لعمامرة يُطالب بإرادة سياسية للانضمام إلى أوامسي    هذه تفاصيل أسعار قسيمة السيارات    زرهوني تعيد فتح فندق بأدرار    السلطة التنفيذية لا تتدخل في عمل القضاة    زوما بالجزائر لإعطاء دفع جديد لعلاقات البلدين    أصحاب النشاطات الحرة يقاطعون التأمينات الإجتماعية    وتيرة إنجاز المشاريع السكنية الكبرى مرضية    زيدان: ستتوقف الجماهير على مضايقة فقير واختياره فرنسا لا يعني أنه ليس جزائري    المنتخب الوطني يفوز وديا ب 4/1 على سلطنة عمان    الدولي الفرنسي انيلكا يبدي اعجابه ببلادنا و يصرح:    ماندي يقنع في قلب الدفاع وسيكون حلا جيدا مستقبلا لغوركيف    لقطة من مصباح أكدت سخطه على غوركيف    الخضر ينتفضون أمام عمان برباعية    عائلة "بن رزيق" بمسعد .......حين يقترن السرطان و الزهايمر ببشاعة الفقر !!    والي قسنطينة يتهم رئيس البلدية بعدم القيام بواجبه    السجن النافذ لسارق 9 قناطير من اللحم المجمد    تأجيل ملف التلاعب بجوازات الحج وطرحها في السوق السوداء    الروتين اليومي قد يؤدي للكآبة:    هاجس انتشار الحمى القلاعية يخيم على مربي الأبقار بتيارت    نقص في التأطير بالمركز الطبي البيداغوجي بمزغران    عمليات جراحية دقيقة ل 13 طفلا يعانون من تشوهات خلقية    قرين يعلن عن فتح مكتب للمؤسسة الوطنية للتلفزيون بالأغواط سنة 2017    جيجل حاضرة ببرنامج ثري "في عاصمة للثقافة العربية للعام 2015 "    وزيرة الثقافة نادية لعبيدي:    بثنية الحد    الفنان معطي الحاج يحل ضيفا على "الجمهورية" ويؤكد    "الحياة بالكتابة".. كتاب عن حياة فيرجينيا وولف    زمن المتاهة.. سيرة روائية ترصد خيبة أمل الكاتبة    الخطاب الإسلامي.. من المنبر إلى شبكة الإنترنت    موبيليس تشارك بعروض خاصة في صالون السياحة 2015    80 بالمائة من الخواص لا يدفعون اشتراكاتهم    نحن لم نفشل في حماية حدودنا و لآ زلنا صامدون ، بل الإرهاب هو فاشل    الباجي قائد السبسي: " الجزائر خففت علينا وطأة الإرهاب "    الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية تختبر جاهزية قواتها    دبلوماسي غربي: محادثات النووي الايراني لا تزال عالقة حول ثلاث مسائل اساسية    العلاج الذي من شأنه أن يزيل أو يخفف عنك وقع ذم الناس لك    SMS يشلّ مطار هواري بومدين    توقيع مذكرة تعاون بين معهدي دبلوماسية البلدين    بإمكان سويسرا تعلم الكثير من الجزائر في مجال مكافحة الإرهاب    بوفون يعترف أنه تفرغ لدراسة المهاجم كين    الكتاب المتسلسل    ضوابط بيع وشراء العملات    فلسطين تنضم رسميا إلى محكمة الجنايات الدولية    الجزائر حققت أهداف الألفية ومحاربة الإرهاب بتجفيف منابعه    إِطْلالاتٌ..!!    الجيش يوقف 22 مهربا    "لا يمكن تعديل الدستور عبر البرلمان فقط إذا مس بتوازنات المؤسسات الدستورية"    قضية الشركة الوطنية للنقل البحري أمام العدالة الأربعاء    اشتباكات عنيفة في عدن والحوثيون يحققون مكاسب    سلال: قانون المالية التكميلي 2015 يتحكم في التجارة الخارجية    بوضياف: "لا تراجع عن مجانية العلاج في الجزائر"    تعيين حفيد الأمير عبد القادر مقررا خاصا بمجلس حقوق الإنسان    غياب فادح في لقاحات الأطفال بالمراكز الجوارية في عنابة    المدير العام المكلف بعصرنة الوثائق والأرشيف بوزارة الداخلية    بن صالح يؤكد على ضرورة تكييف منظومة العمل العربي مع متطلبات المرحلة    عجبا لأمر المؤمن..    تدعيم مصالح الاستعجالات خلال تظاهرة عاصمة الثقافة العربية    برشلونة يضع لاعبين من أرسنال في المفكرة لتعويض تشافي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

وزارة التعليم العالي تخضع المترشحين لاختبار كتابي.. شروط جديدة للالتحاق بالدكتوراه
نشر في الجزائر نيوز يوم 25 - 07 - 2012

قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، اعتماد نمط جديد للالتحاق بطور الدكتوراه في نظام ''أل.أم.دي'' من خلال إعادة تنظيم التكوين في هذا الطور، ويتم ذلك عن طريق تنظيم مسابقة وطنية، حيث يتم الالتحاق بالدكتوراه عبر مرحلتين، تتعلق المرحلة الأولى بدراسة الملفات، والثانية بإخضاع المترشحين الذين يساوي عددهم عشرة أضعاف المناصب المفتوحة لاختبارات كتابية.
أحدثت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تغييرات للالتحاق بالتكوين في الطور الثالث من نظام ''أل.أم.دي'' المتمثل في الدكتوراه، تختلف عما كان معمول به في السنوات الماضية، ولأول مرة يتم تنظيم مسابقة وطنية للالتحاق بها .ووفقا لنص القرار الوزاري رقم 191 المتضمن المراحل الواجب أن تتقيد بها المؤسسات الجامعية المؤهلة للتكوين في هذا الطور لرسم السنة الجامعية المقبلة، فإن الالتحاق بهذا الطور يكون على أساس مسابقة وطنية للمترشحين الحائزين على شهادة الماستر أو أي شهادة أجنبية معادلة، وتتولى المؤسسة الجامعية المعنية تنظيم المسابقة وفق مرحلتين، تتمثل الاولى في دراسة ملفات المترشحين، التي تتم وفقا للمعايير الملائمة بين تخصص الماستر والطور الثالث الذي يتقدم إليه المترشح، المعدل العام المحصل عليه في الطور الثاني، الانتظام في تدرج الطالب خلال الطور الثاني، حيث يتم إقصاء كل طالب راسب، مع الأخذ بعين الاعتبار الملاحظات الواردة في الوثيقة الوصفية للمعارف والمؤهلات المكتسبة المرفقة لشهادة الماستر. وتسمح دراسة ملف الترشح بتقييم المسار الجامعي للمترشح، وإجراء انتقاء أولي للمترشحين الذين استوفوا الشروط البيداغوجية المحددة من طرف لجنة البيداغوجيا والبحث .أما بالنسبة للمرحلة الثانية، فإنها تخص الاختبارات الكتابية التي يخضع لها المترشحون المسموح لهم باجتيازها، وشددت الوزارة على أن يكون عددهم يساوي على الأقل عشرة أضعاف المناصب المفتوحة، تتمحور هذه الاختبارات حول تخصصات التكوين في الماستر، وتعد كلا المرحلتين إجبارية وإقصائية .وحدد القرار الوزاري مدة رسائل الدكتوراه بثلاث سنوات متتالية، ولا يمكن لرئيس المؤسسة أن يرخص بصفة استثنائية إضافة سنة أو سنتين إلا باقتراح من المجلس العلمي وإبداء رأي معلل من طرف المشرف على أطروحة الدكتوراه الذي يقدم طلبا للمجلس العلمي .ويعتبر كل طالب لم يناقش أطروحته في مدة ثلاث سنوات المحددة مقصيا ويحرم بذلك من الحصول على شهادة الدكتوراه .وأبقت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على شرط نشر مثال واحد في مجلة علمية معترف، وهو الشرط الذي يطرح إشكالا لدى العديد من المسجلين في هذا الطور من الدراسات لوجود اعتبارات عدة
.ويفوق العدد الإجمالي للمناصب المفتوحة لرسم السنة الجامعية المقبلة في الدكتوراه 300 منصب، من بينها 176 منصب في تخصصات جديدة وأزيد من 200 منصب في تخصصات تمت إعادة تأهيلها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.