الرئيس تبون يوجه دعوة لرئيس مجلس القيادة الرئاسي في اليمن للمشاركة في القمة العربية بالجزائر    رئيس مجلس القيادة اليمني يؤكد مشاركته في قمة الجزائر    الكوليرا تزحف إلى مخيّمات اللاجئين    بريطانيا تصرُ على جرائمها وتعيدُ تكرار أخطائها    ما المطلوب لمواجهة الاعتداءات على الأقصى؟    توقيف شخصين بحوزتهما 1140 قرص مهلوس    هذه الطرقات مغلقة بسبب الأمطار وارتفاع منسوب المياه    أمطار رعدية بشرق و غرب البلاد بداية من ظهيرة اليوم الخميس    كيف نحب رسول الله من خلال سيرته؟    البطولة العربية للجمباز: ''نسخة وهران أكدت العمل القاعدي للاتحادية الجزائرية''    افتتاح مهرجان "ميكتا" بالجزائر العاصمة    البليدة: مشاركة واسعة في السباق العددي العسكري للجيش الوطني الشعبي    عالم/كورونا: حصيلة الإصابات تتجاوز 619.8 مليون حالة    المجلس الشعبي الوطني يختتم اليوم مناقشة بيان السياسة العامة للحكومة    المعهد الجزائري للبترول يحصل على شهادة المطابقة إيزو 9001 الخاص بنظام إدارة الجودة    الغرفة الوطنية للفلاحة تحيي قرارات الرئيس تبون في مجلس الوزراء الأخير    البطولة العربية للجمباز الفني: المنتخب الجزائري يحرز ذهبيتين في اختتام المنافسة    بريطانيا : دفاع "حملة الصحراء الغربية" يؤكد عدم شرعية اتفاقية التجارة البريطانية-المغربية لغياب شرط موافقة الشعب الصحراوي    السلم في مالي: الأمين العام الأممي يشيد بالجزائر بصفتها رئيسة الوساطة الدولية    الرابطة المحترفة: مقرة لضرب عصفورين بحجر    حسب تقديرات وزارة الفلاحة: تراجع استيراد اللحوم إلى 10 مليون دولار في 2021    الفصائل تثمن جهود الجزائر لإنهاء الانقسام: استكمال الترتيبات لعقد مؤتمر «المصالحة الفلسطينية»    إلى جانب إنجاح الإحصاء واتخاذ إجراءات استباقية لمواجهة التقلبات الجوية: دعوة الولاة للإسراع في تجسيد مخرجات اللقاء مع الحكومة    فيما ينتظر أن يتبنى المجلس المخطط البلدي للتنمية من الجيل الجديد: نحو وضع أول ميثاق إقليمي لتسيير النفايات بالخروب في قسنطينة    سكيكدة: انطلاق إنجاز 110 سكنات اجتماعية بالحروش    هنأهم في يومهم العالمي: الرئيس تبون يجدد التزامه بدعم المعلمين    "أوبك+" تقرر خفض الإنتاج النفطي بداية من نوفمبر: إنتاج الجزائر سيبلغ 007 .1 مليون برميل اعتبارا من نوفمبر    يبحثون عن العودة بنتائج إيجابية في الذهاب: ممثلو الجزائر خارجيا يحدّدون ملعب الاستقبال    إحباط محاولات إدخال 14,39 قنطارا من الكيف عبر الحدود مع المغرب    الجزائر ستبقى مع الشعب الليبي إلى غاية تجاوز محنته    لبنة أخرى لتعزيز روابط الأخوة بين البلدين    مذكرة تعاون مالي مع السعودية    عبد القادر شافي رئيسا مديرا عاما لنفطال    قريشي رئيسا للجنة الخارجية بالبرلمان العربي    إضرابات واعتصامات رافضة لتجاهل المخزن لواقعهم المنكوب    تألّق الجزائر ومصر في منافسات الفردي    مولوجي بتصاميم "الزليج"    مواعيد مهمّة تنتظر النّخبة الوطنية    تفعيل المشاركة في الاتحاد البرلماني الدولي    عادات وتقاليد متوارثة احتفالا بمولد خير الأنام    قمة واعدة بين الرائد شباب قسنطينة ومولودية الجزائر    الاستثمار الفلاحي بتلمسان مفتوح أمام أرباب العمل    تتويج جزائري بالأولى والثالثة    انطلاق موسم الإبداع    700 مليار مجمدة في حسابات بلديات قسنطينة    أسبوع تحسيسي حول أخطار المفرقعات    كورونا: 3 إصابات جديدة مع عدم تسجيل وفيات    اتفاقية لتنفيذ خدمات التأمين الخاص للأطباء ومستخدمي الصحة العمومية    التأكيد على تحسين الوضعية المهنية و الاجتماعية للفنان    تسوية 26 مشروعا خاص بالجمعيات والتعاونيات    الطبعة الأولى للمعرض الدولي للمختبرات التحليلية والتصوير الطبي من 26 إلى 29 أكتوبر بالجزائر العاصمة    جائزة "النبراس" الوطنية للإبداع الأدبي : قصيدة "ثورتنا ميثاق" تفوز بالمرتبة الأولى    استجيبوا لربكم    افتتاح الطبعة ال14 لمهرجان الجزائر الدولي للشريط المرسوم بالجزائر    ليلة مع النبي صلى الله عليه وسلم    باتنة بالسرعة القصوى لإزالة القاذورات    العالم قبل بعثة الرسول صلى الله عليه وسلم    ومُبَشِّراً بِرسولٍ يأْتي مِنْ بعْدي اسْمُه أحمد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



خبراء يؤكدون أن الوضعية الوبائية الحالية لا تدعو للقلق: المتحور " BA.5 " أقل عدوى والمطلوب حماية الفئات الهشة
نشر في النصر يوم 07 - 08 - 2022


* يجب العودة الطوعية لاحترام التدابير الوقائية
أكد خبراء في الصحة أن الوضعية الوبائية الحالية الناجمة عن الانتشار المحدود للمتحور الجديد "BA.5 " في بلادنا، لا تدعو للقلق، مقارنة بالوضع السائد في العديد من بلدان العالم، التي ينتشر فيها ذات الفيروس المتحور عن " أوميكرون " بشكل سريع مخلفا عددا كبيرا من الإصابات.
وفي هذا الصدد أكد البروفيسور كمال جنوحات رئيس الجمعية الجزائرية لعلم المناعة ورئيس المخبر المركزي لمستشفى رويبة بولاية الجزائر، أن منحنيات الإصابة بهذا المتحور في بلادنا لا تدعو للقلق، بحيث أن عدد المصابين الذين تستدعي حالتهم الصحية الاستشفاء قليل جدا وأغلبهم من كبار السن، مؤكدا بأنه "لا يمكن القول أننا على أعتاب موجة خامسة في ظل وجود بين 2 إلى 3 مرضى في المستشفيات"، كما أن الوضع الوبائي غير خطير ولا يشكل حاليا أي تحد للصحة العمومية سيما إذا وضعنا في عين الاعتبار أن عدد الذين قضوا بسبب هذا الوباء في مدة أربعة أشهر لا يتعدى 3 أشخاص، مقابل المئات يوميا بالبلدان الغربية.
كما أكد البروفيسور جنوحات في تصريح للنصر، أن أعراض الإصابة بالمتحور الجديد، أقل خطورة من تلك التي ارتبطت بانتشار متحور " دلتا " ثم "أوميكرون"، مبرزا أن المصابيين المحتاجين للاستشفاء قليل جدا باعتبار أن الأغلبية يعانون حالة وهن و من صداع وحمى وسعال خفيف، فيما يصاب 30 بالمائة منهم بإسهال.
وأضاف المتحدث " إن ما يجعلنا نقول أن الحالة الوبائية في بلادنا غير خطيرة تعود إلى المنحى التصاعدي الذي يسير ببطء ولا وجود لما يعرف بالمنحى الأُسٍّي الذي يتضاعف خلاله حجم انتشار الفيروس بشكل مضاعف ومقلق".
وفي سياق ذي صلة سجل البروفيسور جنوحات أن هذا المتحور وجد صعوبات كبيرة في تشكيل بؤر عدوى سواء داخل العائلة الواحدة أو داخل المجتمع إذ يمكن أن تجد مصابا واحدا وسط أسرة أو عائلة دون أن ينقل العدوى للآخرين، كما أن حجم انتشار الفيروس أو انتقال العدوى في الشركات الكبرى مثلا قد تراجع من 70 بالمائة بسبب تفشي متحور "أوميكرون " إلى حوالي 5 بالمائة أو أقل في ظل انتشار المتحور الحالي " BA.5".
ويعزو الأخصائي في علم المناعة، الوضع الوبائي الحالي " غير الخطير " في بلادنا إلى المناعة الجماعية التي اكتسبها الجزائريون بسبب تعرض أغلبيتهم للإصابة بفيروس " أوميكرون"، محذرا في ذات الوقت بأن الذين لم يتعرضوا للإصابة بأوميكرون ولم يتلقوا اللقاح أكثر عرضة للإصابة بهذا المتحور الجديد.
كما حذر من أن الفئات الهشة وخاصة كبار السن هم المعرضون أكثر من غيرهم للإصابة بالمضاعفات الخطيرة والوصول إلى تلقي العلاج المكثف في المستشفيات، داعيا في هذا الصدد إلى ضرورة تجنب اقتراب المصابين بالفيروس من كبار السن وتوفير الحماية والوقاية اللازمة لهم والعودة للالتزام الطوعي بتدابير وإجراءات الوقاية من الفيروس سيما في الأماكن العمومية المغلقة.
وبالنسبة للبروفيسور كمال جنوحات فإنه من غير المؤكد القول بأننا على أعتاب موجة خامسة من فيروس كورونا المستجد.
من جهته دعا الدكتور محمد ملهاق، وهو باحث في علم الفيروسات وبيولوجي سابق في مخابر التحاليل الطبية، في تصريح للنصر، إلى العودة الطوعية لتطبيق واحترام تطبيق التدابير الوقائية، سيما الالتزام بوضع الكمامة في الأماكن العمومية المغلقة وتلقيح الفئات الهشة من المجتمع بجرعة معززة، باعتبار أن هذا المتحور الجديد " BA.5 «يستهدف – كما قال – الفئات الهشة أكثر من غيرها.
وفي تقدير الدكتور ملهاق فإننا نشهد حاليا " بداية موجة خامسة من انتشار فيروس كورونا المستجد"، وهو ما يستدعي – كما أضاف – العودة الطوعية وغير الإجبارية للالتزام بالتدابير الوقائية في ظل وجود " مخاطر الإصابة بكوفيد على المدى الطويل"، وحث بالمناسبة المرضى المزمنين والمسنين الذين مضى على تطعيمهم 6 أشهر إلى الإسراع لتلقي جرعة معززة من اللقاح ضد فيروس كورونا.
من جانبه سجل الدكتور محمد محساس الأخصائي في الأمراض الصدرية، بأن الأعراض التي ظهر بها المتحور الجديد، " BA.5" المتمثلة في حالة الوهن والحمى وآلام الرأس والاضطرابات الهضمية، دون فقدان حاستي الذوق والشم، غير خطيرة ما ترك الكثيرين لا يلجؤون لتشخيص المرض و يعتمدون فقط على بعض العلاجات البسيطة.
ودعا الدكتور محساس في تصريح للنصر إلى ضرورة اللجوء إلى فحص " البي سي آر" لكل شخص تظهر عليه الأعراض المشار إليها باعتبار أننا خارج فترة الإصابة بالأنفلونزا الموسمية من أجل جمع المعطيات اللازمة عن هذا المرض، وعن حجم انتشاره كي نتجنب كما قال " الذهاب إلى دخول اجتماعي صعب". وشدد الدكتور محساس بدوره الدعوة إلى ضرورة عودة المواطن الطوعية لتطبيق إجراءات وتدابير الوقاية في الأماكن المغلقة، التي ما تزال سارية المفعول قانونيا ولم يتم إلغاؤها، رغم أن المعطيات الموجودة اليوم – كما قال - تؤكد أننا لن نذهب لنفس الأخطار السابقة الناجمة عن تفشي متحور " دلتا " ومتحور " أوميكرون". كما أكد المتحدث أنه لا يوجد الخطر الفردي والصحي بنفس الحجم السابق لتوفر الدولة على وسائل الوقاية والمواجهة، غير أن الحذر – كما قال – يجب أن يبقى مطلوبا. ع.أسابع


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.