غول يدعو إلى إنشاء شركات مختلطة جزائرية-برتغالية    لجنة الخبّازين تناقش أسعار الفرينة بالجنوب قريبا    هكذا حاولت أوراسكوم رشوة مسؤولين في الأمن    بن غبريط تغرق في مشاكل القطاع    بوتفليقة يستقبل سفيري رومانيا والفيتنام    روسيا تجدّد دعمها لجهود الجزائر    ندوة أكاديمية حول الثورة    شباب يكتب التاريخ على مواقع التواصل    نوكيا تطرح النسخة التجريبية من خرائطها لجميع مُستخدمي أندرويد    كلّ عام وأنتم بخير    موبيليس تهنّئ الصحفيين    ملتقى حول الصورة والثورة التحريرية    بأيّ حال عدت يا عيد؟!    ميسي: سألعب الكلاسيكو للفوز وليس للرقم القياسي    خرجة الأنصار بمثابة طعنة في القلب    استخلاف مصر للمغرب مرهون بموافقة وزارة الصحّة    سكان حي موزّعي عبد القادر والسكوار بالبويرة يحتجّون    نفايات قاتلة تهدّد الجزائريين    قتيلان في حادث مرور بالمسيلة    ابراهيمي يقود بورتو للفوز على بلباو في دوري الأبطال    أوزبكي وأرياني يفوزان بجائزة تلمسان    السفير الفرنسي في أول زيارة له لوهران    أشاد بنبل الرسالة التي تؤديها الصحافة    30 مؤسسة تونسية تستكشف واقع الاستثمار بعاصمة الغرب الجزائري    يضاعف إنتاج الحليب و يؤمّن الغذاء للأبقار    مزود علي (مساعد المدرب):الهدفالمسطر لن يتغير    سليماني رئيس الفريق:    وداد تلمسان    منح 1003 بطاقات صحفي محترف مقابل 1100 ملف    بلقاسم حجاج يكشف من متحف السينما بوهران    موروث الجلفة يحل ضيفا على سيدي بلعباس    السكن و النظافة أهم الانشغالات بسيدي بلعباس    .لاقاعات صالحة للتدريس و لا تدفئة بمدرجات جامعة السانية    "الدولة الإسلامية" تشن هجوما جديدا على مدينة "كوباني" السورية    وزير المالية يطمئن:    الفريق قايد صالح يؤكد:    قرين: "استلام 1300 ملف للحصول على بطاقة الصحفي"    آلة القتل تواصل التهامها للبيين    أزيد من 1000 سكن بمدينة ذراع الريش بعنابة    إقبال لافت للمواطنين بسطيف على التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية    استخلاف مصر للمغرب مرهون بموافقة وزارة الصحة    حديث نبوي شريف    كيف أكون مهاجراً إلى الله؟    فتاوى شرعية    23 جريحا في حادث اصطدام حافلة بشاحنة بغليزان    150 سويديا يقاتلون في صفوف "داعش"    أكراد سوريا يعلنون عن منطقة حكم ذاتي قريبا    منفذ هجوم "القدس" عضو في "حماس"    النواب يلحون على تخفيض مبلغ دمغة جوازات السفر    المرضى بتيبازة في رحلة بحث عن الدواء ليلا ومديرية الصحة مطالبة بالتدخل    1500 مسكن بصيغة "عدل" في معسكر    هذه أبشع المعتقدات اليهودية والنصرانية    مجلة''بيادر''تحتفي بالشعريات وتتذكر مفدي زكرياء وابن باديس    عمليات الترحيل المقبلة ستشمل العائلات القاطنة بالسكنات الهشة    مولودية الجزائر-شبيبة القبائل يوم 30 أكتوبر    فوز راشد الغنوشي بجائزة ابن رشد2014    مصور ان بي سي شفي من ايبولا    مع حلول فصل الشتاء.. 8 حقائق هامة عن الانفلونزا يجب معرفتها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

القصبة تستعد لاستقبال شهر الصيام بتعليم بناتها كيفية تحضير الديول
نشر في الحوار يوم 28 - 08 - 2008


غالبا ما تتزين مائدة الإفطار في رمضان بأطباق متنوعة تتفنن المرأة الجزائرية في تحضيرها وما يميز هذه المائدة عند أغلب بيوت الجزائريين ما يسمى ''بالبوراك'' الذي يرافق طبق الشوربة، وعلى الرغم من الاختلاف في الحشوة والتسمية عبر مختلف ولايات الوطن، إلا أن البوراك يبقى الطبق المفضل عند أغلب الجزائريين، إذا لم نقل أن رائحة رمضان تنبعت من مختلف أنواع الشوربة وطبق البوراك. لا يختلف اثنان عن إصرار الجزائريين على ضرورة تربع طبق البوراك على مائدة الإفطار في رمضان، إذ بات من الأطباق التي لا تغادر المائدة على مدار شهر كامل من الصيام، ويعود السبب في ذلك إلى حيازته مكانة خاصة في نفوسهم وتخصيص له قسم من معدتهم ليستمتعوا بمذاقه الأمر الذي جعل الجزائريين يقتنون أوراق الديول بكميات هائلة حتى أن وصل ثمنها إلى 70 دج. كما جرى في السنة الماضية وبذلك تحوّل هذا الطبق إلى طبق مكلف للعائلات الجزائرية التي قد تعجز البعض منها عن دفع ثمنه في كل مرة طيلة شهر كامل الأمر الذي دفع بالعديد من العائلات لتخفف من النفقات المالية في هذا الشهر بتعلم طريقة تحضيره وذلك باللجوء إلى مدارس تتخصص في تعليم النساء كيفية تحضير وصفات بعض المأكولات وكذا بعض تقنيات العجين. وهي بالتالي فرصة سانحة لتعلم أصول المأكولات التقليدية للمحافظة على الأكلات الشعبية وتذويقها إلى أفراد العائلة، والمدرسة النسائية التابعة للكشافة الإسلامية ''محمد بوراس'' في القصبة السفلى واحدة من المدارس الرائدة في هذا المجال التي لم تبخل في تعليم بنات القصبة أساسيات الطبخ من خلال الأساتذة اللواتي يحترفن أصول الطبخ التقليدي لتوصيله إلى الأجيال الأخرى. السيدة ''ذهبية'' واحدة من الأساتذة التي تتكفل بتعليم البنات كيفية تحضير أوراق الديول، ولأنها تحترف ذلك منذ أزيد من 20 سنة، تحاول نقل ذلك بكل ما تحمله من خبرة لتغرسها في كل فتاة قصدت المدرسة من أجل التعلم والمحافظة على الأكلات التراثية التي تزخر بها الجزائر عامة والعاصمة خاصة، وتقول السيدة ذهبية إن إقبال الفتيات على تعلم كيفية تحضير الديول متزايد بشكل كبير، وهناك نساء من مختلف الأعمار مهتمات بتعلم كيفية التحضير وذلك قصد تخفيف المصاريف خاصة أن هذا الطبق يزيد الإقبال عليه في شهر رمضان لتحضير البوراك وحلويات السهرة كالصامصة والسيقار، وبالتالي يزيد الطلب على أوراق الديول في السوق الجزائرية الأمر الذي يؤدي إلى عدم تغطية العرض للطلب عليه زيادة إلى الارتفاع الجنوني الذي تعرفه أسعار هذه المادة الغذائية في شهر الصيام، ولهذا تتأهب بنات القصبة هذه الأيام لاستقبال الشهر الكريم بتردد على مدارس تعلم الطبخ والحلويات الخاصة بالضيف الفضيل كتعلم كيفية صناعة الديول، والقطايف وبعض وصفات العجائن حتى تعول عليها النساء بتحضيرها في البيت إلى جانب اتخاذ منها طريقة للاسترزاق. وعن أساسيات الصنعة وكيفية تعلم تحضير الديول تقول السيدة ذهبية ''نجاح الوصفة يعتمد أساسا على توفر صينية مصنوعة من النحاس وتكون ثقيلة الوزن وهذه الصينية يقدر ثمنها في الأسواق الجزائرية ما بين 2800دج و3000دج. أما عن المقادير الخاصة بكيفية التحضير عموما فتعتمد على الدقيق المتوسط والماء وقليل من ملح الطعام، بحيث يعجن بنفس الطريقة التي يعجن بها عجين المحاجب تم يضاف له الماء بكميات كبيرة حتى تصير العجينة لينة نوع ما، إلا أنه يترك لمدة معينة من الوقت حتي يصبح صالحا للاستعمال وقبل طهيه لابد أن توضع صينية خاصة بذلك على نار هادئة حتى تأخذ الحرارة التي تحتاج، إلا أنه يجب أن تبقى المرأة محافظة على تلك الحرارة حتي لا تحترق جهة قبل أن يتم طهي كل الورقة ويكون ذلك بطريقة تدريجية حتى يكتمل شكل الورقة ومن بين النساء اللواتي التقينا بهن في هذه المدرسة السيدة نوال والسيدة نبيلة اللواتي كن منهمكات في كيفية التحضير وتلقينها للفتيات المتواجدات في القاعة. ومن قواعد التعليم بهذه المدرسة أن تحضر كل واحدة صينيتها الخاصة لتتعلم عليها وهناك خطوتان لابد من احترامهما أولا إذا كانت الصينية جديدة لابد من أن تتمرن عليها قبل أن يعتمد عليها بصفة نهائية للطبخ أما إذا سبق وأن طهي عليها يجب أن تأخذ إلى عامل النحاس من أجل تدويرها.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.