ربط 4000 مؤسسة ومصلحة لامركزية للصحة بإدارتها المركزية    أويحيى يدعو مناضليه لتجنيد كل الطاقات لدعم الرئيس بوتفليقة    400 مؤسسة تشرف على تسييرها العنصر النسوي    الفرنسيون يُشيدون ب “بن طالب”    وفاة شخص وإصابة زميليه في حادث مرور بتلمسان    وضع حجر الأساس اليوم بالجزائر لمركز إتحاد إذاعات الدول العربية والإفريقية    طوارئ في المستشفيات بسبب موجة جديدة ل«البوحمرون»!    هذه هي الأحياء المعنية ب«الرّحلة» إلى 1000 مسكن جديد في العاصمة يوم الأحد المقبل    المهرجان الثقافي‮ ‬الوطني‮ ‬للفنون والإبداع بقسنطينة    حجز شاحنتين محملتين بنحو‮ ‬150‭ ‬قنطار‮ ‬    المدير التنفيذي‮ ‬للمجموعة‮ ‬يكشف‮:‬    إعتداءات وتهديدات من طرف المنظمات الطلابية‮ ‬    الإحتفال‭ ‬بالذكرى ال43‮ ‬لإعلان الجمهورية الصحراوية‭..‬‮ ‬حمة سلامة‮:‬    بوتين‮ ‬يحذر واشنطن‮: ‬    اتحاد عنابة‮ ‬يفاجىء وفاق سطيف    نُظم تحسباً‮ ‬للدورة المقبلة‮ ‬    بدوي: الجزائر لن تكون كما يريد أن يسوّق لها البعض    فنزويلا تتأهب للحرب وتوجه رسائل لواشنطن‮ ‬    مقري‮ ‬يكشف عن برنامجه الرئاسي‮ ‬ويؤكد‮: ‬    بكل من تيسمسيلت وهران والمسيلة    أول عملية تصدير للمنتجات الجزائرية برا باتجاه السينغال    إدانة ضد التصريحات الحاقدة تجاه المسلمين    ماكرون في مواجهة سوء اختيار مساعديه    مجمع‮ ‬سوناطراك‮ ‬يعلن‮:‬    تمثل ثلث الكتلة النقدية المتداولة    ڤيطوني‮ ‬يعوّل على التعاون مع كوبا‮ ‬    لمناقشة التعاون بين البلدين‮ ‬    انعقاد الدورة 22 للجنة المشتركة الجزائرية - الكوبية    يوسفي يستقبل الوزير الكوبي    الجيش الفنزويلي: عزل مادورولن يمر إلا فوق جثثنا    غلام الله يدعو الأئمة للإقتداء بنهج الشيخ بلكبير    مجموعة وثائق جغلال ونقادي تسلم هذا الأحد    وزيرة خارجية جنوب افريقيا تجدد حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره    دعوات للحفاظ على الجزائر    هجر تلاوة القران    الفريق يحتاج إلى استعادة الثقة بالنفس    حقائق العصر..    التاريخ، الرواية، فضاء الرشح و غواية الإنشاء    أوبيرات حول الشهيد ومعرض للكتب و الصور التاريخية    غرفة التجارة توقع اتفاقية مع الشركة الوطنية للتأمينات    «شهادة الاستثمار» تُعرقل دخول سيارات «ألتو» و «سويفت » إلى السوق    "لوما" أمام تحدي البقاء في الصدارة    صرح رياضي يتأهب للتجديد    نسبة تلقيح الماشية ضد طاعون المجترات الصغيرة تصل إلى 73 بالمائة    عودة زرقين وعطية وبن شريفة وغياب مسعودي    سكان الخدايدة يترقبون السكن الريفي    جلسات وطنية لدعم الشراكة مع المؤسسات الكبرى    النقد في الجزائر ضئيل    استقالة برلماني لسرقته "ساندويتشا"    التوعية ضرورة مجتمعية    مقالات الوسطيين: رضا الناس غاية لا تدرك    لا تحرموا أبناءكم من مواكبة التطورات وراقبوهم بذكاء    نزال تايسون والغوريلا.. دليل جديد على "الطيش"    مازال ليسبوار    الابتكار والإبداع متلازمة لترسيخ صورة الشهيد    فراشات ب40 مليون دولار    حفيظ دراجي يجري عملية جراحية    10 خطوات لتصبحي زوجة مثالية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تكريم الفنانة المتعددة التخصصات خديجة حمسي
نشر في الاتحاد يوم 18 - 11 - 2018

نظمت المحافظة السامية للأمازيغية، أمس، بالجزائر العاصمة حفلا تكريميا كبيرا على شرف الفنانة الكبيرة المتعددة التخصصات خديجة حمسي التي كرست أزيد من 40 سنة من حياتها للعمل على ترقية الهوية الامازيغية.
وحضر جمهور غفير إلى قاعة السينما "الخيام" (كلود ديبوسي سابقا) بالجزائر العاصمة للتعبير عن امتنانه للفنانة الكبيرة المتعددة التخصصات خديجة حمسي التي "أبدعت سحرا و جمالا" طوال "مشوارها الثري كمبدعة للموضة الامازيغية و مغنية و ممثلة"، حسبما جاء في وثيقة التقديم التي خصصت لها، وتضمن برنامج الحفل موسيقى شعبية و قبائلية و شاوية و شعر و شهادات حية و فيلم وثائقي قصير، بحضور الامين العام للمحافظة السامية للأمازيغية سي الهاشمي عصاد والعديد من الشخصيات و الممثلين المحليين لمختلف الهيئات العمومية، وقدمت اوركسترا جمعية "نغمة" لبجاية تحت قيادة حسينو فاضلي وهو مغني أيضا برنامجا متنوعا بين الشعبي والعاصمي. وبطلب من المنظمين أعاد يانيس زياني وسفيان عتو بعض الأغاني للفقيد معطوب الوناس قبل دعوة المغني زهير الشاوي، لتقديم بعض الاستخبارات بصوت نقي وعالي سافر من خلاله الجمهور الى منطقة الاوراس.
وتم تقديم فيلم وثائقي مدته حوالي 15 دقيقة خصص لمنزل خديجة حمسي المتميز الذي بنته في منطقة أزفون حسب تصميمها المعماري الخاص القائم على "فضاء مفتوح، حيث عرضت فيه الفنانة ابداعاتها والقطع التي قامت بترميمها ولم تتردد في اطلاق على بيتها اسم "البيت المتوسطي بروح قبائلية"، وقُدمت شهادات حية منها شهادة الكاتبة جوهر امحيس اوكسل والمنشطين والمنتجين لحصص اذاعية عبد المجيد بالي وحميد مجاهد، بالإضافة الى الشاعرة والمنشطة والفنانة هجيرة اولبشير، التي قامت بتثمين المسار المتميز لخديجة حمسي تلك الفنانة العصامية ذات الموهبة الخاصة والإبداع الفياض".
وأظهرت خديجة حمسي منذ صغرها قدرة كبيرة على الخياطة والطرز العصري واهتمت ايضا بنسيج الزرابي والغناء والرقص الشعبي والشعر النسوي وفن الطبخ والتقاليد، واستقرت بالجزائر العاصمة حيث كرست وقتها منذ سنوات السبعينات للفن بتشجيع من أكبر وجوه الثقافة الجزائرية على غرار كاتب ياسين ومحمد اسياخم وعلي زموم ومحمد بن محمد، وجعلت اللباس القبائلي تحفة فنية حيث اخرجته من الفولكلور وأدخلت عليه "إشارات ورموز قديمة، حيث صممت وأنجزت ألبسة الفيلم الطويل "جبل باية" لعز الدين مدور ومسرحية "انت خويا وأنا أشكون" لسليمان بن عيسى كما غنت في أفلام طويلة و افلام وثائقية منها فيلم وثائقي حول حياة الفقيد محمد اسياخم.
وسرعان ما نالت أعمالها اعجاب الدوائر الدبلوماسية والفضاءات الحضرية للجزائر العاصمة، حيث قامت بتنظيم العديد من المعارض في الجزائر وفي الخارج وتحصلت على العديد من الجوائز كرست فيها فنها بمضامينه الاصيلة وأشكاله العصرية، ونظم حفل التكريم المحافظة السامية للأمازيغية بالتنسيق مع بلدية الجزائر الوسطى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.