عملية عسكرية أمريكية ضد حركة الشباب في الصومال    الهلال الأحمر الليبي يعثر على 11 جثة لمهاجرين غير شرعيين بإحدى شواطئ طرابلس    كريستيانو ينتقد سياسة بيريز بعد تسري تشابي ألونسو ودي ماريا    فريق علمي يحذر: النوم بجوار الزوجة يدمر العقل!    إصابة فلسطينيين اثنين في مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي شمال الخليل    نجاة نائب تونسي من محاولة اغتيال    مدرب الكناري يعود للجزائر لتدريب بعد اقناعه من حناشي    قادير ينتقل إلى ريال بتيس الإسباني    مصباح ينضم لسامبدوريا وغيلاس إلى الليجا    سليماني: واثق من تحقيق نتائج إيجابية مع جوركوف    قوات الاحتلال الاسرائيلي تعتقل 17 شابا فلسطينيا من قرية عنزا جنوب جنين    الصحافة الرياضية الجزائرية ترفض اتهامها بمسؤولية تفشي العنف في الملاعب    افتتاح مهرجان القراءة في احتفال بقسنطينة    سلال يمثل بوتفليقة في مجلس السلم والأمن للاتحاد الإفريقي    افتتاح الدورة الخريفية للبرلمان بغرفتيه اليوم    الأرندي تحرير الرهينتين عزز الثقة في الدبلوماسية الجزائرية    برنامج فحصٍ طبي للتلاميذ مع الدخول المدرسي    الجزائر ستشارك في 20 تظاهرة اقتصادية بالخارج    حريق مهول يندلع بجبل الفرطاس بأم البواقي    انتقال الحمى القلاعية إلى وهران عن طريق الخنازير    ممثل وفد الحركة العربية الأزوادية يؤكد خلال جلسة عمل مع رمطان لعمامرة    مهرجان المسرح المحترف بالعاصمة    اكتمال نصاب الخضر بالتحاق 13 محترفا بتربص سيدي موسى    5 أشهر من تطبيق خدمة الجيل الرابع للهاتف الثابت    المسؤولية تثقل كاهل المدرب شريف الوزاني    في أكبر عملية تشهدها عين تموشنت    وزارة النقل تقتني 27 باخرة جديدة ب120 مليار دينار    كشف عن قرار بمنع إقامة مرافقي المرضى بالمستشفيات    زيارات سرية لمفتشية العمل لمراقبة العمال غير المؤمنين    30 طنا من الأدوية و30 جراحا في طريقهم إلى غزة    إنشاء 10 مجمعات صناعية قبل نهاية السنة    مشيئة الله لا تستند على شيء    بوتفليقة بلخادم.. هل يعاد التاريخ!    مصرع سيدة إثر سقوطها من بناية    انتشال جثة شاب من وادي    احتجاجات بسبب حادث مرور في دلس    مطار خاص لتيغنتورين وطائرات هليكوبتر تجوب المنطقة    هل يعلم المتخاصمون والمتهاجرون هذا؟!    بوضياف يعلن مخططا جديدا لتحسين الخدمات الصحية    البنك الوطني الجزائري لن يعوض الحجاج    من ستر مسلمًا ستره الله    التطرف باسم الإسلام: مخاض وعي الأمة العربية وتطهير الأفكار    غارات جوية اميركية جديدة قرب سد الموصل    ليبيا: عدد من القتلى في اشتباكات بنغازي    ثلاثة أفلام جزائرية في المنافسة    "أنتم المسؤولون عن توقيف السلع الصينية الرديئة"    الموافقة على 793 مشروع لانجاز فنادق    أنواع الحج ثلاثة    سعداء بالمشاركة وألبومات جديدة لتجديد مختلف الألوان الموسيقية الجزائرية    مشاريع تربوية معطلة بوهران    5 قتلى في حادث مرور بباتنة    الموافقة على إعادة هيكلة القطاع العمومي الصناعي في الجزائر    نسبة تقدم أشغال إنجاز جامع الجزائر بلغت 30 بالمائة    إنشاء نحو عشر مجمعات صناعية كبرى    "ليلة غضب" تمنح الممثل الأولوية في مهرجان المسرح المحترف    "المتحف في الشارع" تظاهرة تستقطب الجمهور العاصمي    وزارة الثقافة تُرسم مهرجان الأغنية والرقص واللباس النايلي    هذا هو حنظلة.. الفتى المناضل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مالية: تبسيط اجراءات فتح حساب بنكي

سيتم تبسيط اجراءات فتح حساب بنكي بالنسبة للخواص حيث لا يشترط من الراغب في ذلك سوى تقديم ما يثبت الهوية والاقامة وذلك بناء علي تعليمة اصدرها بنك الجزائر تحدد الاجراءات الجديدة الخاصة بالحق في فتح حساب بنكي.
وستدخل هذه التعليمة التي اعلن عنها محافظ بنك الجزائر السيد محمد لقصاسي اليوم الخميس خلال اجتماع اعلامي عقده مع الرؤساء المدراء العامين للبنوك لتبليغهم الشروط الجديدة لفتح حسابات بنكية حيز التنفيذ ابتداء من 2 جانفي 2013 .
وترمي التسهيلات المتضمنة في هذه التعليمة - حسب المسؤول الاول لبنك الجزائر - الي تحسين الخدمة التي تقدمها المصالح المصرفية الاساسية التي تولي السلطات العمومية اهتماما خاصا لها .
وقد جاءت الترتيبات التي تنص عليها هذه التعليمة مفصلة في مذكرة اعلامية (رقم 03.2012 / 26 ديسمبر 2012 ) ارسلها بنك الجزائر الي البنوك.
وتحتوي هذه المذكرة ايضا علي الطريقة التي يمكن بها الحصول علي قرض لا سيما فيما يتعلق بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة حسب السيد سعيد ديب الامين العام لمجلس النقد والقرض .
ومن شان هذه المذكرة ان توحد الوثائق المطلوبة من قبل البنك لفتح حساب بنكي حسبما اكده السيد ديب علما ان كل بنك في السابق كان يطلب الوثائق التي يري انها تناسبه .
واوضح ان الوثائق التي تثبت الهوية يجب ان تحتوي اما علي بطاقة الهوية او رخصة السياقة او بالاحري وثيقة سفر(جواز السفر) اذا كان الشخص الراغب في فتح الحساب لا يملك الوثيقتين السالفتي الذكر .
أما ما يتعلق بوثائق اثبات الاقامة يجب علي الراغب في فتح حساب تقديم احدي الوثائق التالية : شهادة الاقامة- فاتورة الماء او الكهرباء- عقد ايجار- شهادة ايواء او شهادة توطين في حالة غياب مسكن قار.
بالنسبة للأشخاص المعنويين سواء كانوا شركات او جمعيات يجب ان تحتوي الوثائق المطلوبة من الراغبين في فتح الحساب علي وثيقة تثبت هوية (بطاقة الهوية او رخصة السياقة) المسير او المسيرين والسجل التجاري او قرار الاعتماد وما يثبت ارقام التعريف الاحصائي والجبائي .
وأوضح الامين العام لمجلس النقد والقرض ان ترتيبات هذه التعليمة تطبق علي المقيمين في الجزائر سواء كانوا وطنيين او اجانب مع امكانية التفكير لاحقا في حسابات مؤقتة لغير المقيمين .
من جهة أخرى، فان البنك غير مطالب بتبرير رفضه فتح حساب لمن يرغب في ذلك بل عليه في المقابل تزويده بشهادة تثبت الرفض لان الحق في الحساب منصوص عليه في التشريع المصرفي علي اساس انه مبدا اساسي وفقا للمادة 119 من القانون المتعلق بالنقد والقرض.
و في هذه الحالة يمكن لمقدم الطلب التوجه الى البنك الجزائري ليحدد له البنك الذي يمكن ان يفتح حسابا لديه. كما انه بامكان البنك ان يحصر خدماته للزبون في الخدمات البنكية الاساسية فحسب بحيث لا يقوم بتسليم دفاتر الصكوك سيما بالنسبة لعديمي الدخل قصد وضع حد للصكوك بدون رصيد حسب السيد ديب.
وأكد الرؤساء المدراء العامون للبنوك الذين تدخلوا عقب تقديم هذه التعليمة انه في حالة تزوير الوثائق المقدمة لفتح حساب فان البنوك ليست مسؤولة عن ذلك لأنه على حد تعبيرهم " موظف البنك يراقب لكن لا يمكنه اثبات صحة هذه الوثائق".
وأبرزت الارقام المقدمة خلال هذا الاجتماع ضعف نسبة فتح الحسابات البنكية و تاخرا فيما يخص الخدمات البنكية في الجزائر والذي تسعى الحكومة الى تداركه من خلال تضمين مالي افضل يعزز عرض الخدمات البنكية الاساسية و الاستفادة من القروض.
في سنة 2011 بلغ عدد حسابات الودائع التجارية في الجزائر 513 حسابا ل 1000 شخص مقابل 953 في الهند و 1642 في ماليزيا.
وبلغ محسوم ودائع البنوك التجارية مقارنة بالناتج الداخلي الخام 51 بالمئة في الجزائر سنة 2011 مقابل 68 بالمئة في الهند و 131 بالمئة في ماليزيا.
وبلغ محسوم القروض الممنوحة مقارنة بالناتج الداخلي الخام 31 بالمئة في الجزائر مقابل 52 بالمئة في الهند و 114 بالمئة في ماليزيا.
وقال السيد لقصاصي في الختام " لكل بلد طريقته في هذا المجال (التضمين المالي) و اهداف يجب بلوغها في افاق محددة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.