وفد برلماني في عين صالح لمراقبة تجارب استغلال الغاز الصخري    الجزائر/ألمانيا : دراسة عدة مشاريع شراكة خلال الاجتماع القادم للجنة المختلطة (بوشوارب)    حكيم برجوج مدير بالمديرية العامة للجمارك للإذاعة: قانون الجمارك يقدم تسهيلات ومزايا للمتعاملين    الجزائر قد ترفع إنتاجها النفطي للحفاظ على عائداتها    قتلى في هجوم على العاصمة السورية دمشق    الجولة الثانية من الحوار الوطني الليبي تستأنف هذا الاثنين بجنيف    الجزائر تدين ذبح رهينة ياباني على يدي "داعش"    بن غبريط تُواجه بقرار إضراب 7 نقابات يومي 10 و11 فيفري    بسبب الجليد... حركة مرور صعبة و خطيرة بالمدية    500 بطال ينقلون غضبهم إلى الشارع احتجاجا على الشغل بورڤلة    "رنيم" رواية مصرية ترصد معاناة الجزائريين خلال الثورة    11 قتيل و 30 جريح في اشتباكات في مصر    النهضة في تونس ترفض تزكية الحكومة الجديدة    حجز أزيد من 24 قنطارا من الكيف المعالج بكل من تلمسان و عين تيموشنت و وهران    "سبورت": "ميسي يتفوق على رونالدو من حيث اللعب النظيف"    اقحام سوداني أساسي ولحسن في الاحتياط    كافاني على رأس أولويات اليوفي الموسم المقبل    الرئيس بوتفليقة يستقبل وزير الشؤون الخارجية الألماني    مركب تيقنتورين: ضمان للتنمية المستدامة    المدية:اعتقال 12 محتجا واصابة اربعة بجروح    مونديال 2015 لكرة اليد: الجزائري مسعود بركوس في المركز العشرين لترتيب الهدافين    توقيف مهربين ببرج باجي مختار و عين قزام    ضرورة تعزيز مصالح الإنعاش الطبي بالمؤسسات الصحية عبر الوطن (وزير)    برنامج عدل: قبول 16 الف طلب بسطيف    حريق يتلف 250 نخلة بواحة فلياش ببسكرة    جلاب يعرض مشروع قانون ضبط الميزانية لسنة 2012 أمام النواب    متوسّطة "شعباني محمد" بعين وسارة تلغي قسما دراسيا وتُوزّع تلاميذه على باقي الأقسام في منتصف العام الدراسي !!    بومرداس: الشروع قريبا بزموري في تهيئة المنطقة المخصصة لنشاطات الصيد البحري وتربية المائيات    بارما الأقرب لاحتضان ماريو بالوتيلي بعد مغادرته البريمييرليغ    وفاة طفلة حرقا واصابة أمها بجروح اثر انفجار للغاز في متليلي بغرداية    بوركينافاسو - الكونغو...الخيول البوركينابية في صراع قوي أمام الكونغو    ليونيل ميسي ونيمار يتفوّقان على رونالدو في العام الجديد 2015    الأزمة فى اليمن : مساعي محلية و دولية لإرجاع العملية السياسية إلى "مسارها الصحيح"    سلال يوقع على سجل تعازي بعد وفاة العاهل السعودي    قيادة "الأفافاس" تكذب خبر وفاة حسين آيت احمد    رئيس جمهورية النيجر يشرع في زيارة الجزائر    كمال داود يلغي محاضرة بجامعة تيزي وزو بسبب "تهديدات خطيرة"    مصر: مقتل متظاهر في ذكرى انتفاضة 2011    كتابة تاريخ الثورة التحريرية بأقلام نزيهة كفيلة "بإسكات الأبواق المغرضة"    بالفيديو .. كاميرا مثبتة على رأس صقر تبين كيف يمكن للفريسة ان تتخلص منه    اتهامات ل"القناص الأميركي" بالإساءة للمسلمين    نانسي عجرم تعزي الشعب السعودي وتؤجل أمسيتها الغنائية    مساهل يستقبل الممثل الخاص للرئيس التركي حول ليبيا    بوڤرة يوضّح موقفه ل جابو وسوداني ويرفع معنوياتهما أمام الصحفيين    الناقد السينمائي أحمد بجاوي يؤكد في حواره مع الحياة العربية:    ابتداء من 25 مارس المقبل:    أتدري ماذا يقول لك ملك الموت وأنت نائم على خشبة الغسل؟    يا بني اركب معنا..    فَصَبْرٌ جَمِيلٌ..    أنور هدام بن حاج أحمق وسخيف    إيبولا لايزال يشكل تهديدا كبيرا    أنصروا الرسول الكريم بالأخلاق وحسن معاملة الآخر    نساء استراليات ينضممن الى"الدولة الاسلامية"    يوم تحسيسي حول داء السكري بتيسمسيلت    فرنسا:اتهام رجلا بتحريض أطفاله على الإرهاب    حملة التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية متواصلة إلى مارس المقبل    بوضياف يعلن موافقة الحكومة على استفادة الأطباء العامين من التدرج المهني    وزير المجاهدين يرد على سعدي: "يا جبل ما يهزك ريح"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

السكنات الوظيفية وامتيازات لأبناء القطاع في أول لقاء لوزارة التربية ب ''إينباف''
نشر في الحوار يوم 21 - 09 - 2010


عرض الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين في لقاء جمعهم بوزارة التربية الوطنية عشية إجراء امتحانات التوظيف في سلك التعليم، جملة من المقترحات الجديدة تضاف إلى القائمة الطويلة للمطالب الاجتماعية والمهنية والتربوية وقضايا المالية والأجور والمسائل النقابية. وفتحت النقابة لأول مرة وبصفة رسمية مسألة منح فرص إعادة السنة لأبناء عمال القطاع خاصة في الأقسام النهائية، أي قسمي التاسعة أساسي والثالثة ثانوي، مع إعطاء الأولوية في الاستخلاف لأبناء موظفي القطاع. اقترح ممثلو ''إينباف'' في لقائهم أول أمس، بمسؤولين في وزارة التربية، حسب ما ورد في بيان تلقت ''الحوار'' نسخة منه، تزويد النقابة بمختلف النصوص والمناشير وذلك بفتح صندوق بريدي بالوزارة للنقابة. إلى جانب إشراكها في إثراء قوانين العمل الجديدة، وكمطلب نقابي ترى هذه الأخيرة ضرورة ضبط لقاءات دورية وطنيا وولائيا لطرح انشغالات الأسرة التربوية وحل المشاكل العالقة مع تتويج اللقاءات بمحاضر. ويضاف إلى جملة هذه المسائل، قضايا المالية والأجور، كالإسراع في صب جميع المخلفات المالية بالولايات التي تعاني تأخرا في صرفها، وإعادة النظر في عدد النقاط الاستدلالية الإضافية للمناصب العليا من أجل تحفيز إطارات التربية. وإعادة النظر في قيمة الساعات الإضافية بما يحفز الأساتذة للإقبال عليها. وناقش الاجتماع الذي تناول 49 نقطة أساسية، منحة المنطقة التي يجب أن تصرف حسب البيان على أساس الراتب الجديد وليس على أساس راتب .1989 ومن بين المواضيع التي دار النقاش حولها أيضا، ضرورة استفادة العمال المهنيين من تعويضات مقابل مشاركاتهم في توفير أجواء المسابقات. والتعجيل في تسديد جميع المخلفات المالية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين. ومن بين انشغالات الأسرة التربوية الأخرى التي طرحتها نقابة ''إينباف''، القضايا الاجتماعية التي لازالت عالقة إلى حد الساعة، ملف الخدمات الاجتماعية وطب العمل والتقاعد والسكن. وأوضح البيان بخصوص السكن نوعية المطالب المرفوعة إلى الوصاية، وتصدرها ضرورة بعث السكن الوظيفي الاجتماعي، إلى جانب الإسراع في إنجاز سكنات الجنوب وتوزيع المنجز منها والتنازل على السكنات الخارجة عن أسوار المؤسسات التي مسها القانون. وتم اقتراح في هذا الصدد، استفادة المعنيين بالسكنات الإلزامية بالسكنات المخصصة لهم. وإعفاء المعنيين بالسكنات الإلزامية من الكراء ومختلف الأعباء مع برمجة سكنات البيع بالإيجار وتخصيص حصة للقطاع. وتوزيع السكنات الخاصة بمعادلة الخدمات الاجتماعية FNPOS بنظام الكوطات أي حسب تعداد كل قطاع مع ضمان النزاهة والإعلام الكافي. ودعت النقابة في بيانها إلى إيجاد سبل أخرى من أجل القضاء النهائي على مشكل السكن في القطاع. أما على المستوى المهني، فترى ضرورة إصدار المراسيم التنفيذية للقانونين الخاص لعمال التربية والتوجيهي للتربية الوطنية. خاصة ما تعلق بالمناصب النوعية (منسقو المواد ورؤساء الأقسام) والمادة 80 من القانون التوجيهي للتربية الوطنية، وإعادة النظر في تأهيل أسلاك التربية خاصة أساتذة التعليم الأساسي، معلمو المدارس الابتدائية، حملة شهادة الليسانس من المساعدين التربويين والمخبريين، ترقية المعلمين والأساتذة المتكونين في جامعة التكوين المتواصل والحائزين على شهادات التخرج، سيطرت هي الأخرى على لائحة المطالب المهنية، إلى جانب إعادة تصنيف المهندسين وحملة شهادة الليسانس المدمجين في التعليم الابتدائي والمصنفين في السلم 10 وإعادة تصنيف المستشارين التربويين العاملين في التعليم الابتدائي المساعدين لسلك التفتيش، ودافعت النقابة على المخبريين مطالبة بإدماجهم في أسلاك التربية باعتبارهم خريجي معاهد تكنولوجية للتربية. وعلى صعيد آخر، ورد في ذات البيان، أن ''إبنباف'' قد اقترح في هذا الاجتماع فتح مناصب مكيفة نظرا للأمراض المهنية التي يعاني منها موظفو القطاع، مع توسيع القائمة المرجعية للأمراض المهنية، وتحديد معايير موضوعية خاصة بالوضع تحت التصرف وإعادة النظر في المناصب العليا. وطال بترقية موظفي عمال التربية الحاصلين على شهادة ليسانس في مواد تخصصهم وبتقديم تسهيلات للمتعاقدين لإدماجهم في قطاع التربية للقضاء على المشكل نهائيا بصورة تدريجية. وحسب ذات المصدر، فقد تمت المطالبة بإعادة النظر في المنشور المتعلق بالحركة التنقلية لما فيه من إجحاف في حق موظفي القطاع، وضرورة وضع الخريطة التربوية قبل إجراء حركة التنقلات لأجل استقرار الموظف. مع اقتراح دراسة أولية من طرف مديريات التربية لتشخيص الفائض لمعرفة أنجع السبل إن على مستوى المؤسسة أو الدائرة أو البلدية وفق ما ينص عليه المنشور رقم 576/69 المؤرخ في 20 ماي 1996لضمان العدل والإنصاف.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.