إضافة تخصصات جديدة وفتح مركز للبحوث في الفلاحة الرعوية بجامعة الجلفة    وفاة شخص اثر اعتداء على شرطي بعين بسام في البويرة    مقتل 18 شخصا و344 جريحا في 284 حادث مرور خلال أسبوع    "فضيحة" ظهرت على أسوار البريد المركزي بقلب العاصمة تُحرج الحاضرين وتُغضب "الفايسبوكيين"    شاهد .. "داعش" يقذف المثليين من أسطح المباني    القوات الجوية المصرية تقتل 23 متشددا في ضربات جوية شمال سيناء    الاتحاد الغاني يزعم رفض رشوة من مصر في تصفيات كأس العالم 2014    مقتل 5 جنود من قوة حفظ السلام الدولية في هجوم مسلح شمال مالي    المعارضة السورية: بدء معركة تحرير حلب!    دقائق قبل الإفطار. تفحم شخص وجرح شخصان في حادث مرور أليم بالقرب من سيدي لعجال    اي سي ميلان يضم مهاجم شاختار    شباب قسنطينة يدفع 24 ألف أورو للمدربه المقال    قفة رمضان تثير الاحتجاجات وتتسبب في غلق الطريق بمسعد    3 مجمعات كبرى لتفعيل الأشغال العمومية    مولودية الجزائر تتصل بهداف البطولة المحترفة    بدوي يشرف على تنصيب اللجنة الوزارية المشتركة للمصالحة والتنمية بين أهالي غرداية    الأمم المتحدة ترفع الإستجابة الطارئة للوضع الإنساني في اليمن    بدوي يؤكد سهر الدولة في تطبيق القانون على كل متلاعب بمصير غرداية    اكتشاف ثالث حالة اصابة جديدة بفيروس الإيبولا في ليبيريا    وزارة الدفاع الأمريكية تعلن مقتل القيادي التونسي في "داعش" طارق بن الطهار في غارة    وزارة الثقافة تشرع في تصنيف جامعة الجزائر كمعلم تاريخي    أسعار السردين تسجل أدنى مستوياتها منذ سنوات    "رامز واكل الجو" يواصل شقاوته .. وهذه المرة مع حاكم دبي    أغرب فتاوى "داعش" بخصوص شهر رمضان    ضرورة تطوير محتوى "الواب" بمواقع ومادة جزائرية (وزيرة)    أسئلة في الدين -14-    وزارة الصحة تشهر "سيف الحجاج" في وجه العيادات الخاصة    مرضى القلب بإيليزي‮ ‬يستنجدون بليبيا من أجل جلب الدواء    شاهد .. مذيعة لبنانية تتعرض لموقف محرج وتعدل ملابسها على الهواء    بوضياف: الجزائر ستنتج 70 بالمئة من احتياجاتها من الادوية في2017    الفريق قايد صالح يشرف على تقليد الرتب لعدد من الضباط السامين في الجيش الوطني الشعبي    اجتماع جديد للفصل في مسألة انشاء مصنع ل"Peugeot" في الجزائر    100 دينار قيمة زكاة الفطر لهذا العام    مخلوفي يعود إلى التألق و يحطم رقم مرسلي    ملتقى الدروس المحمدية بوهران : إبراز أثر الصيام في تهذيب الأخلاق    مجلس الأمة يصوت على مشروع قانون التجارة الخارجية    مقتل 33 على الأقل في غرق عبارة في الفيليبين    أزمة القيم وتدمير الإنسان    قالوا عن الأخلاق..    قالت بأنها تتعرض لحملة شرسة تهدف لإحباط هذا البرنامج    سلسلة الحوادث تتواصل بالمصانع الجزائرية: حريق مهول يأتي على مستودع مكيفات كوندور    6 أشهر إضافية أمام أرباب العمل من أجل دفع اشتراكات العمال ل كناس    اتحاد التجار يدعو إلى إصلاح النظام البنكي لإنجاح تطبيق إلزامية التعامل بالصكوك    حجز 5 أطنان من المواد الفاسدة منذ بداية رمضان    فوضى بمطار قسنطينة بسبب اضطرابات في الرحلات    توقّع استقبال حوالي 5 آلاف طالب جديد بالجامعة الإسلامية الموسم المقبل    الوليد بن طلال يتبرع بكامل ثروته للأعمال الخيرية    دفاتر الذاكرة    موجة الحر تتواصل والحماية المدنية تدعو إلى الحيطة    "مشروع الترقوي العمومي يتعرض إلى حملة تشويه شرسة "    أيمن طاهر: سعيد بانضمامي إلى أكبر ناد روماني    الإعجاز العلمي    شمائل رسالة خاتم الأمة    م. بجاية: يايا يعود إلى بجاية بسبب مشكل في الخدمة الوطنية ويضيع التربص    بدوي يتعهد بطي صفحة مطالب الحرس البلدي قريبا    أوباما: الجزائر دولة محورية لتحقيق السلم في منطقة شمال إفريقيا    مساجد و زوايا عتيقة    البرامج الفكاهية والدرامية بعد النصف الأول من رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

السكنات الوظيفية وامتيازات لأبناء القطاع في أول لقاء لوزارة التربية ب ''إينباف''
نشر في الحوار يوم 21 - 09 - 2010


عرض الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين في لقاء جمعهم بوزارة التربية الوطنية عشية إجراء امتحانات التوظيف في سلك التعليم، جملة من المقترحات الجديدة تضاف إلى القائمة الطويلة للمطالب الاجتماعية والمهنية والتربوية وقضايا المالية والأجور والمسائل النقابية. وفتحت النقابة لأول مرة وبصفة رسمية مسألة منح فرص إعادة السنة لأبناء عمال القطاع خاصة في الأقسام النهائية، أي قسمي التاسعة أساسي والثالثة ثانوي، مع إعطاء الأولوية في الاستخلاف لأبناء موظفي القطاع. اقترح ممثلو ''إينباف'' في لقائهم أول أمس، بمسؤولين في وزارة التربية، حسب ما ورد في بيان تلقت ''الحوار'' نسخة منه، تزويد النقابة بمختلف النصوص والمناشير وذلك بفتح صندوق بريدي بالوزارة للنقابة. إلى جانب إشراكها في إثراء قوانين العمل الجديدة، وكمطلب نقابي ترى هذه الأخيرة ضرورة ضبط لقاءات دورية وطنيا وولائيا لطرح انشغالات الأسرة التربوية وحل المشاكل العالقة مع تتويج اللقاءات بمحاضر. ويضاف إلى جملة هذه المسائل، قضايا المالية والأجور، كالإسراع في صب جميع المخلفات المالية بالولايات التي تعاني تأخرا في صرفها، وإعادة النظر في عدد النقاط الاستدلالية الإضافية للمناصب العليا من أجل تحفيز إطارات التربية. وإعادة النظر في قيمة الساعات الإضافية بما يحفز الأساتذة للإقبال عليها. وناقش الاجتماع الذي تناول 49 نقطة أساسية، منحة المنطقة التي يجب أن تصرف حسب البيان على أساس الراتب الجديد وليس على أساس راتب .1989 ومن بين المواضيع التي دار النقاش حولها أيضا، ضرورة استفادة العمال المهنيين من تعويضات مقابل مشاركاتهم في توفير أجواء المسابقات. والتعجيل في تسديد جميع المخلفات المالية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين. ومن بين انشغالات الأسرة التربوية الأخرى التي طرحتها نقابة ''إينباف''، القضايا الاجتماعية التي لازالت عالقة إلى حد الساعة، ملف الخدمات الاجتماعية وطب العمل والتقاعد والسكن. وأوضح البيان بخصوص السكن نوعية المطالب المرفوعة إلى الوصاية، وتصدرها ضرورة بعث السكن الوظيفي الاجتماعي، إلى جانب الإسراع في إنجاز سكنات الجنوب وتوزيع المنجز منها والتنازل على السكنات الخارجة عن أسوار المؤسسات التي مسها القانون. وتم اقتراح في هذا الصدد، استفادة المعنيين بالسكنات الإلزامية بالسكنات المخصصة لهم. وإعفاء المعنيين بالسكنات الإلزامية من الكراء ومختلف الأعباء مع برمجة سكنات البيع بالإيجار وتخصيص حصة للقطاع. وتوزيع السكنات الخاصة بمعادلة الخدمات الاجتماعية FNPOS بنظام الكوطات أي حسب تعداد كل قطاع مع ضمان النزاهة والإعلام الكافي. ودعت النقابة في بيانها إلى إيجاد سبل أخرى من أجل القضاء النهائي على مشكل السكن في القطاع. أما على المستوى المهني، فترى ضرورة إصدار المراسيم التنفيذية للقانونين الخاص لعمال التربية والتوجيهي للتربية الوطنية. خاصة ما تعلق بالمناصب النوعية (منسقو المواد ورؤساء الأقسام) والمادة 80 من القانون التوجيهي للتربية الوطنية، وإعادة النظر في تأهيل أسلاك التربية خاصة أساتذة التعليم الأساسي، معلمو المدارس الابتدائية، حملة شهادة الليسانس من المساعدين التربويين والمخبريين، ترقية المعلمين والأساتذة المتكونين في جامعة التكوين المتواصل والحائزين على شهادات التخرج، سيطرت هي الأخرى على لائحة المطالب المهنية، إلى جانب إعادة تصنيف المهندسين وحملة شهادة الليسانس المدمجين في التعليم الابتدائي والمصنفين في السلم 10 وإعادة تصنيف المستشارين التربويين العاملين في التعليم الابتدائي المساعدين لسلك التفتيش، ودافعت النقابة على المخبريين مطالبة بإدماجهم في أسلاك التربية باعتبارهم خريجي معاهد تكنولوجية للتربية. وعلى صعيد آخر، ورد في ذات البيان، أن ''إبنباف'' قد اقترح في هذا الاجتماع فتح مناصب مكيفة نظرا للأمراض المهنية التي يعاني منها موظفو القطاع، مع توسيع القائمة المرجعية للأمراض المهنية، وتحديد معايير موضوعية خاصة بالوضع تحت التصرف وإعادة النظر في المناصب العليا. وطال بترقية موظفي عمال التربية الحاصلين على شهادة ليسانس في مواد تخصصهم وبتقديم تسهيلات للمتعاقدين لإدماجهم في قطاع التربية للقضاء على المشكل نهائيا بصورة تدريجية. وحسب ذات المصدر، فقد تمت المطالبة بإعادة النظر في المنشور المتعلق بالحركة التنقلية لما فيه من إجحاف في حق موظفي القطاع، وضرورة وضع الخريطة التربوية قبل إجراء حركة التنقلات لأجل استقرار الموظف. مع اقتراح دراسة أولية من طرف مديريات التربية لتشخيص الفائض لمعرفة أنجع السبل إن على مستوى المؤسسة أو الدائرة أو البلدية وفق ما ينص عليه المنشور رقم 576/69 المؤرخ في 20 ماي 1996لضمان العدل والإنصاف.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.