دعم الشراكة بمشاريع ملموسة    تعزيز علاقات التعاون وحسن الجوار    8 حقائق علمية مفاجئة لزواج دائم وسعيد    نداءات عاجلة    تنجب توأما وعمرها 70 عاما!    مجموعة ناس الخير الجلفة تطلب من ذوي القلوب الرحيمة مساعدة خالتي "العطرة"    ناس الخير تطلق ندائها للنخوة والنيف لانقاذ كرامة خالتي "العطرة"    برنامج لتوزيع الأنترنت لبقية الأجهزة في ويندوز    مراكشي محمد من بطال إلى صاحب مؤسسة للأعمال البحرية    في ذكرى ثورة يناير:مقتل 20 متظاهرًا وإصابة 168 واعتقال 221    زيتوني يبرز اهتمام الدولة بالمجاهدين وذوي الحقوق    التشيك تلحق خامس خسارة ب الخضر    مولودية بجاية تحافظ على الصدارة.. وانتفاضة العميد تتواصل    غاريث بيل يرافق رونالدو إلى خارج الملعب    والي بجاية يقاضي رئيس المجلس الشعبي الولائي    امتيازات ضريبية لأكثر من 333 ألف مؤسسة صغيرة    وكالة التشغيل تلهب الشارع في ورڤلة    جمعيات مغربية تحتج أمم قنصلية الجزائر بوجدة    "عرس الدم" على خشبة "عز الدين مجوبي"    "لسنا متسولين ونطالب باسترداد كل أموالنا"    الأساتذة يعودون إلى الإضراب بداية من 10 فيفري    "إلى أين نحن ذاهبون بمجانية العلاج؟"    رئيس لازيو يكشف حقيقة قرب التعاقد مع بالوتيلي    مونديال كرة اليد:سلاحجي يغادر الوفد الجزائري    مواجهات المجموعة الرابعة ب الكان تنتهي بالتعادلات    هل سيؤثر غياب سليماني على الخضر ؟    مسلحون يخطفون وكيل وزارة الخارجية الليبية    "تيليفريك " قسنطينة يتوقف عن العمل    عودة الاحتجاجات لقطاع التربية    اجتماع مجلس الامن غداً لبحث ازمة اوكرانيا    لجنة حقوقية دولية تحقق في سجون الجلفة    تيارت تحتضن الأغنية الملتزمة    والي وهران ينهي مهام " مير" أرزيو    اقرار القانون الانتخابي في الكونغو    الجزائر تدين بشدة اغتيال الرهينة الياباني    من فضائل الإسلام... فضل الدعاء    حكم الغيبة و النميمة    رئيس النيجر لا ينسى شهداء الثورة    إعادة فتح سوق النقل الجوي للخواص    حركة واسعة في سلك مدراء الصحة قريبا    مديرية الصحة تخصص 200 منصب شغل خلال السنة الحالية لأعوان شبه الطبي    عبد المالك بوضياف يطمئن الجزائريين: لا تراجع عن مجانية العلاج بالمستشفيات    الله على ما تقول شهيد.. يا بوضياف    مشروع قانون ميزانية 2012 محل نقاش برلماني    « إن تخبط الحكومة تجاه أزمة البترول يوضح هشاشة السياسات المتبعة من قبل حكومات العهدات الأربعة»    أمواج البحر تلفظ باخرة على متنها 24 ألف طن من الحبوب نحو ساحل فيومرداس    إلغاء محاضرة للروائي "كمال دافيد" في تيزي وزو لهذا السبب    علماء يكتشفون وادي النمل المذكور في القرآن الكريم    ماهي المنازل التي لا تدخلها الملائكة؟!    سنن مهجورة صلاة الجماعة    الخضر يجرون حصتهم الرئيسية اليوم في ملعب مالابو    تقديم رواية " حفل موسيقي بشرشال" لنورة صاري بتلمسان    متوسّطة "شعباني محمد" بعين وسارة تلغي قسما دراسيا وتُوزّع تلاميذه على باقي الأقسام في منتصف العام الدراسي !!    سنة 2015 ستكون محطة "حقيقية" لإحداث ثورة "نوعية" في المنظومة الصحية    جثة الفرنسي ايرفي غورديل تنقل الاثنين إلى فرنسا    "القناص الأمريكي" يسيئ للمسلمين !    حنون تتحدث عن "اختلالات" في تسيير المال العام وتصرح:    الناقد السينمائي أحمد بجاوي يؤكد في حواره مع الحياة العربية:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

السيدة رزقي تلتحق بالجريدة وتعد القراء بأطباق جديدة ومميزة طيلة شهر رمضان
نشر في الشروق اليومي يوم 09 - 09 - 2007

ستخص السيدة رزقي سعيدة، عميدة الطبخ الجزائري، قراء "الشروق اليومي" بوصفات جديدة من خلال صفحة تعدها خصيصا طيلة أيام رمضان الكريم، وفي هذا الحوار تتحدث عن طموحها في ترقية الطبخ الجزائري إلى العالمية من خلال أبحاث ومشاريع مستقبلية.
الشروق اليومي: من هي السيدة رزقي ؟
السيدة رزقي : أحببت الطبخ منذ صغري، منذ أن كان عمري 9 سنوات، دخلت المطبخ وبدأت أجرب بعض الوصفات والأطباق، ولازمني هذا الشغف طيلة مراهقي وشبابي إلى أن سجلت في مدرسة الطبخ والحلويات بوهران، وفي عام 1964 بدأت التعليم كأستاذة طبخ وحلويات وأستاذة علوم طبيعة وحياة مدة 36 سنة. ولما تقاعدت فتحت مدرسة للطبخ عام 2001 بالحراش بالعاصمة. في رصيدي 21 كتابا، واحد في العلوم الطبيعة والباقي تشكيلة من الأطباق والوصفات في كافة مجالات الطبخ والحلويات الجزائرية والدولية.
الشروق : بمناسبة ذكر إصداراتك، سمعنا أنك أصدرت كتابا عن الكسكس في الجزائر، حدثينا عنه.
السيدة رزقي : نعم، هو ليس كتاب وصفات فحسب بل يصنف ضمن الكتب التاريخية، كوني بحثت في تاريخ الكسكس الجزائري منذ العهود القديم وتوصلت إلى أن الجزائر تملك ما لا يقل عن 76 نوع كسكس. والآن أنا بصدد الإعداد لبحث حول أصالة الطبخ الجزائري وكذلك لكتاب خاص بالأطباق والوصفات الخاصة بالمناسبات الدينية والوطنية في الجزائر.
الشروق: ما هي الطبقة التي تركز عليها السيدة رزقي في إعداد أطباقها سواء من خلال حصصها أو كتبها ؟
السيدة رزقي: الطبقة المتوسطة بالطبع، لأنني أعلم جيدا مستوى القدرة الشرائية للمواطن الجزائري، فقبل أن أعد أي وصفة أفكر في الناحية الصحية والغذائية كأستاذة علوم طبيعية وفي الناحية المادية كمواطنة جزائرية. صحيح أنني أنوع في بعض الأحيان بأطباق "راقية" أو عالمية، لكن من باب أن أجعل المرأة الجزائرية تطلع على العالم وما فيه من وصفات وأطباق. وبالمناسبة، أقول أنني أخطط للتعريف بالمطبخ الجزائر إلى العالم، وأحضر لمشاريع خارج الجزائر ستكون مفاجأة للجمهور وسأعلن عنها في الوقت المناسب.
الشروق : لطالما لقبت بعميدة الطبخ الجزائري كونك كنت ضمن الأوائل في هذا المجال، ألا تخشين الآن على اسمك من المنافسة، خاصة مع ظهور وجوه عديدة تبنت الطبخ والحلويات؟
السيدة رزقي : لا لا، أبدا..بالعكس تماما فأنا أفرح عندما أجد أسماء تظهر وتكبر في هذا الميدان لأنها ستساهم بطريقة أو بأخرى في إثرائه وتطويره وتعريفه للعالم..فمعروف عني أنني أشجع بعض الأسماء..وهنا أذكر أن السيدة بن بريم والسيدة قادة تواتي زارتاني خلال أحد معارضي واعترفا لي " أنت من فتحت لنا المجال، وبفضلك أنت نحن هنا..".
الشروق : ما رأيك في كتب ومجلات الطبخ التي غزت الأسواق، وأغلبها عليها أسماء مجهولة في مجال الطبخ؟
السيدة رزقي : أنا متأسفة أن الأمور أخذت منحا تجاريا بحتا، وأدعو ربات البيوت إلى توخّي الحذر في شراء أي من هذه الكتب، خاصة إن كانت لأناس غير معروفين، فكثيرا ما تكون وصفات غير صحيحة أو "مسروقة" من كتب أخرى..فأنا شخصيا "سرقوا" مني وصفات كنت أقدمها على التلفزة..عليهن الاختيار الصحيح وأن لا ينجذبن فقط للغلاف البراق والصورة الآخاذة، لأن المهم في الأخير هو الوصفة.
الشروق : ستتعاقدين مع الشروق اليومي لتقديم صفحة يوميا طيلة شهر رمضان وما بعده تتضمن أطباقا مختلفة، فهل هناك جديد للقراء ؟
السيدة رزقي : نعم أعد قراء الشروق بالجديد، و سأقدم لهم وصفات أطباق جديدة لم تنشر من قبل، وستكون الأطباق منوعة بين المقبلات والطبق الرئيسي والشوربة والحلو.. ستكون وصفات مميزة فلينتظرونا.
حاورتها : إيمان.ب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.