أمال وهبي والشاب مامي وعبدو درياسة زاروا الخليفة بنك    ممثل الحق العام يلتمس عقوبة 10 سنوات سجنا ضد ولطاش و 4 متهمين آخرين    معزوزي رئيسا مديرا عاما على رأس سوناطراك بدلا من سحنون    تهاوي أسعار النفط يكلف الخزينة 4.32 مليارات دولار    تسع مؤسسات أجنبية تقتحم سوق السكنات الجاهزة في الجزائر    الملك سلمان يتوعد بمعاقبة المتورطين في تفجير مسجد القديح    العثور على مقابر جماعية في ماليزيا    الصربي داركو ياناكوفيتش خلفا لكمال مواسة    "سوسطارة لن تسقط ولعبنا بطولة غريبة هذا الموسم"    الأهلي المصري يعلن ضم صالح جمعة    مورينيو: "لولا تشيك لما توجت بلقب الدوري"    فيغولي يتألق مجددا ويقود فالنسيا لفوز هام على ألميريا    غوركوف يقرر إلغاء تربص جنوب إفريقيا بسبب ضعف ليزوتو    المطالبة بإنشاء شبكة طبية وطنية للتكفل الأمثل بالمصابين بالسرطان    آخر الأخبار    تنصب على سيدتين باستعمال مسحوق سحري    إحباط عدة محاولات لتهريب الوقود من تلمسان نحو المغرب    وزير الخارجية المصري يستقبل من طرف رئيس الجمهورية: "هناك تطابق في وجهات النظر بين الجزائر و القاهرة بشأن التضامن العربي"    هل ترى "قوة الدفاع العربية المشتركة" النور قريبًا؟    وسام لعناصر الجيش الذين شاركوا في حربي الشرق الأوسط    100 هزة تسجل شهريا شمال الجزائر    إحياء الذكرى ال 67 لنكبة فلسطين    الجيش يضبط أكثر من 10 قناطير من الكيف المعالج بتندوف    حجار: 30 ورشة موضوعاتية لتحديد الاحتياجات في مجال البحث    محافظات بالأفلان تعلن البيعة من الآن؟!    الموافقة على عقد انجاز سكنات عدل بسيدي عبد الله    مناورة وطنية حول زلزال افتراضي لمعرفة جاهزية الحماية المدنية    ميهوبي يكرم الأديب واسيني الأعرج لنيله جائزة «كتارا» للرواية العربية    12 فيلما تتنافس على «الوهر الذهبي»    القرار سيحدده اجتماع المجلس الوطني اليوم:    بولعراس يتوج بجائزة أحسن منتوج وبن حليمة أحسن مربّى    الأدب الإلكتروني اخترق الحدود الجغرافية واللسانيات وفرض نفسه    الصيادون يقررون تنظيف ميناء دلس اعتمادا على الذات    بشار منشآت جديدة لتدعيم خدمات قطاع البريد    البيض إستفادة 90 فلاحا لعقود ملكية ببلدية بوسمغون    55 بالمائة من الفرنسيين يؤيّدون تدخّلا عسكريا في سوريا    شعبان بوابتك للفوز بشهر رمضان    من وصايا النبي: إياكم ومحقرات الذنوب    شواطئ وهران تستقبل 920 طفل من تندوف وبشار قريبا    ان أميناس تحفة التراث الصحراوي...تفرّد وأصالة في سباق المهاري    بوتفليقة ترأس مجلسا للوزراء اليوم    الطاهر بن قدور على رأس المديرية العامة للجمارك    تأمين المحروقات والمخاطر الكبرى بالمنشآت البترولية" محور يوم دراسي بسكيكدة    "بلاد الرافدين" تحط الرحال في "عاصمة الثقافة العربية"    السعودية تشتبك مع "الحوثيين" وتطردهم من الشريط الحدودي    مجزرة ضد تاريخ الإنسانية تستهدف متحف "تدمر"    بالفيديو...طفل روسي تظهر على جسمه آيات قرآنية كل يوم جمعة    عمر الشريف مصاب بالزهايمر    مصرع 8 أشخاص غرقا بشواطئ غرب البلاد قبل موسم الاصطياف    أطباء مختصون يحذرون أصحاب الأمراض المزمنة من عدم تعاطي مع الأدوية    رونالدو يختتم الموسم رقم قياسي جديد    في ختام البطولة الإنجليزية للموسم الجاري هال سيتي ونيوكاسل يونايتد لتفادي النزول    أحزان قلبي لا تزول    أستاذ الطب يحيى دلاوي يؤكد خلال ملتقى صيدلاني بوهران    رواية سعودية عن لعنة الجنون والحياة المهدورة    نقابات قطاع الصحة تلوح بدخول اجتماعي ساخن    الصحة العقلية موضوع يوم دراسي قريبا    وزارة الشؤون الدينية: من يقتل المنتحر؟؟… بقلم: خديجة قاسمي الحسني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

المؤرخ سعيد عيادي يكشف في ندوة بدار الثقافة للمدية: فرنسا خرّبت 3000 مدرسة قرآنية وسطت على مؤلفات الأمير
نشر في البلاد أون لاين يوم 18 - 04 - 2011

كشف الأستاذ المحاضر بقسم علم الاجتماع الديموغرافي بجامعة الجزائر الدكتور سعيد عيادي في ندوة نشطها بدار الثقافة ''حسن الحسني'' بالمدية، أن السلطات الفرنسية قامت مابين سنوات 1830 و1872 بتخريب ما لا يقل عن ثلاثة آلاف مدرسة قرآنية وكتاب بالجزائر العاصمة وضواحيها. وأشار في الندوة التي خصصت لموضوع ''التعليم في الجزائر ما بين 1830 و''1962 إلى أن هذه العملية شكلت خطوة أولى لسياسة تدمير واسعة النطاق امتدت فيما بعد إلى المساجد ومراكز الإشعاع الثقافي التي كانت تقوم بنشر العلم والمعرفة في أوساط السكان المحليين.
ويعكس تخريب هذا العدد الهام من المؤسسات التربوية، حسب المحاضر، مدى جسامة عمليات التخريب التي قامت بها سلطات الاحتلال في تلك الفترة، وعزمها على محو كل أثر يرمز إلى الثقافة المحلية. واعتبر عيادي أن العدد الهام من الهياكل التربوية في ذلك العهد ''يؤكد مدى المستوى الذي بلغه التعليم في البلاد، والأهمية التي كان يحظى بها''، مذكرا بالجهود المبذولة خلال فترة الكفاح المسلح ضد الاحتلال من طرف العديد من العلماء الجزائريين من أجل التصدي لسياسة التخريب. واستدل هنا بعدد من العلماء أمثال عبد الرحمن بوقندورة ومصطفى ورطة والشيخ البركاني والشيخ بن علال والأمير عبد القادر الذي كتب عدة مؤلفات في شتى المجالات قام الجيش الاستعماري بنقل مجموعة كبيرة منها إلى فرنسا. ومن بينها مؤلفاته العلمية والأدبية التي كانت موجودة بمخيم ''الزمالة'' بضواحي مدينة ''البروافية''، وذلك بعد انسحاب الأمير من المنطقة. وقال الدكتور عيادي إن آلاف المؤلفات والمخطوطات النادرة ألفها علماء جزائريون ما بين القرن ال 16 وال ,19 تشكل مجموعة الكتب الشخصية للأمير موجودة اليوم برفوف مكتبة توجد بقلب العاصمة الفرنسية.
من ناحية أخرى، أكد المحاضر أنه تم تسجيل عمليات مماثلة في كل من ''الصدوق'' بمنطقة القبائل و''آفلو'' بالجنوب الجزائري و''مازونة'' بالغرب التي كانت تمثل في تلك الفترة، مراكز إشعاع ثقافي تعدت سمعتها حدود الجزائر، مشيرا إلى أن كمية الكتب والمؤلفات التي سرقت من مدرسة ''مازونة'' مثلا، قدرت بأكثر من عشرة آلاف عنوان منها خمسة آلاف عنوان تم استرجاعها من طرف المكتبة الوطنية. وأوضح المتحدث أن الاستعمار كان يسعى من خلال هذه العملية، إلى ''الاستيلاء على هذا الإرث الذي تركته أجيال متتالية من العلماء والتصرف في ماضي شعب بأكمله وفرض نموذج مجتمع يتماشى مع منظور الاستعمار''، على حد تعبيره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.