توسيع نطاق التحقيق في اختفاء الطفلة نهال    مسابقة توظيف في سبتمبر تخص 5098 منصب    وسم بصمة جزائرية يمنح ل19 منتوجا جديدا    سعر النفط سيُواصل ارتفاعه    فرنسا تتجه لحظر تمويل المساجد    "لا أظن انا سوريا ستعود موحدة كما كانت"    الخناق يشتد على النظام المغربي    جنوب السودان على شفير الهاوية    مخلوفي يحمل آمال الجزائر في أولمبياد ريو    محرز يتفق مع أرسنال على الشروط الشخصية    بلفوضيل مطلوب في البطولة التركية    محكمة التحكيم الرياضي راسلتنا حول إلغاء قرار إنزال عين فكرون    بوضياف يعوّل على تنمية جهاز الاستشفاء المنزلي    تنظيم ورشة حول ترجمة النصوص الأساسية للدولة إلى الأمازيغية غدا    لله الأسماء الحسنى فادعوه بها المنان    آداب التعزية والصلاة على الميت ودفنه    معلم قرآن عمره ثلاث سنوات    حريق عمارة شارع عجيسة بباب الواد: وزير الداخلية يتنقل الى عين المكان    اجتماع وزاري حول الربط بالألياف البصرية بين الجزائر والنيجر و التشاد    هزة أرضية بولاية الشلف    عبادو يدعو من المدية إلى حماية استقرار الوطن و إحباط كل محاولات زعزعة استقراره    صدور قرارين وزاريين مشتركين يتعلقان بأعوان الحرس البلدي    تركيا: مقتل 35 مسلحا في محاولة لاقتحام قاعدة عسكرية    انقطاعات للمياه وتسرّبات داخل الشقق بالحي الجديد سيدي سليمان بخرايسية    توجت من خلاله فرق من تيبازة وتيسمسيلت وأم البواقي    شاركت بفيلمها الطويل نوارة    بوعلام بسايح.. وداعا    ذِكر المَنَاقِب ليس تهريجاً يا دكتور    بدوي وزيرا للداخلية وليس للسياحة    مسابح تحولت إلى أوكار للمجرمين وأخرى مقاهي    وفاة 10 أشخاص من بينهم 4 أطفال غرقا بالمسطحات المائية    المدرب الجزائري سيبقى مع الفريق المغربي    ش. بلوزداد: بلوزداد حلت البارحة بإيفران المغربية وتباشر اليوم تحضيراتها الجدية للموسم الجديد    مع اقتراب الآجال التي حددها مركز السجل التجاري    عرفانا لما قدمه من دعم للسينما العربية    سفير "اليونيسيف" كاظم الساهر: 14 مليون طفل عربي بلا مدارس    مساهل يستقبل من طرف نائب الرئيس الصيني    الجيش يدمر 6 مخابئ و 3 قنابل تقليدية الصنع بتيزي وزو و جيجل و سكيكدة    ضم قرابة ال100 رياضي    إسهال و حساسية وضعف في الجهاز المناعي و إلتهابات جلدية    وزير الموارد المائية والبيئة يتفقد مصنع "لا فارج" بمعسكر    قال أن الجزائر تتوفر على الوسائل اللازمة لمكافحته    توقع انطلاق 5421 حاجا من مطار قسنطينة إلى البقاع المقدسة    إصلاح الجامعة مطلب جزائري    تقرير"دوينغ بيزنس" لم ينصف الجزائر    بسايح رمز جزائر المحبة والسلام    يسمح للمؤسسات المنتجة بالحصول على الأولوية عند التصدير    بسايح أول من كتب الثورة شعرا    فتح النشاط البحري الترفيهي أمام الخواص    كان الفقيد فنان الدبلوماسية    برتغالي يعتنق الإسلام بمسجد الشهداء في سيدي بلعباس    أطباء يؤكدون أنها تعقم بوسائل بدائية ويحذرون    جهود لإبراز الكفاءات المحلية لتطوير الاستثمار    جمعية الرحمة تزف 30 عريسا    أحتاج إلى ال18 لاعبا في موعد ريو    تيزي وزو نقطة تقاطع الفنون    وليد توفيق "يلهب" موقع كويكول    واحدة من علامات الساعة تظهر على مواقع التواصل الإجتماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محلات بيع الحلويات تعج بالزبائن
نشر في أخبار اليوم يوم 22 - 01 - 2013

تستعد العائلات الجزائرية الليلة للاحتفال بالمولد النبوي الشريف الذي اختلفت طريقة التحضير له من عائلة إلى أخرى من أجل إحياء هذه الذكرى في أجواء تملأها البهجة والفرح، إلا أن ارتفاع الأسعار ضيق على بعض الأسر عيشتها وجعلها تقلص من مشترياتها حسب ما يتماشى مع متطلبات الوقت الراهن وراتب الأسرة.
ومن خلال خرجتنا الميدانية التي قادتنا إلى إحدى شوارع العاصمة من أجل رصد التحضيرات التي تقوم بها ربات البيوت لاستقبال ذكرى المولد النبوي الشريف التقينا بمجموعة معتبرة من النساء وأخذن آراءهن حول الموضوع، وفي هذا الشأن عبرت لنا أغلبيتهن أن الاحتفال بالمولد النبوي ذكرى ولا بد أن تقام، ففطيمة البالغة من العمر 43 سنة عاملة بمحل لبيع الحلويات بباش جراح هذه المحلات التي تعرف انتشارا كبيرا بمختلف مناطق الوطن وبأحياء الجزائر العاصمة، حيث أفادتنا بقولها: (لقد باتت محلات بيع المرطبات والحلويات من بين الأماكن الضرورية بالنسبة لجميع الفئات في الفترة الأخيرة، خاصة مع اقتراب المناسبات ومنها الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف وحاجة ربات البيوت لما يضعها بمظهر لائق أمام ضيوفها من أجل إحياء السهرة، حيث عرفت ارتفاعا محسوسا في أغلب محلات الحلويات المعروفة، إلا أن المواطنين البسطاء باتوا يبحثون عما يلبي حاجتهم ويتوافق مع دخلهم، وباعتبار أن محلنا متواجد بحي شعبي فإننا نضع حسابا للأشخاص المتوافدين على المحل حيث تكون الأسعار في متناول الجميع وبأسعار معقولة.
تابعنا رحلتنا تاركين السيدة فطيمة وزبائنها متوجهين إلى حي آخر وبالضبط بشارع (باستور) اقتربنا من المحل إلا أن الأسعار كانت مختلفة، حيث تلتهب لهيبا يكوي جيوب المواطن البسيط الذي بات في الآونة الأخيرة حقلا للتجارب نتيجة القرارات التي تصدرها الجهات المسؤولة دون إمعان النظر في هذه الفئة التي أصبحت منهكة من كثرة ما تعانيه من تغيرات يومية في جميع ميادين الحياة، وفي هذا الشأن اقتربنا من البائع بالمحل حيث أرجع هذا الأخير سبب ارتفاع الحلويات التي تباع بمحله إلى استعماله لبعض المواد الغذائية باهظة الثمن، لتعطي قطعة الحلوى نكهة وذوقا يثير شهية زبائنه عند تناولها، حيث أكد أنه يصنعها من الحليب المركز إضافة إلى القشدة الطرية، مما يجعل الأسعار مرتفعة تصل إلى 100دينار وأكثر حسب نوع الحلوى، ليضيف أنه يتعامل مع زبائن دائمين يتوافدون على محله من أغلب الأحياء لأنه يحرص دائما على تلبية رغبة الزبائن ومتطلباتهم، ويزيد الحرص أكثر مع اقتراب المناسبات حيث أفادنا أنه يوجد لديه قوائم خاصة لصنع بعض أنواع الحلويات من أجل الاحتفال بالمولد النبوي.
وفي نفس السياق أفادنا بعض المواطنين المتواجدين بالمحل برأيهم الخاص في الموضوع، حيث أفادتنا (سارة) التي كانت رفقة ابنتها الصغيرة البالغة من العمر 6 سنوات برأيها من خلال قولها: (أفضل شراء قطع الحلوى من هذا المحل كون صاحبه يحترم سبل النظافة في إعداد حلوياته، كما أنه يجيد صنعها مما جعلني أثق به كما أنني أفضل شراءها من هذا المحل بسعر مرتفع على اقتنائها بسعر بخس من المحلات الشعبية التي تحضرها بطرق غير عصرية وأحيانا نجدها تالفة عندما لا تحترم قواعد وشروط النظافة أو استعمال مواد منتهية الصلاحية، مما يعني التعرض للتسمم الغذائي خاصة مع اقتراب المناسبات وتزايد الطلب).
من جهة أخرى ترى زميلتها أن الاحتفال بالمولد النبوي يستلزم تحضيرات خاصة لا تتعلق بالأكل فقط وملء البطون وشراء كل ما يباع بالمحلات، حيث ترى أن إشعال الشموع والاستمتاع بالمفرقعات وربط الحناء وغيرها إلى جانب المدائح الدينية والتهليل وتلاوة القرآن الذي يتبعه تحضيرات الشاي طوال السهرة شيء أساسي لا يجب الابتعاد عنه، كما تحتل (الطمينة) الطبق الأساسي في هذه المناسبة، حيث تعتبرها العائلات شيئا ضروريا في المنازل، كنوع من الكرم أو عادة توارثوها عن المجتمع الجزائري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.