سيارة تدهس حشدا كان يشاهد كسوف الشمس في أمريكا    زرواطي تتحرك    الأحرار لكسر شوكة الإسلاميين    سلال يتجول في سطاوالي    الضغط العالي يحرم عائلات من الغاز    "الأنباف" يدعو إلى توسيع الشبكة الوطنية لمدارس التعليم    وزارة السياحة تخطط لاسترجاع 5 مليون جزائري يقضون عطلتهم في الخارج سنويا    السلطات المحلية دعت المواطنين إلى التعاون و التفهم:توزيع آلاف السكنات في عنابة و قسنطينة بالتدريج    سفير فلسطين بالجزائر لؤي عيسى للنصر    نايمار يفتح النار على إدارة برشلونة    فيما عبر شكسبير وسيمبسون عن رغبتهما في بقائه    الرابطة تبرمج قمة الحراش والوفاق بملعب الثامن ماي وبدون جمهور    أوبك: نسبة الالتزام باتفاق خفض الإنتاج 94بالمئة في جويلية    حسب آخر إحصائيات مصالح الجمارك    ينشط على مستوى ولايات الشرق    تنظيم ندوتين تاريخيتين تزامنا مع إحياء اليوم الوطني للمجاهد بسكيكدة    البشير الإبراهيمي يعود إلى الواجهة    مجلة "ثقافات" تنشر نماذج من مراسلات المجاهدين خلال الثورة التحريرية    مصادر تكشف ل السياسي :    مفرزة للجيش الوطني الشعبي تكشف عن اسلحة وذخيرة    العائلات تصطدم بدخول مدرسي صعب    السياسي تنشر الشروط والتفاصيل الكاملة للالتحاق بها    في برج باجي مختار    البوليزاريو تصف خطاب ملك المغرب بالمتعنت    لتشمل كل الولايات    قتيل وجريحين ببوسعادة تحت عجلات جرار فلاحي    إلقاء القبض على سارقي المواشي بالبيض    15 بيطريا لمراقبة أسواق الماشية    قسنطيني يرد على تقرير الخارجية الأمريكية و يؤكد    المصارعة بلقاضي تمنح ميدالية فضية للجزائر    على هياكل تربوية وصحية    أكلي يحياتن يبدع ويتألق ويمتع الجمهور    الإمام أصبح مجرد موظف وليس حامل رسالة دينية    السعودية: الجمعة مطلع سبتمبر أول أيام عيد الأضحى المبارك    الديوان يفشل في تأمين "حج الكرامة" قبل الوقوف بعرفة    التحالف الدولي يكثف من العمليات العسكرية ضد التنظيم الارهابي    الدعوة إلى إطلاق صفة "مجاهد"ّ على مولود معمري وإدراج كتاباته في المنهاج    إنجاز خط ساحة الشهداء- عين النعجة قبل نهاية 2017    تمار مع الاستمرارية!    توسع محيط السقي بسدراتة يعزز الفلاحة    رئيس الكاميرون "يستنجد" بحياتو لإبقاء "الكان" في بلاده    التلفزيون الإسباني يعلن مقتل منفذ هجوم برشلونة..    إدارة نابولي تمنح غولام مهلة لحسم مسألة تجديد عقده    "الداربيات لن تجري بملعب 5 جويلية..."    السعودية تعلن رسميا تعذّر رؤية هلال ذي الحجة .. وهذا موعد عيد الأضحى المبارك    بن ناصر(ارسنال)ينضم إلى نادي إيمبولي الايطالي    مصر تنتهي من ترميم أقد نسخة للمصحف الشريف في التاريخ    4 غرقى داخل البرك والسدود بتيبازة    تسجيل أول حالة وفاة لحاج جزائري بالسعودية    تواصل توافد الحجاج الجزائريين إلى مكة المكرمة    Galaxy S8 هاتف أندرويد الأكثر مبيعاً في الربع الثاني    زوخ يختار بئرتوتة    خبراء يقيّمون عهدته في تسيير الوزارة الأولى    يسوّقون لأدوية بديلة لا تملك نفس الفاعلية التي يطلبها المرضى    المنسق الإداري والمالي لبعثة الحج الجزائرية يكشف:    العشر من ذي الحجة.. نفحات ورحمات وطاعات وقربات    "داعية" سعودي يحرم الخروج من بعض مجموعات "واتساب"    المحكمة العليا السعودية تدعو لتحرّي هلال ذي الحجة يوم الإثنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في كمين في واد زقار بسكيكدة.. اغتيال 9 أفراد من الأمن ونجاة قائد القطاع العسكري
نشر في الحوار يوم 20 - 08 - 2008


عاشت مساء أول أمس منطقة واد زقار المتواجدة بالطريق الوطني رقم 43 والتابعة لبلدية عين قشرة بأقصى الجهة الغربية من ولاية سكيكدة جريمة بشعة، على إثر الاشتباك المسلح الذي وقع بين مجموعة إرهابية مجهولة العدد نصبت كمينا في ثلاثة مواقع متفرقة من مكان العملية كانت تترصد قائد القطاع العسكري الذي كان في مهمة إلى دائرة عين قشرة رفقة الحرس. وبعد نهاية المهمة أثناء العودة ترصدتهم المجموعة الإرهابية ليتم تفجير قنبلة شديدة المفعول كانت على حافة الطريق أدت إلى إصابة سيارتين تابعتين للأمن الوطني، لتتواصل عملية الاستهداف من طرف العناصر الإرهابية بوابل من الرصاص مستعملة الأسلحة الثقيلة من نوع ''أف-م''. لينفلت سائق سيارة قائد القطاع العسكري رغم إصابتها بعطب في العجلتين الأمامية والخلفية، لتبقى تسير على تلك الحالة إلى حين خروجهم من منطقة الخطر حيث امتطيا سيارة لأحد الخواص ليتم نقلهما إلى الثكنة العسكرية لبلدية تمالوس. الجماعة الإرهابية واصلت دمويتها بقتل جميع ركاب السيارتين المقدر ب8 رجال أمن كما سلبتهم أسلحتهم وذخيرتهم بالإضافة إلى نزع ثيابهم مع ذبح عنصر كان ضمن عناصر المجموعة. لتتدخل قوات الجيش المتواجدة ببلدية الولجة بوالبلوط لفك الحصار ليتعرض قائد القطاع العسكري العملياتي للثكنة المتواجدة بمنطقة الصفصافة لذات البلدية إلى كمين مماثل لقي على إثره حتفه بعد انفجار قنبلة شديدة المفعول في السيارة التي كانت تقله هو الآخر وغير البعيدة عن مسرح العملية الأولى، فيما أصيب أزيد من 13 عسكريا بجروح خطيرة نقلوا إلى مستشفى الميلية وديدوش مراد العسكري، وفي خضم التدخلات الأمنية المكثفة تم تفجير قنبلة ثالثة. قوات الجيش المدعمة سارعت إلى مكان وقوع الجريمة لتعقب تحركات وملاحقة الجماعات الإرهابية مستعملة المروحيات خاصة وأن المنطقة تعتبر جبالها صعبة التضاريس، وعلى إثر هذه الجريمة التي هزت الرأي العام سارعت السلطات الولائية على رأسها السيد الطاهر مليزي والي الولاية رفقة السلطات العسكرية لعين المكان حيث وقفت على حجم الكارثة التي أتت بعد أقل من ثلاثة أيام من اغتيال قائد القطاع العملياتي لولاية جيجل رفقة عنصرين من أفراد الجيش الوطني الشعبي ببلدية الشقفة. ويأتي هذا التصعيد من طرف الجماعات الإرهابية التي تنشط بالمنطقة تحت لواء الجماعة السلفية للدعوة والقتال والتي تتخذ من أدغال الجهة الغربية لولاية سكيكدة والمتاخمة لولاية جيجل مسرحا لأعمالها الإرهابية، كرد فعل على ما تعرضت له في المدة الأخيرة بولاية تيزي وزو من ضربات موجعة بفقدانها العديد من عناصرها وقادتها. كما تدخل هذه العملية وفقا لمصادر ''الحوار'' في إطار محاولة فك الحصار على ولايات الوسط التي عرفت سقوط العديد من عناصرها بسبب الخطة الأمنية المحكمة، العملية خلفت استياء وسط السكان القريبين من مسرح الأحداث بل تعدت للبلديات المجاورة وهو ما لاحظناه على ملامح السكان أثناء زيارتنا صباح أمس إلى مكان وقوع الكمين الإرهابي.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.