الجيش يدمّر 11 مخبأ وقنبلتين    طاقة: الحاجة إلى حوار منتجين -مستهلكين لتحقيق استقرار السوق    اجتماع أوبك بالجزائر: المشاورات " تسير في الطريق السليم" ( الأمين العام للأوبك)    توتي: لم أتسبب برحيل أي مدرب    هذا عدد القتلى على طرقات الجزائر في 8 أشهر    مؤرّخ فرنسي: بن بوالعيد هو المحرّك الفعلي للثورة    الناتو: الهجمات على حلب تشكل انتهاكاً فاضحاً للقانون الدولي    السيدة روايال تشيد بمساهمة الجزائر في التفكير حول التحول الطاقوي    نجم ألمانيا السابق : دورتموند سيفوز على ريال مدريد    ريال مدريد بحاجة إلى ال BBC أمام دورتموند    استئناف استيراد السيارات أقل من 3 سنوات حصري للمتعاملين ووفق دفتر شروط"    حادث اصطدام بين قطارين ببودواو ببومرداس: لا يزال التحقيق جاري في ملابسات الحادث    أزمة المياه والقمامة يخرجان سكان خميس الخشنة إلى الشارع    انخفاض محسوس في أسعار السردين    فليون ينفي وجود اكتظاظ في السجون و يكشف:    نونو يخطط لكسر رقم بورتو السلبي أمام ليستر    استطلاعات الرأي تعلن الفائز بالمناظرة الأولى    دعوة الأمم المتحدة إلى تطبيق قراراتها المتعلقة بتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية    هذا موقف من اجتماع الجزائر    الطيب لوح: العدالة تتحرّك بعد إبلاغها بملفات الفساد    100 مليون مشاهدة للمناظرة التلفزيونية بين ترامب وكلينتون!    مولودية بجاية تواصل الحلم    لغاية مثوله أمام لجنة الانضباط    بمشاركة فنانين من أزيد من 20 بلدا إفريقيا: قصر الثقافة يحتضن معرضا للخط العربي والمنمنمات    هذه هي تفاصل ألبوم إليسا    في مدار ارتفاع 670 كلم: إطلاق 3 أقمار اصطناعية جزائرية بنجاح من الهند    بصفته الرئيس الشرفي لمنظمة ار 20    في إطار المرحلة ال4 والأخيرة لعملية ال21 لإعادة الإسكان: 3000 عائلة بالعاصمة ستودع القصدير.. قريبا    "قنبلة" قطع الغيار المغشوشة أمام القضاء قريبا    الجزائر تدعو إلى القضاء على الأسلحة النووية "كليّا"    نتائج التحقيق ستحدد أسباب وفاة الرُضّع الملقحين    لعمامرة يجدد دعم الجزائر للشعب السوري    تم تنصيبها بحضور وزيري البلدين: لجنة مشتركة جزائرية-تونسية في مجال التربية    وفاة مقرئ المسجد الأقصى والمسجد الإبراهيمي الشيخ محمد رشاد الشريف    حقائق صادمة عن اختفاء الطفل ياسين بتيسمسيلت    نقابة الأطباء الاخصائيين للصحة العمومية تهدد بشل القطاع في تلمسان    انفجار قنبلتين في مسجد ومركز للمؤتمرات شرقي ألمانيا    استرجاع 11 سيارة مسروقة في العاصمة    نشاط ذو أولوية لا يستفيد أصحابه من الامتيازات    لانعدام وسط مستقبل للنفايات الصناعية بكل مناطق النشاطات    بوضياف: نتائج التحقيق ستحدد الأسباب الحقيقية    بياطرة يمنعون تداول الأدوية بين المربين    أصحاب الأموال يستثمرون في المطاعم والمقاهي ولا أحد يفكر في المكتب    نادمة على بعض الأعمال ولو عاد الزمن إلى الوراء ما قدمتها    وفق رزنامة التسديد المقررة في دفتر الشروط    تكوين مشترك لإطارات قطاع البلدين    هامل يكرم رياضيي ريو    معرض للصور عن الجزائر ببرلين    صلعة عبد القادر يكشف عن معرضه الجديد بوهران ويصرح :    كوريا الجنوبية في ضيافة الجزائر بداية أكتوبر المقبل    أزمة مالية تعصف بالمجمع الإسباني المكلف بالمشروع    استقبال الحجاج على أنغام البارود    ولد علي يعد الأندية الهاوية بحل الوضع خلال أيام    ليس المؤمن باللعَّان    هذه حقيقة تسمية دولة الصهاينة بإسرائيل    الاستغفار الحل السحري لكل الآفات    جاب الله يفضّل الخطوط القطرية على الجزائرية    سدرة الشعراء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة التعليم العالي تخضع المترشحين لاختبار كتابي.. شروط جديدة للالتحاق بالدكتوراه
نشر في الجزائر نيوز يوم 25 - 07 - 2012

قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، اعتماد نمط جديد للالتحاق بطور الدكتوراه في نظام ''أل.أم.دي'' من خلال إعادة تنظيم التكوين في هذا الطور، ويتم ذلك عن طريق تنظيم مسابقة وطنية، حيث يتم الالتحاق بالدكتوراه عبر مرحلتين، تتعلق المرحلة الأولى بدراسة الملفات، والثانية بإخضاع المترشحين الذين يساوي عددهم عشرة أضعاف المناصب المفتوحة لاختبارات كتابية.
أحدثت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تغييرات للالتحاق بالتكوين في الطور الثالث من نظام ''أل.أم.دي'' المتمثل في الدكتوراه، تختلف عما كان معمول به في السنوات الماضية، ولأول مرة يتم تنظيم مسابقة وطنية للالتحاق بها .ووفقا لنص القرار الوزاري رقم 191 المتضمن المراحل الواجب أن تتقيد بها المؤسسات الجامعية المؤهلة للتكوين في هذا الطور لرسم السنة الجامعية المقبلة، فإن الالتحاق بهذا الطور يكون على أساس مسابقة وطنية للمترشحين الحائزين على شهادة الماستر أو أي شهادة أجنبية معادلة، وتتولى المؤسسة الجامعية المعنية تنظيم المسابقة وفق مرحلتين، تتمثل الاولى في دراسة ملفات المترشحين، التي تتم وفقا للمعايير الملائمة بين تخصص الماستر والطور الثالث الذي يتقدم إليه المترشح، المعدل العام المحصل عليه في الطور الثاني، الانتظام في تدرج الطالب خلال الطور الثاني، حيث يتم إقصاء كل طالب راسب، مع الأخذ بعين الاعتبار الملاحظات الواردة في الوثيقة الوصفية للمعارف والمؤهلات المكتسبة المرفقة لشهادة الماستر. وتسمح دراسة ملف الترشح بتقييم المسار الجامعي للمترشح، وإجراء انتقاء أولي للمترشحين الذين استوفوا الشروط البيداغوجية المحددة من طرف لجنة البيداغوجيا والبحث .أما بالنسبة للمرحلة الثانية، فإنها تخص الاختبارات الكتابية التي يخضع لها المترشحون المسموح لهم باجتيازها، وشددت الوزارة على أن يكون عددهم يساوي على الأقل عشرة أضعاف المناصب المفتوحة، تتمحور هذه الاختبارات حول تخصصات التكوين في الماستر، وتعد كلا المرحلتين إجبارية وإقصائية .وحدد القرار الوزاري مدة رسائل الدكتوراه بثلاث سنوات متتالية، ولا يمكن لرئيس المؤسسة أن يرخص بصفة استثنائية إضافة سنة أو سنتين إلا باقتراح من المجلس العلمي وإبداء رأي معلل من طرف المشرف على أطروحة الدكتوراه الذي يقدم طلبا للمجلس العلمي .ويعتبر كل طالب لم يناقش أطروحته في مدة ثلاث سنوات المحددة مقصيا ويحرم بذلك من الحصول على شهادة الدكتوراه .وأبقت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على شرط نشر مثال واحد في مجلة علمية معترف، وهو الشرط الذي يطرح إشكالا لدى العديد من المسجلين في هذا الطور من الدراسات لوجود اعتبارات عدة
.ويفوق العدد الإجمالي للمناصب المفتوحة لرسم السنة الجامعية المقبلة في الدكتوراه 300 منصب، من بينها 176 منصب في تخصصات جديدة وأزيد من 200 منصب في تخصصات تمت إعادة تأهيلها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.