تحتضن اليوم اجتماعا تاريخيا لدول أوبك وغير أوبك: الجزائر تفعل آلتها الدبلوماسية لاحتواء الخلافات بين الدول النفطية    النسر الأسود‮ ‬يقصي‮ ‬حامل اللقب    سجل ثنائية ضد كارديف    سيتولى تدريب المنتخب المحلي    في‮ ‬ترميم آثارها الحضارية المدمرة    حسب رئيس مصلحة حماية النباتات والحيوانات    في‮ ‬حين ستسلم‮ ‬3‮ ‬آلاف قطعة أرضية للبناء الذاتي    عشرات القتلى والجرحى في‮ ‬هجوم مسلح‮ ‬يستهدف عرضاً‮ ‬عسكرياً‮ ‬في‮ ‬الأهواز‮ ‬    يوسفي‮ ‬ووزير الطاقة القطري‮ ‬في‮ ‬بلارة    برمجة أول جلسة‮ ‬يوم‮ ‬11‮ ‬نوفمبر المقبل‮ ‬    أدّوا اليمين القانونية بمجلس قضاء البليدة‮ ‬    محمد‭..‬‮ ‬أكثر الأسماء شيوعاً‮ ‬في‮ ‬بريطانيا    خلال الدورة الثانية لمنتدى أوراسيا حول النساء    حجزت المعدات المستعملة‮ ‬    الرئيس بوتفليقة يشيد بجودة علاقات الصداقة والتضامن وحسن الجوار    17 حزبا مع استمرار الرئيس بوتفليقة    مشروع وادي الحراش يسلّم صيف 2019    حماية الجزائر تقتضي أعلى درجات الجاهزية القتالية    12 قتيلا و314 جريحا    غوتيريس يطالب أطراف النّزاع في طرابلس باحترام الهدنة    يعتبر أحد أعمدة الإعلام والاتصال بالجزائر    مشاريع صناعية كبرى لم تتجسد بزعرورة و قصر الشلالة و فرندة    من جراء الفيضانات في عدة ولايات    صندوق الزكاة مورد الحياة    السينما الجزائرية مطلع الألفية الثالثة    أكثر من 3000 عنوان في الموعد    الأسرة المترابطة    ترقب مشاركة جزائرية قوية    رسميا الإذاعة تطلق جائزة المنارة الشعرية    دورات تكوينية لأساتذة الأمازيغية الجدد    قافلة ثقافية لفائدة المدارس بخنشلة    تبسة تحيي الذكرى ال63 لمعركة الجرف الكبرى    وزير السياحة يلتقي سفيرة فنلندا    اجتماع الأوبك اعتراف بفضل الدبلوماسية الجزائرية    هل يلعب فيغولي في قطر؟    80 مليون سنتيم من محل مستخدمته    رؤساء النوادي جاهزون لانطلاق المنافسة خلال الأسبوع الثاني من أكتوبر    ثلاثة لا يستجاب لهم    وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ    آداب الطعام والشراب    مساعي لفتح جزء من مشروع مركز مكافحة السرطان بالأغواط    القدرة على الاستماع وتقبل الاختلافات    المحاورة لا المجابهة    السلام قبل الكلام    الجزائر أرض التنوّع و التعايش    انهال على جارته المسنة و ابنتها بالضرب بسبب .. «ركن سيارة»    مواثيق أممية لتجسيد طموحات عالمية    مؤسسات بدأت التصدير وأخرى تراهن على البقاء والتسويق    الجزائر تستضيف اجتماع 2019    جمال طبيعي شوهته سلوكات شاذة    تأكيد على أهمية نشر الثقافة التقنية    افتتاح أول مركز للتكفل بالرضع المعوقين بالعاصمة    أولمبي الشلف يستعيد الصدارة ووداد تلسمان يتعثر    الانتصار لاقتطاع تأشيرة التأهل    عندما ينتحر العفاف    ارتفاع في عدد حالات “البوحمرون” بالجلفة    بعد أيام من تحديد مصدر الوباء‮ ‬    تخصيص فترة للاستدراك وأخرى لإجراء الامتحانات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاقتراع يتواصل عبر المكاتب المتنقلة بالجنوب
في أجواء من التفاؤل وحرص السكان على الإسهام في بناء الدولة
نشر في المساء يوم 22 - 11 - 2017

يواصل الناخبون بمناطق الجنوب الكبير، عملية التصويت في إطار الانتخابات المحلية، عبر المكاتب المتنقلة التي سخرتها السلطات المحلية؛ من أجل ضمان السير العادي لهذه العملية، وتمكين سكان المناطق النائية بالولايات المعنية، بالإدلاء بأصواتهم لاختيار ممثليهم الجدد في المجالس البلدية والولائية.
ويؤدي الناخبون بالمناطق الريفية والنائية بأقاليم بلديتي أم العسل وتندوف، واجبهم الانتخابي في أجواء يطبعها التفاؤل، إذ لم تثن التضاريس والمسالك الوعرة وبرودة الطقس، المواطنين عن الإقبال وبكثافة على مكاتب الاقتراع لأداء هذا الواجب الذي اعتبروه «أكثر من ضروري في هذا الظرف».
في هذا الإطار أشار الشاب محمد بن طوبة، وهو مربي مواش بعد الإدلاء بصوته بأحد المكاتب المتنقلة بضواحي تندوف، أشار إلى أن «هذه الانتخابات تُعد بمثابة عرس وطني وانتصار جديد للجزائر في ظل الدستور الجديد»، فيما عبّرت، من جهتها، السيدة أم العيد (أرملة) عن فرحتها بهذه الاستحقاقات، التي «ستتيح لها فرصة التعبير عن تطلعاتها لبناء دولة القانون»، على حد تعبيرها.
بدوره، لم يتخل السيد خليهلنا (78 سنة) أحد سكان منطقة غار جبيلات، عن أداء واجبه والتعبير عن خياره، داعيا بالمناسبة كافة المواطنين إلى «أن لا يتأخروا عن أداء واجبهم وعدم ترك الفرصة للمتربصين بالبلاد».
من جهتهم، عبّر عدد من ممثلي الأحزاب السياسية المشاركة في هذه المحليات والمرافقين للمكاتب المتنقلة، عن ارتياحهم للأجواء التي تسود عملية الاقتراع والإقبال الكبير للناخبين.
وذكر منسق الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات بتندوف محمود شراد، أن الأمور تسير بوتيرة جيدة في ظل توفر كل الشروط الضرورية لإنجاح هذا الموعد الهام، «على الرغم من تسجيل نقص في عدد المراقبين على مستوى المكاتب الانتخابية المتنقلة».
ويواصل الناخبون بالمناطق النائية والقرى البعيدة التابعة لبلديات تمنراست بدورهم، عملية التصويت على مستوى المكاتب المتنقلة في أجواء تنظيمية محكمة، حيث أوضح رئيس المكتب المتنقل لقرية آراك ومولاي لحسن عبد القادر أمنكاد، أن عملية التصويت تجري في ظروف جيدة وسط إقبال مكثف للمواطنين على هذا المكتب الذي يحصي 824 ناخبا من البدو الرحل، مقسَّمين ما بين قرية آراك ومولاي لحسن وما جاورهما.
كما يواصل سكان المناطق النائية ببلدية أدلس بكل من هيرافوك ومرتوتك وأمقيد، أداء واجبهم الانتخابي في ظروف عادية، حيث تجوب قوافل المكاتب المتنقلة قرى ومناطق تواجد البدو الرحّل المنتشرين عبر جهات متباعدة لا تقل مسافة الوصول إليها عن 1220 كلم.
نفس الأجواء تطبع العملية الانتخابية بالمكاتب المتنقلة بولاية إيليزي، حيث تتواصل عميلة التصويت في ظروف عادية، وفق ما أوضح مدير التنظيم والشؤون العامة بالولاية سعد لزهاري، الذي أشار إلى أنه قصد تعزيز منظومة الاتصال بين رؤساء المكاتب المتنقلة والخلية المركزية. وتم تزويد هذه المكاتب بأجهزة اتصال حديثة جدا، لتقديم الوضعية بصفة مستمرة.
من جهته، أكد منسق الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات بإيليزي غومة محمد، عدم تسجيل مصالحه أي إخطار إلى حد الآن، مضيفا أن عملية الاقتراع تتواصل في ظروف عادية، حيث تم تسخير كافة الإمكانيات المادية والبشرية لإنجاح هذا الاستحقاق.
في نفس السياق ذكر رئيس حي تماجرت بإيليزي بيود محمد عقب الإدلاء بصوته، أن تأديته واجبه الانتخابي ‘'يُعد حقا مكفولا دستوريا لاختيار ممثليه في هذه الانتخابات المحلية التي يعلق عليها سكان المناطق النائية آمالا كبيرة في تحسين الظروف المعيشية».
كما واصل سكان المناطق النائية بسبع بلديات تابعة لولاية أدرار، عملية التصويت عبر 11 مكتبا متنقلا لاختيار ممثليهم بالمجالس الشعبية البلدية والمجلس الشعبي الولائي.
وتواصلت العملية نفسها بالمناطق النائية لولاية النعامة، حيث تم تسخير 16 مكتبا متنقلا للبدو الرحّل عبر المناطق الرعوية الحدودية والجنوبية المتناثرة بالولاية، والتي تضم إجمالا 12548 مسجلا موزعين على 8 بلديات يؤطرها 112 عونا.
وتتوزع هذه المكاتب التي تتيح للمسجلين بها أداء واجبهم 48 ساعة قبل موعد الانتخابات المحلية على بلديات النعامة والبيوض والقصدير وعين الصفراء وتيوت ومغرار وعسلة وصفيصيفة.
وحرصت الإدارة العمومية على توفير كافة الإمكانيات التنظيمية، حتى يتسنى للمواطنين المعنيين الانتخاب في أحسن الظروف، فيما يرافق كل مكتب اقتراع متنقل مراقبان اثنان لمتابعة مجريات التصويت تم اختيارهما من بين ممثلي المترشحين في قوائم الأحزاب السياسية والقوائم الحرة المشاركة في هذا الاستحقاق، وفق ما أكد منسق المداومة الولائية للهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.