ممثلون عن هيئات الإتحاد يلتقون بالجزائر    وزير العمل يؤكد بداية تطبيقه ويصرح    الجزائر ترفع إنتاجها من النفط ب 32 ألف برميل يوميا    تغطية شاملة للطريق السيار من قبل المتعامل موبيليس    LENOVO + شهران من المكالمات والانترنت مجّانا ب 7990 دج    العربي ولد خليفة يؤكد    مقتل مدني سعودي على الحدود مع اليمن    الفاف تميل إلى التراجع عن القرار    فان جال يقر بخطأ دي ماريا    بلاتيني يحظى بدعم بلدان أمريكا    احتجوا على التماطل في توصيل سكناتهم بالكهرباء والغاز    المسيلة:غلق مقر بلدية أولاد منصور طلبا للماء و احتجاج لغياب التهيئة ببوسعادة    مجرم خطير في قبضة أمن الخروب بقسنطينة    فان غال نادم على صفقة دي ماريا    لجنة بين ممثلي القطاع الفلاحي ومربي الأبقار    سوق السيارات تُشعل حرب "اللوبيات "في الجزائر    رفع قضية حرق الرضيع الفلسطيني إلى الجنائية الدولية    الليلة الثالثة من مهرجان تيمقاد الدولي    ندوة وطنية لتقييم أل.أم.دي مع نهاية السنة    الصندوق الوطني لمعادلة الخدمات الاجتماعية: توزيع اكثر من 7000 سكن قبل نهاية سنة 2015    إهانة مصرية ل (منصف المرزوقي)    الجزائريون زعزعوا الفيتنام وأقلقوا الفرنسيين في بطولة العالم لرياضة الفوفينام    (ميسي عاد كالثور من إجازته)    هل أصبحت فعلا إيران عند أمريكا كإسرائيل؟    هكذا خطط 41 (إرهابيا) للإطاحة بالحكم في الإمارات    تسوية وضعية 200 ألف مواطن منذ مارس 2011    تيسمسيلت إتلاف أزيد من 12 هكتارا من الغابات في 3 حرائق    سائق شاحنة يحطّم زجاج حافلة ويتسبّب في جرح مسافرة في دلس    لا تراجع عن التدريس بالعربية    14 فيلم روائي في مهرجان الفيلم العربي المتوج    نداء الشيخ عيّة    زهور الأخلاق في حديقة الأنبياء    32 فائدة وفضل للصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم    البرلمان الجزائري حاضر بجنوب إفريقيا    الالتهاب الرئوي وراء 20 بالمائة من وفيات أطفال الجزائر    إسلاميون: نريد الاطّلاع على مبادرة جاب الله قبل أن نسير وراءها    انطلاق القافلة الإعلامية الثانية حول التشغيل و الحماية الإجتماعية    الخطوط الجوية الجزائرية تترحم على أرواح ضحايا سقوط الطائرة آ أش 5017    وزير الخارجية العماني لم يزر غرداية    القافلة السينمائية تحط رحالها بسطيف    فان غال يرصد 122 مليون أورو لضم بايل    قسنطينة 2015 : النحت على الخشب يخطف الأنظار خلال الأسبوع الثقافي لورقلة    الوهرانيون "يستعيدون" الشواطئ بفضل إلغاء الإستغلال عبر الإمتياز    وفاة ثلاثة أشخاص متأثرين بارتفاع درجات الحرارة في اليابان    الزمالك يكثف جهوده لحسم صفقة "ريكو"    ليندة لونيسي تسحر الجمهور في افتتاح الأيام الوطنية الأولى لألعاب الخفة بباتنة    الوزير بوضياف للجزائريين: قفوا بجانبي .. سأستعمل "المطرق" اذا اقتضى الأمر لإصلاح قطاع الصحة    القاعدة تخطف مقاتلين سوريين مدربين لدى الامريكيين    إصابة 05 أشخاص في 03 حوادث متفرقة بقالمة    بالفيديو الطاهر ميسوم يتهم الحكومة بالتبذير    بعد إبقاء الحكومة على قطاع النقل الجوي مغلقا في وجه الخصوص:    تعنى بالأبحاث والأدب والفنون:    افتتاح مهرجان الموسيقى والأغنية الوهرانية    اختلاس مليار سنتيم من خلال تحرير وصفات طبية وهمية بتيارت    دفاتر الذاكرة    مديرية الشؤون الدينية بجيجل تؤجل فرحة شاب أوكراني‮ ‬اعتنق الإسلام    إنهاء مهام مدير الصحة ورئيس مصلحة التوليد بمستشفى قسنطينة    فتاوى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

وزارة التعليم العالي تخضع المترشحين لاختبار كتابي.. شروط جديدة للالتحاق بالدكتوراه
نشر في الجزائر نيوز يوم 25 - 07 - 2012

قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، اعتماد نمط جديد للالتحاق بطور الدكتوراه في نظام ''أل.أم.دي'' من خلال إعادة تنظيم التكوين في هذا الطور، ويتم ذلك عن طريق تنظيم مسابقة وطنية، حيث يتم الالتحاق بالدكتوراه عبر مرحلتين، تتعلق المرحلة الأولى بدراسة الملفات، والثانية بإخضاع المترشحين الذين يساوي عددهم عشرة أضعاف المناصب المفتوحة لاختبارات كتابية.
أحدثت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تغييرات للالتحاق بالتكوين في الطور الثالث من نظام ''أل.أم.دي'' المتمثل في الدكتوراه، تختلف عما كان معمول به في السنوات الماضية، ولأول مرة يتم تنظيم مسابقة وطنية للالتحاق بها .ووفقا لنص القرار الوزاري رقم 191 المتضمن المراحل الواجب أن تتقيد بها المؤسسات الجامعية المؤهلة للتكوين في هذا الطور لرسم السنة الجامعية المقبلة، فإن الالتحاق بهذا الطور يكون على أساس مسابقة وطنية للمترشحين الحائزين على شهادة الماستر أو أي شهادة أجنبية معادلة، وتتولى المؤسسة الجامعية المعنية تنظيم المسابقة وفق مرحلتين، تتمثل الاولى في دراسة ملفات المترشحين، التي تتم وفقا للمعايير الملائمة بين تخصص الماستر والطور الثالث الذي يتقدم إليه المترشح، المعدل العام المحصل عليه في الطور الثاني، الانتظام في تدرج الطالب خلال الطور الثاني، حيث يتم إقصاء كل طالب راسب، مع الأخذ بعين الاعتبار الملاحظات الواردة في الوثيقة الوصفية للمعارف والمؤهلات المكتسبة المرفقة لشهادة الماستر. وتسمح دراسة ملف الترشح بتقييم المسار الجامعي للمترشح، وإجراء انتقاء أولي للمترشحين الذين استوفوا الشروط البيداغوجية المحددة من طرف لجنة البيداغوجيا والبحث .أما بالنسبة للمرحلة الثانية، فإنها تخص الاختبارات الكتابية التي يخضع لها المترشحون المسموح لهم باجتيازها، وشددت الوزارة على أن يكون عددهم يساوي على الأقل عشرة أضعاف المناصب المفتوحة، تتمحور هذه الاختبارات حول تخصصات التكوين في الماستر، وتعد كلا المرحلتين إجبارية وإقصائية .وحدد القرار الوزاري مدة رسائل الدكتوراه بثلاث سنوات متتالية، ولا يمكن لرئيس المؤسسة أن يرخص بصفة استثنائية إضافة سنة أو سنتين إلا باقتراح من المجلس العلمي وإبداء رأي معلل من طرف المشرف على أطروحة الدكتوراه الذي يقدم طلبا للمجلس العلمي .ويعتبر كل طالب لم يناقش أطروحته في مدة ثلاث سنوات المحددة مقصيا ويحرم بذلك من الحصول على شهادة الدكتوراه .وأبقت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على شرط نشر مثال واحد في مجلة علمية معترف، وهو الشرط الذي يطرح إشكالا لدى العديد من المسجلين في هذا الطور من الدراسات لوجود اعتبارات عدة
.ويفوق العدد الإجمالي للمناصب المفتوحة لرسم السنة الجامعية المقبلة في الدكتوراه 300 منصب، من بينها 176 منصب في تخصصات جديدة وأزيد من 200 منصب في تخصصات تمت إعادة تأهيلها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.