البرازيليون ينتخبون رئيسهم - أو رئيستهم - اليوم    غاسكوين كاد يفارق الحياة بسبب الخمر    رفيقة أوزيل تترك منزلهما    وشم رفيقة كاسياس الجديد يثير التساؤلات    "ايبولا.كوم" يباع بأكثر من 200 ألف دولار    شاهد "حالة فريدة" .. جندي روسي يمارس تمرين الضغط دون استخدام يديه    بالفيديو.. طفل روسي يقرأ القرآن كالمحترفين    حركة الاخوان تدين تفجيرات سيناء    لبنان: مقتل 6 عسكريين في اشتباكات مع مسلحين في طرابلس    العد التنازلي لافتتاح صالون الجزائر الدولي للكتاب في طبعته ال 19    "‬وان تو ثري‮ ‬فيفا لالجيري‮" ‬تدّوي‮ ‬في‮ ‬مسرح‮ "‬أراب أيدول‮" ‬    سفير المكسيك يثمّن مجهودات الجيش الشعبي الوطني في تطهير الأراضي    الأطراف المتنازعة في مالي تجتمع في الجزائر    نصف سكانه تحت عتبة الفقر    فيما تؤكد مصالح نفطال توفر كل أنواع الوقود    نهائي رابطة أبطال إفريقيا – لقاء الذهاب –    سقط من علو 18 مترا بالجوالق    رفض المبيت عنده بحي "كوكا" فطعنه 13 مرة    فضيحة شهادات البكالوريا المزورة بوهران    إشكالية التكوين الإعلامي في ملتقى دولي    يُشارك بفضاء "أوريدو Business "    تسليم جزء من قلعة الجزائر بعد خضوعها لترميمات مكثفة    بوشارب ينافس مخرجين عالميين على جوائز "مهرجان أبوظبي"    توقيف عصابة مختصة في سرقة السيارات من المسيل    توقيف شاب حاول الاعتداء على والده بسيف في سكيكدة    الشلف: حبس صاحب مكتب دراسات بتهمة الرشوة    فلاحو وهران يطالبون نوري بالإفراج عن قرض الرفيق    معجزات الفعل الإنساني    من معجزات النبي في رحلة الهجرة    الإستغفار    الزاوي يرافع لصالح روايته الملكة    بريطاني يلوم بلاده لعدم التفاوض مع داعش    وزعت على 15 مركز تلقيح:    تركيا:400 شاحنة مواد غذائية للسوريين    تاج يرحب بكل مبادرة تخدم الصالح العام    الدولة لم تتخلى عن التزاماتها الاقتصادية والاجتماعية    الجيش يطهر مناطق حدودية نهائيا من الألغام    تظاهر أكراد ضد أردوغان في القاهرة    الجزائر تضمن شتاءً دافئا للمصريين    توظيف 20 ألفا من خريجي الجامعات ومراكز التكوين    هاتف جديد خاص بالمسلمين فقط .. ما هي خصائصه؟    الوفاق يصر على التألق والعودة بنتيجة إيجابية    13جريح في اصطدام شاحنة بقطار في البويرة    الجزائر تمنع دخول 70 كتابا للمشاركة في المعرض الدولي للكتاب    لبيك يا رسول الله.. 04    ايبولا يتسبب في مقتل 4922 شخصا    ‮"‬الفاف‮" ‬قد تطلب نقل مباراة مالي‮ ‬خارج هذا البلد بسبب‮ "‬إيبولا‮"‬    وفد من رجال أعمال بريطانيين منتظر بالجزائر في نوفمبر المقبل    استلام سد كاف الدير بداية 2015 لتمويل 3 ولايات    الأففاس يلتقي مولود حمروش    تشكيلة برشلونة وريال مدريد الرسمية للكلاسيكو    أجانب معجبون بشعار ملتقى الهوية والدين بتبسة    تراجع سعر النفط بدأ يؤثر على دول الخليج    رونالدو: الكلاسيكو؟ يُشبه أي مباراة أخرى    السيسي : دعم خارجي وراء عملتي العريش التي قتل فيها 33 جنديا مصريا    الحمار الميت رواية جديدة لشوقي عماري    الموسم الفلاحي 2013-2014 :ارتفاع القيمة المالية للإنتاج الفلاحي بولاية الجزائر إلى 33.8 مليار دج    نيويورك تايمز: ما نخشى قوله عن وباء الإيبولا الفتّاك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الفطر الهندي يهدّد صحّة الجزائريين
نشر في أخبار اليوم يوم 25 - 07 - 2012

تتناقل أحاديث النّساء منذ مدّة طويلة لدرجة يجب معها تدخّل وزارة الصحّة للتنبيه بعدوى الاهتمام بالفطر الهندي، حيث ترسّخ الاعتقاد عند عامّة النّاس بفكرة قدرة هذا النبات على علاج بعض الأمراض المستعصية، منها السرطانات بمختلف أنواعها دون النّظر إلى مخاطره المحتملة على صحّة مستعمليه.
الفطر الهندي اختصر من بلاد الهند والدول المجاورة لها، يشبه شكله حبّات الأرز، يوضع في الحليب الذي يستبدل كلّ يومين، وعن آليات وطرق تحضيره فقد أفاد محدّثنا (مراد) بأن المريض يقوم بشرب الحليب فقط، توضع ملعقتين كبيرتين من الفطر في وعاء من الفخار، ويضاف إليها ربع لتر من الحليب، ويفضّل أن يكون زجاجة معقّمة أو حليبا معبّأ ضمن علبة كرتون، ويغطّى الوعاء بقطعة قماش من الشاش أو الكتّان تسمح بمرور الهواء ويشرب حسب التعليمات: يغسل الفطر المتخثّر في المصفاة بتمرير ماء بارد عليه، ويتمّ تحريكه بملعقة خشبية حتى يتمّ غسيل كامل الحليب العالق به، يشرب الحليب قبل النّوم يوميا دون انقطاع لمدّة عشرين يوما. ويتمّ التوقّف عن شرب الحليب لمدّة عشرة أيّام فقط، يتكرّر العلاج عند الشعور بالحاجة إليه حتى تتمّ ملاحظة تحسّن صحّة المريض العامّة، ويجب التأكّد يوميا من إضافة الحليب إلى الفطر. ولدى استفسارنا بعض (العارفين) أكّدوا صحّة تداول الفطر الهندي، وأن الطلب عليه كبيرا جدّا. وأضاف (كمال) 55 سنة، من خميس مليانة يمتهن مهنة عشّاب: (من الصعب بيع هذا الفطر لأنه يحتاج إلى عناية مركّزة ويستعمل في علاج بعض الأمراض)، مؤكّدا أنه لم يقف عند حالات شفيت، لكن الأكيد يساعد في علاج بعض الأمراض المستعصية وفق ما يتداوله زبائن المحلّ.
يعتبر الفطر الهندي الذي لم يعترف به الأطبّاء أساسا في علاج الأمراض، فلو كان هذا الأمر صحيحا حسب ما أكّده لنا الطبيب عثماني (لاستغلّته المخابر في صنع الدواء، إذ من غير المعقول أن لا تتفطّن إلى مثل هذا الأمر)، مضيفا أن غالبية الأدوية مستخلصة من الأعشاب الطبيعية، مضيفا في ذات السياق أنه توجد أنواع عديدة من الفطريات السامّة لا يمكن للشخص العادي التفريق بينها، والخوف من احتمال انتشار الظاهرة وتصبح مهنة تدرّ أموالا طائلة على حساب سذاجة النّاس وصحّة المرضى. وقد انتشر التداوي بالفطر الهندي على نطاق واسع دون النّظر إلى مخاطره المحتملة على صحّة مستعمليه اعتقادا منهم بأنه الدواء الوحيد الذي يعالج بعض الأمراض المستعصية كالسرطانات والقلب والسكري والضغط الدموي وغيرها من الأمراض كالعقم، والتي عجز عن علاجها الطبّ الحديث، كما يمكن له حسب المدعو (مراد) 44 سنة، وفق ما اطّلع عليه في بعض الكتب وشبكة الأنترنت وما توصّلت إليه نتائج (المجرّبين) أنه يقوّي المناعة في الجسم ويساعد على حلّ الكوليسترول في الشرايين وتحسين عمل البنكرياس والكبد والطحال، مبرزا خصائصه العلاجية، فهو يعالج (المرّارة)، المعدة والأمعاء من الأورام، كما يمكن له شفاء الكلية ويزيد من فعالية موانع الالتهابات ويشفي الأمراض الملتهبة ويساعد على تنظيم ضغط الدم ويوقف انتشار الأورام، كما من شأنه تغذية الجسم بالفيتامينات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.