توقيف ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية    قافلة تحسيسية لفائدة الشباب بسيدي بلعباس    هذا حجم ثروة أغنى 75 شخصا بالعالم    42 ألف جزائري هاجروا إلى كندا في السنوات الأخيرة    نيمار يُلغي متابعته لكافاني على إنستغرام    أزيد من 1200 معوز يستفيدون من فحوصات مجانية بآفلو    وفاة طفلة و8 جرحى في 3 حوادث مرور بالمدية    لا مستحيل في الصين حتى التاريخ يتحرك    وزارة الدفاع تحذر من الألغام المزروعة عشوائيا من خطي "شال وموريس"    سعداني يعود للواجهة مجددا!    طلائع الحريات لن يتراجع عن المشاركة في المحليات    المدير العام للوكالة الوطنية للتشغيل يعلن: توفير أكثر من 400 ألف منصب قبل نهاية العام    في عملية انطلقت بالمطار الدولي و تعمّم إلى كافة الولايات: الوزارة تحقق في ضياع أمتعة مسافرين بالمطارات    النواب يتوقعون زيادة 8 ملايين فقير في السنوات القادمة    السيسي يبحث مع نتنياهو استئناف عملية السلام    زعيمة ميانمار ترضخ وتعلن تنظيم عودة اللاجئين الروهينغا    فيما تم ضبط صالون تجميل يستخدم في الرقية    مدريد تطرد سفير بيونغ يانغ لديها احتجاجا على التجربة النووية    وزارة العمل تقوم بمهام عيسى    الوالي يمهل مكتب الدراسات 25 يوما لانطلاق الأشغال    300 طلب لاقتناء البذور والأسمدة    الأغلبية تثمن والمعارضة تشكك في جدية الحلول    عجز مالي ب157 مليار دج لإنجاز الطرق ومختلف الشبكات    افتتاح المؤتمر ال12 للفضاء البيطري الجزائري    أول تعليق من زطشي حول استبعاد محرز، سليماني و بن طالب من الخضر    المراهنة على التكوين التخصصي لبلوغ أهداف العصرنة    زطشي يمر إلى السرعة القصوى    الجزائر في المجموعة الخامسة في مسابقة الزوجي    موبيليس في طريقها لتمويل وفاق سطيف    زين الدين زيدان يعلن تمديد عقده مع ريال مدريد    اضطرابات مرتقبة الأسبوع المقبل بالعاصمة    «جازي» تمتع مشتركيها بعروض جديدة لميلينيوم وليبرتي    تجليات بخيوط التفاؤل في «ألوان حائرة»    7 كتب جاهزة تبحث عن دور للنشر    زهرة ظريف تروي للأمريكيين «معركة الجزائر»    الرابطة تبرمج مواجهة الحراش والسنافر ب عمر حمادي    جهود دولية لاحتواء أزمة استفتاء كردستان    مباراة الشباب والوفاق تجرى بحضور الجمهور    الحصري صوت السماء الذي أسلم على يديه عشرات الأوروبيين    دُعَاءُ دُخُولِ القَرْيَةِ أوِ البَلْدَةِ    زواج مبارك    فركوس: انسحابي كان لأسباب صحية    انطلاق أشغال 7000 سكن عدل 2013 بتيبازة    زكي ميهوبي... فنان يتنفس الموسيقى    تزيار السنتورة يصل صالون الكتاب    وزير سوداني يحذر من مخاطر تهدد الهوية الإسلامية    الرقة مدينة الدمار والدماء !    الإعصار ماريا يصل إلى الدرجة القصوى في الخطورة    حتى الوصفات الطبية لم تسلم من التزوير    4500 طالب جديد بجامعة خميس مليانة بعين الدفلى    مسكود سعيد بلفتة الأمن    هياكل صحية جديدة بسوق أهراس    موظفو الأمم المتحدة يتعلمون الأمازيغية    الأطباء يهددون بشل المستشفيات قريبا    ضرورة جمع وتوثيق نصوص الشعر الملحون    بعد تعميمه في تركيا    خاصة بتخصصات شبه الطبي    رئيس نقابة الصيادلة الخواص للنصر: نطالب بإجراءات استعجالية لمواجهة ندرة في بعض الأدوية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تأهب أمريكي في غوام وبيونغ يانغ تستعد لتجربة جديدة

أعلن الجيش الأميركي تأهبه في جزيرة غوام بالمحيط الهادي تحسبا لأي هجوم صاروخي كوري شمالي محتمل، بينما أظهرت صور الأقمار الاصطناعية استعداد بيونغ يانغ لاختبار صواريخ باليستية من غواصة، في حين دعت الصين وفرنسا إلى ضرورة تخفيف حدة التصريحات المتبادلة بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية.
وقالت واشنطن السبت إن القوات الأميركية مستعدة لحماية بلادها، خصوصا جزيرة غوام التي تشكل قاعدة أميركية استراتيجية في المحيط الهادي، بعد إعلان كوريا الشمالية عن خطط لإطلاق صواريخ على مقربة من الجزيرة الأميركية بالمحيط الهادي.
وأظهرت صور حديثة بالأقمار الاصطناعية -نشرها خبير عسكري على موقع "نورث 38" التابع لجامعة جون هوبكنز بواشنطن- استعداد كوريا الشمالية لاختبار صواريخ باليستية انطلاقا من غواصة.
كما نشرت اليابان بطارية من طراز باتريوت في أجزاء من غرب البلاد لتعزيز منظومة الدفاع الصاروخي في المناطق التي قالت كوريا الشمالية إن صواريخها ستمر فوقها قبل أن تسقط قرب جزيرة غوام.
وجدد الرئيس الأميركي دونالد ترمب السبت تهديداته لكوريا الشمالية، وقال إن الخيار العسكري وارد ضمن الإجراءات الممكن اتخاذها من أجل وضع حد للتهديد النووي الذي تمثله بيونغ يانغ.
وقال البيت الأبيض في بيان إن "الولايات المتحدة مستعدة مع حلفائها لاتخاذ رزمة واسعة من الإجراءات الدبلوماسية والاقتصادية والعسكرية" لوضع حد للتهديد النووي من كوريا الشمالية.
وكان ترمب قد صعد في الأيام الماضية هجومه الكلامي على كوريا الشمالية على خلفية برنامجيها النووي والصاروخي، وسط معلومات نشرتها وسائل إعلام أميركية ذكرت أن بيونغ يانغ نجحت في إنتاج رأس نووي مصغر.
في المقابل، كررت كوريا الشمالية استخفافها بتهديدات ترمب، واعتبرت صحيفة تابعة للحكومة أن التهديدات تمثل "المحاولة اليائسة الأخيرة ونوبة هستيريا استولت على هؤلاء الذين استسلموا لليأس في ظل احتمال تلاشي الإمبراطورية الأميركية تلاشيا مأساويا".
وتتهم السلطات الكورية الشمالية ترمب بأنه "مهووس بالحرب ويقود الوضع في شبه الجزيرة الكورية إلى شفا الحرب النووية".
دعوات للتهدئة
وفي ظل هذا التصعيد والحرب الكلامية المتواصلة طلبت الصين وفرنسا من الولايات المتحدة وكوريا الشمالية العمل على ضبط النفس وتخفيف حدة التصريحات المتبادلة بين الجانبين والتزام سياسة الحوار.
وسبق أن حضت روسيا وألمانيا الطرفين على تخفيف لهجة الخطاب، وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن موسكو "قلقة جدا" إزاء اللهجة المتشددة لترمب، وإن على واشنطن القيام بالخطوة الأولى لنزع فتيل الأزمة.
وتقول وكالة الصحافة الفرنسية إن هذه التهديدات النارية المتبادلة بين الجانبين تثير تخوفا دوليا من أن يؤدي أي تقدير خاطئ منهما إلى نزاع كارثي في شبه الجزيرة الكورية.
ويتخوف المراقبون من تصاعد حدة التوتر مجددا بالمنطقة عندما تبدأ سول وواشنطن مناورات عسكرية كبيرة مشتركة في الثلث الأخير من أوت الجاري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.