دعم الشراكة بمشاريع ملموسة    تعزيز علاقات التعاون وحسن الجوار    برنامج لتوزيع الأنترنت لبقية الأجهزة في ويندوز    مراكشي محمد من بطال إلى صاحب مؤسسة للأعمال البحرية    في ذكرى ثورة يناير:مقتل 20 متظاهرًا وإصابة 168 واعتقال 221    8 حقائق علمية مفاجئة لزواج دائم وسعيد    نداءات عاجلة    تنجب توأما وعمرها 70 عاما!    مجموعة ناس الخير الجلفة تطلب من ذوي القلوب الرحيمة مساعدة خالتي "العطرة"    ناس الخير تطلق ندائها للنخوة والنيف لانقاذ كرامة خالتي "العطرة"    زيتوني يبرز اهتمام الدولة بالمجاهدين وذوي الحقوق    التشيك تلحق خامس خسارة ب الخضر    مولودية بجاية تحافظ على الصدارة.. وانتفاضة العميد تتواصل    غاريث بيل يرافق رونالدو إلى خارج الملعب    امتيازات ضريبية لأكثر من 333 ألف مؤسسة صغيرة    وكالة التشغيل تلهب الشارع في ورڤلة    "إلى أين نحن ذاهبون بمجانية العلاج؟"    جمعيات مغربية تحتج أمم قنصلية الجزائر بوجدة    "عرس الدم" على خشبة "عز الدين مجوبي"    "لسنا متسولين ونطالب باسترداد كل أموالنا"    الأساتذة يعودون إلى الإضراب بداية من 10 فيفري    والي بجاية يقاضي رئيس المجلس الشعبي الولائي    رئيس لازيو يكشف حقيقة قرب التعاقد مع بالوتيلي    مونديال كرة اليد:سلاحجي يغادر الوفد الجزائري    مواجهات المجموعة الرابعة ب الكان تنتهي بالتعادلات    هل سيؤثر غياب سليماني على الخضر ؟    "تيليفريك " قسنطينة يتوقف عن العمل    لجنة حقوقية دولية تحقق في سجون الجلفة    مسلحون يخطفون وكيل وزارة الخارجية الليبية    عودة الاحتجاجات لقطاع التربية    اجتماع مجلس الامن غداً لبحث ازمة اوكرانيا    حكم الغيبة و النميمة    رئيس النيجر لا ينسى شهداء الثورة    اقرار القانون الانتخابي في الكونغو    والي وهران ينهي مهام " مير" أرزيو    الجزائر تدين بشدة اغتيال الرهينة الياباني    إعادة فتح سوق النقل الجوي للخواص    تيارت تحتضن الأغنية الملتزمة    من فضائل الإسلام... فضل الدعاء    حركة واسعة في سلك مدراء الصحة قريبا    مديرية الصحة تخصص 200 منصب شغل خلال السنة الحالية لأعوان شبه الطبي    عبد المالك بوضياف يطمئن الجزائريين: لا تراجع عن مجانية العلاج بالمستشفيات    الله على ما تقول شهيد.. يا بوضياف    أمواج البحر تلفظ باخرة على متنها 24 ألف طن من الحبوب نحو ساحل فيومرداس    علماء يكتشفون وادي النمل المذكور في القرآن الكريم    ماهي المنازل التي لا تدخلها الملائكة؟!    سنن مهجورة صلاة الجماعة    مشروع قانون ميزانية 2012 محل نقاش برلماني    إلغاء محاضرة للروائي "كمال دافيد" في تيزي وزو لهذا السبب    « إن تخبط الحكومة تجاه أزمة البترول يوضح هشاشة السياسات المتبعة من قبل حكومات العهدات الأربعة»    الخضر يجرون حصتهم الرئيسية اليوم في ملعب مالابو    تقديم رواية " حفل موسيقي بشرشال" لنورة صاري بتلمسان    متوسّطة "شعباني محمد" بعين وسارة تلغي قسما دراسيا وتُوزّع تلاميذه على باقي الأقسام في منتصف العام الدراسي !!    سنة 2015 ستكون محطة "حقيقية" لإحداث ثورة "نوعية" في المنظومة الصحية    "القناص الأمريكي" يسيئ للمسلمين !    جثة الفرنسي ايرفي غورديل تنقل الاثنين إلى فرنسا    حنون تتحدث عن "اختلالات" في تسيير المال العام وتصرح:    الناقد السينمائي أحمد بجاوي يؤكد في حواره مع الحياة العربية:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

وزارة التعليم العالي تخضع المترشحين لاختبار كتابي.. شروط جديدة للالتحاق بالدكتوراه
نشر في الجزائر نيوز يوم 25 - 07 - 2012

قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، اعتماد نمط جديد للالتحاق بطور الدكتوراه في نظام ''أل.أم.دي'' من خلال إعادة تنظيم التكوين في هذا الطور، ويتم ذلك عن طريق تنظيم مسابقة وطنية، حيث يتم الالتحاق بالدكتوراه عبر مرحلتين، تتعلق المرحلة الأولى بدراسة الملفات، والثانية بإخضاع المترشحين الذين يساوي عددهم عشرة أضعاف المناصب المفتوحة لاختبارات كتابية.
أحدثت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تغييرات للالتحاق بالتكوين في الطور الثالث من نظام ''أل.أم.دي'' المتمثل في الدكتوراه، تختلف عما كان معمول به في السنوات الماضية، ولأول مرة يتم تنظيم مسابقة وطنية للالتحاق بها .ووفقا لنص القرار الوزاري رقم 191 المتضمن المراحل الواجب أن تتقيد بها المؤسسات الجامعية المؤهلة للتكوين في هذا الطور لرسم السنة الجامعية المقبلة، فإن الالتحاق بهذا الطور يكون على أساس مسابقة وطنية للمترشحين الحائزين على شهادة الماستر أو أي شهادة أجنبية معادلة، وتتولى المؤسسة الجامعية المعنية تنظيم المسابقة وفق مرحلتين، تتمثل الاولى في دراسة ملفات المترشحين، التي تتم وفقا للمعايير الملائمة بين تخصص الماستر والطور الثالث الذي يتقدم إليه المترشح، المعدل العام المحصل عليه في الطور الثاني، الانتظام في تدرج الطالب خلال الطور الثاني، حيث يتم إقصاء كل طالب راسب، مع الأخذ بعين الاعتبار الملاحظات الواردة في الوثيقة الوصفية للمعارف والمؤهلات المكتسبة المرفقة لشهادة الماستر. وتسمح دراسة ملف الترشح بتقييم المسار الجامعي للمترشح، وإجراء انتقاء أولي للمترشحين الذين استوفوا الشروط البيداغوجية المحددة من طرف لجنة البيداغوجيا والبحث .أما بالنسبة للمرحلة الثانية، فإنها تخص الاختبارات الكتابية التي يخضع لها المترشحون المسموح لهم باجتيازها، وشددت الوزارة على أن يكون عددهم يساوي على الأقل عشرة أضعاف المناصب المفتوحة، تتمحور هذه الاختبارات حول تخصصات التكوين في الماستر، وتعد كلا المرحلتين إجبارية وإقصائية .وحدد القرار الوزاري مدة رسائل الدكتوراه بثلاث سنوات متتالية، ولا يمكن لرئيس المؤسسة أن يرخص بصفة استثنائية إضافة سنة أو سنتين إلا باقتراح من المجلس العلمي وإبداء رأي معلل من طرف المشرف على أطروحة الدكتوراه الذي يقدم طلبا للمجلس العلمي .ويعتبر كل طالب لم يناقش أطروحته في مدة ثلاث سنوات المحددة مقصيا ويحرم بذلك من الحصول على شهادة الدكتوراه .وأبقت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على شرط نشر مثال واحد في مجلة علمية معترف، وهو الشرط الذي يطرح إشكالا لدى العديد من المسجلين في هذا الطور من الدراسات لوجود اعتبارات عدة
.ويفوق العدد الإجمالي للمناصب المفتوحة لرسم السنة الجامعية المقبلة في الدكتوراه 300 منصب، من بينها 176 منصب في تخصصات جديدة وأزيد من 200 منصب في تخصصات تمت إعادة تأهيلها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.