مكافآت خيالية من أمير قطر للاعبي منتخب بلاده .. والمدرب بلماضي .. وحتى الجماهير    لاعبو المغرب يستفزون الجزائريين في مباراة كرة سلة بتونس!    سيدي عيسى بالمسيلة: عمال الجزائر البيضاء دون أجور منذ أربعة أشهر    2000 وحدة سكنية قبل نهاية السنة بغليزان    الخضر يتراجعون المركز ال 18 في تصنيف الفيفا    بولنوار: باعتراف وزراء سلال .. مسح ديون شباب "اونساج" ضرورة!    البيض : تسوية الوضعية العقارية للمستثمرات الفلاحية    عبد الباري عطوان: السعودية أعلنت الحرب .. والجزائر أول المتضررين    تواجه "الموب" بزبانة في غياب الأنصار    بلعيز يعلن أن المرسوم الخاص بإلغاء التصديق على الوثائق يستعرض على الحكومة الأسبوع المقبل    سلال يبحث سبل ترقية الشراكة مع الوزير البريطاني المكلف بشمال إفريقيا    الأطراف المالية المشاركة في الحوار بالجزائر تؤكد    فرقة" ألوان " تقدم عرضا بالمركز الثقافي الفرنسي بالباهية    رواية "قبل البدء حتى" جديد منشورات ميم    الثورات الشعبية الجزائرية محل اهتمام العرب و الغرب    أحداث نوفمبر في عيون مجاهدي دوار أولاد الحاج بمستغانم    "داربي" وهران يلعب بحضور الجمهور    المواطنين مهددون بأمراض فتاكة في تيبازة    محلات تجارية مغلقة بالجلفة    منحوه 11 مليارا مقابل ألبسة مستوردة من الصين و تركيا    قضايا وحوادث :    ضبطوا في حالة تلبس بالاعتداء على أصحاب مركبات ليلا بالطريق العام    "اليرقان" يزرع الهلع في أوساط أولياء تلاميذ شلغوم العيد بميلة    تقاعس في إحصاء الإصابات بمؤسسات عمومية وخاصة    "النهضة" تعلن تمسكها بتنظيم انتخابات رئاسية مسبقة    إجراءات جديدة للحصول على تأشيرة شنغن    حقوقيون جزائريون يعلنون تضامنهم مع نظرائهم المغاربة    الجزائر حاضرة في إحياء ذكرى تأسيس المجلس الوطني الصحراوي    اعتقال مرشح الرئاسيات السابق رشيد نكاز    الأرسيدي يبرمج تجمعات جهوية في 10 ولايات    الحراش يعمّق جراح العميد    "فقير مطالب بأن يشعر بأنه جزائري"    "معوش وراء الوشاية بنا إلى جوست فونتان"    المغربية ابتسام تغادر والمنافسة تشتد بين الطلاب    قتيلان وعشرات الجرحى في احتجاجات بتقرت    هذه قصة توبة مالك بن دينار    إمساك بمعروف أو تسريح بإحسان    الأفلام الجزائرية بين قيود الاقتباس وتقديس الثورة    ملتقى الثورة في الأدب العربي يستحضر الذاكرة الأدبية    بوتفليقة زار عيادة "باراكير" ببرشلونة في سبتمبر الماضي    مقتل عقيد في الجيش بالقاهرة    10 حظائر للمركبات لتنظيم المرور بالعاصمة قريبا    الجيل ال3 لموبيليس في 6 ولايات جديدة بدءا من 2 ديسمبر    عينُ حداد على القطاع الخاص والثانية على القاعدة 51/49    أسلحة خارج الرقابة في الجزائر    بلعيز: لم نرحل لاجئين من النيجر بالقوة    ملتقى دولي حول فكر جاك ديريدا ومعاصريه بتلمسان    أوريدو يطلق حملة "أدّي le réseau اللّي تستاهلو!"    الجولة الثانية من رئاسيات تونس تؤجل إلى نهاية ديسمبر    اللواء حفتر يستعد لشنّ هجوم بري لتحرير العاصمة الليبية    دفع منح ومخلفات الممارسين العامين في الصحة ابتداء من 2015    الأمير عبد القادر شخصية جامعة بكل المقاييس    البرلمان الفرنسي يناقش قرارا بشأن الاعتراف بدولة فلسطين قبيل التصويت عليه الثلاثاء القادم    تهريب 100 مليون أورو إلى الخارج في أقل من سنة    الحثّ على الاقتصاد والتّحذير من الإسراف والتّبذير    "التّقوى" في القرآن الكريم    النهي عن المنكر    إيبولا، سراس، زكام الطيور أو الخنازير..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

السكنات الوظيفية وامتيازات لأبناء القطاع في أول لقاء لوزارة التربية ب ''إينباف''
نشر في الحوار يوم 21 - 09 - 2010


عرض الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين في لقاء جمعهم بوزارة التربية الوطنية عشية إجراء امتحانات التوظيف في سلك التعليم، جملة من المقترحات الجديدة تضاف إلى القائمة الطويلة للمطالب الاجتماعية والمهنية والتربوية وقضايا المالية والأجور والمسائل النقابية. وفتحت النقابة لأول مرة وبصفة رسمية مسألة منح فرص إعادة السنة لأبناء عمال القطاع خاصة في الأقسام النهائية، أي قسمي التاسعة أساسي والثالثة ثانوي، مع إعطاء الأولوية في الاستخلاف لأبناء موظفي القطاع. اقترح ممثلو ''إينباف'' في لقائهم أول أمس، بمسؤولين في وزارة التربية، حسب ما ورد في بيان تلقت ''الحوار'' نسخة منه، تزويد النقابة بمختلف النصوص والمناشير وذلك بفتح صندوق بريدي بالوزارة للنقابة. إلى جانب إشراكها في إثراء قوانين العمل الجديدة، وكمطلب نقابي ترى هذه الأخيرة ضرورة ضبط لقاءات دورية وطنيا وولائيا لطرح انشغالات الأسرة التربوية وحل المشاكل العالقة مع تتويج اللقاءات بمحاضر. ويضاف إلى جملة هذه المسائل، قضايا المالية والأجور، كالإسراع في صب جميع المخلفات المالية بالولايات التي تعاني تأخرا في صرفها، وإعادة النظر في عدد النقاط الاستدلالية الإضافية للمناصب العليا من أجل تحفيز إطارات التربية. وإعادة النظر في قيمة الساعات الإضافية بما يحفز الأساتذة للإقبال عليها. وناقش الاجتماع الذي تناول 49 نقطة أساسية، منحة المنطقة التي يجب أن تصرف حسب البيان على أساس الراتب الجديد وليس على أساس راتب .1989 ومن بين المواضيع التي دار النقاش حولها أيضا، ضرورة استفادة العمال المهنيين من تعويضات مقابل مشاركاتهم في توفير أجواء المسابقات. والتعجيل في تسديد جميع المخلفات المالية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين. ومن بين انشغالات الأسرة التربوية الأخرى التي طرحتها نقابة ''إينباف''، القضايا الاجتماعية التي لازالت عالقة إلى حد الساعة، ملف الخدمات الاجتماعية وطب العمل والتقاعد والسكن. وأوضح البيان بخصوص السكن نوعية المطالب المرفوعة إلى الوصاية، وتصدرها ضرورة بعث السكن الوظيفي الاجتماعي، إلى جانب الإسراع في إنجاز سكنات الجنوب وتوزيع المنجز منها والتنازل على السكنات الخارجة عن أسوار المؤسسات التي مسها القانون. وتم اقتراح في هذا الصدد، استفادة المعنيين بالسكنات الإلزامية بالسكنات المخصصة لهم. وإعفاء المعنيين بالسكنات الإلزامية من الكراء ومختلف الأعباء مع برمجة سكنات البيع بالإيجار وتخصيص حصة للقطاع. وتوزيع السكنات الخاصة بمعادلة الخدمات الاجتماعية FNPOS بنظام الكوطات أي حسب تعداد كل قطاع مع ضمان النزاهة والإعلام الكافي. ودعت النقابة في بيانها إلى إيجاد سبل أخرى من أجل القضاء النهائي على مشكل السكن في القطاع. أما على المستوى المهني، فترى ضرورة إصدار المراسيم التنفيذية للقانونين الخاص لعمال التربية والتوجيهي للتربية الوطنية. خاصة ما تعلق بالمناصب النوعية (منسقو المواد ورؤساء الأقسام) والمادة 80 من القانون التوجيهي للتربية الوطنية، وإعادة النظر في تأهيل أسلاك التربية خاصة أساتذة التعليم الأساسي، معلمو المدارس الابتدائية، حملة شهادة الليسانس من المساعدين التربويين والمخبريين، ترقية المعلمين والأساتذة المتكونين في جامعة التكوين المتواصل والحائزين على شهادات التخرج، سيطرت هي الأخرى على لائحة المطالب المهنية، إلى جانب إعادة تصنيف المهندسين وحملة شهادة الليسانس المدمجين في التعليم الابتدائي والمصنفين في السلم 10 وإعادة تصنيف المستشارين التربويين العاملين في التعليم الابتدائي المساعدين لسلك التفتيش، ودافعت النقابة على المخبريين مطالبة بإدماجهم في أسلاك التربية باعتبارهم خريجي معاهد تكنولوجية للتربية. وعلى صعيد آخر، ورد في ذات البيان، أن ''إبنباف'' قد اقترح في هذا الاجتماع فتح مناصب مكيفة نظرا للأمراض المهنية التي يعاني منها موظفو القطاع، مع توسيع القائمة المرجعية للأمراض المهنية، وتحديد معايير موضوعية خاصة بالوضع تحت التصرف وإعادة النظر في المناصب العليا. وطال بترقية موظفي عمال التربية الحاصلين على شهادة ليسانس في مواد تخصصهم وبتقديم تسهيلات للمتعاقدين لإدماجهم في قطاع التربية للقضاء على المشكل نهائيا بصورة تدريجية. وحسب ذات المصدر، فقد تمت المطالبة بإعادة النظر في المنشور المتعلق بالحركة التنقلية لما فيه من إجحاف في حق موظفي القطاع، وضرورة وضع الخريطة التربوية قبل إجراء حركة التنقلات لأجل استقرار الموظف. مع اقتراح دراسة أولية من طرف مديريات التربية لتشخيص الفائض لمعرفة أنجع السبل إن على مستوى المؤسسة أو الدائرة أو البلدية وفق ما ينص عليه المنشور رقم 576/69 المؤرخ في 20 ماي 1996لضمان العدل والإنصاف.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.