السفير الكاميروني يشيد بدور الجزائر في تحقيق هندسة السلم و الأمن في إفريقيا    القانون المتضمن تسوية الميزانية 2013 : الإيرادات تم تحقيقها بنسبة 102% و النفقات 96%    تعبئة الموارد المالية الداخلية ستساهم في تجاوز الوضعية المالية الصعبة    "اسبانيا مطالبة بالوقوف إلى جانبنا لأنها مسؤولة عن معاناة الشعب الصحراوي"    روبوت ياباني ضاحك    هذه القهوة هي الأكثر انتشارًا على إنستاغرام    قريباً طائرة تعمل بالكهرباء وتقلع من منزلك    براهيمي في طريقه إلى ليفربول    موجة حر شديدة اليوم و غدا    جمل يفتك بصاحبه من شدة الحر    العربية تنفّذ أكبر عملية فصل للموظفين منذ تأسيسها    الإضراب "غير القانوني" لممارسي الصحة: الغيابات غير المبررة "سيعاقب عليها بشدة"    600 موزّع آلي جديد بمكاتب البريد قريبا    "أثقل" مولودة في العالم.. هندية    بروا آباءكم يبركم أبناؤكم    هكذا دمرت التكنولوجيا حياة المراهقين    "ناصر" ينوب عن عائلة الرئيس بوتفليقة    مقري من نهضة تونس إلى مسيرة القدس    أصغر متضامنة    وزير الأشغال العمومية ينذر شركتين كرواتية و إيطالية على التأخر في الإنجاز و يؤكد    "عمي بوعلام" يطيح بالقاضية    الفلوجة وفوازير رمضان    المهرجان الهندي "هولي" للألوان يوم 4 يونيو بوهران    وزيرة التربية الوطنية: لدينا كل الوسائل لكشف الغشاشين و مسربي الأسئلة    رياض محرز : "سنحقق أهدافنا رغم رحيل غوركوف"    الرابطة المحترفة الأولى – الجولة 30    إنطباعات    دواجي عبد القادر (لاعب) :    وصف الشراكة القائمة حاليا في هذا المجال بالجيدة    
الطيب لوح يؤكد على إنشاء قاعدة وطنية للبصمات الوراثية يشرف عليها قاضٍ :    شرط استعمالها لحاجاتهم الخاصة و ليس لإعادة البيع: السماح للأفراد باستيراد السيارات الجديدة    وزير الصناعة و المناجم عبد السلام بوشوارب يكشف من الدوحة    بعد تمديد الاختصاص إلى تلمسان    جمعية حماية المستهلك تهدّد بإطلاق حملة لمقاطعة المصنعين المخالفين للقانون    احتفاء باليوم العالمي للطفولة    بطلب من دفاع وزارة الاتصال    بهدف استدعاء أطراف أخرى في العقد المطعون بعد إدخالها في الخصومة    " السينما الجزائرية أفلام و تكريمات " مؤلف جديد لعبد الكريم تازاروت    تتويج " أنا دانيال بلاك " بالسعفة الذهبية لمهرجان كان 2016    رئيس بلدية وهران يشرف على افتتاح معرض الحصون الحربية رفقة السفير الاسباني بالجزائر    مركب الحليب بتلمسان يرفع نسبة الإنتاج ب 20 %    حظي بأزيد من ألف مشروع خلال 5 سنوات    7 وكالات سياحية معتمدة لتنظيم موسم الحج    بسام حمدي رسام جزائري عصامي يأسر قلب قائد البارصا الأسبق    فت٫اوى    علاج السحر أو العين أو المس    تنبيه العابدين على بعض مداخل الشياطين    USMH: الإضراب يتواصل وتهديدات جدية بمقاطعة لقاء غليزان    USMA: الأبطال سيحتفلون على متن باخرة    CSC: الإدارة تريد زياية وكوني غاضب    غرداية تتوج بعاصمة القرآن الكريم    أعلام الإسلام::    قسنطينة:    الشروع في إقتناء تذاكر حج 2016 على مستوى وكالات الجوية الجزائرية    إعطاء إشارة تصوير الفيلم الروائي الطويل الموجه للأطفال "الكبش الساحر" بالعاصمة    تازاروت يقدم السينما الجزائرية أفلام وتكريمات    حفتر يخطط لانقلاب عسكري يوصله لحكم ليبيا    أنا ممثل سينمائي وقلة ظهوري سببه ركود المشهد في الجزائر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رخصة لأرامل الشهداء لاستيراد السيارات وإعفاء أبناء الشهداء ب60 بالمائة من الرسوم
البرلمان يرفض تحويل المساعدات للأحزاب ومنع إنشاء صندوق لضحايا أحداث أكتوبر
نشر في الخبر يوم 15 - 11 - 2010

تأخرت جلسة المجلس الشعبي الوطني، أمس، المخصصة للمصادقة على قانون المالية، بأكثر من ساعة عن موعدها، بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني لغياب النواب. وتمت المصادقة على القانون بإدراج مواد جديدة، كان أبرزها تمكين أرامل وأبناء الشهداء من امتياز تخفيضات عند شراء السيارات، فيما أسقطت مواد تتعلق بتعويض ضحايا أكتوبر 1988 وتعويض الأحزاب السياسية واللغة الأمازيغية.
قال رئيس المجلس، عبد العزيز زياري، إنه اضطر إلى تأجيل موعد بدء الجلسة بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني جراء غياب عدد كبير من النواب المتواجد بعضهم في الحج أو في ولاياتهم الأصلية عشية عيد الأضحى المبارك، وشمل الغياب حتى النواب الذين تقدموا بتعديلات، ولم يتجاوز عدد النواب عند التصويت على بعض المواد أكثر من 124 نائب وفقا للعدد الذي أعلنه زياري.
وصادق نواب المجلس على قانون المالية 2011 بعد إدخال تعديلات طفيفة على بعض مواده، كانت أبرزها المادة الجديدة التي أدرجت في القانون بفارق ستة أصوات (56 مع و53 ضد) والمتعلقة بتمويل تخفيض تسعيرة الغاز بنسبة 50 بالمائة لصالح الأسر الفقيرة والمحرومة في منطقة الهضاب التي لا يتجاوز دخلها الأجر الوطني المضمون، خلال الفترة الممتدة من بداية شهر نوفمبر إلى بداية مارس من كل سنة، بسبب الظروف المناخية الباردة التي تفرض على العائلات اللجوء إلى الاستعمال المفرط للغاز، كما تم إدراج بند جديد يتيح ل''أرامل الشهداء اقتناء سيارة سياحية كل خمس سنوات معفاة من جميع الرسوم والحقوق، كما تتيح هذه المادة لأبناء الشهداء الاستفادة من تخفيض بنسبة 60 بالمائة من الحقوق والرسوم عند شرائهم سيارات''. وتم إقصاء أرامل المجاهدين وأبناء المجاهدين من هذا الإجراء، كما وافق المجلس على مقترح إنشاء صندوق مكافحة السرطان يخصص لتمويل عمليات التحسيس والوقاية والكشف المبكر للسرطان ومعالجة المصابين به.
لكن أغلب التعديلات التي تقدم بها النواب وغالبيتها لحزب العمال تم إسقاطها، بحيث تم رفض مقترح تعديل يلزم المجلس الشعبي الوطني بتقديم المساعدة المالية للأحزاب السياسية حسب مقاعدها في البرلمان والمقدرة ب40 مليون سنتيم عن كل نائب سنويا، بناء على تصريح شخصي لكل نائب يودع لدى الهيئة البرلمانية كل سنة، يوضح فيه اسم الحزب الذي يستفيد من المساعدة باسم النائب. ويهدف هذا التعديل الذي تقدم به نواب من حزب جبهة التحرير الوطني إلى تحويل المساعدات التي كانت تقدم إلى الأحزاب التي انتخب في قوائمها النواب، إلى الأحزاب التي انتموا إليها لاحقا، بعد استقالتهم أو إقصائهم من أحزابهم الأصلية. كما رفض النواب مقترح تعديل ينص على إنشاء صندوق بوزارة الداخلية لتعويض والتكفل بضحايا أحداث أكتوبر ,1988 كما رفض المجلس مقترحا بزيادة الميزانية المخصصة لتعميم تعليم اللغة الأمازيغية ورفع عدد المناصب المالية المخصصة لأساتذة الأمازيغية.
ورفض نواب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية المصادقة على قانون المالية ,2011 وأصدرت كتلة الحزب بيانا وصفت فيه القانون بأنه ''سجل للنهب الوطني''. فيما قررت كتلة حزب العمال الامتناع عن التصويت، احتجاجا على رفض جملة من التعديلات التي تقدم بها نواب الكتلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.