الجيش يدمر مخبأ للإرهابيين به 44 قنبلة    ساحلي يعتبر الدستور التوافقي نابعا من إرادة الشعب    بن غبريط تقصي 109 أساتذة مفصولين عن العمل من مسابقة التوظيف    7 أيام أمام الحكومة لإعادة الثقة بين الجزائري والمنتوج الوطني    شلل في المستشفيات لمدة 15 يوما ابتداء من غد    زلزال بقوة 7.9 درجة يضرب نيبال وأجزاء من الهند وبنغلادش    صالح يدعو الحوثيين إلى تنفيذ قرار مجلس الأمن ويدعو إلى حوار يمني سعودي في جنيف    ركاب الطائرة التركية ينجون من الموت    "لن تباع أي تذكرة بملعب مصطفى تشاكر"    بوشكريو مرشح للإشراف مجددا على المنتخب الجزائري لكرة اليد    إيقاف 4 أشخاص لحيازة واستهلاك المخدرات بالميلية    ثمانية قتلى و67 جريحا خلال 48 ساعة الأخيرة    قصر أحمد باي بحلة الشعر    بن غبريط: لا يمكن المساس بجوهر الإصلاحات التربوية    حجز 8400 لتر من المازوت بمغنية    مكتتبو "آل. بي. بي" يجددون مطالبهم لوزارة السكن    أنشيلوتي يؤكد قدرة مودريتش على لعب نهائي رابطة الأبطال    تشجيعا لاستهلاك كل ما هو محلي .. بن يونس يطلق "لنستهلك جزائري" للتعود على التقشف    فرناندينيو ينقذ السيتى من كمين استون فيلا بهدف قاتل    معارك وغارات في اليمن تخلف 90 قتيلا خلال 24 ساعة    سكنات ريفية تتحول إلى أطلال بوادي الزهور في سكيكدة    حجز 10 قناطير من الكوابل النحاسية بوهران    الجزائريون أقل سعادة من الليبيين    تجاوز أزمة أسعار المحروقات باعتماد العمل المنتج وتقليص الاستيراد الفاحش    (الأطباء مدعوون إلى اغتنام فرصة مسابقة الانتقال)    اللقاح ضد الملاريا يوفر حماية جزئية للأطفال    بداية العد التنازلي لمؤتمر الأفلان    بان كي مون يعتبر مهاجمة قوات حفظ السلام «انتهاكا للقانون الدولي»    مواسة يحقق ثاني صعود له على التوالي    حماس تدعو للرد على استشهاد الفتى أبو غنام    جمعية الوئام للمربي بمدينة مسعد تكرم ثلة من المعلمين المتقاعدين    احذروا    هذه مفاتيح الخشوع في الصلاة    هذه أسرار الحرب على المرأة المسلمة    أوروبا تعدّل نظام اللجوء وتؤجّل الحسم    توصيات بضرورة الكشف عن انسداد الشرايين لدى مرضى السرطان    توقيف مزوّر للأختام في أوراق إدارية    اردوغان يهاجم هولاند وبوتين وغاوك    بوغبا قد يلحق بمواجهة ريال مدريد    العبادي :اخراج داعش من العراق بات قريبا    نيمار وميسي يحسمان دربي كتالونيا السهل    قديورة يصعد رسميا في آخر لقاءاته مع واتفورد    جهيد يونسي يحذر من وقوع الجزائر في هزة    باحث ورئيس التعاونية العقارية الروضة يتهم مدير الثقافة لولاية غليزان    بالصور: مجلات فرنسية فاضحة جدا في متناول الأطفال أمام "البريد المركزي"    حقيقة استقرار شكيب خليل في ايران    يحدد إطار و كيفيات الشراكة بين المدينتين    الحاجة أوباما تُشعل الفايسبوك    يوم عالمي للملاريا دون وضع حد للمرض في افريقيا    شهر التراث : قسنطينة 2500 سنة من التاريخ ومن الآثار    نحو استلام مشروع الطريق الوطني رقم (6) بالنعامة    عبد المجيد تبون يؤكد بأن التحقيقات متواصلة بشأنها: إحصاء 125 ألف سكن اجتماعي شاغر    أربعة لقاحات جديدة للأطفال قريبا    وزيرة التربية السابقة زهور ونيسي للنصر: التلميذ في الجزائر أصبح حقل تجارب و المنظومة التربوية تضررت كثيرا من الصراعات    د. محمد ميقاتي إمام جامع ابن باديس في خطبة الجمعة بوهران    يوسفي يدعو للإستثمار في الطاقات المتجددة :    حكايات من قلب المحاكم    مهرجان الشباب والتراث الجزائري بوهران    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

السكنات الوظيفية وامتيازات لأبناء القطاع في أول لقاء لوزارة التربية ب ''إينباف''
نشر في الحوار يوم 21 - 09 - 2010


عرض الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين في لقاء جمعهم بوزارة التربية الوطنية عشية إجراء امتحانات التوظيف في سلك التعليم، جملة من المقترحات الجديدة تضاف إلى القائمة الطويلة للمطالب الاجتماعية والمهنية والتربوية وقضايا المالية والأجور والمسائل النقابية. وفتحت النقابة لأول مرة وبصفة رسمية مسألة منح فرص إعادة السنة لأبناء عمال القطاع خاصة في الأقسام النهائية، أي قسمي التاسعة أساسي والثالثة ثانوي، مع إعطاء الأولوية في الاستخلاف لأبناء موظفي القطاع. اقترح ممثلو ''إينباف'' في لقائهم أول أمس، بمسؤولين في وزارة التربية، حسب ما ورد في بيان تلقت ''الحوار'' نسخة منه، تزويد النقابة بمختلف النصوص والمناشير وذلك بفتح صندوق بريدي بالوزارة للنقابة. إلى جانب إشراكها في إثراء قوانين العمل الجديدة، وكمطلب نقابي ترى هذه الأخيرة ضرورة ضبط لقاءات دورية وطنيا وولائيا لطرح انشغالات الأسرة التربوية وحل المشاكل العالقة مع تتويج اللقاءات بمحاضر. ويضاف إلى جملة هذه المسائل، قضايا المالية والأجور، كالإسراع في صب جميع المخلفات المالية بالولايات التي تعاني تأخرا في صرفها، وإعادة النظر في عدد النقاط الاستدلالية الإضافية للمناصب العليا من أجل تحفيز إطارات التربية. وإعادة النظر في قيمة الساعات الإضافية بما يحفز الأساتذة للإقبال عليها. وناقش الاجتماع الذي تناول 49 نقطة أساسية، منحة المنطقة التي يجب أن تصرف حسب البيان على أساس الراتب الجديد وليس على أساس راتب .1989 ومن بين المواضيع التي دار النقاش حولها أيضا، ضرورة استفادة العمال المهنيين من تعويضات مقابل مشاركاتهم في توفير أجواء المسابقات. والتعجيل في تسديد جميع المخلفات المالية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين. ومن بين انشغالات الأسرة التربوية الأخرى التي طرحتها نقابة ''إينباف''، القضايا الاجتماعية التي لازالت عالقة إلى حد الساعة، ملف الخدمات الاجتماعية وطب العمل والتقاعد والسكن. وأوضح البيان بخصوص السكن نوعية المطالب المرفوعة إلى الوصاية، وتصدرها ضرورة بعث السكن الوظيفي الاجتماعي، إلى جانب الإسراع في إنجاز سكنات الجنوب وتوزيع المنجز منها والتنازل على السكنات الخارجة عن أسوار المؤسسات التي مسها القانون. وتم اقتراح في هذا الصدد، استفادة المعنيين بالسكنات الإلزامية بالسكنات المخصصة لهم. وإعفاء المعنيين بالسكنات الإلزامية من الكراء ومختلف الأعباء مع برمجة سكنات البيع بالإيجار وتخصيص حصة للقطاع. وتوزيع السكنات الخاصة بمعادلة الخدمات الاجتماعية FNPOS بنظام الكوطات أي حسب تعداد كل قطاع مع ضمان النزاهة والإعلام الكافي. ودعت النقابة في بيانها إلى إيجاد سبل أخرى من أجل القضاء النهائي على مشكل السكن في القطاع. أما على المستوى المهني، فترى ضرورة إصدار المراسيم التنفيذية للقانونين الخاص لعمال التربية والتوجيهي للتربية الوطنية. خاصة ما تعلق بالمناصب النوعية (منسقو المواد ورؤساء الأقسام) والمادة 80 من القانون التوجيهي للتربية الوطنية، وإعادة النظر في تأهيل أسلاك التربية خاصة أساتذة التعليم الأساسي، معلمو المدارس الابتدائية، حملة شهادة الليسانس من المساعدين التربويين والمخبريين، ترقية المعلمين والأساتذة المتكونين في جامعة التكوين المتواصل والحائزين على شهادات التخرج، سيطرت هي الأخرى على لائحة المطالب المهنية، إلى جانب إعادة تصنيف المهندسين وحملة شهادة الليسانس المدمجين في التعليم الابتدائي والمصنفين في السلم 10 وإعادة تصنيف المستشارين التربويين العاملين في التعليم الابتدائي المساعدين لسلك التفتيش، ودافعت النقابة على المخبريين مطالبة بإدماجهم في أسلاك التربية باعتبارهم خريجي معاهد تكنولوجية للتربية. وعلى صعيد آخر، ورد في ذات البيان، أن ''إبنباف'' قد اقترح في هذا الاجتماع فتح مناصب مكيفة نظرا للأمراض المهنية التي يعاني منها موظفو القطاع، مع توسيع القائمة المرجعية للأمراض المهنية، وتحديد معايير موضوعية خاصة بالوضع تحت التصرف وإعادة النظر في المناصب العليا. وطال بترقية موظفي عمال التربية الحاصلين على شهادة ليسانس في مواد تخصصهم وبتقديم تسهيلات للمتعاقدين لإدماجهم في قطاع التربية للقضاء على المشكل نهائيا بصورة تدريجية. وحسب ذات المصدر، فقد تمت المطالبة بإعادة النظر في المنشور المتعلق بالحركة التنقلية لما فيه من إجحاف في حق موظفي القطاع، وضرورة وضع الخريطة التربوية قبل إجراء حركة التنقلات لأجل استقرار الموظف. مع اقتراح دراسة أولية من طرف مديريات التربية لتشخيص الفائض لمعرفة أنجع السبل إن على مستوى المؤسسة أو الدائرة أو البلدية وفق ما ينص عليه المنشور رقم 576/69 المؤرخ في 20 ماي 1996لضمان العدل والإنصاف.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.