ارتفاع الرّبح الصافي ل "موبيليس"    قالت أن أصحاب المشاريع يمكنهم تسجيل مشاريعهم مباشرة على شبكة الانترنت    المضاربة في الحليب ترفع السعر إلى 30 دج وتحدث أزمة بفرندة وما جاورها    "دريك آند سكل" تفوز بعقد بقيمة 3.1 مليار دينار في الجزائر    واشنطن تعرب عن "خيبة أملها" من اتفاق المصالحة بين الفلسطينيين    هل كان استعمال الكيماوي خطا أحمر؟    البرلمان اللبناني يجتمع لانتخاب رئيسا للبلاد وجعجع الأوفر حظا    مفاجأة جديدة من "أوريدو"    أطلق النار على المشتغلين في '' الرقية الشرعية '' ووصفهم بالدجالين    متفرقات    الجزائر تقرر منح مساعدات إنسانية لمالي    المدير الفرعي لبرامج التعليم الثانوي بوزارة التربية    سيوجه كلمة للمواطنين    تعليمات هامل...    بن فليس: "أنا الفائز السياسي والمعنوي في الرئاسيات"    ماذا يفعل المواطن بظهور الرئيس من عدمه؟    تفكيك قنبلة بجامعة بومرداس والعثور على قنابل يدوية بالمدية    حكمة عطائية    شهادة الزور.. الحالقة التي تحلق الدين    فتاوى شرعية    تومي تؤكد أن ماركيز كان الصديق الحقيقي لنضال الشعب الجزائري    الرايس حميدو يعود من مستغانم    الشروع في ترميم الزوايا بعاصمة الجسور المعلقة    المسيلة    حجز أكثر من 9 أطنان من الكيف المغربي بوهران    الحماية المدنية تنقذ طفلة أعلن طبيبان عن وفاتها غرقا بمسبح ببئر خادم    توقيف ستة متورطين في تزوّير مقررات الاستفادة من القطع الأرضية    القبض على عصابة إجهاض الفتيات    الأفافاس يطالب بالكف عن التخلاط في غرداية    سرقة 700 مليون بمقر دائرة عين بسام    كريستيانو رونالدو يفجّرها: هناك من لم يرغب في مشاركتي أمام بايرن    مقابلة بدون جمهور لشبيبة القبائل    فيما تمت معاقبة المغتربين بخصم أجرة شهر من رواتبهم    لعب 57 دقيقة في لقاء بولتون    الفاف تبحث عن شركة جديدة لتموين الخضر بالأقمصة    فيغولي في موعد تاريخي اليوم ضد إشبيليا وصدام ناري بين جوفنتوس وبنفيكا    التحاق جيزي بالبورصة الجزائرية مرهون بخروج صندوق النقد الدولي    المدير الموزع الحصري ل "بي أن سبور" بالجزائر : "عامل اللغة ونوعية الخدمات سرّنا لاكتساح السوق.. ومبيعاتنا لم تتأثر بخرجة زي دي أف"    المهرجان الثقافي المحلي للفنون والثقافات الشعبية بالمو¤ار    "الأوّل مكرّر" لمحمد إسلام عباس    قطاع الصحة سيتدعم بأزيد من 18 ألف سرير قريبا    أنامل شباب مركز إعادة التأهيل ..أمل في إيجاد مشاريع لإبقاء نبض التراث    ولي عهد دولة الكويت يهنئ الرئيس بوتفليقة بإعادة انتخابه لعهدة جديدة    فيما أحيل "خالد شيبان" على التقاعد..." سيدهم شعبان" مديرا جديدا على رأس قطاع الصحة بولاية الجلفة    في عيادة أبو مسلم بلحمر / الحلقة الخامسة والثلاثون    7 قتلى بانفجار سيارة مفخخة شمال العراق    رفاة رفيق بن بولعيد "مرمية" وسط خردة وأثاث قديم بأنسيغة    مؤسسات إنتاجية فتية تطمح للمساهمة في الحد من استيراد المنتجات الفلاحية    الخيال.. حامل مفاتيح العالم    قتيلان وثلاثة جرحى في حادث مرور بين ولايتي الأغواط وتيارت    خوان فران: سنلعب مباراة جيدة في لندن وسنفوز    الطبعة ال15 للصالون الدولي للسياحة والأسفار بقصر المعارض في 15 ماي المقبل    العثور على حطام قد يكون للطائرة الماليزية المفقودة    إعادة فتح مصلحة أمراض الكلى للمركز الاستشفائي الجامعي لوهران    أندي تمنح أكثر من 50 مشروعا بأدرار    إقالة وزير الصحة السعودي من منصبه    حديث نبوي يقدّم علاجا لفيروس "كورونا"    نكران الجميل من شيم اللئام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

رخصة لأرامل الشهداء لاستيراد السيارات وإعفاء أبناء الشهداء ب60 بالمائة من الرسوم
البرلمان يرفض تحويل المساعدات للأحزاب ومنع إنشاء صندوق لضحايا أحداث أكتوبر
نشر في الخبر يوم 15 - 11 - 2010

تأخرت جلسة المجلس الشعبي الوطني، أمس، المخصصة للمصادقة على قانون المالية، بأكثر من ساعة عن موعدها، بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني لغياب النواب. وتمت المصادقة على القانون بإدراج مواد جديدة، كان أبرزها تمكين أرامل وأبناء الشهداء من امتياز تخفيضات عند شراء السيارات، فيما أسقطت مواد تتعلق بتعويض ضحايا أكتوبر 1988 وتعويض الأحزاب السياسية واللغة الأمازيغية.
قال رئيس المجلس، عبد العزيز زياري، إنه اضطر إلى تأجيل موعد بدء الجلسة بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني جراء غياب عدد كبير من النواب المتواجد بعضهم في الحج أو في ولاياتهم الأصلية عشية عيد الأضحى المبارك، وشمل الغياب حتى النواب الذين تقدموا بتعديلات، ولم يتجاوز عدد النواب عند التصويت على بعض المواد أكثر من 124 نائب وفقا للعدد الذي أعلنه زياري.
وصادق نواب المجلس على قانون المالية 2011 بعد إدخال تعديلات طفيفة على بعض مواده، كانت أبرزها المادة الجديدة التي أدرجت في القانون بفارق ستة أصوات (56 مع و53 ضد) والمتعلقة بتمويل تخفيض تسعيرة الغاز بنسبة 50 بالمائة لصالح الأسر الفقيرة والمحرومة في منطقة الهضاب التي لا يتجاوز دخلها الأجر الوطني المضمون، خلال الفترة الممتدة من بداية شهر نوفمبر إلى بداية مارس من كل سنة، بسبب الظروف المناخية الباردة التي تفرض على العائلات اللجوء إلى الاستعمال المفرط للغاز، كما تم إدراج بند جديد يتيح ل''أرامل الشهداء اقتناء سيارة سياحية كل خمس سنوات معفاة من جميع الرسوم والحقوق، كما تتيح هذه المادة لأبناء الشهداء الاستفادة من تخفيض بنسبة 60 بالمائة من الحقوق والرسوم عند شرائهم سيارات''. وتم إقصاء أرامل المجاهدين وأبناء المجاهدين من هذا الإجراء، كما وافق المجلس على مقترح إنشاء صندوق مكافحة السرطان يخصص لتمويل عمليات التحسيس والوقاية والكشف المبكر للسرطان ومعالجة المصابين به.
لكن أغلب التعديلات التي تقدم بها النواب وغالبيتها لحزب العمال تم إسقاطها، بحيث تم رفض مقترح تعديل يلزم المجلس الشعبي الوطني بتقديم المساعدة المالية للأحزاب السياسية حسب مقاعدها في البرلمان والمقدرة ب40 مليون سنتيم عن كل نائب سنويا، بناء على تصريح شخصي لكل نائب يودع لدى الهيئة البرلمانية كل سنة، يوضح فيه اسم الحزب الذي يستفيد من المساعدة باسم النائب. ويهدف هذا التعديل الذي تقدم به نواب من حزب جبهة التحرير الوطني إلى تحويل المساعدات التي كانت تقدم إلى الأحزاب التي انتخب في قوائمها النواب، إلى الأحزاب التي انتموا إليها لاحقا، بعد استقالتهم أو إقصائهم من أحزابهم الأصلية. كما رفض النواب مقترح تعديل ينص على إنشاء صندوق بوزارة الداخلية لتعويض والتكفل بضحايا أحداث أكتوبر ,1988 كما رفض المجلس مقترحا بزيادة الميزانية المخصصة لتعميم تعليم اللغة الأمازيغية ورفع عدد المناصب المالية المخصصة لأساتذة الأمازيغية.
ورفض نواب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية المصادقة على قانون المالية ,2011 وأصدرت كتلة الحزب بيانا وصفت فيه القانون بأنه ''سجل للنهب الوطني''. فيما قررت كتلة حزب العمال الامتناع عن التصويت، احتجاجا على رفض جملة من التعديلات التي تقدم بها نواب الكتلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.