استيراد السيارات المستعملة حصري للوكلاء    اضطرابات في خدمة الهاتف الانترنت بأربع ولايات    إدارة "الموب" تختار ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة    قتيل و 3 جرحى في حادث مرور بسطيحة    إنجاز المشاريع السياحية بعد الإمضاء على مخطط التهيئة السياحية بالوزارة    الجيش يدمّر 11 مخبأ وقنبلتين    عطار يؤكد: اجتماع " أوبك" أرجع للجزائر دبلوماسيتها الطاقوية    بالفيديو تبون يطمئن مكتتبي عدل 2013    قوات الحكومة السورية تشن هجوما بريا على حلب    انطلاق الدروس التكوينية لأعوان الملاعب في عنابة    استبعاد غزال و بودبوز وعودة زيتي    الرابطة توقف حناشي إلى غاية الاستماع إليه في مجلس التأديب، وتستدعي حمار وغريب    الحكم بالإعدام ضد ثلاثة إرهابيين    فليون ينفي وجود اكتظاظ في السجون    الوالي يتوعد الأميار مجددا ويحملهم مسؤولية عدم تطبيق قرارات هدم المساكن الفوضوية    أزيد من 90 عارضا في الصالون الدولي الأول للأسفار والسياحة والصناعة التقليدية بقسنطينة    المدير الأسبق لوكالة الأنباء الجزائرية العيد بسي في ذمة الله    وفاة رئيس الاحتلال الإسرائيلي السابق    بن بولعيد المحرك الفعلي للثورة الجزائرية    استحضار ذكرى اغتيال 11 معلمة ومعلم بسيدي بلعباس    يحول نفسه إلى ماعز ويفوز بجائزة نوبل للحماقة العلمية    عدة تتويجات في اختتام مهرجان الجزائر الدولي للخط العربي والمنمنمات والزخرفة    بشرى سارة... يوتيوب لم يعد بحاجة إلى الانترنت!    الأولياء ينددون :"هنا يدرس أبناءنا يا بن غبريط"    بالصور .. فلسطينية تحمل نعش ابنها الشهيد بعد أن حرمها الاحتلال من لقاءه 14 عاما    هذا ما تلقاه ساركوزي من القذافي لدعم حملته الانتخابية    روايال تشيد بمساهمة الجزائر في التفكير حول التحول الطاقوي    التحقيق في حادث القطارين متواصل    شرطة باتنة تحجز مشروبات كحولية وأقراص هلوسة    بن صالح يستقبل سفير إيطاليا    الجزائر تدعو إلى القضاء على الأسلحة النووية    محرز: تألقنا سوف يخدم الخضر و سعيد لسليماني    قسنطينة    حازت على قرارات الاستفادة في 2011    النهار تزور منزلي ضحيتي آخر رحلة حرڤة من شواطئ عنابة بأم الطوب في سكيكدة    ش.قسنطينة: جدي حضر تدريبات أمس والإدارة قدمته للاعبين    مهرجان جاغران السينمائي بالهند    مهرجان بوردو للفيلم المستقل بفرنسا    حسان عسوس محافظ مهرجان المسرح المحترف بسيدي بلعباس ل ‪"‬الجمهورية‪"‬ :    950 طفل مصاب بأمراض القلب من الغرب يخضعون للعلاج بمستشفى كناستيل    الخطاط الجزائري محمد بن سعيد شريفي يؤكد:    من 4 إلى 8 أكتوبر    وفاة أشهر مقرئ في المسجد الأقصى    عيسى يتحرّى الهلال قبل ولادته    في الدورة ال32    والي ميلة يلغي قرار فتح 47 صيدلية جديدة    تأكيد أهمية تكثيف المبادلات بين البلدين    مدير شركة النّقل بالسكك الحديدية لا يستبعد الخطأ البشري    وفد رجال أعمال نمساوي بالجزائر في أكتوبر    انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد الأنفلونزا في منتصف أكتوبر    USMH: الإدارة متفائلة بانتهاء أشغال الملعب قبل تاجنانت    USMA: كفالي يعاين المدية ويكثف العمل    NAHD: النصرية تفوز وديا ودوخة يغيب أمام "الكاب"    وجوب تحري الحلال في طلب الرزق    هذه قصة أصحاب الفيل    عقوق الإنسان !!    نتائج التحقيق ستحدد أسباب وفاة الرُضّع الملقحين    بياطرة يمنعون تداول الأدوية بين المربين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مالية: تبسيط اجراءات فتح حساب بنكي

سيتم تبسيط اجراءات فتح حساب بنكي بالنسبة للخواص حيث لا يشترط من الراغب في ذلك سوى تقديم ما يثبت الهوية والاقامة وذلك بناء علي تعليمة اصدرها بنك الجزائر تحدد الاجراءات الجديدة الخاصة بالحق في فتح حساب بنكي.
وستدخل هذه التعليمة التي اعلن عنها محافظ بنك الجزائر السيد محمد لقصاسي اليوم الخميس خلال اجتماع اعلامي عقده مع الرؤساء المدراء العامين للبنوك لتبليغهم الشروط الجديدة لفتح حسابات بنكية حيز التنفيذ ابتداء من 2 جانفي 2013 .
وترمي التسهيلات المتضمنة في هذه التعليمة - حسب المسؤول الاول لبنك الجزائر - الي تحسين الخدمة التي تقدمها المصالح المصرفية الاساسية التي تولي السلطات العمومية اهتماما خاصا لها .
وقد جاءت الترتيبات التي تنص عليها هذه التعليمة مفصلة في مذكرة اعلامية (رقم 03.2012 / 26 ديسمبر 2012 ) ارسلها بنك الجزائر الي البنوك.
وتحتوي هذه المذكرة ايضا علي الطريقة التي يمكن بها الحصول علي قرض لا سيما فيما يتعلق بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة حسب السيد سعيد ديب الامين العام لمجلس النقد والقرض .
ومن شان هذه المذكرة ان توحد الوثائق المطلوبة من قبل البنك لفتح حساب بنكي حسبما اكده السيد ديب علما ان كل بنك في السابق كان يطلب الوثائق التي يري انها تناسبه .
واوضح ان الوثائق التي تثبت الهوية يجب ان تحتوي اما علي بطاقة الهوية او رخصة السياقة او بالاحري وثيقة سفر(جواز السفر) اذا كان الشخص الراغب في فتح الحساب لا يملك الوثيقتين السالفتي الذكر .
أما ما يتعلق بوثائق اثبات الاقامة يجب علي الراغب في فتح حساب تقديم احدي الوثائق التالية : شهادة الاقامة- فاتورة الماء او الكهرباء- عقد ايجار- شهادة ايواء او شهادة توطين في حالة غياب مسكن قار.
بالنسبة للأشخاص المعنويين سواء كانوا شركات او جمعيات يجب ان تحتوي الوثائق المطلوبة من الراغبين في فتح الحساب علي وثيقة تثبت هوية (بطاقة الهوية او رخصة السياقة) المسير او المسيرين والسجل التجاري او قرار الاعتماد وما يثبت ارقام التعريف الاحصائي والجبائي .
وأوضح الامين العام لمجلس النقد والقرض ان ترتيبات هذه التعليمة تطبق علي المقيمين في الجزائر سواء كانوا وطنيين او اجانب مع امكانية التفكير لاحقا في حسابات مؤقتة لغير المقيمين .
من جهة أخرى، فان البنك غير مطالب بتبرير رفضه فتح حساب لمن يرغب في ذلك بل عليه في المقابل تزويده بشهادة تثبت الرفض لان الحق في الحساب منصوص عليه في التشريع المصرفي علي اساس انه مبدا اساسي وفقا للمادة 119 من القانون المتعلق بالنقد والقرض.
و في هذه الحالة يمكن لمقدم الطلب التوجه الى البنك الجزائري ليحدد له البنك الذي يمكن ان يفتح حسابا لديه. كما انه بامكان البنك ان يحصر خدماته للزبون في الخدمات البنكية الاساسية فحسب بحيث لا يقوم بتسليم دفاتر الصكوك سيما بالنسبة لعديمي الدخل قصد وضع حد للصكوك بدون رصيد حسب السيد ديب.
وأكد الرؤساء المدراء العامون للبنوك الذين تدخلوا عقب تقديم هذه التعليمة انه في حالة تزوير الوثائق المقدمة لفتح حساب فان البنوك ليست مسؤولة عن ذلك لأنه على حد تعبيرهم " موظف البنك يراقب لكن لا يمكنه اثبات صحة هذه الوثائق".
وأبرزت الارقام المقدمة خلال هذا الاجتماع ضعف نسبة فتح الحسابات البنكية و تاخرا فيما يخص الخدمات البنكية في الجزائر والذي تسعى الحكومة الى تداركه من خلال تضمين مالي افضل يعزز عرض الخدمات البنكية الاساسية و الاستفادة من القروض.
في سنة 2011 بلغ عدد حسابات الودائع التجارية في الجزائر 513 حسابا ل 1000 شخص مقابل 953 في الهند و 1642 في ماليزيا.
وبلغ محسوم ودائع البنوك التجارية مقارنة بالناتج الداخلي الخام 51 بالمئة في الجزائر سنة 2011 مقابل 68 بالمئة في الهند و 131 بالمئة في ماليزيا.
وبلغ محسوم القروض الممنوحة مقارنة بالناتج الداخلي الخام 31 بالمئة في الجزائر مقابل 52 بالمئة في الهند و 114 بالمئة في ماليزيا.
وقال السيد لقصاصي في الختام " لكل بلد طريقته في هذا المجال (التضمين المالي) و اهداف يجب بلوغها في افاق محددة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.