السياحة الصحراوية تحتضر..    الجزائر تتخلّص من 927 ألف لغم استعماري في 10 سنوات    لقاء بين الأفافاس وحمروش    حنّون تدعو إلى التعجيل بالإصلاح السياسي    تونس: الجيش يقصف مواقع المسلحين و80 ألف عسكري لتأمين الانتخابات    جنود الاحتلال يعتقلون فلسطينيا هدم خيمة للمستوطنين على أرضه    70 كتابا ممنوعا من العرض    مفدي زكريا أيقونة الشعر الثوري جزائريا وعربيا    الكاتب لحبيب السايح: "لست باحثا ولا ناقدا ولكني أكتب على بعد مسافة من الآخرين"    وفاق سطيف يرفع التحدي للفوز بأغلى تاج    فريقي جاهز لتحقيق نتيجة إيجابية.. رغم صعوبة المهمة    عيادات للتوليد دون قاعات للعمليات القيصرية ووزارة الصحة تغض الطرف    وزارة الفلاحة تقرّر إعادة بعث السدّ الأخضر    17 قتيلا على الطرقات في يومين    تاج يرحب بكل مبادرة تخدم الصالح العام    أشهر مذيعي "BBC" يتحول إلى مشرد في أمريكا .. والسبب!    الجزائر تدين بشدة اعتداء سيناء في مصر    عشرات القتلى في معارك عنيفة بوسط اليمن    روسيا...هاتف خلوي للمسلمين    الاتحاد الإفريقي تعرب عن ارتياحها لاستئناف المفاوضات المالية    الإستقبال الجيد للوفد الفرنسي يسقط إدعاءات عائلات رهبان تبحرين    جمعية الأمل تنظّم ماراطونا نسويا    فيروس ايبولا يهدد موقعة مالي والجزائر في تصفيات أمم افريقيا    إنجاز أكثر من ثلاثة آلاف سكن خلال السنتين الأخيرتين    تونس على موعد مع انتقال ديمقراطي دائم    أفضل أوقات الصلاة    مراحل ودرجات الصدقة    إقبال ملفت للمواطنين على التلقيح المضاد للزكام    مولودية سعيدة تلحق بالريادة.. والبليدة ترتقي إلى المطاردة    لويس سواريز: العض كان طريقتي للتنفيس عن الضغط والتوتر    فيلود باقٍ في الفريق.. ولن يغادر قبل الميركاتو    موريتانيا تغلق حدودها مع مالي بسبب إيبولا    القضاء الايطالي يستجوب شكيب خليل    النفط سلاح.. ضد الأصدقاء والأشقاء    العاصمة أنتجت نصف ما تستهلكه من الخضر والفواكه بنفسها هذا العام    لبيك يا رسول الله.. 04    مبعوث "الهداف" إلى مدريد: البارصا تخسر بثلاثية في البرنابيو لأول مرة منذ 28 سنة    وفد من رجال أعمال بريطانيين منتظر بالجزائر في نوفمبر المقبل    الحركة الوطنية الجزائرية: ميلادها وتطورها    الوسطاء وراء اضطراب السوق الوطنية    الجزائر في حالة تأهب صحي بالحدود الجنوبية    شوقي عماري في تجربة روائية ثانية ومحيرة    فرنسيون يهددون " سامبول الجزائرية " !    تعدد الهويات الاجتماعية يساهم في خلق حالة عداء وكراهية    قبول 1003 ملفات للحصول على بطاقة الصحفي    نوري يحلم بفلاحة على طريقة هواري بومدرين!    القافلة الإعلامية للعمل و التشغيل تحط رحالها بتندوف    السيسي: جهات خارجية وراء هجوم سيناء    الزواج بدون أوراق أو مأذون حلال    لاغازيتا: "الكرة الإيطالية في تراجع رهيب"    مقتل 9 عناصر من "داعش" في كوباني    84 بالمئة من الفرنسيين ضد ترشح هولاند لولاية جديدة    4922 عدد ضحايا فيروس إيبولا    إعدام إمرأة في إيران رغم حملة دولية لإلغاء الحكم    وفاة الطفلة الإصابة الأولى بمالي بإيبولا    2.040 حالة تسمم عقربي لم تخلف أية وفاة خلال الثماني أشهر الأولى من 2014 في غرداية    "ستيفن هوكينج" ينضم إلى فيس بوك ويحصد مليون إعجاب بأقل من 10 ساعات    عين تموشنت من الولايات المعول عليها في تطوير الصيد البحري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أبواب مفتوحة على المدرسة الوطنية للصحة العسكرية
الكفاءات العالية للارتقاء بالصحة العسكرية
نشر في المساء يوم 17 - 05 - 2008

أشرف مدير المدرسة الوطنية للصحة العسكرية العقيد سويد محمد بشير، أمس بمقر المدرسة بعين النعجة بالعاصمة، على انطلاق الأبواب المفتوحة على المدرسة المتخصصة في التكوين العسكري والتعليم العالي والبحث العلمي، لتعريف الطلبة الراغبين في الالتحاق بها، بما توفره فرص من تكوين متخصص يعتمد أحدث التكنولوجيات في مجال الطب العسكري بالإضافة إلى عرض الشروط الواجب توفرها في الطلبة والمزايا التي توفرها لهم.
وحسب مدير المدرسة العقيد سويد محمد بشير فإن الاحترافية التي تعتمدها المؤسسة العسكرية الجزائرية للارتقاء بها إلى مستوى الدول المتقدمة تعتمد التكوين المتخصص الذي من شأنه إعداد إطارات ذات كفاءة علمية عالية في مختلف التخصصات ويتم على أساس ذلك التركيز على انتقاء الطلبة الأوائل المتحصلين على شهادة البكالوريا للسنة الجارية الراغبين في الإنضمام إلى التكوين في المدرسة، حيث يتم اختيارهم انطلاقا من بطاقة الرغبات الخاصة بالتسجيلات الجامعية، ويكون ذلك حسب احتياجات الصحة العسكرية التي تحددها المدرسة في مختلف التخصصات المدرجة في إطار التكوين الخاص بالطب العسكري الذي يعتمد على برامج الجامعة الجزائرية يضاف له برنامج تكيميلي خاص بالقطاع العسكري، للاستجابة للاحتياجات ذات الخصوصية منها الدراسات المتخصصة في طب الكوارث.
وتشرف المدرسة التي تعمل تحت وصاية المديرية المركزية لمصالح الصحة العسكرية على التكوين في العلوم الطبية لفئة الطلبة الضباط العاملين في التكوين التدريجي والضباط المتربصين في التكوين ما بعد التدرج والبحث العلمي، كما تشرف على التكوين شبه الطبي لفئة الطلبة ضباط الصف المتعاقدين.
وتوفر المدرسة المذكورة عدة تخصصات هي: الطب، الصيدلة، جراحةالأسنان والاختصاصات الجراحية وكذلك التكوين ما بعد التدرج المتخصص ويتم التكوين بالمراكز الاستشفائية الجامعية والمستشفى المركزي للجيش ويعمل أساتذة من المستشفى المركزي للجيش وأساتذة مشاركين على تأطير الطلبة الذين يتابعون فضلا عن الدراسات الطبية، تكوينا عسكريا قاعديا.
وفيما يخص برامج ومناهج البحث المسطرة في إطار التكوين مابعد التدرج تقوم المديرية المركزية لمصالح الصحة العسكرية باختيار الاختصاصات وعدد المناصب المفتوحة، ويتم في هذا الإطار إدراج تخصصات جديدة منها طب الطيران الذي عرف تخرج أول دفعة له في سبتمبر 2004 وتخصص المناعة والحساسية الذي انطلق التكوين فيه سنة 2005 بالإضافة إلى طب الكوارث الذي انطلق التكوين فيه في سبتمبر 2005 ، وتعرف المدرسة حسب مديرها، طلبا متزايدا للالتحاق بها، كما أنها تساهم في تكوين الطبة الضباط والضباط المتربصين الأجانب للبلدان الصديقة والشقيقة كما تعقد علاقات تبادل في مجال التكوين والبحث لتبادل الخبرات مع دول أوروبية.
للإشارة فإنه تم بمقر المدرسة عرض مختلف الهياكل المديرة والمنظمة للمدرسة منها مديرية الإدارة والإسناد ومديرية البحث العلمي ودراسات مابعد التدرج ومديرية التعليم شبه الطبي وكذا مديرية التكوين العسكري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.