أكثر من مليون توقيع مطالبين بإعادة الاستفتاء    هذا برنامج الخضر في مجموعة الموت    هذه توضيحات ولاية الجزائر بخصوص قضية مجمع "الوطن"    قوات سوريا الديمقراطية تتقدم داخل منبج    سفارة الجزائر ببروكسل تؤكد موقف الجزائر بشأن قضية الصحراء الغربية    حفل فني ساهر بالجزائر العاصمة تكريما لفنانتي الأغنية القبائلية جيدة وحنيفة    مهمات متباينة للمنتخبات العربية في التصفيات    بالرمايات الحقيقية والذخيرة الحية :الفريق قايد صالح يشيد بجهود الوحدات المشاركة في تنفيذ تمرين تكتيكي    غياب النواب يؤجل التصويت على أربعة قوانين بالمجلس الشعبي الوطني    الوزارة أرجعت ذلك إلى الوضعية الناجمة عن التسريب الجزئي لمواضيع البكالوريا    عميروش لم يكن «إسلاميا» ولا بعثيا    المدير العام للجزائرية للمياه يستقيل    بلخادم يغسل عظامو    تبون يحارب «التبزنيس» في المساكن    المعيشة «باطل» في العاصمة    كل طائرات الجوية و3 طائرات ماليزية للقضاء على شبح تأخر رحلات الحج    منذ سنة 2008    فتح كل المنشآت السياحية قبل صيف 2018    بسبب رفض طلبات للحصول على معلومات إضافية    وصلت إلى 98 قتيلا    فيما الأسباب تبقى غامضة    بالفيديو.. 14 قتيل إثر فيضانات وعواصف في ولاية فيرجينيا    تضم 25 ألف بقرة لإنتاج اللحوم والحليب    قسنطينة    الكاف تقصي وفاق سطيف من رابطة الأبطال    ريال بيتيس يدخل سباق التعاقد مع ماندي هذا الصيف    طلعي يعلن عن اتخاذ كل الإجراءات لضمان تنقل مريح للمسافرين نهاية رمضان ويصرح    والي سكيكدة يكشف    فرق تفتيش ليلية بالمؤسسات الاستشفائية العمومية و الخاصة    اعتراض أربعة زوارق تقليدية انطلقت مع موعد الإفطار    الحفل نشطه موسيقيون جزائريون وروس    الجمهور يستمتع بمتابعة هذا العمل الإبداعي    الحفل أحياه نجوم صاعدة    فيما حظيت باقي البلديات ببرامج رياضية و تربوية    البكالوريا الجزئية    وزير الصحة عبد المالك بوضياف: الاستعانة بالأطباء الأخصائيين الأجانب لسدّ العجز    الأسواق في رمضان    نزاعات حول ملكية العقارات أخرت المشروع    حاول إنقاذ صاحبة صيدلية من بطش سارق    423 طفل من بشار والبيض بالشواطئ منذ بداية رمضان    في جمعية عامة استثنائية: أسرة الموك ترسّم سحب الثقة من الرئيس قدري    شبيبة الساورة    مولودية وهران منشغلة بقضية ملياري سنتيم و200مليون    فيما يكون الإعلان عن النتائج النهائية في 7 جويلية    من تيارت    حلمي ارتداء الحجاب.. والنهار TV مرآتي لمتابعة أخبار الجزائر    الممثلة الفكاهية بختة بن ويس :    عين على الشاشة    الأستاذ هامل لخضر .. إمام مسجد الشيخ إبراهيم التازي - وهران :    ‎فتاوي    أميري و عمران يلتحقان باتحاد بلعباس والتحضيرات بعين تموشنت و تركيا    الانقطاع المتكرر للكهرباء يؤرق يوميات السكان    المسيلة    خلال يوم تحسيسي.. مختصون يؤكدون:    لإنقاذ حياة مئات المرضى    من عِبَر فتح مكة    لعوايل انلوراس أمقران أسعلامنت ادريث انسنت مامك اذزوم رمضان    لابوليس نتيبازة جردان أكثر إ800 دالحالاث أعياذ سالتيليفون قزيان امزوار رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السكنات الوظيفية وامتيازات لأبناء القطاع في أول لقاء لوزارة التربية ب ''إينباف''
نشر في الحوار يوم 21 - 09 - 2010


عرض الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين في لقاء جمعهم بوزارة التربية الوطنية عشية إجراء امتحانات التوظيف في سلك التعليم، جملة من المقترحات الجديدة تضاف إلى القائمة الطويلة للمطالب الاجتماعية والمهنية والتربوية وقضايا المالية والأجور والمسائل النقابية. وفتحت النقابة لأول مرة وبصفة رسمية مسألة منح فرص إعادة السنة لأبناء عمال القطاع خاصة في الأقسام النهائية، أي قسمي التاسعة أساسي والثالثة ثانوي، مع إعطاء الأولوية في الاستخلاف لأبناء موظفي القطاع. اقترح ممثلو ''إينباف'' في لقائهم أول أمس، بمسؤولين في وزارة التربية، حسب ما ورد في بيان تلقت ''الحوار'' نسخة منه، تزويد النقابة بمختلف النصوص والمناشير وذلك بفتح صندوق بريدي بالوزارة للنقابة. إلى جانب إشراكها في إثراء قوانين العمل الجديدة، وكمطلب نقابي ترى هذه الأخيرة ضرورة ضبط لقاءات دورية وطنيا وولائيا لطرح انشغالات الأسرة التربوية وحل المشاكل العالقة مع تتويج اللقاءات بمحاضر. ويضاف إلى جملة هذه المسائل، قضايا المالية والأجور، كالإسراع في صب جميع المخلفات المالية بالولايات التي تعاني تأخرا في صرفها، وإعادة النظر في عدد النقاط الاستدلالية الإضافية للمناصب العليا من أجل تحفيز إطارات التربية. وإعادة النظر في قيمة الساعات الإضافية بما يحفز الأساتذة للإقبال عليها. وناقش الاجتماع الذي تناول 49 نقطة أساسية، منحة المنطقة التي يجب أن تصرف حسب البيان على أساس الراتب الجديد وليس على أساس راتب .1989 ومن بين المواضيع التي دار النقاش حولها أيضا، ضرورة استفادة العمال المهنيين من تعويضات مقابل مشاركاتهم في توفير أجواء المسابقات. والتعجيل في تسديد جميع المخلفات المالية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين. ومن بين انشغالات الأسرة التربوية الأخرى التي طرحتها نقابة ''إينباف''، القضايا الاجتماعية التي لازالت عالقة إلى حد الساعة، ملف الخدمات الاجتماعية وطب العمل والتقاعد والسكن. وأوضح البيان بخصوص السكن نوعية المطالب المرفوعة إلى الوصاية، وتصدرها ضرورة بعث السكن الوظيفي الاجتماعي، إلى جانب الإسراع في إنجاز سكنات الجنوب وتوزيع المنجز منها والتنازل على السكنات الخارجة عن أسوار المؤسسات التي مسها القانون. وتم اقتراح في هذا الصدد، استفادة المعنيين بالسكنات الإلزامية بالسكنات المخصصة لهم. وإعفاء المعنيين بالسكنات الإلزامية من الكراء ومختلف الأعباء مع برمجة سكنات البيع بالإيجار وتخصيص حصة للقطاع. وتوزيع السكنات الخاصة بمعادلة الخدمات الاجتماعية FNPOS بنظام الكوطات أي حسب تعداد كل قطاع مع ضمان النزاهة والإعلام الكافي. ودعت النقابة في بيانها إلى إيجاد سبل أخرى من أجل القضاء النهائي على مشكل السكن في القطاع. أما على المستوى المهني، فترى ضرورة إصدار المراسيم التنفيذية للقانونين الخاص لعمال التربية والتوجيهي للتربية الوطنية. خاصة ما تعلق بالمناصب النوعية (منسقو المواد ورؤساء الأقسام) والمادة 80 من القانون التوجيهي للتربية الوطنية، وإعادة النظر في تأهيل أسلاك التربية خاصة أساتذة التعليم الأساسي، معلمو المدارس الابتدائية، حملة شهادة الليسانس من المساعدين التربويين والمخبريين، ترقية المعلمين والأساتذة المتكونين في جامعة التكوين المتواصل والحائزين على شهادات التخرج، سيطرت هي الأخرى على لائحة المطالب المهنية، إلى جانب إعادة تصنيف المهندسين وحملة شهادة الليسانس المدمجين في التعليم الابتدائي والمصنفين في السلم 10 وإعادة تصنيف المستشارين التربويين العاملين في التعليم الابتدائي المساعدين لسلك التفتيش، ودافعت النقابة على المخبريين مطالبة بإدماجهم في أسلاك التربية باعتبارهم خريجي معاهد تكنولوجية للتربية. وعلى صعيد آخر، ورد في ذات البيان، أن ''إبنباف'' قد اقترح في هذا الاجتماع فتح مناصب مكيفة نظرا للأمراض المهنية التي يعاني منها موظفو القطاع، مع توسيع القائمة المرجعية للأمراض المهنية، وتحديد معايير موضوعية خاصة بالوضع تحت التصرف وإعادة النظر في المناصب العليا. وطال بترقية موظفي عمال التربية الحاصلين على شهادة ليسانس في مواد تخصصهم وبتقديم تسهيلات للمتعاقدين لإدماجهم في قطاع التربية للقضاء على المشكل نهائيا بصورة تدريجية. وحسب ذات المصدر، فقد تمت المطالبة بإعادة النظر في المنشور المتعلق بالحركة التنقلية لما فيه من إجحاف في حق موظفي القطاع، وضرورة وضع الخريطة التربوية قبل إجراء حركة التنقلات لأجل استقرار الموظف. مع اقتراح دراسة أولية من طرف مديريات التربية لتشخيص الفائض لمعرفة أنجع السبل إن على مستوى المؤسسة أو الدائرة أو البلدية وفق ما ينص عليه المنشور رقم 576/69 المؤرخ في 20 ماي 1996لضمان العدل والإنصاف.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.