تنصيب اللجنة المشتركة المكلفة بتحضير رخصة السياقة البيومترية    وزير الخارجية الصهيوني ينفعل : حماس تتحكم بوتيرة المعركة    هولاند سيقترح مبادرة ضد "داعش"    فيفا يرفض طعن برشلونة ويمنعه من التعاقدات حتى 2016    إسرائيل تفشل مجدداً في اغتيال قائد القسام    الحمى القلاعية: استلام كميات جديدة من اللقاح    راموس: هدف أتلتيكو مدريد جاء بعد خطأ سخيف    كاظم الساهر يرتفع عاليا بسقف الإبداع في سماء مهرجان جميلة العربي    وزارة التربية: الدرس الافتتاحي للسنة الدراسة سيخصص للتحسيس حول الكوارث الطبيعية    بوتفليقة يهنأ محمد السادس    وزير ألماني: قطر تمول داعش في العراق    بالفيديو .. شاهد ردة فعل الأم بعد أن اهداها ابنها سيارة أحلامها    العلبة السوداء في الشلف    رد ناري من واشنطن على تصريحات الخارجية المصرية    توقيف 47 شخصا خلال التظاهرات فرغسن    المديرية العلمية للإتصالات تؤكد ارتفاع عدد زبائنها الى أكثر من 83 ألف زبون    "نجدد دعمنا الكامل لبرنامج رئيس الجمهورية"    صحفي إسباني: "رونالدو سيكون جاهز للعب في كالديرون"    البنزرتي يحذر لاعبي النجم الساحلي من انتفاضة الأهلي    عطلة أم رحيل بلا رجعة    إشاعات في بيت بن غبريط    وفاة الشاعر الفلسطيني الكبير سميح القاسم    دخول حار كالفلفل    مترشحون يهددون بالاعتصام أمام مديرية التربية اليوم    تحيين مذكرة التحذير من السفر:"تشابه للمعطيات الخاطئة" و استنساخ "للأفكار النمطية" من قبل الدول الغربية    مارتينو يضم نفس العناصر في بطولة العالم لقائمة فريقه أمام ألمانيا وديا    ليبيريا تفرض حظر تجول ليلي لمكافحة ايبولا    مصر تحض على استئناف المفاوضات    1.2 مليون طن حجم ركام الدمار الذي خلفه العدوان    أسعار اللحوم في ارتفاع مستمر    الفنان التشكيلي داي سفيان يعرض بالجزائر    عائلة روسية تعيش مع الذئاب كحيوانات أليفة!    الجزائر تسجل 700 حالة اصابة سنويا بداء السيدا و22 ألف حامل للفيروس    نغيز يباشر مهامه رسميا اليوم    فيما استأنف عنان التدريبات    السهرة الخامسة من مهرجان جميلة العربي    خسائر سرقتها قدرت ب 2 مليار سنتيم بسيدي بلعباس    و.سطيف: مضوي يطالب لاعبيه بنسيان سوسطارة والتّفكير في صفاقس    مفتي السعودية: يصح في أتباع "داعش" حديث نبوي يدعو إلى قتلهم    شاطئ "بومو"    اتصالات الجزائر بمستغانم    
 انطلاق المهرجان الوطني سيدي لخضر بن خلوف بمستغانم    الانحراف باسم محاربة "داعش"    الربيع الدموي    عشر وقفات في مشهد غزة    «أنا مذنب بتلقي رشاو و تبييض أموال»` ^المعني سحب 22 مليون دولار من مشروع حجرة النص    ذكر الموت دأب الصالحين    نواب يطردون خوفا من "إيبولا    قسنطينة:رفض إخلاء سبيل 6 متهمين باختطاف 'ليث'    جائزة "اليونسكو"لمحو الأمية لجمعية »إقرأ«    عاصمة الجزائر ضمن المدن الخمس الأسوأ في العالم    فيروس "ايبولا" يهدد بتأجيل "كان" 2015 بالمغرب    الشاعر الفلسطيني الكبير سميح القاسم في ذمة الله    الجزائر:استقرار البطالة في حدود 8ر9 %    العمل على جعل وزارة المجاهدين وزارة سيادة تاريخية وتوجه إستراتيجي أكيد (وزير)    تراجع صادرات الجزائر من المحروقات ب 9 بالمئة في الربع الأول من 2014    منظمة الصحة العالمية تشكل مجموعة عمل مع قطاعي السياحة والسفر لمكافحة وباء إيبولا    مكتتبو عدل "2" يتسلمون الاستدعاءات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

إطارات من ذوي الشهادات العليا تتقاضى رواتب عمال النظافة
قرار التوقيت الجزئي يثير فوضى واحتجاج وسط 150 ألف عون بالبلديات
نشر في الشروق اليومي يوم 07 - 05 - 2008

أحدث القرار الجديد الصادر عن المديرية العامة للوظيف العمومي، القاضي بتخفيف 3 ساعات من العمل لصالح الموظفين المؤقتين والمتعاقدين بالبلديات وإخضاعهم للتوقيت الجزئي بداية من سبتمبر 2007، ضجة وسط الموظفين المتعاقدين على مستوى البلديات تكاد تعصف بالمحيط العام للمجالس الشعبية البلدية، فبناء على هذا القرار، فإن رواتب أعوان الحالة المدنية يعادل راتب عمال النظافة حسب ما أثبتته كشوفات الرواتب الخاصة بهم.
في وقت كان فيه العمال المتعاقدون الذين يشغلون مناصب إدارية ببلديات مختلفة ينتظرون قرار توظيفهم وفقا للقرار رقم 01752 المؤرخ في 19/05/1999 المتضمن توظيف الأعوان المتعاقدين والمؤقتين بناء على القرار المشترك المؤرخ في 22/02/1993 المتضمن هو الآخر شروط التوظيف ودفع أجرة العمال المؤقتين والمتعاقدين بالمؤسسات والإدارات العمومية، تفاجأوا، بل و"إصطدموا" بالقرار الصادر عن المديرية العامة للوظيف العمومي، كون الموظفين يخضعون لقرار التوقيت الجزئي، فبينما كانوا يتقاضون راتبا شهريا صافيا وبدون منح يصل إلى 10800دج، أصبح بالتوقيت الجزئي 8300دج وهو نفس الراتب الذي يتقاضاه عمال النظافة حسب ما هو مدون على كشف رواتبهم الذي تحصلنا على نسخة من نماذجه.وأشار الموظفون في تصريحاتهم أن هذا القرار لم يأخذ بعين الإعتبار لا الكفاءة والخبرة المهنية، ولا المستوى المهني، كون أغلب الموظفين حسنوا مستواهم بعد التوظيف، فهناك من تكوّن في مختلف التخصصات الإدارية وأصبحوا يمتلكون شهادات تقني سامي، وهناك من أكمل دراسته وهو يشغل منصبا إداريا في قطاع الخدمات، لكن راتبه يساوي راتب عاملة النظافة.وقد استلمت "الشروق اليومي" رسائل تظلم موقعة من العشرات من موظفي عدة بلديات، تمحور محتواها حول التنديد بهذا القرار، وقالوا بأنه من غير المنطقي تنفيذ محتوى هذا القرار، في وقت كانوا ينتظرون بشغف القانون الأساسي للوظيف العمومي والزيادة في الأجور، تفاجأوا بزيادة صافية قدرها 900دج. وتساءلوا عن مدى مساهمة هذا الدخل في تحسين القدرة الشرائية لأرباب العائلات، وهل يحفز هذا الراتب الموظف الإداري على العمل بنزاهة ومحاربة الفساد المتفشي في إداراتنا. من جهة أخرى، فإنه بناء على التعليمة المتعلقة بمشاركة الموظفين في مسابقات التوظيف المرسلة في 30/07/2005 تحت رقم 34 فإنه يُمنع أي موظف مؤقت أو متعاقد في المشاركة في مسابقات التوظيف ولا من منح المردودية. وأضافت شكوى بعض الموظفين أن الدستور تضمن حق المواطن في تحسين مستواه، خاصة وأن القانون العام للوظيفة العمومية الأمر رقم 06-3 المؤرخ في 15/07/2006 الذي تضمن مناصب شغل ذو نشاطات الحفظ والصيانة أو الخدمات في المؤسسات الإدارية إلى نظام التعاقد حسب المادة 19، وأنه ليس من المعقول أن يتم إخضاع الموظف المؤقت أو المتعاقد من التوقيت الكامل إلى التوقيت الجزئي بعد قضاء سنوات عديدة في الخدمة. وبخصوص إقصاء الموظفين المؤقتين والمتعاقدين من المشاركة في المسابقات، وجه رئيس بلدية برج الكيفان مذكرة لمفتشيات الوظيفة العمومية -تحصلنا على نسخة منها- طالب فيها بإعادة النظر بالعدول عن هذا القرار والسماح للأعوان المؤقتين والمتعاقدين الذي بلغ عددهم 350 متعاقد، المشاركة في مسابقات التوظيف التي تتطلب مستويات تأهيل أعلى من التي تم على أساسها توظيفهم الأصلي، وكذا إعادة النظر في المنشور رقم 480 المؤرخ في 07 / /11 1998 المتعلق بتوظيف الأعوان المؤقتين.وقال مصدر مسؤول من أحد مجالس بلديات العاصمة، أن المشكل الذي حصل غياب رخص التوظيف والمناصب المالية، واعتبر القرار الوزاري المؤرخ في 22/02/1993 المحدد شروط تشغيل وتوظيف المستخدمين المؤقتين في المؤسسات الإدارية والعمومية، إجحاف في حق الموظفين المتعاقدين والمؤقتين، سيما ذوي الشهادات العليا الذي يتراوح عددهم 150 ألف موظف على مستوى 1541بلدية، والحل بحسبه هو إنتظار صدور القوانين الأساسية الخاصة بكل قطاع. للإشارة فقد اتصلنا بمديرية الوظيف العمومي لتقديم بعض التوضيحات، لكننا لم نتلق الإجابة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.