الجيش يكتشف مخبأ ببرج باجي مختار ويحجز كمية معتبرة من الأسلحة    ميسي وصل منذ قليل إلى العيادة وسيغيب رسميا أمام فالنسيا    أنشيلوتي: "زيدان لديه الشخصية لتدريب ريال مدريد"    4 قتلى و150 مصابا في حادث تصادم قطارين بألمانيا    الغاز يقتل رضيعة ووالدتها وجدتها ببجاية    تفكيك شبكة وطنية مختصة في سرقة السيارات    وفاة أكبر معمر في العالم بالوادي عن عمر 140 سنة    "أبناء المهجر .. سنعاقبكم في تشريعيات 2017"    لجنة تنظيم و مراقبة عمليات البورصة تعطي الضوء الأخضر لمصنع إسمنت عمومي لدخول بورصة الجزائر    نتائج محاضر اللجان تجر حجار إلى البرلمان    محجبة بعلم أميركا تحصد لقب أفضل صورة في الإعلام العالمي    معاقبة ثلاثة نواب عرب في الكنيست    كل شيئ عرضة للتهريب في تلمسان !    غرداية: إقتناء أكثر من 7000 كتاب لفائدة المكتبات العمومية    مأساة الغريق السوري "ايلان" في عرض كوريغرافي    القعدة الشعبية على موعد مع عشاقها    سائقوا ومراقبوا القطارات يلوّحون بالإضراب    الدستور الجديد منح هوية للاقتصاد الوطني    (في راسي رومبوان) يتألّق في مهرجان ببواتيي    الرئيس بوتفليقة يستقبل رئيسة بلدية باريس آن هيدالغو    رئيس النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية إلياس مرابط للنصر    عوامل عديدة وراء التسرب والتخلي عن الدراسة    إدارة ليستر سيتي تجدّد للاّعب فاردي حتى 2019    إنريكي يعادل رقم غوارديولا في عدد المباريات دون خسارة    تسهيل النجاة    أدعية النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ    هذه صفات عباد الرحمن في القرآن الكريم    لمياء تخوض غمار مهنة تربية الأبقار بكل عزم    اللغز الذي قاد لاكتشاف فيروس زيكا    غيغر متخوف من تراجع مستوى لاعبيه ويحضر لثورة في التشكيلة أمام الموب    سليماني: "الحديث عن مشاركتي في أولمبياد ريو لا يزال بعيدا"    اللقاء يعتبر منعرجا حاسما للفريق    نقابات بالوظيف العمومي تتأسف لتجميد عقود ما قبل التشغيل    ترقب و"سوسبانس" وسط وزراء وإطارات بعد تعديل الدستور    السفير صالح عطية: "مشاركة الجزائر في قمة الحكومات يعكس اهتمامها بتحديات المستقبل"    بوتفليقة يجدد عزمه على تكثيف العمل الثنائي مع تونس    آخر الأخبار    وهران ...    إرجاع ما يقارب 800 بندقية صيد لأصحابها بالأغواط    مناضلة في اتحاد النساء الجزائريات تتعرض للضرب على يد شقيق زوجها    المدير الجهوي للتشغيل بن عشيبة عبد الحميد    السعودية تبدأ مناورات "رعد الشمال" خلال 48 ساعة    ساركوزي يلعب على وتر الفكر الاستعماري لاستمالة المغرب للوصول إلى الإليزيه    دول الاستقرار العربي الأمل المتبقي    المقهى الأدبي لسيدي بلعباس    الترجمة وتكنولوجيا المعلومات تثير النقاش    أوقروت من الكوميديا إلى الوعظ الديني    مجلة أدبية للفيلسوف الأمازيغي "أبوليوس" بفرنسا    مضاربو النفط يتحكمون في مستقبل الجزائريين    تبون: "الطعون ممنوعة في اختيار مواقع سكنات عدل"    وهران تصدر ما قيمته 2 مليون دولار من المنتجات البحرية خلال 2015    في إطار حملة تحسيسية    ماضوي يوافق على خلافة مزيان ايغيل    أطباء يحذرون من اختلال النظام الغذائي    البعثة تشرع في استئجار عمائر الحجاج لموسم 2016    فنجانا قهوة يوميا يوقفان تليف الكبد بنسبة 44%    سقطت فريسة لنزواتي بالرغم من استقامتي وحسن سيرتي    شباب "تطويل ظفر الأصبع الصغير يدل على الرجولة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أضحية المرأة هل تجزئ عنها وعن أهل بيتها ؟
اسألوا أهل الذكر
نشر في الفجر يوم 30 - 11 - 2008

أنا امرأة متزوجة ميسورة الحال وأريد أن أضحي هذا العام، فهل يجوز أن أضحي على الرغم من أن زوجي لن يضحي لضيق الحال عنده وهل هذه الأضحية تنوب عن أهل بيتي على العلم بأني
لا أعمل وليس لي مصدر رزق؟
فضل الأضحية عظيم، فلا ينبغي لك التفريط فيها إن كنت موسرة، فإنها سنة مؤكدة، وقال بوجوبها بعض أهل العلم، ولكن هل يجزئك أن تشركي أهل بيتك في أضحيتك إذا لم تكوني أنت المنفقة عليهم؟ في هذا خلاف بين العلماء .ويشهد للقول بالجواز عموم الأدلة، فعن عطاء بن يسار قال: سألت أبا أيوب الأنصاري كيف كانت الضحايا فيكم على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: كان الرجل في عهد النبي صلى الله عليه وسلم يضحي بالشاة عنه وعن أهل بيته، فيأكلون ويطعمون حتى تباهى الناس فصار كما ترى. رواه ابن ماجه والترمذي وصححه. ويمكنك خروجاً من خلاف من منع ذلك أن تهبي لزوجك المال الذي يشتري به الأضحية فيذبحها عنه وعنكم إذا كان هو المنفق عليكم.
حكم الجمع بين الأضحية والعقيقة
هل يجوز ذبح ذبيحة واحدة بنية الأضحية والعقيقة؟ إذا اجتمعت الأضحية والعقيقة، فأراد شخصٌ أن يعقَ عن ولده يوم عيد الأضحى، أو في أيام التشريق، فهل تجزئ الأضحية عن العقيقة؟ اختلف الفقهاء في هذه المسألة على قولين : القول الأول : لا تجزئ الأضحية عن العقيقة. وهو مذهب المالكية والشافعية، ورواية عن الإمام أحمد رحمهم الله. وحجة أصحاب هذا القول : أن كلاً منهما أي: العقيقة والأضحية مقصود لذاته فلم تجزئ إحداهما عن الأخرى، ولأن كل واحدة منهما لها سبب مختلف عن الآخر ، فلا تقوم إحداهما عن الأخرى، كدم التمتع ودم الفدية.
المستحب في الأضحية
متى تنحر الأضحية؟ وهل يجوز أن ينحرها شخص آخر؟وعلى من توزع؟
تنحر الأضحية بعد صلاة العيد ويمكن ذبحها في أيام التشريق، والأفضل أن ينحر الإنسان بنفسه، فإن لم يستطع، أو لم يكن يعلم كيفية النحر، فليذبح عنه غيره مع شهوده الذبح، وتوزع الأضحية ثلاثة أثلاث، فيعطِي ثلثًا للفقراء من الجيران، وثلثًا لأهل بيته، وثلثًا لمن يسأله. فوقت ذبح الأضحية يكون بعد صلاة العيد لما روى عن البراء أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من صلى صلاتنا، ونسك نسكنا، فقد أصاب النسك، ومن ذبح قبل أن يصلي فليعد مكانها أخرى". ويستحب للمضحي إن لم يذبح أضحيته بنفسه أن يحضر ذبحها، لما روى عن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في الأضحية: "واحضروها إذا ذبحتم، فإنه يغفر لكم عند أول قطرة من دمها" . ويستحب أن يقول المضحي عند الذبح: "بسم الله والله أكبر"، ويستحسن أن يزيد على هذا فيقول: "اللهم هذا منك ولك، اللهم تقبل مني أو من فلان" لما روى أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى بكبش له ليذبحه، فأضجعه ثم قال: "اللهم تقبل من محمد وآل محمد وأمة محمد، ثم ضحى". ويتصدق بالثلث على من يسألها، لقول الحق سبحانه: "فكلوا منها وأطعموا القانع والمعتر" والقانع هو السائل والمعتر هو الذي يعتري الناس، أي يتعرض لهم ليطعموه، ولا يسألهم ذلك، ولما روى عن ابن عباس في صفة أضحية النبي صلى الله عليه وسلم قال: "ويطعم أهل بيته الثلث، ويطعم فقراء جيرانه الثلث، ويتصدق على السؤال بالثلث".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.