الإعلام يشمت بفضائح الفيفا ويتساءل عن موعد انهيار أسطورة بلاتير    باكا: حققنا إنجازًا فريدًا من نوعه    في وداع كارلو: كلل مسيرته بالنجاحات، فمن يخلفه في الريال؟    لأول مرة .. الجزائريون يستطيعون إجراء مكالمات هاتفية داخل أنفاق ميترو الجزائر    السيتي يقدم عرضا مغريا لضم بوغبا    عبد القادر بن صالح "يستقيل "من قيادة الأرندي    قفة رمضان ....إعانة أم إهانة ؟    صراع المؤخرة لا يزال متأججًا في دوري المحترفين    فنانون عرب في حفل تكريم وردة الجزائرية    الجزائر و إيطاليا يؤكدان تمسكهما بمواصلة الحوار السياسي    كرة القدم/ عقوبات (الرابطتين الأولى والثانية): 58 مباراة دون جمهور هذا الموسم    الأمم المتحدة الحرب في سوريا قتلت 220 ألف شخص وشردت ثلث السوريين    سلسلة غارات على مواقع للحوثيين في صعدة    نقابات التربية بعنابة ترفض حضور مسابقة الأساتذة    القضاء على 25 إرهابيا بالبويرة:    أصحاب حافلات النقل الحضري يضربون عن العمل    وضع مير الحدائق السابق تحت الرقابة القضائية    مقتل شرطي وإصابة ثمانية في ثلاثة إعتداءات في سيناء    تلاميذ مؤسسة «أثيني سالمي» يزورون آخر ساعة    ديوان الشباب بسطيف ينظم مسابقة حول «الشباب المتميز»    رؤى متباينة حول أبوليوس في ملتقى دولي    سكان حي «سيساوي» يغلقون الطريق الوطني رقم 5    «الحكم على المتهمين في فضيحة القرن في ال16 من شهر جوان المقبل»    بودربالة يستقبل ثاني طائرة إيرباص    إنهاء مهام هڤهوڤ في سوناطراك    بالفيديو.. هل تتمكَّن هذه السيارة من العبور فوق عارضتَي الخشب؟    استقبله الرئيس بوتفليقة: ملك ليسوتو يشيد بدعم الجزائر لبلاده    محكمة الجنايات استمعت أمس لشهادة 17مديرا    مخطط جديد لانتشار رجال الأمن و تسهيل الحركة المرورية بالقرب من مراكز الإجراء والتصحيح    الأميرال الفرنسي جون ديفور من وهران    مدير الصندوق الوطني للتأمينات الإجتماعية    ربط الجامعة بخدمة الإنترنت "الويسي"    عنابة: حبس شخصين واستجواب 13 آخرين بتهمة الاستيلاء على أراض    مؤتمر إسلامي يوصي بإنشاء مركز إعلامي لتصحيح المفاهيم الإسلامية    المسلمون في ميانمار يتهمون الحكومة بالتواطؤ مع تجار البشر    فرنسيات صديقات الثورة يتمسكن بأرض الجزائر    الجامعات التركية تفتح آفاقا واسعة للطلبة الجزائريين    طفل يكتب مدونات لوكالة ناسا    اكتشاف طبي مبهر في سورة يوسف    يسألونك    قصة القارب العجيب    والي أدرار يشكو إنقطاعات الهاتف والأنترنيت للوزارة الوصية    3.2 مليار شخص يستخدمون الأنترنت في 2015    العيدوني علي مدرب الفريق:    الوكالة الوطنية لتطوير والاستثمار آندي    وفاة حميدي سعيد مؤسس عرائس "القراقوز" ب"أفينيون" الفرنسية    أمين الزاوي يوقع روايته " الملكة " بتلمسان ويصرح :    أمل دنقل .. "كهل صغير السن    أعشاب طبيعية أكثر طلبا بمحلات العطارة    الفلاحة تنتعش بالأمطار الأخيرة    نقل المعارف الحديثة إلى الفلاحين في ملتقى وطني    الأستاذ مصطفى بومدل: إمام    قصف قوارب الموت بمن فيهم في البحر قبل وصولهم إلى أوربا    مهنيون يؤكدون أن قانون الصحة الجزائري "تجاوزته الأحداث"    إطلاق قطب رقمي بولايات شرق البلاد لمرضى السرطان    أكثر من 40 مليون أورو ديون المستشفيات الأجنبية لدى الجزائر    الأطباء ينتظرون قانون الصحة الجديد    الظاهرة تنتشر في أوساط الموظفات والجامعيات:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الفطر الهندي يهدّد صحّة الجزائريين
نشر في أخبار اليوم يوم 25 - 07 - 2012

تتناقل أحاديث النّساء منذ مدّة طويلة لدرجة يجب معها تدخّل وزارة الصحّة للتنبيه بعدوى الاهتمام بالفطر الهندي، حيث ترسّخ الاعتقاد عند عامّة النّاس بفكرة قدرة هذا النبات على علاج بعض الأمراض المستعصية، منها السرطانات بمختلف أنواعها دون النّظر إلى مخاطره المحتملة على صحّة مستعمليه.
الفطر الهندي اختصر من بلاد الهند والدول المجاورة لها، يشبه شكله حبّات الأرز، يوضع في الحليب الذي يستبدل كلّ يومين، وعن آليات وطرق تحضيره فقد أفاد محدّثنا (مراد) بأن المريض يقوم بشرب الحليب فقط، توضع ملعقتين كبيرتين من الفطر في وعاء من الفخار، ويضاف إليها ربع لتر من الحليب، ويفضّل أن يكون زجاجة معقّمة أو حليبا معبّأ ضمن علبة كرتون، ويغطّى الوعاء بقطعة قماش من الشاش أو الكتّان تسمح بمرور الهواء ويشرب حسب التعليمات: يغسل الفطر المتخثّر في المصفاة بتمرير ماء بارد عليه، ويتمّ تحريكه بملعقة خشبية حتى يتمّ غسيل كامل الحليب العالق به، يشرب الحليب قبل النّوم يوميا دون انقطاع لمدّة عشرين يوما. ويتمّ التوقّف عن شرب الحليب لمدّة عشرة أيّام فقط، يتكرّر العلاج عند الشعور بالحاجة إليه حتى تتمّ ملاحظة تحسّن صحّة المريض العامّة، ويجب التأكّد يوميا من إضافة الحليب إلى الفطر. ولدى استفسارنا بعض (العارفين) أكّدوا صحّة تداول الفطر الهندي، وأن الطلب عليه كبيرا جدّا. وأضاف (كمال) 55 سنة، من خميس مليانة يمتهن مهنة عشّاب: (من الصعب بيع هذا الفطر لأنه يحتاج إلى عناية مركّزة ويستعمل في علاج بعض الأمراض)، مؤكّدا أنه لم يقف عند حالات شفيت، لكن الأكيد يساعد في علاج بعض الأمراض المستعصية وفق ما يتداوله زبائن المحلّ.
يعتبر الفطر الهندي الذي لم يعترف به الأطبّاء أساسا في علاج الأمراض، فلو كان هذا الأمر صحيحا حسب ما أكّده لنا الطبيب عثماني (لاستغلّته المخابر في صنع الدواء، إذ من غير المعقول أن لا تتفطّن إلى مثل هذا الأمر)، مضيفا أن غالبية الأدوية مستخلصة من الأعشاب الطبيعية، مضيفا في ذات السياق أنه توجد أنواع عديدة من الفطريات السامّة لا يمكن للشخص العادي التفريق بينها، والخوف من احتمال انتشار الظاهرة وتصبح مهنة تدرّ أموالا طائلة على حساب سذاجة النّاس وصحّة المرضى. وقد انتشر التداوي بالفطر الهندي على نطاق واسع دون النّظر إلى مخاطره المحتملة على صحّة مستعمليه اعتقادا منهم بأنه الدواء الوحيد الذي يعالج بعض الأمراض المستعصية كالسرطانات والقلب والسكري والضغط الدموي وغيرها من الأمراض كالعقم، والتي عجز عن علاجها الطبّ الحديث، كما يمكن له حسب المدعو (مراد) 44 سنة، وفق ما اطّلع عليه في بعض الكتب وشبكة الأنترنت وما توصّلت إليه نتائج (المجرّبين) أنه يقوّي المناعة في الجسم ويساعد على حلّ الكوليسترول في الشرايين وتحسين عمل البنكرياس والكبد والطحال، مبرزا خصائصه العلاجية، فهو يعالج (المرّارة)، المعدة والأمعاء من الأورام، كما يمكن له شفاء الكلية ويزيد من فعالية موانع الالتهابات ويشفي الأمراض الملتهبة ويساعد على تنظيم ضغط الدم ويوقف انتشار الأورام، كما من شأنه تغذية الجسم بالفيتامينات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.