تركيا:توقيف 1302مشتبه به في عمليات أمنية    حكومة الاحتلال توافق على بناء 800 وحدة استيطانية في الضفة والقدس    مارادونا: سأعود لفعل كل شيء من أجل الفيفا    "إل موندو": "برشلونة يستحق الفوز أمام تشيلسي"    مورينيو ردا على زوجة بينيتيز: زوجكي دمر إنتر ميلان    قتيل في اصطدام سيارة بجدار نفق بسعيدة    وزارة التربية تغرق في المتاهات اللغوية    مقتل شرطي سعودي بالقطيف    الخام الأمريكي يتراجع البرنت قرب أدنى مستوى في 6 أشهر نتيجة صعود العملة الأمريكية    حجار يؤكد تحكم قطاعه في عملية التسجيلات الجامعية    بدوي ينصب الوالي الجديد للبليدة    مقتل شرطي واصابة اثنين اخرين في هجوم في السعودية    حجز15كلغ من الكيف و2015قرصا مهلوسا بغليزان    الدفع بالكارطا لمنع الحرڤة في القطارات    مظاهرات بليبيا إحتجاجا على الأحكام الصادرة بحق أعوان القذافي    وزير الصحة يأمر بغلق نهائي لعيادة طبيب مختص في أمراض القلب بالقبة    الجزائر تشارك في منتدى البرلمانيين ورجال الأعمال العرب والأفارقة السبت المقبل بأديس أبابا    مسؤول يؤكد وفاة زعيم طالبان الملا عمر    جازي يرفض المساومة و يلجأ إلى العدالة    نفاذ الوقود في اليمن بعد سبعة أيام    مقتل اثنين في غارة إسرائيلية على القنيطرة السورية    بدوي :" الارهاب يحاول اعادة الانتشار في الجزائر "    كاميرات الطائرات المروحية للدرك تورط أصحاب المحطات ؟    توقيف عامل بأرسيلور ميتال متلبسا بسرقة أزيد من 60 كلغ من الحديد    سقوط حر لبلفوضيل    تيسمسيلت... نطلاق الحفريات ال 14 بموقع حصن تازا ببلدية برج الأمير عبد القادر    وزير الفلاحة يأمر بتحويل ملفات أصحاب غرف التبريد إلى العدالة    زواج بالشهادة الطبية والعذرية والعدلية والصحة الإنجابية!    وزارة الصحة تغلق 20 مرفقا صحيا خاصا بولاية الجزائر    سوق المالية و إيداع رؤوس الأموال غير المصرح بها في البنوك: موارد جديدة للتمويل    إنريكي: " أعجبني أداء الفريق أمام تشيلسي"    ريدناب يتوقع فوز أرسنال بلقب الدوري الإنجليزي الموسم المقبل    لعثور على لوحة "عربي يرتدي الأسود" في مطبخ منزل بلندن    "الاتهامات الواردة في حق الجزائر ملفقة"    من 5 إلى 15 أوت المقبل:    القضاء على إرهابي وتوقيف 11 آخرين ببرج باج مختار    المهرجان الثقافي المغاربي للموسيقى الأندلسية ينطلق السبت القادم:    قانون المالية التكميلي يحدد الضريبة الجزافية ب 7 في المائة    جمعيات المصابين بالسرطان تدق ناقوس الخطر    غابة " مسيلة " متنفّس العائلات الوهرانية    توقيف تسع مهربين من جنسيات مختلفة بتمنراست وعين قزام    بورتو يقرر اخضاع براهيمي لعمل بدني خاص    أصحاب الجوازات البيومترية سيستفيدون تلقائيا من بطاقات التعريف الإلكترونية    بن غبريط : إلغاء امتحانات البيام العام المقبل مجرد إشاعة    عبر الكليات و المعاهد    ربيعة موساوي محافظة مهرجان الموسيقى والأغنية الوهرانية تكشف :    الفكاهي " براكودا " ل'الجمهورية'    حميد قرين ينصّب رسميا لجنة جائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف    الجزائر مقبلة على أزمة في توفر المياه الصالحة للشرب    الحكومة تعرض على الجزائريين استثمار أموالهم في مشاريع عمومية    الحمام المعدني لبلدية سيدي سليمان بتيسمسيلت    أن يغدو كل الرجال على هذه الحال سنعيش السعادة والسلام    حسب رئيس مصلحة أمراض الغدد بمستشفى بن باديس بقسنطينة    الاجتماع على الطعام    هذا السر في تسمية شوال بهذا الاسم    تفريج الكربات وعظم أجرها عند الله عز وجل    قوراية: (عاقبوا بارونات الصحّة)    بالفيديو: عُماني يخترع جهازاً من أجل أمه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

المؤرخ سعيد عيادي يكشف في ندوة بدار الثقافة للمدية: فرنسا خرّبت 3000 مدرسة قرآنية وسطت على مؤلفات الأمير
نشر في البلاد أون لاين يوم 18 - 04 - 2011

كشف الأستاذ المحاضر بقسم علم الاجتماع الديموغرافي بجامعة الجزائر الدكتور سعيد عيادي في ندوة نشطها بدار الثقافة ''حسن الحسني'' بالمدية، أن السلطات الفرنسية قامت مابين سنوات 1830 و1872 بتخريب ما لا يقل عن ثلاثة آلاف مدرسة قرآنية وكتاب بالجزائر العاصمة وضواحيها. وأشار في الندوة التي خصصت لموضوع ''التعليم في الجزائر ما بين 1830 و''1962 إلى أن هذه العملية شكلت خطوة أولى لسياسة تدمير واسعة النطاق امتدت فيما بعد إلى المساجد ومراكز الإشعاع الثقافي التي كانت تقوم بنشر العلم والمعرفة في أوساط السكان المحليين.
ويعكس تخريب هذا العدد الهام من المؤسسات التربوية، حسب المحاضر، مدى جسامة عمليات التخريب التي قامت بها سلطات الاحتلال في تلك الفترة، وعزمها على محو كل أثر يرمز إلى الثقافة المحلية. واعتبر عيادي أن العدد الهام من الهياكل التربوية في ذلك العهد ''يؤكد مدى المستوى الذي بلغه التعليم في البلاد، والأهمية التي كان يحظى بها''، مذكرا بالجهود المبذولة خلال فترة الكفاح المسلح ضد الاحتلال من طرف العديد من العلماء الجزائريين من أجل التصدي لسياسة التخريب. واستدل هنا بعدد من العلماء أمثال عبد الرحمن بوقندورة ومصطفى ورطة والشيخ البركاني والشيخ بن علال والأمير عبد القادر الذي كتب عدة مؤلفات في شتى المجالات قام الجيش الاستعماري بنقل مجموعة كبيرة منها إلى فرنسا. ومن بينها مؤلفاته العلمية والأدبية التي كانت موجودة بمخيم ''الزمالة'' بضواحي مدينة ''البروافية''، وذلك بعد انسحاب الأمير من المنطقة. وقال الدكتور عيادي إن آلاف المؤلفات والمخطوطات النادرة ألفها علماء جزائريون ما بين القرن ال 16 وال ,19 تشكل مجموعة الكتب الشخصية للأمير موجودة اليوم برفوف مكتبة توجد بقلب العاصمة الفرنسية.
من ناحية أخرى، أكد المحاضر أنه تم تسجيل عمليات مماثلة في كل من ''الصدوق'' بمنطقة القبائل و''آفلو'' بالجنوب الجزائري و''مازونة'' بالغرب التي كانت تمثل في تلك الفترة، مراكز إشعاع ثقافي تعدت سمعتها حدود الجزائر، مشيرا إلى أن كمية الكتب والمؤلفات التي سرقت من مدرسة ''مازونة'' مثلا، قدرت بأكثر من عشرة آلاف عنوان منها خمسة آلاف عنوان تم استرجاعها من طرف المكتبة الوطنية. وأوضح المتحدث أن الاستعمار كان يسعى من خلال هذه العملية، إلى ''الاستيلاء على هذا الإرث الذي تركته أجيال متتالية من العلماء والتصرف في ماضي شعب بأكمله وفرض نموذج مجتمع يتماشى مع منظور الاستعمار''، على حد تعبيره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.