ناد إسباني يبدي إهتمامه بخدمات سانشيز    مجلس"الفيفا" يخرج بقرارات مهمة بخصوص تغيير نظام كأس العالم    الفاتورة المالية "الباهضة" التي ستدفعها بريطانيا للاتحاد الأوروبي    ميسي يعتذر عن إساءته للحكم المساعد و الفيفا تتجه لإصدار هذا القرار..    شاهد بالصور.. وزير تركي يلمع حذاء مواطن    كأس الجزائر: تحديد تاريخ مبارتي الدور النصف نهائي    الجهود المالية المبذولة من طرف السلطات العمومية تشهد على الاهتمام الذي توليه لتطوير الرياضة    عدة عمليات إسكان مبرمجة بداية من الأسبوع المقبل    قريبا..مصنع "جديد" لطحكوت في تيارت!    دور بارز ل"الصوفية" في حماية المرجعية الوطنية    5 ملايين بطاقة ّذهبية" سيتمّ توزيعها على زبائن بريد الجزائر    مصمم تمثال كريستيانو يرد على السخرية التي تعرض لها    حريق بمعمل لإنتاج الآجر الأحمر ببسكرة    بالصور.. سامسونغ توجه ضربة موجعة لآبل و تكشف عن غالاكسي S8 بمزايا لن تجدها في أي آيفون    تبون: لا مراجعة لسقف الأجر المطلوب للاستفادة من سكن اجتماعي    تجميد منح السجلات التجارية في الولايات الحدودية    في عملية لا تزال متواصلة    رئيس جمهورية الكونغو دونيس ساسو نغيسو ينهي زيارته إلى الجزائر    عدد اللاجئين السوريين في المنطقة تجاوز خمسة ملايين    الحارس مايكل نوير يغيب أسبوعين عن ناديه بارين ميونيخ    سفير فلسطين بالجزائر: 1.4 مليون قتيل وجريح عربي بين 2011 و2017    دعوة موغيريني إلى التدخل من أجل الإفراج عن معتقلي مجموعة "أكديم إيزيك"    الفريق قايد صالح يستقبل وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري    القمة العربية ال28: بن صالح يستقبل من طرف الملك عبد الله الثاني    أكثر اللقطات طرافة في القمة العربية : ملك البحرين متأخر وزلة الرئيس الموريتاني والصومال منسي بأقل تمثيل    مشاهير الإنترنت.. مٌبدعون خذلهم الواقع فأحتضنتهم الرّقمية    مديرية الصحة تُفنّد وفاة رضيع بسبب تلقيه اللقاح في سطيف    قريبا .. يمكنكم تغيير شريحة هاتفكم النقال دون تغيير الرقم    استفاد منها حوالي 130 معوق سمعيا بغرداية    السكان يعانون ويستعجلون إطلاقه    ينحدرون من ولاية تيزي وزو    خلال ملتقى جهوي نظم بسطيف    باتنة    "داعش" حاول تجنيد 10 جزائريات بسوريا منهن زوجة مفتي التنظيم    650 ألف متبرع بالدم سنويا في الجزائر    جهود لتعريب المصطلحات في المجال الفلاحي    روبن يودُّ المشاركة في اختيار المدرب الجديد لهولندا    استعدادا للدخول المدرسي المقبل    الطيب ينون رئيس حزب فضل يحذر من المال الأجنبي في التشريعيات ويؤكد:    للرد على تجاهل الوزارة فتح باب الحوار    تركيا توقف خدمات موقع بوكينغ دوت كوم للحجز الفندقي    وفاة فنانين في حادث مرور مروع بمنطقة "مشرية"    "لونات" تطلق 4 مشاريع استثمارية جديدة بالجنوب والشرق الجزائري    احتسبت رسوم التأشيرة رغم نفي ديوان الحج دخولها حيز التنفيذ    ولد خليفة يهتم بالتراث    اعتقال امرأة صدمت سيارة للشرطة قرب مبنى الكابيتول    عرض 3 آلاف منصب عمل    دربال: دليل آخر على ضمان انتخابات نزيهة    سلال يستقبل وزير الثقافة الإيراني    البروفيسور زيتوني ينتقد شهادات الطب ويدعو إلى إصلاح جذري    حملة انتخابية أمام الكعبة!    تواصل الطبعة الثامنة ل''الربيع المسرحي لمدينة قسنطينة"    13 قصيدة ب''الرغبات المتقاطعة"    ندرة في لقاحات الرضّع للأسبوع الثالث    يصدع بالقرآن فيدمى وجهه    جرة الذهب    الآداب الإسلامية مع الوالدين    أزواج شعارهم: فاظفر بذات المال والذهب!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الارتباك والقلق يزدادن مع اقتراب الامتحان
الاستعداد النفسي الجيد سر النجاح في البكالوريا
نشر في المساء يوم 26 - 05 - 2010

تكتسي البكالوريا في مجتمعنا صبغة خاصة، كما أنه الامتحان الوحيد الذي يلقى أقصى درجات الاهتمام سواء من الطالب ذاته أو والديه، ويشكل هاجسا متواصلا للطلبة منذ بداية السنة إلى آخر امتحان في الشهادة ومن بعدها ظهور النتائج.
''المساء'' استطلعت آراء بعض المقبلين على اجتياز البكالوريا وآخرين اجتازوها من قبل، وحاولت معرفة ما يدور في أذهانهم من هواجس وكذلك استطلعت أراء بعض أولياء أمور المترشحين لهذا الامتحان المصيري، كما تقدم في النهاية جملة من النصائح يقدمها نفسانيون للتقليل من السلبيات والاستعداد النفسي الجيد لاجتياز الشهادة.
''كريمة. م'' من مواليد 1984 تنحدر من نواحي أولاد نايل لها قصة جديرة بالإكبار مع شهادة البكالوريا التي تحصلت عليها بعد 3 محاولات فاشلة، تقول: ''كنت أزاول دراستي في شعبة علوم الطبيعة والحياة أركز على مواد أساسية كالرياضيات، العلوم الطبيعية، الفيزياء...'' وبعيون غارقة في ذكريات أليمة تروي ''لمدة 3 سنوات وأنا أركز على مادتين علميتين إلى أن حصل تغيير فأخذت أدرس في الأشهر الأخيرة جميع المواد بما فيها المواد الثانوية''. وعن كيفية تماسكها وتغلبها على القلق قالت: بإلحاح من عائلتي، اجتزت البكالوريا الرابعة وفعلا نجحت، وأنا التي كنت أقول لمحيطي العائلي لا تنتظروا نجاحي.. لكن الحظ حالفني هذه المرة.. ففرحوا بنجاحي''.
وقال من جهته ''ش. وليد'' من مواليد 1992 والقاطن بدالي إبراهيم إنه يدرس بطريقة عادية ويركز على المواد العلمية، وأشار إلى أنه يتلقى مساعدة من والده في مراجعته. وأضاف المترشح أنه حافظ على هدوئه خلال فترة الإضراب الذي شنه الأساتذة بداية العام الدراسي الجاري. وأكد وليد الذي لم يلجأ لتقوية معارفه في مادة الفيزياء بالدروس الخصوصية أنه يعتبر البكالوريا امتحانا عاديا وعليه فإنه غير مضطرب.
هو الشعور الذي عاشه يوسف (طالب جامعي) في السنة أولى علوم سياسية بحيث يتذكر قائلا: ''النجاح في البكالوريا يبدأ بالعمل منذ بداية السنة، ومراجعتي البكالوريا بدأت مع الدروس التي تعرف بأنها كثيفة مثل التاريخ والجغرافيا، ولم أفرط في المواد الأخرى كاللغات الأجنبية بل درست جميع المواد بذات الاهتمام والحمد لله اجتزت الامتحان بنجاح، وأعتبر أن أهم عامل في النجاح هو الشعور بالثقة في النفس''.
وفي السياق ذاته حدثتنا والدة يوسف عن سر نجاح ابنها فقالت إنه قطع يمينا على نفسه أن يجتاز البكالوريا ويفرحني بعدما أخفق أخوه الأكبر، وأحس يوسف بألمي وتأثري الشديد في ذلك، وبالفعل كان عند وعده لي ونجح وهو يواصل حاليا دراسته الجامعية.
من جهتها تقول الطالبة ''ل'' في الثانية جامعي والتي تحمل شهادتي بكالوريا أنها وطوال العام الدراسي كانت تهتم كثيرا بغذائها وبنومها كما أنها تركز كثيرا في قسمها وفي جميع المواد، ما سهل عليها كثيرا الفهم والاستيعاب وهي تنصح كل المترشحين للبكالوريا بأن يهتموا بهذين العاملين لضمان الطاقة السليمة للجسم وللعقل على السواء.
الاستعداد النفسي
فيما يلي بعض النصائح التي يقدمها المختصون لضمان الاستعداد الجيد البكالوريا:
؟ الإيمان والاقتناع بأن الامتحان أمر طبيعي في الحياة بشكل عام، وهو في الدراسة مجرد عملية تقييم لمدى التحصيل.
؟ التأكد أن الخوف أو الارتباك عامة وفي الامتحان خاصة شعور إنساني بالنسبة للجميع، فالمسألة لا تتعدى الدقائق الأولى أو الاختبار الأول على أقصى تقدير (الهرمونات والإفرازات)
؟ التحضير والعمل الجيد في الاختبار الأول هو عربون أو بشرى بالنجاح، وإن حصل العكس فليكن حافز لتدارك الموقف.
؟ ضع مشاكلك وانشغالاتك الشخصية (غير الدراسية) على رفوف الانتظار فالامتحان هو الأولويات.
؟ حاول استحضار أجواء القسم وتدخلات أساتذتك وزملائك فهي تساعدك على تذكر بعض المعارف والمعلومات.
؟ تفادي كل أشكال الصدامات والنزاعات مع الأهل والأصدقاء فهي تعكر المزاج وتقلل من القدرة على التركيز والاستيعاب.
؟التقرب من كل الأطراف (أصدقاء، أساتذة، أقارب، معارف ...) التي بمقدورها أن تقدم لك المساعدة والسند المعنوي وبالمقابل تقليص كل العلاقات التي تبعدك عن أجواء النشاط والعمل.
؟ عقد صفقة محبة وانسجام وتفهم مع أفراد العائلة حتى تهيئ لنفسك الأجواء الملائمة للعمل والتحضير.
؟ تجنب الجدال والنقاش مع زملائك حول مواقع الخطأ والصواب في الأسئلة مباشرة قبيل أو بعد الامتحان لأن ذلك يشوش الذهن ويقلص من الطاقة النفسية اللازمة للاسترسال في الاختبارات اللاحقة، اجمع مسوداتك وراجعها بعد نهاية كل الاختبارات.
؟اعلم في الأخير، صحيح أن البكالوريا هي الهدف الأول في ختام المرحلة الثانوية والفوز بها تتويج مرغوب ومطلوب، لكنها في آخر المطاف مجرد مفتاح من أهم المفاتيح ليس الوحيد لطرق أبواب المستقبل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.