منظمة العفو الدولية تشيد بالقانون الجديد لحماية المرأة    روراوة يدافع عن حياتو    غوركوف يعلن عن قائمة 37 لاعبا لخوض دورة قطر وفقير مع الخضر رسميا    ظهور مجموعة ارهابية بينها ذوي البشرة السوداء بسكيكدة    اليونسكو تدين اعتداء " داعش " على مدينة نمرود الأثرية بالعراق و تصفه ب"جريمة حرب "    بيان من وزارة الدفاع الوطني    مقتل 18 قياديا من " جبهة النصرة " بينهم قائدها العسكري في سوريا    الأزهر أعلن حربا إلكترونية على "داعش"    الجلفة على موعد مع أول معرض للفوتوغرافيا على الهواء الطلق ... والجمهور الجلفاوي مدعو الى استكشاف أعمال 23 فنّان فوتوغراف    مسايفة: "علينا مواصلة العمل على هذه الوتيرة لأننا في الطريق الصحيح" (برناوي)    شقيقة الشهيد العربي بن مهيدي تطالب فرنسا بالاعتراف بجرائمها الإستعمارية    تأجيل محادثات السلام في جنوب السودان دون اتفاق    الثنائية القطبية بين " الدون " و" البرغوث " حتى في...الثروة !!    الغرب تهددد بعقوبات جديدة على روسيا    المغرب الأول عالميا في " الكيف " و الجزائرالوجهة الرئيسية    تونس تلغي الرسوم المالية على المغادرين الاجانب    وكيل أعمال ابراهيموفيتش يكشف عن العُمر المقدر للاعب في الملاعب    فندق الفاف من 4 نجوم ويستلم في 2018 (روراوة)    الجزائر تدعو إلى "وحدة افريقية مجددة" من اجل التموقع في محفل الأمم    زوجة أردوغان تفتتح أكبر مخيّم لاجئين في العالم    "سييرا دي مويرتي" رواية لعبد الوهاب عيساوي تعيد "بناء" معتقل فرنسي بالجزائر    7 طباخين جزائريين للمشاركة في تظاهرة "غو دو فرانس"    انطلاق تصوير فيلم "بن مهيدي"    مسلم تلح على تفعيل استغلال مرافق قطاع التضامن الوطني    "أوريدو" تتخطى حاجز 100 مليون زبون في مناطق تواجدها    الجزائر تدعو الى "وحدة افريقية مجددة"    إصابة 5 شرطيات في عملية دهس ضد شرطة الإحتلال في القدس    مسيرة ب"الحايك" هذا السبت بوهران    داعش يقدم على"تجريف" مدينة نمرود الأثرية    بن زيمة يخطف الأنظار بسيارة "بوغاتي" فاخرة    اعتزال الشاب خالد مجرد اشاعة    "صوت الجلفة" ترافق الخلية الجوارية للتضامن بمسعد لتوزيع مواد غذائية لصالح المعوزين    المجتمع المدني يتنازل عن مطلب مرسوم يلغي استغلال الغاز الصخري    انطلاق إنجاز 5 محطات لإنتاج الكهرباء قبل الصيف المقبل    العدالة تقرّر انتفاء وجه الدعوى لفائدة صحفي "الجمهورية"    اتحاد البليدة في مهمة تعزيز المركز الريادي    تجارة "الإكستازي" المغربي تنتعش في الحدود    الأمراض القلبية الخلقية    من قال إنها صحراء؟ بل هي جنة خضراء    سلسلة محاكمات لناشطين حقوقيين منتصف مارس    أيهما يستخدم الآخر؟    ذكريات عن نجم الدعوة الإسلامية الرشيدة: العلامة محمد الأكحل شرفاء    حتى لا ننسى    السينما.. كي نقدّس الإبداع    الإدارة والمواطن .. حقوق وواجبات    "النّذر" في القرآن الكريم    لُبّ الإيمان    الدولة الجحود الكنود.. حول مأساة الأستاذ محمد الميلي    إسباني يعتنق الإسلام ببوسماعيل في تيبازة    أمراض فتاكة تهدد سكان حي 120 مسكن بتڤرت    توقيف نكاز في عين صالح...ليغادر عائدا الى العاصمة    الصحة العمومية: تنصيب اللجنة الاستشارية الوطنية للأطباء الممارسين الأخصائيين    الجزائر: إنتاج 350 ميغاواط من كهرباء الطاقات المتجددة في 2015    الرياض تتنصل من مسؤولية أزمة البترول    ممثل لمجلس المحاسبة ينصح بالتعجيل بعصرنة تسيير الميزانية    نقابة ممارسي الصحة العمومية تتهم وزارة المالية    إصابة جديدة ب"الملاريا" في قسنطينة    الرئيس في إضراب !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

ازمة صائفة 1962: فيديرالية جبهة التحرير الوطني بفرنسا كانت مع "النظام المدني"(علي هارون)

اكد علي هارون عضو قيادي سابق في فيديرالية جبهة التحرير الوطني بفرنسا في حديث لواج ان الفيدرالية لم تكن مع الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية ولا ضد الجيش بل كانت مع النظام المدني خلال ازمة صائفة 1962.
و صرح علي هارون ان "الفيديرالية لم تكن تتفق مع بن بلة ولا مع بومدين و لم تكن مع الحكومة المؤقتة ولا ضد الجيش (قيادة اركان جيش التحرير الوطني) بل كانت مع النظام المدني".
و اشار يقول" لقد قلنا ان الحكومة معترف بها من قبل 50 دولة وعليه كان يتوجب انتظار دخول الجميع الى الجزائر لتنظيم مؤتمر تنبثق عنه حكومة جديدة".
و اوضح يقول ان موقف الفيديرالية هذا فرضه وجود بعض المجاهدين في "السجون والمعتقلات على مستوى الولايات والجبال".
و قال ان القرار المتخذ بطرابلس (ليبيا) في تلك الفترة حفزه "حب السلطة" و "حب الكرسي" مؤكدا ان "الفيدرالية رفضت هذه المناورات".
و ذكر هارون بالظروف التي برز فيها احمد بن بلة "الذي كان قدوة و اصبح شخصية جد معروفة على الصعيد الدولي قبل نلسون مانديلا نفسه".
"كان بن بلة معروفا في العالم العربي و في العالم الاسلامي و في الصين وتصرف كقائد كبير لجبهة التحرير الوطني لان العالم برمته تحدث عن "طائرة بن بلة" التي قام الفرنسيون بتحويلها والتي كانت تقل ايضا حسين ايت احمد و محمد بوضياف و رابح بيطاط واحمد خيدر.
و اوضح علي هارون يقول ان "السمعة العالمية لا تكفي لتسيير بلد بل يجب امتلاك القوة ايضا و بومدين كان معه جيش الحدود الذي كان قويا لان الوحدات العسكرية التي كانت متواجدة داخل الولايات الجزائرية كانت منهكة".
و اعتبر علي هارون انه ابتداءا من جوان 1962 اصبحت العلاقة بين الشعب و قادته علاقة قوة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.