سلال و نظيره القطري هذا الاثنين في جيجل لوضع حجر الأساس: توقيع عقد إنجاز مركب بلارة للحديد مع الإيطاليين بملياري دولار    في يوم دراسي حول زراعة الحبوب بقسنطينة    تونس تعفي الجزائريين من رسوم المغادرة    فضيحة سوناطراك.. القصة الكاملة    المؤامرة الخليجية ضد الجزائر تتواصل    غوركوف يعلن عن قائمة ب37 لاعبا قبل تربص قطر: غوركوف يستدعي فقير، غزال وطافر لأول مرة    قمة نارية بين السنافر والمولودية البجاوية    الجمعية العامة للفاف لم تخرج عن المألوف: بطاقة بيضاء لروراوة إلى غاية إنتهاء العهدة    جزائريون يطالبون بتجريم العُري..    هلاك صياد وفقدان آخر بمستغانم    باتنة    أم البواقي: توطين مشاريع جديدة لإنجاز 2000 مقعد جامعي وألف سرير    سوق أهراس: بيطريون يدعون إلى ضرورة استعمال التقنيات الجديدة للتصوير بالأشعة    رئيس الجمهورية يستقبل الأمير سعود بن محمد العبد الله الفيصل آل سعود    هدفه فتح قنوات إتصال بين المواطن والمؤسسة العسكرية    الغازي يؤكد    الجزائر تدعو إلى وحدة إفريقية مجددة    اتحاد العمال يستكمل تجديد هياكله    الجيش يوجه ضربة قوية للمهرّبين    تونس تلغي رسوم المغادرة على مواطني الاتحاد المغاربي    عبادو يدعو إلى تعزيز التلاحم الوطني    فيما لا تزال أشغال كثيرة تنتظر قصر الثقافة مالك حداد    تنصيب لجنة الأطباء الممارسين الأخصائيين    غرفة الصيد البحري تؤكد ان اغلب المخالفين ينحدرون من خارج الولاية    اهدرت نقطتين و اللاعب حمدادو    قلدت بوقرة وسام الاستحقاق    التوقيع على اتفاقية بين الجزائر ومصر في مجال البيئة    الوزيرة المنتدبة عائشة طاغابو تعاين العديد من المرافق بوهران    الفاف تتصل بالقنصلية الجزائرية في ليون لتجهيز جواز سفر رشيد غزال    الاتحاد الافريقي يصادق على قوة إقليمية لمحاربة بوكو حرام    اعتداءات و شجارات شبه يومية داخل "ترام" وهران    عرض مسرحية"دلالي" بركح عبد القادر علولة بوهران    بشير مفتي يوقع روايته " غرفة الذكريات " بوهران ويصرح :    تسليم ميناء تيارت الجاف لميناء وهران    الوفاق بالقوة الخامسة    "الكحلة" تلتحق ب"الموب" في الريادة    بوتفليقة يشكر الرئيس الغاني    شقيقة العربي بن مهيدي تدعو فرنسا للاعتراف بجرائمها    بوضياف يغلق الطريق أمام الإضرابات    غلق حساب سعودي "غامض" على تويتر    أبرز المواقع التي دمرها "داعش" في العراق    توقيف مطلوب لدى العدالة في تيبازة    شرطة بشار توقف " البروتوكول" المزيف    الازهر: تدمير التراث العراقي جريمة كبرى    أوباما :تصرف شرطة فرغسن ليس حالة معزولة    البيت الابيض يدين جرف نمرود الاثرية بالعراق    وزارة الصحة تحقق في وفاة أب ل5 أبناء بمستشفى مغنية    الغوريلا أصل نشأة نصف فيروسات السيدا في العالم    الجزائر حصن منيع أمام تمدد "داعش" من ليبيا    إحصاء 7 آلاف مصاب بداء السكري ببومرداس    لماذا الهجوم على السنة النبوية؟    اليونسكو تدين اعتداء " داعش " على مدينة نمرود الأثرية بالعراق و تصفه ب"جريمة حرب "    الأزهر أعلن حربا إلكترونية على "داعش"    وسائل إعلام: الجيش السوري يقتل القائد العسكري لجبهة النصرة    اعتزال الشاب خالد مجرد اشاعة    "النّذر" في القرآن الكريم    لُبّ الإيمان    الدولة الجحود الكنود.. حول مأساة الأستاذ محمد الميلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

سنوزع ألبسة ختان وأدوات مدرسية على الأطفال
رئيسة جمعية الطفولة «ثيزيري» ضوء القمر ل«السياسي»:
نشر في المشوار السياسي يوم 12 - 08 - 2012

اختارت «السياسي» هذه المرة أن تقترب من النشاطات التي خصّصتها جمعية الطفولة «ثيزيري» ضوء القمر، خلال الشهر الفضيل، والتي تأسّست في 28 جوان 2007 الهادفة إلى إرشاد وتوعية الطفل وكذا مساعدته على تخطي الصعوبات النفسية، وفي حوار أجريناه مع مليكة بوتنافري، رئيسة الجمعية، أدلت بأهم العمليات التضامنية التي شغلت يومياتهم من توزيع قفة رمضان إلى المساعدات المقدّمة للأطفال المعوزين والمرضى خلال الدخول الاجتماعي القادم.
* بداية، هلاّ ذكرتنا رئيسة جمعية «ثيزيري» بأهم المساعدات التي تقدّمها لفئة الطفولة طيلة السنة؟
- المساعدات التي نقدّمها خلال السنة كثيرة ومتنوعة، وجمعيتنا تسعى بكل الإمكانيات المتاحة لها أن تزرع البسمة في نفوس الأطفال في شتى المجالات، كما أن نوع المساعدات المقدّمة يكون حسب الطلب، وغالبا ما نوزع الأدوية، الألبسة، ونقدّم كذلك دروسا تدعيمية لتلاميذ أقسام امتحانات السنة الخامسة والرابعة متوسط بمبالغ رمزية.
* استنجدت معظم العائلات المعوزة بقفة رمضان التي تسعى الجمعيات إلى توفيرها لهم، ما الذي خصّصتموه بهذا الشأن؟
- تختلف نشاطات شهر رمضان عن غيرها من النشاطات التي تطبع الفترات السنوية، وما يميزها هو الجو التضامني والإنساني الذي يصنعه كل مواطن جزائري، إذ اختارت الجمعية توزيع 120 قفة رمضانية على العائلات المعوزة، ووفرت لنا وزارة التضامن 50 قفة والباقي كان من شركة «سيفيتال» وأعضاء الجمعية، وإن وجد التطوع، فالجمعية حتما لن تبخل بتقديمها لقفة رمضان.
* حسب إحصائياتكم المسجلة، هل ترون أن نسبة المحتاجين في تزايد أم أنها في انخفاض مقارنة بالسنوات الماضية؟
- حسب الإحصائيات المسجلة، أرى أن الإقبال على قفة رمضان هذه السنة كان كبيرا مقارنة بالسنوات الماضية.
* إلى ما ترجعين أسباب ذلك؟
- في الحقيقة، أستطيع القول أن هناك ظروفا وعوامل كثيرة جعلت نسبة المحتاجين في تزايد ومن أهمها غلاء المعيشة، البطالة، نقص الراتب الشهري إلى جانب الآفات الاجتماعية التي تعيشها العائلات الجزائرية من طلاق، الأطفال اليتامى إلى غيرها من الظروف الاجتماعية القاهرة التي تجعل العائلات تستنجد بهذه القفة.
* هلاّ حدّثتنا عن العمليات التضامنية الأخرى التي تنظمونها خلال الشهر الكريم؟
- في الحقيقة نوع المساعدات التي توفرها الجمعية يكون حسب المناسبات، ففي الشهر الفضيل، اختارت الجمعية كباقي الجمعيات الأخرى، توزيع القفة إلى جانب تنظيمنا لسهرة فنية رمضانية كانت يوم الخميس الماضي بقاعة بلدية أولاد فايت، خصّصت لتوزيع الجوائز على التلاميذ النجباء الأوائل الذين تحصلوا على شهادة التعليم الابتدائي والمتوسط وكذا البكالوريا وبتفوق.
* وماذا عن حفل الختان؟
- تقوم الجمعية ككل سنة بتوزيع أطقم الختان على الأطفال بما في ذلك طبقا يضم كل مستلزمات الحنة الخاصة بالمناسبة، كما يتم توزيع «الطربوش»، و«البابوش»واخترنا هذه السنة تنظيم حفل ختان بالتنسيق مع البلدية التي قامت بعملية ختان الأطفال، ونحن كجمعية قمنا بتنظيم حفل بهيج للأطفال المعوزين ب«الزرنة» والبهلوان وكذا تقديم مختلف الحلويات والمشروبات، بالإضافة إلى توزيع طقم الختان وهدايا معتبرة على الأطفال.
* اقترب موعد الدخول الاجتماعي، فهل من خطة تضامنية نظّمتها الجمعية في هذا الشأن؟
- تسعى الجمعية في فترة الدخول المدرسي إلى تقديم مختلف الأدوات المدرسية التي يحتاجها التلميذ من مقلمات، كراريس، محافظ، كتب، مآزر.. وغيرها من الأدوات المدرسية التي تشكل التكاليف الباهظة التي تعاني منها معظم العائلات الجزائرية، خصوصا منها المعوزة عند كل دخول اجتماعي.
* وبخصوص الأطفال المرضى، هل لهم نصيب من البرامج التي تقدّمونها؟
- نحن نهتم بالأطفال المرضى يوميا ولا نقوم بنشاطات إلا إذا كانت هناك مناسبة، فغالبا ما نقوم بزيارات خاصة للمرضى، كما ننظّم لهم حفلات مثل 14 مارس اليوم الوطني للمعاق ونقوم بتوزيع الهدايا، لزرع البسمة والأمل في نفوس المرضى خصوصا وأنهم صغارا، كما قمنا بزيارة الأطفال المرضى في مستشفى بن عكنون وذلك في 2011 بمناسبة المولد النبوي الشريف، ونظّمنا حفلا بتوزيع الهدايا وحضور المهرج الذي يساعدهم على اجتياز مرحلتهم الصعبة، كما نشارك في مختلف النشاطات التي تنظمها مديرية الشبيبة والرياضة بإبراز نشاطاتهم كورشة الرسم، ورشة الأشغال اليدوية وكذا ورشة القراءة.
* هل من خرجات تنظمونها للأطفال بعد رمضان؟
- نظمت الجمعية العديد من الخرجات في الفترة الصيفية وكانت وجهتنا لى شواطئ البحر كشاطئ خلوفي، شاطئ سيدي فرج، وزرالدة حيث يجد الطفل متعة اللعب والمرح هناك، وبعد رمضان، إن شاء اللّه، سننظم رحلتين قبل الدخول المدرسي، ونشاط الجمعية يرتكز على هذه الخرجات والمعتاد أننا في نهاية كل أسبوع ننظّمها للأطفال.
* من أين تتلقى الجمعية الدعم والتمويل؟
- نتلقى الدعم من قبل مديرية الشبيبة والرياضة ومن مديرية الشؤون الاجتماعية وحظينا بالدعم أيضا من طرف مديرية الثقافة.
* ما الذي تريد رئيسة جمعية «ثيزيري» قوله في الختام؟
- أولا وقبل كل شيء، أتوجه بالشكر الخالص لجريدة «المشوار السياسي» التي تهتم بنشاطات المجتمع المدني وتعمل على إبرازه في أرض الواقع، كما أتمنى لكل الشعب الجزائري صياما مقبولا وعيدا مباركا، إن شاء اللّه، وكل عام والجزائر بألف خير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.