تدمير ورشة لصناعة المتفجّرات بباتنة وحجز ترسانة أسلحة في الدبداب    "داعش" يفشل في تجنيد مقاتليه في الجزائر    تأخر تنصيب هيئة مراقبة الانتخابات يثير مخاوف المعارضة    إعادة نشر شبكة الاتصالات للتوجه نحو اقتصاد المعرفة    فرنسا تحتضن اجتماعا دوليا حول ليبيا بعد غد الاثنين    الحارس أسامبي يعوض زميله بواتي المصاب    جمعية الخروب يلتحق بالريادة    عدم تسجيل أية خسائر بشرية اثر فيضان الأغواط    تصنيف الجزائر ضمن الدول ال16 الأولى عالميا في مكافحة عمالة الأطفال    "على الجزائر تقديم طلب رسمي لاسترجاع جماجم قادة المقاومة"    المحترف الأول: ش.الساورة 0-0 ش.القبائل ... (الشوط الأول)    فوز النصرية و الحمراوة وبلوزداد تفاجئ تاجنانت    لا أخوّة لك يا أخي السوري    هل تخلى الأرندي عن بلعايب؟    حماس: مشاركة عباس بجنازة بيريز وصمة عار    معالم على طريق الهجرة    هنا سكن النبي أول وصوله للمدينة    المحترف الأول: ش.قسنطينة 1-1 إ.بلعباس ... (الشوط الثاني)    الجزائر تقطف أولى ثمار اتفاق أوبك    مشروع قانون الصحة الجديد يعد عصريا وتوافقيا    الأدوية بالسوق الجزائرية ذات نوعية جيدة (وزير)    رومانية تعتنق الإسلام بالبرج    أول دعوى أمريكية ضد السعودية بعد إقرار قانون "جاستا"    الإحتلال المغربي استحوذ على كل المناطق الصحراوية الغنية بالمياه الجوفية    براد بيت يخرج عن صمته بعد طلب أنجلينا جولي الطلاق    ميهوبي:"تقديم طلب لتصنيف 13 هرما بتيارت"    حادث مرور مروّع في الطارف    استقالة مدير دوغان الإعلامية التركية بسبب فضيحة إلكترونية    وفاة الملاكم الإسكتلندي مايك تاول بعد مباراة في غلاسكو    تيسمسيلت: حجز كمية من المشروبات الكحولية وتوقيف المتورط البالغ من العمر 46 سنة    يهدف إلى تحسين التكفل الاجتماعي والانساني: عرض المخطط العملي الخماسي لحماية المرأة المسنة 2016- 2020    البخل أصل النقائص    تعرف عليها.. الأرض تهتز في ثلاث ولايات جزائرية    سفينة تابعة للبحرية الإسبانية ترسو بميناء الجزائر    لترقية لغة الضاد: بلعيد يكشف خارطة الطريق للمجلس الأعلى للغة العربية    وزير المالية يدعو إلى استحداث مجلس جزائري-كويتي لرجال الأعمال    أعلن عنه الوزير بوشوارب    تحدث عن لقاء مرتقب بين الحكومة والولاة: غول يجتمع بمكتبه السياسي تحسبا للتشريعيات    الوزير الأول، عبد المالك سلال يصرح: نسبة تأجيل المشاريع بالولايات الجنوبية ضئيلة    والي وهران يأمر بالتحقيق في 342 دار حضانة    ترتيب المنتخبات المتأهلة إلى دورة الغابون    بلال سكر باحث في علم الاجتماع    2517 عامل بمستشفى أول نوفمبر يخضعون للفحص    لتمكينهم من شراء أعضاء اصطناعية    الأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر    خلال الاجتماع الوزاري المشترك لتقييم الموسم الفارط    مشروع منشور وزاري مشترك معروض حاليا للاستشارة    فرعون تدعو لعدم تحميل المسؤولية للعمال المؤسسة وتكشف :    الصحافة الدولية تحت «صدمة المفاجأة»    الإجماع الوطني هو الحل الوحيد لإخراج البلاد من مأزقها    الألمان يعشقون الجزائر    أويحيى يدعو إلى تجنيد القاعدة النّضالية النّسوية للحزب    كانت تنشط بتمنراست وأفرادها غير جزائريين    تكريم الرياضيين تحفيز لهم على مواصلة البروز في المواعيد الرياضية القادمة    تصاميم وعروض مبنية على "المخالفة" الإيجابية    كلّنا مسؤولون عن مأساة الكاتب في توزيع كتابه    27 فرقة مسرحية تمثل 17 دولة    لخصاص نوامان وني إخذامان ديعويقان إقيلان تمرثان إفلاحان نتيبازة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الارتباك والقلق يزدادن مع اقتراب الامتحان
الاستعداد النفسي الجيد سر النجاح في البكالوريا
نشر في المساء يوم 26 - 05 - 2010

تكتسي البكالوريا في مجتمعنا صبغة خاصة، كما أنه الامتحان الوحيد الذي يلقى أقصى درجات الاهتمام سواء من الطالب ذاته أو والديه، ويشكل هاجسا متواصلا للطلبة منذ بداية السنة إلى آخر امتحان في الشهادة ومن بعدها ظهور النتائج.
''المساء'' استطلعت آراء بعض المقبلين على اجتياز البكالوريا وآخرين اجتازوها من قبل، وحاولت معرفة ما يدور في أذهانهم من هواجس وكذلك استطلعت أراء بعض أولياء أمور المترشحين لهذا الامتحان المصيري، كما تقدم في النهاية جملة من النصائح يقدمها نفسانيون للتقليل من السلبيات والاستعداد النفسي الجيد لاجتياز الشهادة.
''كريمة. م'' من مواليد 1984 تنحدر من نواحي أولاد نايل لها قصة جديرة بالإكبار مع شهادة البكالوريا التي تحصلت عليها بعد 3 محاولات فاشلة، تقول: ''كنت أزاول دراستي في شعبة علوم الطبيعة والحياة أركز على مواد أساسية كالرياضيات، العلوم الطبيعية، الفيزياء...'' وبعيون غارقة في ذكريات أليمة تروي ''لمدة 3 سنوات وأنا أركز على مادتين علميتين إلى أن حصل تغيير فأخذت أدرس في الأشهر الأخيرة جميع المواد بما فيها المواد الثانوية''. وعن كيفية تماسكها وتغلبها على القلق قالت: بإلحاح من عائلتي، اجتزت البكالوريا الرابعة وفعلا نجحت، وأنا التي كنت أقول لمحيطي العائلي لا تنتظروا نجاحي.. لكن الحظ حالفني هذه المرة.. ففرحوا بنجاحي''.
وقال من جهته ''ش. وليد'' من مواليد 1992 والقاطن بدالي إبراهيم إنه يدرس بطريقة عادية ويركز على المواد العلمية، وأشار إلى أنه يتلقى مساعدة من والده في مراجعته. وأضاف المترشح أنه حافظ على هدوئه خلال فترة الإضراب الذي شنه الأساتذة بداية العام الدراسي الجاري. وأكد وليد الذي لم يلجأ لتقوية معارفه في مادة الفيزياء بالدروس الخصوصية أنه يعتبر البكالوريا امتحانا عاديا وعليه فإنه غير مضطرب.
هو الشعور الذي عاشه يوسف (طالب جامعي) في السنة أولى علوم سياسية بحيث يتذكر قائلا: ''النجاح في البكالوريا يبدأ بالعمل منذ بداية السنة، ومراجعتي البكالوريا بدأت مع الدروس التي تعرف بأنها كثيفة مثل التاريخ والجغرافيا، ولم أفرط في المواد الأخرى كاللغات الأجنبية بل درست جميع المواد بذات الاهتمام والحمد لله اجتزت الامتحان بنجاح، وأعتبر أن أهم عامل في النجاح هو الشعور بالثقة في النفس''.
وفي السياق ذاته حدثتنا والدة يوسف عن سر نجاح ابنها فقالت إنه قطع يمينا على نفسه أن يجتاز البكالوريا ويفرحني بعدما أخفق أخوه الأكبر، وأحس يوسف بألمي وتأثري الشديد في ذلك، وبالفعل كان عند وعده لي ونجح وهو يواصل حاليا دراسته الجامعية.
من جهتها تقول الطالبة ''ل'' في الثانية جامعي والتي تحمل شهادتي بكالوريا أنها وطوال العام الدراسي كانت تهتم كثيرا بغذائها وبنومها كما أنها تركز كثيرا في قسمها وفي جميع المواد، ما سهل عليها كثيرا الفهم والاستيعاب وهي تنصح كل المترشحين للبكالوريا بأن يهتموا بهذين العاملين لضمان الطاقة السليمة للجسم وللعقل على السواء.
الاستعداد النفسي
فيما يلي بعض النصائح التي يقدمها المختصون لضمان الاستعداد الجيد البكالوريا:
؟ الإيمان والاقتناع بأن الامتحان أمر طبيعي في الحياة بشكل عام، وهو في الدراسة مجرد عملية تقييم لمدى التحصيل.
؟ التأكد أن الخوف أو الارتباك عامة وفي الامتحان خاصة شعور إنساني بالنسبة للجميع، فالمسألة لا تتعدى الدقائق الأولى أو الاختبار الأول على أقصى تقدير (الهرمونات والإفرازات)
؟ التحضير والعمل الجيد في الاختبار الأول هو عربون أو بشرى بالنجاح، وإن حصل العكس فليكن حافز لتدارك الموقف.
؟ ضع مشاكلك وانشغالاتك الشخصية (غير الدراسية) على رفوف الانتظار فالامتحان هو الأولويات.
؟ حاول استحضار أجواء القسم وتدخلات أساتذتك وزملائك فهي تساعدك على تذكر بعض المعارف والمعلومات.
؟ تفادي كل أشكال الصدامات والنزاعات مع الأهل والأصدقاء فهي تعكر المزاج وتقلل من القدرة على التركيز والاستيعاب.
؟التقرب من كل الأطراف (أصدقاء، أساتذة، أقارب، معارف ...) التي بمقدورها أن تقدم لك المساعدة والسند المعنوي وبالمقابل تقليص كل العلاقات التي تبعدك عن أجواء النشاط والعمل.
؟ عقد صفقة محبة وانسجام وتفهم مع أفراد العائلة حتى تهيئ لنفسك الأجواء الملائمة للعمل والتحضير.
؟ تجنب الجدال والنقاش مع زملائك حول مواقع الخطأ والصواب في الأسئلة مباشرة قبيل أو بعد الامتحان لأن ذلك يشوش الذهن ويقلص من الطاقة النفسية اللازمة للاسترسال في الاختبارات اللاحقة، اجمع مسوداتك وراجعها بعد نهاية كل الاختبارات.
؟اعلم في الأخير، صحيح أن البكالوريا هي الهدف الأول في ختام المرحلة الثانوية والفوز بها تتويج مرغوب ومطلوب، لكنها في آخر المطاف مجرد مفتاح من أهم المفاتيح ليس الوحيد لطرق أبواب المستقبل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.