلال هذه الصائفة أين وصلت نسبة الأشغال به إلى 80 بالمائة، أما بالنسبة للسكن الترقوي المدعم فقد استفادت البلدية من 80 وحدة سكنية هي في طور الإنجاز إضافة إلى حصة 104 سكن بمنطقة غابة الزاوش، وأضاف متحدثنا أن نسبة التغطية بالغاز الطبيعي وصلت إلى 90 % بكل من حي 310 مسكن وحي 24 مسكنا وحي 16 مسكنا، وحي 30 مسكنا، وبقي شطر في حي العبازيز وكذلك 30 مسكنا في طريق الجزائر مسجلين في 2013، وكذلك نسبة التغطية بالكهرباء التي وصلت إلى 99 % بالبلدية· وعن السكنات الهشة فقد أحصت البلدية سنة 2007 حوالي 540 سكن هش موزعين عبر الأحياء القديمة والمزارع، هؤلاء السكان الذين قصدوا المنطقة أثناء العشرية السوداء بحثا عن الأمن، والذي من المنتظر ترحيلهم خلال الأشهر القادمة وهو المشروع الذي يدخل ضمن برنامج رئيس الجمهورية في إطار القضاء على البناء الهش، وعن مشكل نقص الهياكل الصحية بالمنطقة صرح رئيس بلدية (بوقرة) أن البلدية تعاني نقصا كبيرا في هذا الخصوص من حيث الأطباء المختصين والأجهزة الطبية اللازمة، حيث لا توجد سوى قاعة متعددة الخدمات تقع بوسط المدينة تابعة للقطاع الصحي بالأربعاء تعاني نقصا فادحا من حيث الأجهزة والأطباء، ناهيك عن ضيقها وعدم كفايتها للكم الهائل من المرضى الذين يتوافدون عليها يوميا، ووجود قاعتي علاج بكل من حي العبازيز وغابة الزاوش لا تكفيان لتوفير الراحة اللازمة للمرضى· وبخصوص المشاكل التي يتخبط فيها سكان حي العبازيز قال (المير) أن هذا الحي من أهم الأحياء السكنية ببلدية بوقرة من حيث المساحة والكثافة السكانية، حيث يضم أكثر من 14000 نسمة، ورغم أنه عرف هجرة جماعية للسكان خلال العشرية الماضية إلا أنه عرف حركة متجددة بعد استتباب الأمن، كما أن إنجاز المشاريع التنموية من تعبيد الطرق الرئيسية والإنارة العمومية والغاز الطبيعي وخاصة الصرف الصحي شجع على عودة السكان، كما توجد مشاريع تنموية أخرى تخص الحي مبرمجة خلال العام الجاري·
وعن قطاع التربية بالمنطقة، أوضح مير بوقرة أن البلدية من أحسن البلديات بالولاية في قطاع التربية، حيث توجد بها 17 ابتدائية موزعة عبر مختلف مدن وأحياء البلدية و8 متوسطات و3 ثانويات، إضافة إلى انطلاق أشغال ابتدائية بحي اللوزات وابتدائية بحي 630 مسكن، ناهيك عن توفير النقل المدرسي بالمناطق البعيدة مثل مزرعة عزوني عامر ومزرعة منصور كما أن هذه المدارس تحتوي على مطاعم تقارب 10 مطاعم مدرسية·
وتعرف بلدية بوقرة بسوق الجملة للخضر والفواكه الذي يقصده الكثير من الفلاحين من معظم ولايات الجزائر، كما أنها منطقة فلاحية من الدرجة الأولى خاصة في الحمضيات، كما عرفت في السنوات الأخيرة تقدما كبيرا في الجانب الفلاحي حيث عرفت عمليات تشجير واسعة تمثلت في الحمضيات والتفاح والخوخ وغيرها من أشجار الفاكهة، إضافة إلى التقدم الملحوظ فيما يخص تربية الحيوانات، وهذا التقدم راجع إلى المخطط الوطني للتنمية الفلاحية الذي شمل المنطقة، وأضاف متحدثنا أن هذا السوق ساهم بشكل كبير في امتصاص البطالة من داخل ومن خارج البلدية كما وصلت نسبة التهيئة به إلى 90 % وستنتهي الأشغال بالنسبة للتهيئة الخارجية مع نهاية شهر فيفري، وعن القاعة المتعددة الرياضات التي بدأ في إنجازها بالبلدية منذ 20 سنة أكد المير أن سبب التأخر راجع للظروف الأمنية السيئة التي مرت بها المنطقة سابقا، لكن وبحرص من المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي بالولاية الذي وخلال زيارته الأخيرة للبلدية خصص مبلغ 8.5 مليار سنتيم لإكمال الأشغال وهذا قبل نهاية العام الجاري، إضافة إلى تهيئة الملعب البلدي من المدرجات إلى العشب الاصطناعي مع نهاية شهر ماي القادم· كما استفادت البلدية من مشروع ملعب جواري بالعبازيز ستبدأ الأشغال به في الأشهر القليلة القادمة·


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.