بوركينا فاسو : كومباوري يتنازل عن الحكم وشؤون البلاد في يد الجيش    ''ثورة أول نوفمبر المجيدة شكلت حدثا تقاطع على طرفيه الممكن بالمستحيل'    قسمة الأفلان بسطيف تحيي الذكرى بتكريم الأمين العام عمار سعداني    شاب يزهق روح شيخ بواسطة سيف بأم البواقي    العثور على جثة شاب داخل كشك بعين فكرون    " النسر الأسود" على بعد 90 دقيقة من التتويج.. في ظروف مطمئنة    الإصابة تحرم مانشستر سيتي من جهود سيلفا ثلاثة أسابيع    تخصيص 3 قطارات و عدة حافلات لنقل الأنصار إلى البليدة    ''نسعى إلى تعميق منهج تدريس تاريخ الجزائر بمعاهد تكوين الأئمة ''    بالفيديو.. الطيران الأمريكي يقصف مواقع داعش بالموصل    نحو إنشاء شركتين مختلطتين جزائرية-فرنسية قريبا    تقرير ''دوينغ بيزنس'' 2015 سيساعد الجزائر على تحسين مناخ الأعمال    ألمانيا للتعايش السلمي في القدس الشرقية    الكاف ينفي توصله إلى اتفاق لتأجيل مع المغرب لتأجيل ''كان 2015''    ''الملاعب للمتعة والفرجة كلنا ضد العنف'' في ذكرى الفاتح نوفمبر    بوضياف: ''سنة 2015 ستكون مرحلة جديدة للتسيير المحكم لقطاع الصحة''    نداء أول نوفمبر .. المبادئ والأطر    حتى لا ننسى ''بوغار''... جحيم معتقل ''موران''    تأكيد على الدور الريادي للأدباء والمثقفين إبان الثورة التحريرية    ساحلي يدعو إلى إعادة بعث قيم أول نوفمبر في الممارسة السياسية    مصالح البلدية ومديرية المجاهدين تكرمان المجاهدين بحاسي بحبح    قطاع التربية سيحاول إظهار مساهمة الشعب الجزائري في الثورة التحريرية من خلال التعريف بالشهداء ورموز الثورة    قائد جيش بوركينا يعلن توليه مهام رئيس الدولة    اختيار ثلاثة مواقع نموذجية لبرنامج دعم الاتحاد الأوروبي المخصص للتراث الجزائري    الذكرى ال60 لاندلاع ثورة نوفمبر : تدشين عدة مشاريع بالجزائر العاصمة    الخارجية الجزائرية: الجالية الوطنية المقيمة ببوركينا فاسو بخير    قاتِله سيتحدث ،، ماذا قال بن لادن عند لحظات مقتله    رويس يقلل من أهمية الحديث عن إمكانية انتقاله إلى البايرن    تلمسان: جمارك مغنية تحجز 4 قناطير من الكيف قادمة من المغرب    ''مدخل إلى قانون الرقابة الجزائري'' لمحمد سعيد بوسعدية، مرجع جديد في المجال الرقابي    باحثون: الحليب سمّ قاتل و3 أكواب يومياً تفتك بشاربيها!    مؤرخون يدعون إلى إعادة الاعتبار "للبعد السياسي" للكفاح من أجل الاستقلال    21 قتيلاً تحت التعذيب بسجون النظام    "سيفتاك" في طبعته السادسة عشر محطة للتنمية الرقمية بالجزائر    عطاء المرأة نبع لا ينضب    مشوار الهلال السعودي إلى نهائي دوري أبطال اسيا    الجزائر تصدر100 ألف برميل نفط يوميا لفنزويلا لتخفيف خامها الثقيل    إحباط محاولة إدخال 600 كلغ من الفضة في ميناء وهران    مقتل 9 أعوان للأمن في النيجر    رد الحكومة المغربية كان "باردا " على "التصعيد" الجزائري    رصيد الجزائر بحاجة إلى "شحن"    مالك بن نبي.. المستشرف المغيَّب    هل جفّت ينابيعنا النوفمبرية؟    نادي الوراقين    تلاميذ يتضامنون مع أستاذة معتدى عليها    "المناسباتية" حتى في الترميم    الأنفة والنيف المغربي !    "النوّام" يطالبون بمزايا جديدة    {قُلْ مَنْ يُنَجِّيكُمْ مِنْ..}    وصايا الرّسول الكريم    الهجرة النّبويّة مَعلَم بارز من أهم معالم حضارتنا    "اختلاس" غير مباشر    الحكومة تفكر في مراجعة قروض "أونساج"    جزائريات في‮ ‬أحضان‮ "‬التيس المستعار‮"    سنة 2015 ستكون مرحلة جديدة للتسيير المحكم لقطاع الصحة    اقتصاد    بسبب تراكم المشاكل بمستشفى تلمسان    هل تعرف من الذين تستجاب دعواتهم ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

صدور كتاب "الحوار شمال-جنوب" للجزائري مراد احمية بنيويورك
نشر في المواطن يوم 03 - 04 - 2009


صدر مؤخرا عن منشورات مطابع جامعة اوكسفورد المؤلف الثالث باللغة الإنجليزية "الحوار شمال-جنوب" للدبلوماسي الجزائري مراد احمية حاليا السكرتير التنفيذي لمنظمة مجموعة ال77. و يعد الكتاب من ألف صفحة عبارة عن سجل يلخص النشاطات الدبلوماسية التي قامت بها بلدان الجنوب خلال العشريات الأربع الأخيرة سيما منذ المصادقة على ميثاق الجزائر في اكتوبر1967 خلال الاجتماع الوزاري الأول لمجموعة ال77. أما النقطة الجوهرية من الكتاب فتتمثل في الدورة الخاصة للجمعية العامة التي عقدت بمبادرة البلدان النامية في نيو يورك من 9 افريل إلى 2 ماي 1974 تحت رئاسة السيد عبد العزيز بوتفليقة رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة و الذي كان وراء المصادقة على اللائحة الشهيرة حول النظام الاقتصادي الدولي الجديد و المفاوضات الشاملة في إطار الحوار شمال-جنوب. كما يتناول المؤلف الذي وقع مقدمته الوزير الأول و وزير الشؤون الخارجية لدولة انتيغوا و باربودا رئيس مجموعة ال77 سنة 2008 السيد وينستون بالدوين سبانسر المواعيد الاقتصادية الكبرى بين الشمال و الجنوب على غرار الندوة الدولية حول التعاون الاقتصادي التي جرت بباريس من 1975 إلى 1977 و قمة شمال-جنوب بكانكون حول التعاون الدولي و التنمية التي جرت بالمكسيك في أكتوبر 1981. و يرتقب تنظيم مراسم لإطلاق هذا العمل خلال هذه السنة في مختلف مراكز الأمم المتحدة و كذا على مستوى عديد الجامعات و مراكز البحث عبر العالم. يجدر التذكير أن السيد احمية قد ألف كتابين آخرين صدرا عن منشورات مطابع جامعة اكسفورد و يتعلق الأمر : ب"مجموعة ال77 بالأمم المتحدة" صدر سنة 2006 و "مجموعة ال77 و التعاون جنوب-جنوب" الذي نشر سنة 2008. وتعد مجموعة ال77 منظمة بين الحكومات تتكون من 130 بلدا ناميا يقع مقرها بالأمم المتحدة بنيو يورك.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.